2013 شكرا… لكن بقي واحد

motorola

لا يخفى علينا أن عام 2013 هو الأقوى و الأكثر منافسة في عالم الهواتف المحمولة ربما في تاريخ هذه الصناعة، في الأعوام الماضية كان هناك هاتف يدمر الجميع و يسحق المنافسة و يملأ السوق و يحطم الأرقام القياسية و يذهل المراجعين و الخبراء، فعائلة سامسونج سيطرت في عامي 2011 و 2012 بينما كانت أبل بهاتفها الأيفون هي المسيطرة منذ عام 2007 و حتى 2010 و بالكاد كنا نحتار في تحديد الهاتف الأفضل و ربما كانت تنحصر المنافسة على الأكثر بين هاتفين أو ثلاثة فقط، هذا العام كل شيئ تغير فالشركات بدأت تكسر حاجز الخوف و تغامر و تبهر و أدركت أن المنافسة لا تكون فقط بالعتاد و إنما بالتصميم و التسويق و الإبتكار، للمرة الاولى ستكون Sony حاضرة بهاتف Xperia Z تقول أنه الأفضل بكل صراحة و كذلك الحال مع HTC و التي قدمت HTC One و أبهر الجميع ممن جربوا الهاتف، و قبل أن أتكلم عن هاتف Samsung فلن أنسى ما قدمته LG من إبداع في سلسلة Optimus G و كل هذا لمنافسة العملاق الكوري Galaxy S4.

حسناً بما أننا نعرف أن أبل لن تصدر هاتفها الجديد قريباً فإن الجميع يعتقد أن كل شيئ في عالم هواتف الأندرويد الخارقة لعام 2013 قد إنتهى لو تجاهلنا هاتف Galaxy Note 3 المتوقع لأنه من فئة الهواتف العملاقة التي لا تناسب الجميع، و لكن إنتظر قليلاً فما زال هناك عملاق واحد لم يكشف عن أنيابه و يفضل الإختباء وراء عباءة المجهول، نعم إنه ما تفكر فيه إنه هاتف Motorola حيث أنها الشركة الوحيدة حتى اللحظة التي لم تكشف النقاب عن هاتفها الذكي لعام 2013، و هنا أنا لا أقصد هاتف Google المتوقع أن يكون هذه المرة من Motorola بل أقصد هاتف آخر كلياً يكون فقط لموتورولا و ربما نرى الهاتف الأفضل في هذا العام منها، نظريتي هذه ليست مبنية على توقعات و عواطف تجاه الشركة و إنما معطيات حقيقية سوف أدخل في غمارها الآن.

في عام 2012 كانت هواتف موتورولا صاحبت أفضل بطارية ضمن الهواتف الذكية، هاتف Droid RAZR MAXX HD إمتلك بطارية 3300 mAh خارقة و رائعة تدوم 372 ساعة بوضعية الإستعداد، هاتف Droid RAZR HD إمتلك بطارية 2530 mAh تدوم 286 ساعة بوضعية الإستعداد، إذاً الشركة قدمت حلول في الطاقة و الإستهلاك ببطاريات خارقة و لكن العتاد و تأخر وقت الوصول حال دون نجاح الهواتف بشكل كبير في الأسواق، و لكن لو نظرنا للعتاد الداخلي سنجد أن المواصفات لم تكن متراجعة فأفضل هواتف الشركة Droid RAZR MAXX HD إمتلك شاشة بدقة 720p و بتقنية Super Amoled مع معالج بتردد 1.5 جيجا هيرتز ثنائي الأنوية مقدم من كوالكم ذو أداء عالي يضاهي Tegra 3 رابعي الأنوية من نفيديا، إذاً الشركة تملك مصممين و مهندسي عتاد قادرين على تصميم أجهزة منافسة فكيف ستكون أجهزتهم للعام الحالي ؟

