تقارير

  • LG Optimus Pad

ال جي أرادت أن تواكب التطور بسرعة وقررت إصدار أول أجهزتها اللوحية بتقنية الـ3D، كذلك الكاميرتان في الجهاز بقوة 5 ميجا بكسل ذات قدرة تصويرية بتقنية الـ3D أيضا سواء للصور الثابتة أو تصوير مقاطع فيديو. لكن المؤسف بالموضوع هو أن الشاشة ذاتها لا تدعم 3D، لذلك لن تستطيع الاستفادة من ميزة الجهاز الرئيسية إلا إذا كنت تملك شاشة خارجية تدعم تقنية 3D لتوصل الجهاز إليها وتستمتع أو قم بتعذيب نفسك وشاهد ما تريد على الجهاز الوحي لكن سترى الصور ذات عدة ظلال من دون معالجتها إلى  شكل واضح.

  • Acer Iconia Tab A500

هل أنت ممن لا يفضلون خامة الأجهزة الحديثة البلاستيكية وتريد شيئا صلبا؟ هذا هو جهازك المصنوع من الألمونيوم، يأتي الجهاز بشاشة 10 انش ومظهر مقبول وأداء طيب مقارنة بباقي الأجهزة التي تعمل على قرص العسل لكن ما يعيبه هو عدم وجود ما يميزه عن باقي الأجهزة أو يقوم بشدك لشرائه ، لذا فالأمر يعود إلى رأيك الشخصي  لكن لا تقلق لأن الأداء ممتاز.

 

  • Acer Iconia Tab A100

جهاز لوحي بشاشة 7 انش = توفير، بلا شك أن أخيه ذو 10 انش أفضل بكل المقاييس لكن إن كنت من هواة قراءة الكتب الإلكترونية والأحجام الصغيرة للأجهزة فهذا هو خيارك المثالي.

  • HTC Flyer

عشاق واجهة HTC sense  الشهيرة يرون حلمهم يتحقق مع هذا الجهاز الرائع، شاشة 7 انش مع خامة المونيوم و أداء لا بأس به، لكن للأسف يعمل على نظام خبز الزنجبيل وليس قرص العسل كما هو مفترض للأجهزة اللوحية الحالية، لكن HTC قامت بعمل ممتاز مع واجهتها الخاصة ومزاياها المتعددة مما تنسيك أنك تعمل على نظام قديم.

  • Archos 101 G9

تريد جهاز لوحي لكن الميزانية دون المطلوب؟ هذا هو أفضل خيار لك بسعر £270، لكن ليس لفترة طويلة فالآن عديد من الشركات تقوم بتخفيض أسعارها وأصبحت قريبة من حاجز هذا الجهاز المتواضع بل وتتفوق عليه بعده أمور من الخامة إلى الأداء. إذا كنت لا تستطيع الانتظار كثيرا وتوفير مبلغ أكبر، فهذا الجهاز يعتبر صفقة رابحة.

  • Samsung Galaxy Tab

المنافس الأصلي لجهاز iPad الأول بشاشة 7 انش ونظام Froyo  ، يعد هذا الجهاز الآن قديما جدا ولا ننسى أنه لم يكن ذلك الشيء المميز حين إطلاقه،لكن مع التخفيضات الكبيرة التي تحصل للجهاز ستجده بسعر في متناول اليد. مما يميزه توفر خدمة 3G أيضا ولا ننسى الاتصال الصوتي، في نظري يعد هذا الجهاز مجرد هاتف ذكي بحجم أكبر.

  • Kindle Fire

العضو الجديد في عائلة أندرويد ، لوحي أمازون الشهير كيندل من مجرد قارئ كتب إلكترونية إلى لوحي بنظام ذكي، أصبح الآن الشراء من متجر أمازون الرقمي والموسيقي والمرئي أكثر متعة مع دمج الخدمة السحابية بشكل متوافق، ولا ننسى التصميم الجميل. لكن لا زال ينقصه تحسينات كثيرة بالواجهة والأداء، كالعادة لازال متميزا في تقديم خدمات أمازون بشكل أفضل من السابق لكن للإستخدام العام لم يكن كما كان متوقعا.

 

لن تنتهي حرب الأجهزة اللوحية فيما بينها وكل فترة نتفاجئ بإعلان جديد عن أجهزة رائعة ومواصفات أقوى بتحسن ملحوظ، هذه أفضل فرصة لك لشراء جهازك اللوحي الخاص والمزود بنظام أندرويد الرائع.