دونالد ترامب يؤكد أن الشركات الأمريكية ستواصل بيع التكنولوجيات الخاصة بها لشركة Huawei

- - اقتصاد - 747 مشاهدة

Huawei Company

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه يسمح للشركات الأمريكية بمواصلة التعامل مع شركة Huawei، في تنازل واضح بعد مناقشات أولية مع الرئيس الصيني Xi Jinping.

أدرجت وزارة التجارة الأمريكية شركة Huawei في القائمة السوداء خلال الشهر الماضي، مما يعني أنه لا يُسمح للشركات الأمريكية ببيع المكونات والتكنولوجيات الخاصة بها للشركة الصينية بدون ترخيص، على الرغم من أن العديد من الشركات ناورت هذا الحظر بعدة طرق. تأتي تصريحات ترامب في الوقت الذي وافق فيه هو والسيد Xi Jinping على عقد هدنة تجارية أثناء قمة مجموعة العشرين في أوساكا باليابان يوم أمس الجمعة.

وقال الرئيس الأمريكي في مؤتمر صحفي خلال قمة مجموعة العشرين في اليابان : ” لقد وافقت على السماح لشركاتنا – كما تعلمون، الوظائف، وأنا أحب أن تقوم شركاتنا ببيع الأشياء إلى الأشخاص الآخرين، لذلك سمحت بحدوث ذلك. هذا شيء معقد للغاية وليس سهلاً – هذه ليست أشياء يسهل إقرارها “.

وأضاف : ” هناك عدد قليل جدًا من الشركات القادرة على القيام بذلك، ولكن مع مبلغ هائل من المال. كانت شركاتنا منزعجة للغاية، وهذه الشركات هي شركات كبرى نعرفها جميعًا. ولكنها لم تكن راضية تمامًا عن ذلك. لكننا نسمح بذلك لأن ذلك لم يكن ذو صلة بالأمن القومي “. ونتيجة لذلك، سمح دونالد ترامب الآن للشركات الأمريكية بإستئناف تعاملاتها مع الشركات الأمريكية.

يبدو أن تصريحات دونالد ترامب تتناقض مع الحظر الذي فرضته وزارة التجارة الأمريكية، ورفض تأكيد أنه سيتم إزالة شركة Huawei رسميًا من القائمة السوداء. وقال أن شركة Huawei ستصبح موضوعًا جديدًا في نهاية المحادثات التجارية الجديدة مع الصين بحيث صرح بالقول : ” Huawei موقف معقد، نحن نسمح للشركة في النهاية، وسنرى إلى أين نذهب بالإتفاقية التجارية “.

وعندما تم الضغط عليه للإجابة عما إذا كان سيتم إزالة شركة Huawei من القائمة السوداء، أجاب دونالد ترامب بالقول : ” لا أريد أن أتحدث عن الأمر الآن، فنحن ننظر إلى ذلك بعناية فائقة. Huawei تلعب دورًا كبيرًا فيما يتعلق ببلدنا ومن حيث مجتمع الاستخبارات والمخابرات. نحن نعرف الكثير عن Huawei، ولكن لا أريد أن أذكر ذلك الآن، أعتقد فقط أنه غير مناسب. نحن لا نجعله غير ما أخبرتك به … سوف نؤجل هذا إلى وقت لاحق “.

قامت واشنطن بحظر شركة Huawei على أساس المخاوف المتعلقة بالأمن القومي، والشركة هي أداة لتخفيف النزاع التجاري بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية. وكانت شركة Huawei قد ذكرت في وقت سابق أن وضعها في القائمة السوداء للولايات المتحدة سيضر بمليارات المستهلكين، وتنكر أنها تشكل خطرًا على الأمن القومي.

مواضيع:

شاب من المغرب يعشق التدوين الالكتروني وعاشق للتقنية بصفة عامة ومتابع لكل شئ له علاقة بالتكنولوجيا