لو أرادت الشركة أن تقدم هاتف لا يقل عن الماضي و يمتلك أحدث تقيات فكل ما ستفعله هو التالي: هاتف ببطارية خارقة ربما تصل لـ 3500 mAh ستكون الأفضل و الأقوى بين هواتف العام الحالي، شاشة بتقنية Super Amoled بدرجة وضوح 1080p مثل الموجودة في هاتف Galaxy S4 و ربما تكون بنفس الحجم أيضاً، و لما التخلي عن كوالكوم ؟ بل إستخدام أفضل ما تملك و خاصة أن الوقت متأخر يعني توفر معالجات Snapdragon 800 و التي لم يتم إستخدامها في أي من هواتف العام من الشركات الكبرى التي إعتمدت على معالج Snapdragon 600 ربما لعدم توفر شحنات و ربما بسبب إستهلاك الطاقة حيث أن تردد معالجات 800 تصل لـ 2.3 جيجا هيرتز و لكن إذ ما قدمت موتورولا هاتف ببطارية عملاقة فإن هذا لن يهمها و بما أن هاتفها متأخر فإن إنتاج المعالج الجديد ربما يكون كافي لتغطية حاجاتها.

لو إنتقلنا للحديث عن الكاميرا فإن هذا لن يكون مهم كثيراً حيث أن هواتف العام الحالي كلها متقاربة في الجودة فلن تقلق من هذه الناحية موتورولا و ستقدم كاميرا 13 ميجا بيكسل ربما تعتمد على سامسونج لتزويدها بالمستشعرات أو ربما Sony، أما التصميم الخارجي فتصريح السيد إريك شميدت في مؤتمر AllThingsD بأنه رأى أجهزة جميلة من موتورولا ربما يعطينا إنطباع عن تصاميم خلابة كتصاميم Sony و HTC مثلاُ، أما على الإبتكار فما دامت الشركة تحت سيطرة Google فلا خوف من الإبتكار و النظام و لا ننسى أنه سيحظى بتحديثات سريعة كما الحال مع هواتف موتورولا قبل إنضمام الشركة لجوجل.

إذاً موتورولا تستحق منا أن ننتظر ما ستكشفه و أنا شخصياً لن أقتني هاتف جديد قبل أن أرى ما ستقدمه موتورولا فأتمنى أن لا تخيب ظني فإحساسي أن موتورولا سوف تكسر إحتكار Samsung لسوق الأندرويد قوي جداً، من يدري فالصيف إقترب و موتورولا عليها أن تبهر الجميع فالفرصة قائمة الآن.

كل ما تريد معرفته عن واجهة فيسبوك هوم

unnamed

منذ عدة أيام كشف موقع التواصل الإجتماعي الأكبر Facebook بالشراكة مع عملاق الهواتف الذكية HTC عن أول هاتف يعمل بواجهة Facebook Home الجديدة و الموجهة لنظام الأندرويد و التي تقدم تجربة فريدة لعشاق الموقع، فهو ليس مجرد تغيير في الألوان و الأشكال و إنما قد تشعر أنه نظام تشغيل جديد بعيد عن نظام الاندرويد، و حتى نزيل الغموض الذي قد يعتلي البعض نقدم لكم أول إستعراض عربي للواجهة الجديدة و التي تم إصدارها رسمياً لهواتف الأندرويد بنظام ساندويش الأيسكريم أو أحدث.

شاشة القفل أو Cover Feed

حسناً، أول ما سوف يواجهك في أي واجهة أو Launcher للأندرويد هو شاشة القفل، هنا هي شاشة قفل جديدة بعيده عن التقليدية كلياً أطلق عليها إسم Cover Feed، حيث ستظهر في الخلفية آخر التحديثات لحسابك على الفيسبوك و المشاركات من أصدقائك و صفحات الفيسبوك و المجموعات المشترك بها و يمكنك التنقل بالسحب لليمين و اليسار لمشاهدة التحديثات، كما أنه في الأسفل سوف تظهر دائرة فيها صورة حسابك على الموقع الإجتماعي بمجرد الضغط عليها تظهر لنا 3 إختيارات و هي التوجه إما لآخر تطبيق إستخدمته أو لواجهة التطبيقات أو لتطبيق الماسنجر الخاص بالفيسبوك و تقوم بسحب صورتك لإحداها للولوج لما تريد.

