محرري إلكتروني و رأيهم في iPhone4

- - الأخبار - 3,313 مشاهدة

بعد هدوء عاصفة الـiPhone الجديد ولو قليلاً، قاموا محرروا موقعنا بذكر رأيهم حول التحديث الجديد الذي حصل عليه هاتف Apple وعن نظام تشغيله المحدث iOS 4 من وجهة نظرهم و إختلاف أذواقهم حول الهواتف المحمولة لنرى سوياً مالذي قالوه :

محمد الغيث :

(i) مجرد حرف واحد فقط, ولكن عندما تأخذ هذا الحرف وتضعه قبل كلمة وتكون هذه الكلمة هي إسم لأحد أجهزة شركة Apple العريقة فالنتيجة هي : تشينج تشينج $ ! هل هو حرف سحري ؟ بالطبع لا ولكن التسويق الناجح لمنتج ممتاز أساس النجاح دائما ولا يستغني أحدهما عن الآخر .

iPhone 4 هو الضجة العالمية في عالم التقنية اليوم حيث صنعت آبل إسما جبّارا في سوق الهواتف الذكية في الثلاث سنوات السابقة وها هي تستمر بطرح إصدارها الجديد ولكن السؤال المطروح : هل هذا الجهاز لي ؟ هل قدم الجهاز شيئ جديد ؟ هل أحتاج أن أبيع نسختي القديمة من الجهاز ؟ بالنسبة للمواصفات التنقية تم تغيير معالج الجهاز وتحسين الشاشة وتم إضافة مايكروفون إضافي مانع للإزعاج وتحسين للبطارية ودعم الـWiFi N وكامرتين وفلاش بدعم تصوير عالي الدقة ودعم المحاور الستة . تحسن كبير وملحوظ عن النسخة السابقة للجهاز .
بالنسبة للمواصفات البرمجية سيأتي النظام الجديد iOS4 للنسخة القديمة والجديدة من الجهاز وأهم المميزات هي إضافة تعدد المهام أخيرا ومكالمة الفيديو بين أجهزة iPhone 4 مع بعضها فقط وباستخدام الـwi-fi فقط, كل المميزات الأخرى ستكون موجودة في النسخة القديمة للجهاز . النسخة الجديدة ممتازة تقنيا وهذا دافع كبير لتبديل النسخة القديمة ولكن إن كنت راض عن المواصفات التقنية السابقة فتستطيع البقاء على النسخة السابقة . هناك عيوب استمرت وهي السعر المبالغ فيه للجهاز وحصرية الجهاز لـAT&T واستمرارية قفل النظام للمطورين وعدم إمكانية تبديل البطّارية أو الذاكرة ومقاطعة برنامج الفلاش .

هناك خيارات أخرى متوفرة بالسوق أفضل بالتقنية والسعر ونظام التشغيل تجعلني أبتعد عن التفكير بالنسخة الجديدة من الآيفون .

حسن حمادة :

الجيل الرابع من هاتف Apple التي قد تسربت معلوماته ورأينا تصميمه ظهر في WWDC10 أخيرا، ولكن عند الكشف الرسمي يثبت كل شيء، فمن جانب الهاردوير وضعت آبل شاشة تتميز بدقة عالية بعكس دقة الشاشة السابقة التي كانت ضعيفة تقنيا على الورق على الرغم من أدائها الرائع على الواقع في الأجيال الثلاثة على التوالي، تطوير آبل لدقة الشاشة تطور مهم وبديهي وهو من أهم التطويرات في النسخة الرابعة برأيي -إن لم يكن الأهم- وقياس الشاشة على الرغم أنه لم يُزد لكنه لا يزال مناسبا وكبيرا بما فيه الكفاية، وعلى صعيد الكاميرا فالكثير من الهواتف الحديثة القادمة تحتوي على تصوير فيديو HD وهذا شيء لم تغفل عنه Apple كما أنها وضعت فلاش للكاميرا أخيرا مع زيادة دقتها بالتأكيد، والبطارية لا أستطيع سوى القول بأنها ممتازة، أما المكالمات المرئية على الرغم من محدوديتها على شبكة Wi-Fi إلا أني لا أشك أنها ستثير اهتمام الكثيرين وكأنها توضع أول مرة في الهواتف وهذا يرجع لشعبية الـiPhone على الرغم من أنها متواجدة في الهواتف منذ سنوات، وأما على صعيد السوفتوير فـiOS4 يقدم تعدد المهام وهي ميزة لطالما طالب الجميع بتوفرها.

