الأخبار

حملة مايكروسوفت التسويقية لنظام ويندوز فون تتلقى ضربة موجعة، على حد زعم أحد طلاب الكليات من أطلنتا ويدعى Vivek Viswanathan ، أنه فاز بالمنافسة مرتين لكنه لم يتلقى سوى وعود الحصول على لابتوب قيمته 1000$ كجائزة.
قام هذا الطالب في تويتر بالهجوم على منظم الحملة تهديده بأنه سيلجأ للقانون ليردع ما حدث، لكن لا معلومات حديثة حتى الآن.
تبدأ القصة بذهاب فيفيك إلى متجر مايكروسوفت في أطلنطا ليتحدى بواسطة جهازه أيفون4 ، وهو يعترف أن زر الطاقة لديه متضرر ولا يعمل وبذلك لا يستطيع إغلاق هاتفه، وبالرغم من ذلك وافق موظف مايكروسوفت على التحدي، وكان التحدي الأول هو فتح صفحة موقع فيسبوك، ويزعم فيفيك بأنه إستطاع الوصول إلى الصفحة قبل موظف مايكروسوفت ، لكن الحكم زعم بأن موظف مايكروسوفت سبقه بذلك، وتم إعطاؤه فرصة ثانية لإيجاد أقرب مطعم ويزعم أنه نجح بذلك أولا لكن إستمر الحكم في الحكم لصالح موظف مايكروسوفت.وبالنهاية تم تقديم فرصة ثالثة للتحدي وتم إيضاح أن هاتف فيفيك غير صالح للمنافسة بسبب حالته مع زر التشغيل.
يقول فيفيك أنه قد عين محاميا الآن، قد إتصل بمايكروسوفت ، وصرح بأنه إذا إعتذرت مايكروسوفت له وأعطته الجائزة الموعودة، ربما سيتنازل عن القضية، لكن إن لم يردوا ، فهو بالتأكيد سيسعى وراء طلب التعويضات قانونيا.
صرحت مايكروسوفت أنها تبحث في قصة فيفيك لتعرف صحة أقواله.
تابعونا للمزيد من الأخبار.