unnamed (1)

التحديثات في شاشة القفل أو Cover Feed

أهم ما يميز الواجهة هي ظهور تحديثات الفيسبوك الخاصة بك على شاشة القفل و التي تسمى Cover Feed و التنقل بينها يتم بالسحب من اليمين لليسار حيث يمكنك الضغط على إعجاب أو إضافة تعليق على المشاركات و التحديثات التي تظهر، حيث بالضغط على أيقونة التعليقات يظهر مربع فيه التعليقات على المشاركة مع إمكانية إضافة تعليقك.

و من المميزات الرائعة أيضاً هي أن إشعاراتك سوف تظهر على شكل مستطيلات و ليس في شريط الإشعارات الخاص بالأندرويد كما على الواجهات الأخرى و يمكنك سحبها لإخفائها أو الضغط عليها للتوجه لها.

unnamed (2)

الشاشة الرئيسية

للتوجه للشاشة الرئيسية عليك الضغط على صورتك و سحبها إلى الإختيار في الأعلى و الذي يوجهك للتطبيقات، حيث سوف يظهر مربع سكني يملأ الشاشة تقريباً، في أعلى المربع هناك ثلاثة إختيارات الاول هو Status و بالضغط عليه يمكنك تحديث حالتك مباشرة على الفيسبوك، الإختيار الثاني هو Photo و الضغط عليه سوف يوجهك للصور في هاتفك و يمكنك إختيار صورة و إضافتها مباشرة للفيسبوك مع إضافة تعليق عليها، كما يمكن إختيار أكثر من صورة دفعة واحدة، الإختيار الثالث و هو Check-in و هو لتحديد موقعك و مشاركته على الموقع الإجتماعي مباشرة.

أما بقية المربع السكني الفارغ فهي لإضافة أهم التطبيقات التي تريدها و تستخدمها كثيراً، حيث بالسحب لليمين سوف تتوجه لقائمة التطبيقات على هاتفك و سوف تلاحظ أنه للتنقل عليك السحب من الأسفل للأعلى و ليس كما هو معتاد، و بالضغط المستمر على أي أيقونة يمكنك إضافتها للشاشة الرئيسية و أقصد هنا المربع السكني الكبير و يمكن لهذا المربع أن يحتوي على 12 تطبيق و يمكنك أن تفتح مربع سكني جديد لإضافة المزيد من التطبيقات، و سوف تحتاج كثيراً أن تضيف تطبيق الإتصال لأنه ليس موجود تلقائياً و لن تضطر كل مرة تريد إجراء إتصال الذهاب لقائمة التطبيقات و البحث عن تطبيق الإتصال .

من الحركات الجميلة هو أنه يمكنك التوجه لشاشة القفل مرة أخرى بمجرد السحب من الأعلى للأسفل دون الحاجة لإطفاء الشاشة.

unnamed (5)

الماسنجر و الإندماج مع رسائل الهاتف

حسناً من الأشياء الإيجابية في الواجهة هو تطبيق الماسنجر الخاص بالفيسبوك، حيث أنه أصبح مندمج مع رسائل الهاتف فهو لا يعرض فقط رسائل الفيسبوك و إنما سوف تتفاجأ بأنك ترى رسائل هاتفك أيضاً موجودة و لكن شكل الأيقونة بجانب الرسالة يختلف إن كانت من رسائل الهاتف أو الفيسبوك.

