أجهزة لوحية

في الأشهر السابقة نشرت أدوبي حملة إعلانية مفداها بأنها تحب الحرية وتحب الجميع وتحب “آبل” ولكن بعد تصاريح قوية بين الجانبين بالفترة السابقة وضعت أدوبي حدا لذلك ورفعت من كرامتها قليلا  :

” لقد إختاروا أن يبقوا أنظمتهم مغلقة ونحن نفضّل العمل مع شركاء يودّون العمل معنا . نحن نؤمن بالأنظمة المفتوحة . نحن نؤمن بقوة الإنترنت وقدرة الزبائن على إتخاذ القرارات وأعتقد بأن الخلافات السابقة كانت بسبب خيارهم على هذا الأمر  . لقد إتخذوا قرارهم . ولقد إتخذنا قرارنا  ونسينا الأمر “

أدوبي الآن شريكة مع 19 من أفضل 20 مصنعي الهواتف في العالم  , خسارة يا آبل .

هل سيكون الـHTML5 بهذه الجودة السيئة دائما؟