هواتف محمولة

بالتأكيد نقول “صباح الخير يا HTC” التي لم تقم بإصدار هاتفها HTC Desire الا عندما اقتربنا من نهاية شهر أغسطس الحالي. لمن لا يعرف الجهاز فهو يشبه كثيرا Nexus One المعروف لكن مع عدة إختلافات منها واجهة “سينس” من HTC. يمكنكم قراءة البيان الصحفي التالي من HTC و الذي يحتوي معلومات أكثر عن الإصدار:

يمكن استخدام الهاتف “إتش. تي. سي. ديزاير” (HTC Desire) لمشاهدة الأخبار والاتصال بالأصدقاء ومشاهدة الصور والأماكن المفضلة وأي محتوى هام في جهاز الهاتف النقال. وتم تصميم الهاتف الجديد، الذي تم تزويده بشاشة عرض أجهزة الهاتف النقال المتطورة، بحيث يحتوي على شاشة بقياس 3.7 بوصة لتعزيز تجربة مشاهدة المحتوى سواء كان عبارة عن صور ومقاطع فيديو، أو استعراض الإنترنت أو التحقق من تحديثات حالة الأصدقاء. كما تم تزويد الهاتف “إتش. تي. سي. ديزاير” بمعالج “سنابدراغون” (Snapdragon) بسرعة 1 غيغاهيرتز وهو يحتوي أيضاً على برنامج “أدوب فلاش 10.1” (Adobe Flash 10.1)، بالإضافة إلى احتوائه على عصا تحكم ضوئية.

تجربة الاستخدام “إتش. تي. سي. سينس” (HTC Sense)
تعد “إتش. تي. سي. سينس”(HTC Sense) تجربة استخدام تركز على العملاء من خلال جعل هواتفهم تعمل بطريقة طبيعية وأكثر بساطة. وتنطوي هذه التجربة على ثلاثة مبادئ رئيسية تم تطويرها من خلال التعرف على طريقة عيش الناس وتواصلهم. وتشكل المبادئ الأساسية “الخصوصية” (Make it Mine) و”التقارب” (Stay Close) و”اكتشاف غير المتوقع” (Discover the Unexpected)، أساس تجربة الاستخدام “إتش. تي. سي. سينس” الجديدة.

وتهدف تجربة الاستخدام الجديدة “إتش. تي. سينس” (HTC Sense) باستمرار إلى التركيز على تحسين تفاعل المستخدمين مع أكثر الناس أهمية بالنسبة لهم، حيث يمكن القيام بذلك من خلال تطبيق “إتش. تي. سي. فريند ستريم” (HTC Friend Stream) الذي يجمع بسلاسة كافة الشبكات الاجتماعية بما فيها “فيس بوك” (Facebook) و”تويتر” (Twitter) ضمن نسق تحديثات واحد ومنظم. ويسهل هذا التجميع البسيط من عملية التركيز على ما يقوم به الأصدقاء فضلاً عن الصور والروابط التي يتبادلونها. وبالإضافة إلى هذا التطبيق، يمكن تنظيم قائمة الاتصال إلى دوائر اجتماعية محددة مثل مجموعات الأصدقاء والزملاء أو أية طريقة منطقية أخرى.

كما تضفي تجربة الاستخدام الجديدة “إتش. تي. سي. سينس”(HTC Sense) تحسينات واسعة على التطبيقات بما فيها مستعرض الإنترنت وعميل البريد الإلكتروني وغيرها. وبالإضافة إلى ذلك، يشتمل الإصدار الجديد من “إتش. تي. سي. سينس”(HTC Sense) على تطبيق وأداة جديدة لقراءة الأخبار بالإضافة إلى تقنية المعاينة المصغرة الجديدة “ليب” (Leap) التي تشتمل على سبع شاشات للوصول السريع والسهل إلى شاشات محددة. أما التطبيقات العربية المتاحة في الجهاز فتتضمن القرآن، وقت الصلاة مع إتجاه القبلة، المعجم والتقويم الهجري.

وقال السيد محمد قيس الزريبي، المدير الإقليمي لشركة “إتش. تي. سي.” لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “يعزز الهاتف “إتش. تي. سي. ديزاير” (HTC Desire) من مجموعة هواتفنا النقالة التي قمنا بطرحها في منطقة الشرق الأوسط ويسهم في زيادة حصتنا في سوق الهواتف الذكية في المنطقة. كما يوفر الهاتف الجديد تجربة استخدام متطورة بفضل قدراته القوية القابلة للتخصيص، بالإضافة إلى تصميمه المميز والجذاب والذي يعزز من مكانتنا كشركة رائدة في مجال الابتكار والإبداع”.