الأخبار

كشفت شركة مصدر عن مشروعها الأضخم حول العالم لإنتاج الطاقية الشمسية و التي أعطته إسم “شمس 1” دلالةً على ضخامة إنتاجه. شركة “مصدر” و التي تملك نسبة 60% من المشروع الضخم تقوم بتقديمه بالتعاون مع كل من شركة Total الفرنسية و Abengoa Solar الإسبانية.

المشروع الضخم لن يستطيع تقديم إلا ما نسبته 7% من الطاقة الكهربائية القابلة للتجديد و ذلك لضعف الطاقة الشمسية في إنتاج الكهرباء بنسب عالية مقارنةً بالطاقة النووية و يذكر أن النسبة لن تصل إلى هذا الحد إلا بحلول عام 2020 القادم. شمس 1 سيبدأ العمل فيه نهاية العام الحالي لينتهي في فترة عامين و من المتوقع أن يساهم المشروع في خفض ما يقارب 175 ألف طن من غاز ثاني أكسيد الكربون بمعدل سنوي وهو ما قد يعادل نسبة ثاني أكسيد الكربون المنتجة من 15 ألف سيارة  و 5. 1 مليون شجرة.