إريكسون تطلق برج إتصالات صديق للبيئة في المملكة

-1

تقنية حائزة على الجوائز تتيح للاتصالات السعودية توفير الاتصالات المتنقلة بوسائل فاعلة، وبأقل التكاليف.
إريكسون تركب ثمانية أبراج في جامعة الأميرة نورة بالرياض.
بهدف تحسين كفاءة الشبكات المتنقلة في استهلاك الطاقة وتطبيق حل يسهم في تخفيض الأثر البيئي والتكاليف التشغيلية، عقدت “إريكسون” شراكة مع الاتصالات السعودية لتركيب برجها الصديق للبيئة لشبكات الاتصالات المتنقلة “Tower Tube” في ثمانية مواقع مختلفة ضمن جامعة الأميرة نورة في الرياض بالمملكة العربية السعودية.
وتعتبر تكنولوجيا برج الاتصالات من “إريكسون” حلاً صديقاً للبيئة وبديلاً لأبراج الاتصالات التقليدية. وسيساعد البرج الاتصالات السعودية على تخفيض التكاليف التشغيلية والمحافظة على سلامة البيئة من خلال تصميمه المبتكر الذي يساعد على تقليل انبعاثات غاز الكربون في المملكة. كما يستهلك البرج مساحة أقل لتركيبه على الأرض مما يقلل من التكاليف بشكل كبير.
وبهذه المناسبة، قال بندر القفاري، نائب الرئيس لقطاع الشبكة في الاتصالات السعودية: “نحن في الاتصالات السعودية نسعى إلى ترسيخ علاقات التعاون مع إريكسون من خلال امتلاك أحدث تقنيات البنية التحتية المناسبة لقطاع الاتصالات السعودي، والتي من شأنها إحداث تغيير جذري في عمليات التطوير والتجديد في الشركة، إضافة إلى تخفيض التكاليف التشغيلية، حيث ستدعم هذه التكنولوجيا الجديدة جهودنا في الحد من التأثير البيئي من خلال استخدام منتجات أكثر استدامة، وتكنولوجيا صديقة للبيئة تعزز من كفاءة استهلاك الطاقة”.
وأضاف: “نؤمن بشدة بهدفنا الأساسي الذي يركز على تطوير منتجات وحلول تلبي متطلبات واحتياجات عملائنا، وجعل أعمالهم ونمط حياتهم أكثر سهولة. ولذلك، تحرص الاتصالات السعودية على توظيف كافة مصادرها في تطوير مفهوم خاص لقطاع الاتصالات يشكل أداة لنقل ومشاركة المعلومات، وقناة تساعد الناس على حل مشاكلهم وتجعل حياتهم أسهل بكثير في الوقت نفسه”.
من جانبه قال علي عيد، رئيس شركة “إريكسون” في المملكة العربية السعودية: “دأبت إريكسون على إعادة صياغة ملامح قطاع الاتصالات من خلال تقنياتها وتصاميمها المبتكرة. ويعمل زملاؤنا حول العالم بشكل حثيث لتحقيق متطلبات الاستدامة البيئية العالمية وتلبية احتياجات المسؤولية الاجتماعية للشركات على المستوى المحلي، كما أنهم يتعاونون مع كافة الأطراف المعنية المحلية لإيجاد حلول تعزز عملية التواصل بين الجميع وتسهم في إرساء اقتصاد منخفض الكربون يحد من الأثر البيئي. وبفضل ابتكارات تكنولوجية، مثل برج إريكسون الصديق للبيئة، نأمل أن نقود مسيرة التحول إلى نظام اقتصادي منخفض الكربون، وأن نحد من انبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون إقليمياً ودولياً”.
ويدعم برج إريكسون الصديق للبيئة المجموعة الكاملة من الهوائيات وأجهزة البث، كما يستطيع استيعاب مزيدٍ من الهوائيات وأطباق الموجات الصغرى بالمقارنة مع الأبراج التقليدية.
ويوفر الهيكل الخارجي للبرج، والمصنوع من الإسمنت، بيئة داخلية مستقرة مع توفير حماية لكافة المعدات من الظروف الجوية السيئة والتخريب. ومن خلال تصميمه الرائع، وأحجامه المختلفة، وألوانه المتنوعة، يتناغم برج إريكسون الصديق للبيئة مع مختلف المناظر الطبيعية. كما أنه يتيح مشاركة البنية الداخلية غير الفعالة، كالمواقع التي تضم مشغلين عدة، على سبيل المثال.

