الأخبار

لا تعتبر تلك المرة الأولى التى نسمع فيها عن محاولات انتل لدخول عالم الهواتف الذكية ، ولكن تختلف تلك المرة عن المرات الأخرى فتلك المرة استطاع فريق تكنولوجى ريفيو من الحصول على نسخة تجريبية من هاتف يعمل بنظام الأندرويد و يحتوى على معالج انتل.

فالجهاز المزعوم يحتوى على معالج انتل من نوع اتوم و يدعى ميدفيلد و يعمل بنظام الأندرويد نسخة 2.3 جنجر بريد وهو يشبه إلى حد كبير جدا الأيفون فى شكله و لكنه أخف نسبياً نتيجة لأستخدام البلاستيك كبديل للزجاج و المعدن فى جسد الهاتف ، و عندما نأتى لأداء الجهاز فهو يستطيع تشغيل فيديو عالي الجودة “HD”  و يستطيع أن يبث الفيديو لأجهزة التلفاز عن طريق ال “Wi-Fi”.

  وبالطبع فإن الهاتف فى الصورة لا يملك الشكل النهائى للجهاز و لكنه مجرد شكل مبدئى لما يمكن أن يكون عليه الهاتف ونواة ليطورها المصنعون و من المتوقع أن يتم الإعلان عن جهاز فعلى بتلك المواصفات فى الربع الأول من 2012  .