كما يمكنك مراسلة صديقك و إستقبال رسائله أثناء إستخدامك تطبيق آخر مثل متابعة فيديو أو تصفح الإنترنت أو تصفح تطبيق الفيسبوك نفسه أو على شاشة القفل و سوف تظهر على شكل فقاعه يمكنك الرد عليها أو سحبها لدائرة (×) أسفل الشاشة للتخلص منها و أطلق فيسبوك إسم Chat Heads على هذه الخاصية، رغم أن الأمر يبدو مزعجاً و كأن شخص ملتصق فيك و يستطيع أن يريك ما يرسله أينما ذهبت إلا أنها عملية لتبدو و كأن الهاتف يتواصل أينما كان و كيفما كان و الأمر يعود بالنهاية لك .

unnamed (3)

unnamed (6)

الإعدادات

واجهة الفيسبوك أتت حاملة إعداداتها الخاصة البسيطة حيث بالضغط على زر القائمة تظهر لك عدة اختيارات و هي إعدادات الواجهة، ارسال تقرير عن وجود خطأ ما او المساعدة العامة او الخروج من حسابك، و بالتوجه لاعدادات الواجهة تظهر لنا اعدادات بسيطة و هي اغلاق الواجهة او التحكم بالبيانات المستخدمة و تحديد كثافه استخدامها و إعدادات الماسنجر و إعدادات تطبيق الفيسبوك الرئيسي، و بالتالي لن نرى اعدادات متقدمة كما الحال مع الواجهات الأكثر شعبيه لنظام الأندرويد.

الإستخدام العام

إن الإستخدام العام للواجهة مريح لمن هم مدمنين على الفيسبوك حيث تقدم تواصل رهيب مع ملخص الأخبار على حسابك و تتيح لك التفاعل بسهولة و سرعة مع مجتمعك على الفيسبوك و لكن إذا نظرنا للواجهة من عين مستخدم الأندرويد العادي فهي مستهلكة للبيانات و تفتقر للعديد من الأشياء الأساسية في أي واجهة حيث لا يمكن إضافة الأدوات أو الـ Widgets للواجهة الرئيسية كما أنها غير سلسة تماماً، بالإضافة أن إعداداتها بسيطة لا تسمح بالتعديل و التخصيص فيها كما يريد المستخدم.

الواجهة متوفرة عبر متجر التطبيقات حالياً و لكنها غير متاحة إلا لعدد قليل من الهواتف و في الولايات المتحدة فقط، و لكن يمكنك الحصول عليها عبر تحميلها من هنا  و يمكنك التوجه هنا للحصول على طريقة لتجعلها تعمل على هاتفك الغير مدعوم من منتدى المطورين و لكن على مسؤوليتك الخاصة.

الخلاصة

لا يمكن الحكم على الواجهة من قبل طرف واحد و لكن إذا قسمنا المستخدمين لمحبين للفيسبوك و آخرين يعتبرون مستخدمين عاديين فإن محبين الفيسبوك ربما يجدون هذه الواجهة قد جعلت من هاتفهم مقر دائم لإستخدام الفيسبوك و الهاتف معاً، أما للمستخدم العادي فهو ربما يضل في الحاجة إلى واجهات تعطي مجال أكبر للتخصيص و إستخدام الأدوات و سرعة وصول و إقتصاد في إستخدام البيانات و سلاسة أكبر في التعامل و التنقل في الواجهة.

و إن كنت تبحث من عشاق الأرقام و تريد تقييم  فإن الواجهة لم تحصل على تقييم عالي في متجر التطبيقات فهي بالكاد تصل لـ 2.5 من 5، شخصياً فإني أرى أن معجبي الفيسبوك و مدمنيه سوف يقيمون الواجهة بما لا يقل عن 4.5 من 5، أما المستخدم العادي فربما لن يعطيها أكثر من 1 من 5 .

2013 فرصة نوكيا للحاق بالركب

لا أحد ينكر ما قدمته نوكيا في عام 2012 من تطور هائل في خطوط إنتاجها بعدما قدمت أول هاتف ذكي بمعالج متعدد الأنوية و شاشاة خارقة الوضوح، حيث أن لوميا 920 كان بنظر الكثيرين واحد من أفضل صناعات الهواتف المحمولة لعام 2012 و لكن للأسف فإن ما قدمته هواتف الأندرويد من مختلف المصنعين و على رأسهم Samsung و HTC جعل من هاتف لوميا 920 هاتف محدود القدرات حيث أنه بينما وصلت نوكيا لمعالج بنواتين كانت سامسونج و غيرها قد وصلت لأربعة أنوية ناهيك عن حجم الشاشه الأكبر و إن لم يكن هذا مقياس مهم للأغلبية.