هاتف Galaxy Note II من الإتصالات السعودية بـ 899 ريال فقط

أحد أحدث هواتف شركة Samsung هاتف Galaxy Note II و الذي ظهر في مراجعتنا أنه أحد الهواتف الممتازة الموجودة حالياً، يصل إلى شركة الإتصالات السعودية STC، و يمكنك الحصول على الهاتف بسعر 899 ريال سعودي مع ‘ختيار باقة من ثلاث باقات مختلفة من الإتصالات السعودية.

الاتصالات السعودية تطرح جهاز  Samsung Galaxy Note II  بـ 899 ريال

 

طرحت الاتصالات السعودية النسخة الأصلية المعتمدة من شركة سامسونج لجهاز سامسونج جالاكسي نوت 2  Samsung Galaxy Note II في المملكة، والتي جاءت بدعم كامل للغة العربية، وذلك في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الشركتين.

ويمكن الحصول على الجهاز بقيمة (899 ريال)، مع باقة رسوم شهرية (249) شهرياً، وكذلك مع باقة رسوم شهرية (149)، بقيمة (1629) ريال، أما الباقة الثالثة، فيمكن الحصول على الجهاز معها بقيمة (2099 ريال)، وبرسوم شهرية (99) ريال، كما يمكن الحصول على الجهاز مباشرة بدون الباقات، بقيمة (2699 ريال) مع شريحة مسبقة الدفع مجانية مزودة بباقة إنترنت (5 جيجابايت) لكل شهر، ولمدة (3) أشهر، مع إتاحة الفرصة للعملاء في الدخول بالسحب الشهري لحملة الأجهزة الذكية من الاتصالات السعودية، والتي خصصت (10) سيارات (BMW X5).

ويمتاز الجهاز بإصدار (4.1) لنظام أندرويد، أو ما يعرف بنسخة “جيلي بين” Jelly bean، فضلاً عن تمتعه بتصميم انسيابي وأنيق، وبوزن (180 غرام)، فضلاً عن معالج بسرعة (1.6 GHz exynos) رباعي النواة، وبشاشة عالية الدقة والوضوح ذات (5.5 بوصة Super AMOLED full HD )، إضافة إلى أن تزويده بذاكرة داخلية سعة (16 جيجابايت)، وذاكرة عشوائية
(2 RAM جيجابايت)، أما الذاكرة الخارجية فتدعم حتى (64 جيجابايت)، وزود الجهاز بكاميرا بدقة (8) ميجابكسل، وكاميرا أمامية (1.9) ميجابيكسل مع دعم مكالمات الفيديو عن طريق الشريحة بتقنية الـ HD، إضافة إلى حساس ذكي لمتابعة حركة العين، مع قلم (S الضوئي).

الإتصالات السعودية تسبق Apple و تعلن عن شرائح الـ Nano-SIM !

أحد أشهر إشاعات الآيفون الخامس هي أنه سيستخدم شرائح النانو، الإتصالات السعودية بالأمس قامت بنشر هذه الصورة من خلال حسابهم بتويتر و ذكروا أن شرائح النانو ستتوفر قريبا، ألا تجدون التوقيت غريبا بعض الشيء؟

نعم هو كذلك، فالكشف عن الشرائح تم قبل أن تكشف آبل عن الآيفون الخامس بيوم واحد فقط، إذن هل نتوقع أن تصدق الإشاعات و يتوفر الآيفون الخامس في المملكة في نفس الموعد الموحد عالميا الذي سمعنا عنه داعما لشرائح النانو؟

لم يتبقى سوى القليل حتى نرى الآيفون الجديد، تابعونا الليلة الساعة 8 مساءا مع تغطيتنا لمؤتمر آبل.