أستطيع القول بأن هاتف Apple القادم لا ينقصه شيء مهم تقريبا ولا يعتبر متخلفا تقنيا بأي شكل من الأشكال، حسنا لا زال سعره مرتفعا مقارنة بخيارات أخرى تجدها في السوق وقيود Apple وبرامجها وعدم القدرة على تغيير البطارية أو تواجد فتحة ذاكرة هي أمور قد تهم البعض وقد لا تهم البعض الآخر، وفي كل الأحوال هي لا تشكل عائقا أمام من يريد الحصول عليه فالإيجابات طغت على السلبيات بشكل ملحوظ.

يوسف البراق :

لا أستطيع قول أكثر من كلمة واحدة “برافو آبل”، فبداية من أمس الساعه 7 مساءاً والجميع متحمس ليرى الآي فون الجديد الجيل الرابع او ما يسمى بالـiPhone HD دعونا الآن نناديه بإسمه الرسمي iPhone 4، تمكنت آبل في مؤتمر المطورين WWDC10 من تقديم الآي فون 4 الجديد مع نفس تلك السلاسة المتواجدة من قبل في الواجهة الرائعة وأدراج جميع الخصائص والمميزات التي كان يفتقدها “بشكل كبير” كالـ(تعدد المهام) وكاميرا بدقة 5 ميغا بيكسل مع فلاش LED والتي اعتبرها ستيف جوبز أنها الدقة الممتازة لهاتف والتي سوف تمكنك من تصوير فيديو بدقة 720p HD والتي أعتبرها مبالغ بها على الهاتف جداً فالمستخدم يطلب تصوير بدقة ممتازة لا أكثر، وبالطبع التصميم الجديد الذي أصبح مقارب لزوايا ولمسات أخاه الأكبر الآي باد بشكل ملحوظ وشخصياً أرى أن التصميم الحاد أفضل وعصري أكثر من القديم 3G و3GS بكثير، وطبعاً من ناحية الهاردوير (العتاد) الخاص بالهاتف فلقد تم وضع شاشة من نوع Reatina ببكسلات مضاعفة أربع مرات عن شاشة الآي فون القديم!!، وهذي يعني وضوح خارق جداً خاصة في قراءة النصوص على المواقع الإلكترونية أو الكتب التي سوف تحملها مستقبلاً من متجر الآي بوك الخاص بالآي فون الجديد وبالطبع الصور الفوتوغرافيه العالية الدقة، وأستغلال آبل لحواف الآي فون 4 في تقسيمها لتقوية ألتقاط شبكات الوايرليس والجيل الثالث والأقمار الصناعية (GPS) وحتى البلوتوث وهذا يعني ثبات لا مثيل له في التوصيل، وأريد بالآخر قول كلمة واحدة لستيف جوبز بخصوص مكالمات الفيديو عن طريق الواي فاي فقط “ألعب غيرها” ومن الآي فون 4 للآي فون 4 فقط “وش تحس به؟”،على العموم رغم تأخر آبل في تقديم هذه الخصائص والمميزات التي اعتبرها موجودة في الماضي إلى أن تصميم وسلاسة الآي فون في تقديم هذه الخصائص والمميزات بشكل ممتاز يشفع لهم بالطبع عن هذا التأخر، اعتقد انه وقت أسكات من يقول “الآي فون ناقص كثير”، فأنا أقولها الآن هاتفي القادم هو الآي فون 4، بالتأكيد ما لم تظهر اللغة العربية على الاندرويد.

مواضيع:

المواضيع المنشورة تحت هذا الكاتب عبارة عن عمل مشترك من فريق تحرير إلكتروني.