توقعات عام 2013 حتى اللحظة تتنبأ بإستمرار موجه المعالجات رباعية الانوية لمختلف المصنعين على رأسهم سامسونج و HTC و دخول Sony مضمار السباق بصحبه Motorola، أما Apple فلا أحد يعلم كيف تفكر فلها الحق في ذلك لأن نظامها مختلف و لا يعمل إلا على هاتفها و بالتالي لا يهم إلا أن يكون هاتف خارق الأداء و هو ما تقدمه بالفعل Apple دون الحاجة لأكثر من نواتين في معاجاتها، توقعات 2013 تشير أيضاً أن أحجام الشاشات للهواتف المحمولة قد يصل لحد الـ 5 إنش مع إستبعاد للفكرة حيث أن أحجام الشاشات الحالية يعتبر مناسب جداً للمستخدمين، إلا أن التغيير الحقيقي على الشاشات سيكون بلا شك في دقتها التي ستصل 1080p حتى لو أنه بالفعل رأينا هواتف بهذه الدقة نهاية العام الماضي.

في حقيقة الأمر أن هذه التوقعات لا تصب إلا في صالح نوكيا، نوكيا لا غير فهي فرصتها للحاق في الركب دون أدنى تأخر، فلو أرادت نوكيا فعلاً أن تستغل الفرصة عليها أن لا تتأخر في البدأ للترويج لهاتف ويندوز فون 8 بمعالج رباعي النواة و شاشاة أكبر، و لما لا حيث أننا رأينا هاتف ثنائي النواة من نوكيا و نظام ويندوز فون 8 لا يمانع بأنوية أكثر و نوكيا هي الشركة المدللة لمايكروسوفت، أما من ناحية الشاشة فأكاد لا أشك أن شاشة نوكيا المقبلة ستكون الأفضل على الإطلاق فما رأيناه في تقنية PureMotion HD+ في لوميا 920 يجعلنا نثق أن القادم سيكون مذهل حقاً و لا شك أن نوكيا لن تدخر جهداً في هذا.

هل تستطيع نوكيا التفوق ؟ الإجابة عن هذا السؤال منوطة إن ما حققت نوكيا أولاً النقاط المذكورة في الاعلى فنوكيا بالفعل تملك شيئ مميز، نعم عزيز إنها الكاميرا و تقنية PureView و التي حتى اللحظة لم تكشر عن أنيابها في نظام ويندوز فون 8، ليست وحدها الكاميرا بل خرائط نوكيا و تطبيقاتها الخاصة سوف تجعل من تجربة نوكيا في عالم الويندوز فون ربما الأروع و لا ننسى التنامي الكبير في متجر تطبيقات النظام و الذي وصل لأكثر من 120 ألف تطبيق و ربما مع نهاية العام يتجاوز حد الربع مليون تطبيق، كل هذه العوامل سوف تجعل بالفعل نوكيا متفوقة و خاصة إن أرادت مايكروسوفت أن تدعمها و ستفعل بلا شك.