لعشاق الشياطين الحُمر … STC تقدم تطبيق Manchester United !

مشجع لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي؟ بالتأكيد أنت لن تفوت تطبيق الفريق المقدم من STC، هذا التطبيق يقدم العديد من الخصائص التي تهمك مثل:

  • اخبار رسمية عن النادي تتض ّمن مقتطفات وتقارير عن المباريات والإنتقالات
  • قاعدة فيديوات رسمية خاصة بمانشستر يونايتد تتض ّمن لقطات المبارايات والأهداف
  • خلفيات رسمية لمانشتسر يونايتد تتضمن صور اللاعبين والإحتفالات الأهداف
  • نغمات رسمية لمانشستر يونايتد تتض ّمن هتافات المشجعين و عبارات لا تنسى
  • معلومات شاملة عن تاريخ النادي و اللاعبين القدامى و الجدد
  • تقويم لمواعيد المباريات و عد تنازلي لها
  • تنبيهات للأهداف
  • إحصائيات الدوري الإنجليزي الممتاز EPL

يمكنك مشاهدة صور التطبيق في الأسفل وهو متوفر على الآندرويد و الآيفون و الآيباد، تعرف على التطبيق أكثر من صفحة STC.

نبضات تقنية 19: موبايلي أوكيه .. زين تخسر و STC لا تعليق !

بما أن الشركات أنهت فترة الربع الأول فبالتأكيد معظم الشركات ستقوم بكشف أرباحها و خسائرها، و اليوم أحمد يتحدث عن أرقام كل من موبايلي و زين و الإتصالات السعودية و نوكيا، ثم القليل عن أخبار سامسونج و آبل و قصة المحكمة بينهما و كيف من الممكن أن يتم التصالح من قبل رؤساءهما التنفيذيين!

الإتصالات السعودية تستمر في تحقيق أرباح خيالية !

بعدما تحدثنا أمس عن أرقام كم من موبايلي و زين حان الوقت للتحدث عن الإتصالات السعودية و التي تعتبر الأكبر في المملكة العربية السعودية.

أعلنت شركة الإتصالات السعودية أنها حققت أرباح تبلغ 2.5 مليار ريال للربع الأول من هذا العام 2012 و ذلك بزيادة تبلغ 60% عن أرباح نفس الفترة من العام الماضي والتي كانت تبلغ 1.5 مليار ريال سعودي ! الإتصالات السعودية تنسب الزيادة في الأرباح لسبب نمو الإيرادات التشغيلية بنسبة 12% إلى جانب تحسين الكفاءات التشغيلية و ترشيد النفقات.

موقع تداول نشر هذه المعلومات و مجلس إدارة شركة الإتصالات السعودية ستوزع أرباح أولية مقدارها مليار ريال عن الربع الأول من 2012 بمقدار 0.5 ريال لكل سهم.

عبر AMEinfo.

عاجل: STC تقوم بإصدار Galaxy Note 10.1 بشكل حصري في السعودية

رغم أن الجهاز اللوحي كان أحد مفاجآت المعرض الا أن العاملين في الإتصالات السعودية STC لم يوفروا وقتا طويلا لإعلان ذلك. في مقابلة خاصة أجراها موقع إلكتروني مع عبدالعزيز الشمسان من STC قام بالإعلان أن الشركة حصلت على حقوق بيع الجهاز حصريا في المملكة العربية السعودية.

حاليا لا يوجد تفاصيل بخصوص السعر و موعد الإصدار، لكن سنقوم بتوفيرها لاحقا بإذن الله. يذكر أن الإتصالات السعودية تتواجد بشكل رسمي في المعرض و تحاول توقيع العديد من الصفقات الحصرية لآخر الهواتف و الأجهزة اللوحية التي تعرض الآن.

