هواتف محمولة

في مقر الأمانة العامة في الرياض أنهى فريق البحث المعني بأسعار خدمات التجوال الدولي بين دول الخليج العربي إجتماعاته للإنتقال للمرحلة الثانية لتخفضيات أسعار المكالمات بين دول مجلس التعاون ليصل إلى أكثر من 50% عن السعر المطبق حالياً، من المفترض أن يتم التطبيق في موعد أقصاه فبراير القادم،و أضاف فريق العمل أخيراً أنه تم تكلف هيئات الإتصالات و مشغلي الخدمة بإطلاق حملات للتعريف بهذا القرار ليتسنى من الجميع الإستفادة من هذا القرار لزيادة التواصل بين الجميع عند تجولهم بين دول الخليج.