ماذا تخبأ التقنية لعام 2013 ؟

عام تقني ينتهي ليبدأ عام آخر، و منتجات تنتظر الإشارة لتنطلق برسم العام الجديد للسوق العالمية و العشاق و المتابعون يتوقعون من الشركات منتجات أكثر حيوية و تقدم و راحة و تطور، عام 2012 كان بالفعل حافل تقنياً بالعديد من المنتجات التي أبهرت الجمهور إلا أنه لم يكن كذلك على جميع الأصعدة، ففي عالم الهواتف الذكية و الأجهزة اللوحية رأينا هواتف أندرويد جديدة قدمت إضافة و تنافس رائع و خاصة في عالم الأندرويد بين HTC بهاتفها HTC One X و سامسونج بهاتفها Samsung Galaxy SIII، و رأينا الأيفون الجديد من شركة Apple و الذي كما كان متوقع حمل الإسم iPhone 5 و أتى لأول مرة في تاريخ المنتج بشاشة أكبر بلغت 4 إنش يفضل الكثيرون أن يقولوا أنها أطول و ليست أكبر، كما شهد العام 2012 بروز نظام تشغيل Windows Phone و خاصة بعد إطلاق الإصدار الثامن و عودة نوكيا للمنافسة عبر الهاتف الرائع Nokia Lumia 920، ليس هذا فحسب بل رأينا أيضاً تنافس في عالم الأجهزة اللوحية فرأينا لوحي Google Nexus 7 و Nexus 10 الجديد و لوحي Galaxy Note 10.1 من سامسونج و أبهرتنا Apple بالآيباد الجديد و شاشته الخارقة بتقنية الريتنا و لا ننسى اللوحي iPad Mini و الذي أتى خصيصاً لينافس لوحي Nexus 7.

أما في بقية أروقة التقنية فلم نشهد ذلك التطور المذكور ففي عالم أجهزة الحاسولب المحمولة و الشخصية لم نرى منتجات تتفوق تقنياً عن سابقتها بشيئ يذكر فما زالت Apple تبهرنا بشاشاتها الجميلة و لربما أبرز ما قدمته كان الإصدار الجديد من نظام التشغيل لأجهزتها المحمولة و المكتبية، أما عند بقية المصنعين فلا شيئ جديد يذكر حتى أعلنت مايكروسوفت عن نظام تشغيلها Windows 8 و الذي أعطى الشركات متنفس لتعلن عن أجهزة لوحية بنظام Windows 8 و الذي كشفت عنه مايكروسوفت ليعمل على كل من الأجهزة اللوحية بواجهته الجديدة و التي كانت تسمى Metro بالإضافة إلى الاجهزة المكتبية بسطح المكتب المعتاد مع التخلي نهائياً عن زر إبدأ.

في عالم الألعاب الإلكترونية فإنه كالعادة تسابقت الشركات لإطلاق الإصدارات الجديدة في السوق من ألعابها مع وجود مجموعة من الألعاب الجديدة التي سعت للمنافسة، فرأينا في سلسلة الألعاب الرياضية كل من FIFA 13 و PES 13 و كانتا الأشهر و كالعادة تنافس محموم بينهما كما رأينا إصدارات جديدة لكل من Far Cry و Call Of Duty و Halo و Medal of Honor و Need For Speed كما رأينا مجموعة ألعاب جديدة حازت على إعجاب الكثيرين مثل Sleeping Dogs و Dishonored و Walking Dead و غيرها الكثير إلا أنه للأسف لم نرى أجهزة ألعاب جديدة بإستثناء Wii U من نينتاندو و PS Vita من سوني و الحقيقة تقال أن جهاز Sony الأخير كما قال أخي محمد البسيمي لم يكن بالمستوى من الناحية البرمجية و أقصد نا قلة الألعاب المخصصة له رغم تفوقه التقني على صعيد الهاردوير، و بينما إنتظرنا على الأقل الإعلان عن Playstation 4 أو Xbox 720 إلا أنه للأسف لم يحصل هذا و ربما أصيب البعض بخيبة أمل لأن بالفعل مضي 6 أعوام على الجيل الحالي ربما يكون أكثر من كافي للإنتقال للجيل الثامن من أجهزة الألعاب.

إذاً بعد المقدمة التي إستعرضت فيها الإنجازات في مختلف ميادين التقنية لعام 2012 فإنني لن أبتعد في التصنيف كثيراً و سوف أقدم وجهة نظر شخصية حلو ما أتوقعه في نفس هذه الميادين و لكن للعام المقبل، وجهة النظر هذه مبينيه على توقعات نهاية العام و الخط التي تسير عليها الشركات كالمعتاد و تحليلات و وضع السوق و المتطلبات التقنية للعصر الحالي بالإضافة لما تم الإعلان عنه و لم يتم إصداره للسوق بشكل رسمي.

