هواتف محمولة

Nokia 3.1

للمضي قدمًا، ستقوم هواتف Nokia المصنعة من قبل شركة HMD Global Oy بإرسال بيانات التفعيل والأداء إلى خوادم Google Cloud في فنلندا. ستخضع هذه البيانات لقوانين خصوصية البيانات في الإتحاد الأوروبي، بما في ذلك القانون العام لحماية البيانات المعروف إختصارًا بإسم GDPR.

أولى الهواتف الذكية التابعة لشركة HMD Global Oy التي ستقوم بهذه الخطوة هي هواتف Nokia 4.2 و Nokia 3.2 و Nokia 2.2 الجديدة. ستنضم الطرازات القديمة إلى القائمة عندما تحصل على تحديث Android Q، والذي سيتم البدء بإصداره في وقت لاحق من هذا العام ويكتمل في العام 2020.

سيتم جمع البيانات على خوادم Google Cloud المتواجدة في مدينة هامينا الفنلندية. تعاونت شركة HMD Global Oy أيضًا مع شركة الإستشارات CGI لتحليل البيانات للبحث عن طرق لتحسين تجربة المستخدم على الهواتف الحالية وتصميم الطرازات المستقبلية.

تعمل منشأة هامينا من Google على تبريد خوادمها بمياه البحر من خليج فنلندا، وكانت الأولى من نوعها في العالم. هذا يجعلها واحدة من مراكز البيانات الأكثر تقدما وإستدامة على هذا الكوكب.

المصدر.