Microsoft تُحوّل تركيزها من مرحلة الاستحواذ على فرق تطوير ألعاب الفيديو إلى مرحلة التنفيذ

- - ألعاب إلكترونية - 142 مشاهدة

Microsoft Studios

استحوذت مايكروسوفت على عددٍ كبيرٍ من الشركات على مدار العامين الماضيين، و أصبحت تمتلك أسطولاً ضخماً من فرق تطوير الطرف الأول تحت جناحها. و على الرغم من أن الشركة أكدت أنها ما زالت تسعى لاصطياد استوديو آخر من آسيا، إلا أنها أصبحت جاهزة للمرحلة التالية.

بناءً على تقرير من videogameschronicle، فإن مايكروسوفت ستحوّل الجهود الآن من مرحلة الاستحواذ إلى مرحلة التنفيذ و الإطلاق (execution and delivery)، هذا يعني أن تركيز الشركة منصب حالياً على تطوير الألعاب الجديدة و إصدارها للزبائن من أجل تعزيز مكتبة ألعاب الطرف الأول منها على الإكس بوكس و الحاسب الشخصي و كذلك عن طريق خدمة Xbox Game Pass.

و تأتي هذه الخطوة في ظل التحضيرات التي تعيشها الشركة أيضاً من أجل الجيل الجديد و جهازها القادم Project Scarlett، و الذي قد يصدر في موسم أعياد 2020 لمنافسة جهاز سوني المنزلي Playstation 5، و الذي تأكد قدومه في هذا التاريخ بالفعل.

مواضيع:

من المملكة الأردنية، متابع ومهتم بأخبار التقنية