SONY Xperia Ion يصل لأسواق الشرق الأوسط

- - هواتف محمولة - 15,416 مشاهدة

جهاز اكسبيريا ايون يصنف كواحد من أبرز الأجهزة المنتظرة في المنطقة من سوني بل أقواها أيضا، الجهاز يحمل شاشة ممتازة و كاميرا رائعة و معالج قوي.

و لتتعرف عليه أكثر تفضل بقراءة البيان الصحفي في الأسفل:

سوني للاتصالات المتنقلة تطرح أحدث هواتفها الذكية “إكسبيريا آيون”
في الشرق الأوسط

مجهز بكاميرا بدقة 12 ميجابكسل مع تسجيل فيديو عالي الدقة
شاشة عرض فائقة الدقة قياس 4.6 إنش مع تكنولوجيا محرك برافيا موبايل
معالج قوي ثنائي النوى بسرعة 1.5 جيجاهرتز لأداء فائق

دبي، 09 أغسطس 2012: أعلنت سوني للاتصالات المتنقلة، اليوم عن توافر الهاتف الذكي إكسبيريا آيون (Xperia ion) الذي طرحته مؤخراً، لدى متاجر الإلكترونيات في الشرق الأوسط.

وتم الكشف عن الهاتف الجديد خلال لقاء خاص للإعلاميين الذي استضافته سوني للاتصالات المتنقلة الشرق الأوسط وأفريقيا في ليفانتين، فندق اتلانتس النخلة ، لتصبح هذه المنطقة من بين أوائل المناطق التي شهدت إطلاق الهاتف الجديد والمذهل “إكسبيريا آيون”، وهو أحد المنضمين إلى عائلة “إكسبيريا”.

وتخلل الحدث عرضاً توضيحياً عن الهاتف الذكي والمزايا والسمات الغنية التي يوفرها للمستخدمين، بما في ذلك الكاميرا العالية الوضوح التي تصل دقتها إلى 12 ميجابكسل والتي تتيح للمستخدمين المشاهدة والتواصل وتبادل المحتوى الإعلامي بوضوح فائق عبر شاشة عرض بحجم 4.6 إنش – وهي أكبر شاشة تقدمها شركة سوني عبر هاتف ذكي.

وتم تصميم هذا الهاتف لمستخدمي الهواتف الذكية المتطلبين ممن يبحثون عن تجربة متفردة. وفي هذا الإطار، جرى تجهيز إكسبيريا آيون بخصائص معالجة قوية، مع الاتصال السريع بالانترنت، والتصميم المبتكر، فضلاً عن تجربة المشاهدة عالية الدقة.

وفي تصريح له خلال اللقاء، قال روديجر أودينباخ، نائب الرئيس، سوني للاتصالات المتنقلة، الشرق الأوسط وأفريقيا: “يقدم إكسبيريا آيون، تماماً كسابقه إكسبيريا إس، شاشة العرض الأكثر إذهالاً من أي هاتف ذكي آخر في السوق، وذلك بفضل تكنولوجيا معالج برافيا موبايل من سوني. كما يقدم ايضاً أكبر شاشة عرض قدمناها عبر هاتف ذكي، وهذا سيضفي بلا شك المزيد من المتعة على تجربة المستخدم. أضف إلى ذلك، تكنولوجيا xLOUD وتقنية الاستشعار Exmor R من سوني، وبالتالي فإن إكسبيريا آيون يقدم أقوى حزمة من المزايا حتى الآن”.

يوفر إكسبيريا آيون تجربة عرض مذهل مع معالج قوي ثنائي النواة باستطاعة 1.5 جيجاهرتز لأداء أسرع، وكاميرا بدقة 12 ميجابكسل مع خاصية الالتقاط السريع للصور مما يتيح للمستخدمين التقاط الصور خلال ثانية واحدة تقريباً من وضع الاستعداد. ويتضمن الهاتف الذكي ميزة الاتصال السهل عبر HDMI لتبادل المحتوى بلمسة واحدة عبر تقنية الربط DLNA، وتقنية الاتصالات قريبة المدى (NFC)، مما يسمح للمستخدمين بتبادل المحتوى مع بعضهم البعض والتمتع بعدد متزايد من تطبيقات وخدمات (NFC)، فضلاً عن ميزة العلامات الذكية (SmartTags)، والقاعدة الذكية (Smart Dock).

وأضاف أودينباخ: “سيتمكن مستخدمو إكسبيريا آيون أيضاً من الاستفادة من ’تجربة الترفيه المتصل‘ التي توفر إمكانية الاتصال السلس بين كافة الأجهزة سواء كانت الهاتف الذكي، التلفزيون، الكمبيوتر المحمول أو اللوحي، أو البلاي ستيشن – وهذا خيار مثالي للمستخدمين الذين يتطلعون لمشاركة المحتوى والاستمتاع”.

يتوفر الهاتف الذكي الجديد إكسبيريا آيون رسمياً في منطقة الشرق الأوسط ابتداءً من اوائل شهر سبتمبر 2012 وبسعر 2299 درهمًا، علماً أنه يعمل بمنصة أندرويد 4.0 (آيس كريم ساندويتش).