الأخبار

نعلم جميعا أن “أوفيس 2011” قادم لأجهزة الماك قريبا، و نعلم أيضا أنه لن يكون باللغة العربية. لكن مايكروسوفت تريد أن تستخف دمها قليلا بإصدار بيان باللغة العربية لا نعرف حقيقة ما قائدته تعلن فيه عن صدور البرنامج في عدة دول.

البيان:

تعتزم “مايكروسوفت” إطلاق “أوفيس ماك 2011”، الإصدار الأحدث من باقة الإنتاجية المخصصة لأجهزة “ماكنتوش”، في أكثر من 100 دولة حول العالم بحلول نهاية أكتوبر 2010، حيث ستتوفر الباقة بنسختين للشراء بالتجزئة، الأولى “أوفيس ماك المنزلية والمدرسية 2011”، و”أوفيس ماك للمنزل والأعمال 2011”. ولتعزيز التوافق بين المنصات، ستكون أسعار وخيارات إصدارات “أوفيس ماك2011” متقاربة مع برنامج “أوفيس” الخاص بأنظمة تشغيل “ويندوز”.

وعلاوة على ذلك، سيتسنى للعملاء الذين يقومون بشراء “أوفيس ماك 2008” بدءاً من اليوم، الترقية إلى إصدار “أوفيس 2011” لدى توفره دون أية تكاليف إضافية، عبر برنامج الضمان التقني (Technology Guarantee Program) لـ “أوفيس ماك”.

وفي هذا السياق، قال أرماغان ديمير، رئيس قسم الأجهزة ومنتجات الترفيه في شركة “مايكروسوفت الشرق الأوسط”: (يأتي تطوير “أوفيس ماك” في إطار حرصنا على منح المستخدمين الأدوات التي تتيح لهم ابتكار ملفات متوافقة ورائعة المظهر، توفر خيار الحصول على الإصدار المناسب لاحتياجاتهم. ويوفر “أوفيس ماك 2011” أدوات تعزيز الإنتاجية والمزايا المعهودة التي يوفرها “مايكروسوفت أوفيس”، لباقة من التطبيقات التي تعمل بشكل ممتاز على أجهزة “ماك”).

ويأتي الإصدار الجديد بـ 13 لغة مختلفة، تضم الدنماركية، والهولندية، والإنجليزية، والفنلندية، والفرنسية، والألمانية، والإيطالية، واليابانية، والنرويجية، والاسبانية، والسويدية. وستتوفر الباقة في عدة مناطق بنهاية شهر أكتوبر المقبل، وفي المناطق الأخرى حتى نهاية العام، وسيتم الإعلان عن القائمة الكاملة للبلدان التي سيتوفر فيها المنتج في نهاية أكتوبر.