Microsoft تكشف عن خاصية Rooms

أيضاً ضمن سلسلة الإعلانات الكثيرة لمايكروسوفت اليوم لنظام ويندوز فون 8 كشفت الشركة عن خاصية جديدة تعتبر من الخصائص الإجتماعية تسمى Rooms.

الخاصية الجديدة سوف تكون ضمن تطبيق People Hub و سوف تقدم خصائص الرسائل و الروزنامة و الملاحظات الخاصة مع إمكانية إضافة الصور و ستكون كل هذه الخصائص مع أنس معينين فقط مثل الأصدقاء و العائلة.

Microsoft تكشف عن خاصية DataSense لتقليل إستهلاك البيانات

أطلقت مايكروسوفت اليوم خاصية جديدة للحفاظ على إستهلاك البيانات في الهاتف المحمول تسمى DataSense و التي سوف تعمل على ضغط صفحات الإنترنت التي تتصفحها دون التقليل من جودتها كثيراً و ستعمل على توفير 45% من بيانات الإنترنت .

الخاصية الجديدة سوف تعمل مع شاشة القفل و تعطي إشعارات عن أكثر الوسائل إستهلاكاً للبيانات مع كمية البيانات المتبقية و غيرها من الإشعارات المفيدة.

Microsoft تكشف عن خاصية Kids Corner

كشفت مايكروسوفت عن خاصية جديدة لنظام ويندوز فون 8 تسمى زاوية الأطفال أو Kids Corner و التي ستتيح للآباء تحكم أكثر بالهواتف الخاصة بأبنائهم .

الخاصية الجديدة يمكن تفعيلها بالسحب لليسار من شاشة القفل و سوف يكون بمقدور الوالدين تحديد التطبيقات و الفيديو و الموسيقى التي يمكن للطفل الوصول لها و قدم الخاصية الممثلة جيسكا ألبا و التي حصلت مبكراً على  هاتف Nokia Lumia 920.

Microsoft تكشف عن مجموعة تطبيقات مهمة قادمة لنظام ويندوز فون 8

كشفت مايكروسوفت اليوم عن مجموعة من التطبيقات التي تعتبر من التطبيقات الكبرى على أنظمة الأندرويد و iOS و سوف تكون جاهزة للعمل على نظام ويندوز فون 8 و هي كالتالي :

  • تطبيق فيسبوك جديد
  • تطبيق تويتر جديد
  • تطبيق سكايب جديد
  • Pandora
  • UrbanSpoon
  • Temple Run
  • Jetpack JoyRide
  • Asphalt 7
  • Cut the Rope

Microsoft تقدم الحزمة التطويرية لنظام ويندوز فون 8

بعد طول إنتظار أعلنت مايكروسوفت أخيراً أنها سوف تتيح اليوم الحزمة التطويرية SDK الخاصة بنظام ويندوز فون 8.

مايكروسوفت كانت قد أطلقت نسخة إستعراضية لمجموعة من المطورين كما تسربت مجموعة إصدارات للحزمة و لكن النسخة النهائية التي سوف تقدم سوف تجلب معها كامل الخصائص و تتيح للمطورين إستخدام كافة مميزات نظام ويندوو فون 8 مثل شاشة القفل الحية.

Microsoft تكشف عن التطبيقات الحية لنظام ويندوز فون 8

كشفت مايكروسوفت اليوم عن جيل جديد للتطبيقات على نظام ويندوز فون 8 و يسمى التطبيقات الحية، و رغم أنها ليست جيل جديد بالمعنى الحرفي إلا أنها غير موجودة على أي نظام آخر غير ويندوز فون 8، حيث أن التطبيقات الحية هي التي تتفاعل مع النظام و تجلب المحتوى لشاشة القفل مثل خاصية جلب الصور لشاشة القفل من الفيسبوك و تطبيقات أخرى مثل Skype و Twitter.

