الأخبار

نعلم جميعا أن أي شركة تعد خطة طويلة المدى و أهداف عديدة لسنوات طويلة قادمة، فهل تعتقدون أن الـ iPhone4S هو آخر ما كان يعمل عليه ستيف قبل وفاته؟

وفقا لأحد المحللين المشهورين فإن الآيفون5 هو آخر ما كان يعمل عليه ستيف قبل وفاته، المحلل الشهير السيد آشوك كومار الذي يعمل لدى رودمان و رينشاو يقول:

الآيفون5 هو آخر ما عمل عليه ستيف جوبز فبل وفاته، و ذلك يشمل التصميم المبدئي و حتى اللمسات “الشبه” نهائية، و لذلك أنا متأكد أن الآيفون5 سيحمل الكثير من تصاميم الآيفون المعروفة وقد يكون الأخير الذي يحمل لمسات ستيف جوبز

يقول كومار أن الهاتف القادم فعلا سيحمل الشاشة الأكبر التي إنتظرها الكثيرون و سيكون أكثر نحفا و سيدعم الـ 4G بشكل فعلي و كامل، ووفقا لمصدر سري لدى cnet فإن الآيفون5 تم تغيير تصميمة بالكامل من قبل ستيف جوبز حيث أنه وضع كل جهده فيه و لم يعمل بشكل كبير على الـ iPhone4S نظرا لأن “وقته كان محدودا”.

“قد” يكون هذا الكلام صحيحا فإذا نظرا مره أخرى للآيفون 4S فهو نسخة محدثه من الهاتف الذي سبقه و بإستثناء  Siri و بعض الخصائص البسيطة هو قدم تقنيات موجودة في الآيباد2، فمن المنطقي فعلا أن ستيف أستغل وقته بالكامل للآيفون5.

بالتأكيد كل ما ذكر عن الهاتف الخامس و ستيف جوبز في هذا المقال هو من إجتهاد محللين و مصادر سرية لبعض مواقع التقنية الكبرى و لا نعلم مدى صحة مواصفاته، و لكن كون أن الهاتف الخامس هو آخر ما عمل عليه ستيف و نظرا للأدلة المقدمة تبدو منطقية جدا.