الزلزال وتسونامي يطيحان بشركة SONY

- - الأخبار - 3,288 مشاهدة

لا احد ينكر أن اليابان عانت كثيرا العام الماضي، فبعد الكوارث الطبيعية التي شاهدتها البلاد من زلازل مصاحبة لأعاصير تسونامي إلى انفجار المفاعل النووي، بالتأكيد كل هذا كان له تأثير سلبي على اقتصاد اليابان.

وجاءت على قمة المتضررين شركة سوني العملاقة حيث استطاعت الأعاصير والزلازل من التأثير عليها وجعلها في الأسفل مثلها مثل جميع الشركات الأخرى.

حيث عانت مصانع سوني والعديد من مواردها، أيضا الهبوط الحاد لسعر الين الياباني جعل من المنتجات أعلى في السعر بنسبة للمستهلك الأجنبي، حيث خسرت سوني العام الماضي ما يعادل 456 مليار ين وهو اكبر مبلغ خسرته شركة سوني على الإطلاق، ولكن جميع المؤشرات تفيد تقدم سوني هذا العام فقد تعوض جميع خسائر العام الماضي حيث تطمح الشركة من بيع 33 مليون هاتف هذا العام، ولما لا!.

المصدر : BBC uk

محرر و مراسل إلكتروني من مصر، متابع بشكل عام لجميع أخبار التقنية وجميع أقسامها