Microsoft تكشف عن تطبيق الفيسبوك الجديد لنظام ويندوز فون

في سلسلة التحديثات الجديدة التي كشفت عنها مايكروسوفت اليوم لنظام ويندوز فون 8 كان للفيسبوك نصيب منها حيث تم الكشف عن التطبيق الجديد الخاص بنظام ويندوز فون 8 و الذي أتى حاملاً معه خاصية جلب الصور مباشرة لشاشة القفل و التي تعتبر من مميزات شاشة القفل الجديدة التي كشفت عنها أيضاً مايكروسوفت اليوم.

بدأ مبيعات هواتف ويندوز فون نهاية الأسبوع الحالي

خلال إطلاق نظام ويندوز فون 8 أعلنت مايكروسوفت أن نهاية الأسبوع المقبل ستبدأ عمليات البيع لهواتف ويندوز فون 8 من مختلف الشبكات في الولايات المتحدة الأمريكية.

شبكة Verizon سوف تقدم الهواتف HTC 8x، Nokia Lumia 822، Samsung Ativ Odyssey بينما ستقدم شبكة T-Mobile كل من HTC 8X و Nokia Lumia 810 و ستبدأ عمليات البيع في 14 نوفمبر.

أما شبكة AT&T فسوف تقدم كل من Nokia Lumia 920 و Lumia 820 بالإضافة إلى HTC 8X كما ستوفر ماتجر مايكروسوفت أغلب الأجهزة المطروحة.

Verizon تقدم هاتف Samsung ATIV Odyssey بنظام ويندوز فون 8

خلال إطلاقها لنظام ويندوز فون 8 أعلنت مايكروسوفت على لسان المدير التنفيذي ستيف بالمر أن سامسونج ستقدم هاتف آخر بنظام ويندوز فون 8 يدعى ATIV Odyssey و سيتم تقديمه من خلال شبكة Verizon الأمريكية.

الجهاز يملك شاشة 4.65 إنش و كاميرا 8 ميجا بيكسل خلفية و سيعمل بمعالج ثنائي النواة من نوع Snapdragon، و سيتم إطلاق الجهاز في شهر ديسمبر .

مايكروسوفت تطلق رسمياً نظام Windows Phone 8

بعدما كشفت عن نظام ويندوز 8 قامت مايكروسوفت اليوم بالكشف عن نظام ويندوز فون 8 الموجه للهواتف المحمولة و الذي تأمل فيه الشركة أن تحصل على حصة تنافس فيها نظامي أندرويد من جوجل و iOS من أبل، و قامت الشركة بالكشف عن مجموعة كبيرة من مزايا النظام و التي تأمل أن تكون كفيله بإقناع المستهلك بإقتناء هاتف بنظام ويندوز فون و تطرقت لأحدث هواتف النظام من نوكيا و سامسونج و HTC.

سحب لعبة Draw Something من متجر ويندوز فون

بعد يوم واحد من إطلاق لعبة Draw Something على نظام ويندوز فون و حصرياً لهواتف نوكيا لوميا واجه العديد من المستخدمين مشاكل في الإتصال بالشبكة رغم إتصال هواتفهم في الشبكة مما أدى إلى سحب التطبيق من متجر ويندوز فون حالياً مع تلميح من المطورين أنهم يعملون على حل المشاكل التي وصلتهم و سيتم إعادة اللعبة عند الإنتهاء من حل المشاكل.

HTC 8X مجاناً مع عقد لمدة عامين !

يعتبر الهاتف HTC 8X من أقوى هواتف نظام Windows Phone 8 و الذي تنافس فيه HTC كل من Nokia و Samsung و لكن هذا لا يعني أنه سيكون بسعر عالي جداً فموقع BuyMobilePhones.net يقدم الهاتف مجاناً مع عقد لمدة عامين.

العقد المطلوب سوف يكلف المشتري 26 جنيه إسترليني شهرياً و يشمل العقد 1.5 جيجا بايت حزمة إنترنت شهرياً.