الإعلان رسميًا عن المعالج HiSilicon Kirin 990، ويعد بتقديم أداء أفضل ودعم شبكات 5G

- - هواتف محمولة - 553 مشاهدة

HiSilicon-Kirin-980

كما كان مقررًا بالفعل، فقد قامت شركة Huawei للتو بإزاحة الستار رسميًا عن معالجها الرائد الأحدث HiSilicon Kirin 990 في معرض IFA 2019 المنعقد حاليًا بالعاصمة الألمانية برلين، وهو المعالج الذي لا يزال يستند على تكنولوجيا التصنيع 7 نانومتر، على الرغم من أنه شهد تحسنًا على مستوى الكفاءة في إستهلاك الطاقة. ويجري تصنيع هذا المعالج من قبل شركة TSMC بإستخدام تكنولوجيا 7nm FinFET Plus EUV، وهي نفسها تقنية التصنيع التي سيتم إستخدامها لتصنيع المعالج Apple A13 القادم من آبل.

تفتخر شركة Huawei بالعديد من التفردات في مجال الإتصالات المتنقلة. على الرغم من أن شركة سامسونج أعلنت بالفعل عن المعالج Exynos 980 الذي يمتلك مودم مدمج متوافق مع شبكات الجيل الخامس 5G بالأمس، فمن المتوقع أن يكون HiSilicon Kirin 990 هو أول معالج متوافق مع شبكات 5G يصل إلى السوق. وسيأتي المعالج HiSilicon Kirin 990 بدوره مع مودم 5G مدمج مما يضمن عدم إستهلاك الكثير من الطاقة وإستخدامًا أقل للذاكرة العشوائية. وعلاوة على ذلك، فهو يُعتبر أول معالج يضم أكثر من 10.3 مليار ترانزستور.

المعالج HiSilicon Kirin 990 الجديد يعتبر أقوى وأصغر، فمن المفترض أن يكون أصغر بنسبة 26% من المعالج Snapdragon 855 التابع لشركة كوالكوم وأصغر بنسبة 36% من المعالج Exynos 9820 التابع لشركة سامسونج. في الواقع، هو يضم ثمانية أنوية في المجموع، نواتين للمهام المعقدة من فئة Cortex-A76 بتردد 2.86GHz ونواتين متوسطتي القوة من فئة Cortex-A76 أيضًا بتردد 2.36GHz، إضافة إلى أربعة أنوية للمهام الأقل تعقيدًا من فئة Cortex-A55 بتردد 1.95GHz.

وعلاوة على ذلك، فقد سمحت تكنولوجيا التصنيع 7nm+ EUV لشركة Huawei بتحسين كفاءة المعالج HiSilicon Kirin 990 فيما يخص إستهلاك الطاقة. ومقارنة مع المعالج Snapdragon 855، فالمعالج HiSilicon Kirin 990 الجديد يُعتبر أكثر كفاءة بنسبة 12%، في حين تصل كفاءة النوى المتوسطة القوة إلى 35% وكفاءة النوى الأساسية 15%.

0

المعالج HiSilicon Kirin 990 الجديد حصل على نفس معالج الرسوميات Mali-G76 الذي رأيناه في المعالج HiSilicon Kirin 980، ولكن هذه المرة مع 6 أنوية إضافية مما يجعل معالج الرسوميات يتألف الآن من 16 نواة في المجموع. وجدير بالذكر أن معالج الرسوميات هذا يوفر تخزينًا مؤقتًا ذكيًا للألعاب. وبهذه الطريقة يتم تحسين تردد DDR بنحو 15%، في حين تم تقليل إستهلاك DDR للطاقة بنسبة 12%. والنتيجة النهائية أداء رسوميات أفضل بنسبة 6% من معالج الرسوميات Adreno 640.

وفيما يخص الذكاء الإصطناعي، فقد حققت شركة Huawei بعض المكاسب في هذا الجانب أيضًا. تم إنشاء وحدة الشبكة العصبية الرباعية النوى الجديدة بناء على معمارية Da Vinci، مما يحسن الأداء والكفاءة في نفس الوقت. وتجدر الإشارة إلى أن وحدة المعالجة العصبية الجديدة تستخدم النواتين القويتين للمهام التي تتطلب الكثير من الذكاء الإصطناعي، والنواتين المتوسطتين للمهام التي لا تتطلب الكثير من الذكاء والحساب.

تقول شركة Huawei أنه تم تصميم وحدة المعالجة العصبية الجديدة للعمل مع معالج الصور لتحسين جودة الصور وتقديم ميزات إضافية أيضًا. واحدة من هذه الميزات Dual-Domain Video والحد من الضوضاء في الصور. وبالحديث عن الفيديو، فالمعالج الجديد قادر على تسجيل فيديوهات 8K HDR بمعدل 30 إطار في الثانية.

للمساعدة في المعالجة وإستهلاك الطاقة، قامت شركة Huawei أيضًا بتقديم المعالج المساعد الجديد Kirin A1 للتعامل مع إتصال البلوتوث والمهام الأخرى المنخفضة الطاقة وفك ترميز الصوت. إنها وحدة مستقلة لإدارة الطاقة.

نتوقع أن يصل المعالج الجديد إلى السوق في وقت ما من شهر أكتوبر المقبل مع سلسلة هواتف Huawei Mate 30 Series الجديدة. ونتوقع أن نراه أيضًا في بعض هواتف Huawei و Honor الأخرى في وقت لاحق.