كوالكوم وسامسونج وإنتل تقرر الإستثمار في شركة قادرة على تسريع عملية تصميم المعالجات الخاصة

- - هواتف محمولة - 108 مشاهدة

Soc Samsung Exynos MediaTek

في الشهر الماضي، عندما أعلنت شركة ARM Holdings المتخصصة في تصميم الرقاقات والمعالجات أنها ستقطع علاقاتها مع شركة Huawei إمتثالاً لأوامر الحكومة الأمريكية، فهذا الأمر ألقى الضوء على هذه الشركة التي تحصل في الغالب على قدر ضئيل من إهتمام وسائل الإعلام. تُستخدم معمارية ARM في المعالجات المركزية المستخدمة في الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية ومكبرات الصوت الذكية والسماعات الذكية. تحظى الشركة ببعض المنافسة في قطاع الأجهزة المحمولة من معمارية Intel x86، المستخدمة في المعالجات الموجودة في كل من Google Pixel Slate و Surface Go و Surface Pro.

ووفقا لموقع The Information، فيبدو أن شركة كوالكوم قررت تقديم دعم مالي لشركة تدعم المعمارية المفتوحة المصدر RISC-V. ووفقا لهذا التقرير، فيبدو أن شركة كوالكوم المعروفة بوقوفها وراء تصميم معالجات Snapdragon التي تستند على معمارية ARM والتي يتم إستخدامها في الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والساعات الذكية وغيرها من الأجهزة الأخرى، قررت إستثمار مبلغ محترم من المال في شركة تدعى SiFive. وإقد إستطاعت هذه الأخيرة إستقطاب 65.4 مليون دولار أمريكي خلال جولة التمويل الأخيرة. وبغض النظر عن كوالكوم، فقد قررت كل من Intel وسامسونج إستثمار بعض المال أيضًا في هذه الشركة.

يقول الموقع الرسمي لشركة SiFive أن التكنولوجيا التي تملكها الشركة يمكن أن تساعد في تصميم المعالجات في غضون ساعة. ويقول الموقع ” أحصل على معالجات مركزية مخصصة في أسابيع، وليس في أشهر… تتيح منظومتنا الأساسية لأي شخص أو لأي طرف مهما كان نوعه ترجمة أحلامه إلى رقاقات “. وعلى الرغم من الحصة السوقية الضخمة التي تتمتع بها شركة ARM Holdings في قطاع الأجهزة المحمولة، إلا أن الشركة كانت مهتمة بإنشاء موقع على شبكة الإنترنت لمكافحة RISC-V خلال العام الماضي. في النهاية، قامت شركة ARM بإزالة هذا الموقع عندما تلقت الشركة بعض الإنتقادات بسبب الموقع من موظفيها.

قد يتعين على شركة Huawei اللجوء إلى معمارية RISC-V لتصميم المعالجات الخاصة بها التي ستقوم بإستخدامها في هواتفها الذكية الجديدة. سلسلة معالجات HiSilicon Kirin Series التابعة للشركة تستند كلها على معمارية ARM، وهذا ما سيفرض الآن على الشركة الصينية تصميم نوى جديدة خاصة بها بدلاً من إستخدام أنوية ARM وإيجاد شركة جديدة لشراء معالجات الرسوميات منها من أجل إستبدال معالجات الرسوميات Mali التابعة لشركة ARM والتي تستخدمها حاليًا في أجهزتها المحمولة. ومع ذلك، فقد تردد أنه قبل تفعيل قرار الحظر، تمكنت شركة Huawei من شراء مخزون يكفي لعام كامل من المعالجات من أجل إستخدامه في هواتفها الذكية الجديدة القادمة. إذا كانت هناك بعض الأخبار السارة لشركة Huawei، فهي إستمرار شركة TSMC في التعامل معها علمًا أن TSMC هي من تشرف على تصنيع المعالجات لشركة Huawei بعد أن يتم تصميمها من قبل شركة HiSilicon التابعة للشركة الصينية.

 

شاب من المغرب يعشق التدوين الالكتروني وعاشق للتقنية بصفة عامة ومتابع لكل شئ له علاقة بالتكنولوجيا