أجهزة لوحية

نجحت الهواتف الذكية في التفوق على الحاسبات الشخصية لأول مرة في تاريخها لعام 2011، حيث أنه بلغت عدد شحنات الهواتف في 2011 من جميع الشركات المصنعة 487.7 وحدة مما يعني زيادة مقدرة بـ63% من 2010 الذي تم شحن فيه 299.7 مليون وحدة، بينما قطاع الحاسبات الشخصية لم يشهد نمو مشابه حيث أنه تم شحن 414.6 شحنة مما يساوي 15% نمو عن الشحنات في 2010 طبعا لا ننسى أنه تم إدخال الأجهزة اللوحية في النسبة مع الحاسبات الشخصية.

في الواقع هذه الأرقام تجعلني أتسائل، هل سيأتي يوم نستغني فيه عن الحاسبات الشخصية و نستعمل الهواتف الذكية كبديل دائم لها ؟