موبايلي و STC و الضرب تحت الحزام

لقد مر وقت طويل على المنافسة القوية في قطاع الإتصالات في المملكة، و ربما الأبرز فيها هي المنافسة المعروفة بين الإتصالات السعودية STC و موبايلي. هذه المنافسة ظهرت على أصعدة كثيرة مختلفة، فالشركتين تتنافسان على رعاية الأحداث الكبيرة، و الظهور على قمصان أندية كرة القدم الشهيرة، و حتى وصلت للظهور على ملاعب عالمية مثل ملعب برشلونة و مدريد. لكن من أكثر منصات المنافسة إثارة هي الإعلانات التلفزيونية، حيث أصبحت الشركتين تسددان اللكامات واحدة تلو الأخرى و أحيانا بشكل صريح جدا و عبر أكثر القنوات التلفزيونية مشاهدة في المنطقة.

بعض هذه الإعلانات كانت تقدم رسالة قوية جدا، و تهكم واضح و صريح على خدمات معينة عند المنافس، اخترنا لكم أشهر هذه الإعلانات و نقدم لكم وصفا بسيطا لها، و لكن بالتأكيد ننصحكم بمشاهدتها جميعا.

البداية عبر الصحف
قبل أن تنتقل المعركة الى التلفزيون، بدأت معركة صغيرة عبر الصحف، و كانت في فترة إطلاق خدمة نقل رقم الهاتف بين مقدمي خدمات الإتصال. كان الإعلان في شهر رمضان، و قامت الإتصالات السعودية STC بتوجيه ضربة نحو شبكة موبايلي، التي كانت حينها لا تقدم نفس التغطية التي تقدمها الإتصالات في السعودية.

مباشرة بعد هذا الإعلان، قررت موبايلي الرد بطريقة متزنة، فأطلقت إعلان يحمل خلفه معاني كثيرة، يمكنكم مشاهدة صورة للإعلان في الأسفل.

إعلان موبايلي: صراخ و آهات
في هذا الإعلان تظهر موبايلي منظر لنوافذ خارج مجموعة من البنايات، و في كل مرة هناك صرخة مختلفة. الإعلان عبارة عن تهكم على حالة مستخدمي إنترنت DSL من الإتصالات السعودية، حيث يعرف عنهم المعاناة الدائمة بسبب إنقطاع الإنترنت المستمر و السرعات التي لا تصل الى مستواها الموعود.

موبايلي: انتظر ثلاث أسابيع
يعلم الكثير منا أن البعض لا زال ينتظر توفر خدمة DSL لمنزله من الإتصالات السعودية، و هنا موبايلي تسخر من الوقت الطويل الذي يضطر البعض لإنتظاره للحصول على خدمة الإنترنت من الإتصالات.

الاتصالات: التغطية مش كفاية
الإتصالات السعودية تستمتع كثيرا خصوصا قبل عدة سنوات بالسخرية من تغطية شبكة موبايلي. في هذا الاعلان شخص يريد تغطية جسمه اثناء النوم لكنه يواجه بعض الصعوبات.

http://www.youtube.com/watch?v=pwa5Ld9OkUo

موبايلي: توصيل انترنت
هنا تقوم موبايلي مرة أخرى بالسخرية من مسألة تمديد انترنت DSL من الإتصالات السعودية، لكن هذه المرة مع صيغة المبالغة الشديدة.

إعلان الإتصالات: حطه عند الشباك
في هذا الإعلان ترد الإتصالات على موبايلي بقوة، و هذا الإعلان كان شديد الأثر لما فيه الى تلميحات مباشرة و صريحة أن الطرف الثاني هو شركة موبايلي. الإعلان يظهر عدة مستخدمين يحاولون إلتقاط اشارة الواي ماكس، و من المعروف عنها أنها صعبة الإلتقاط في بعض الأحيان و يجب تثبيت المودم الخاص بها في مكان قريب من نوافذ المنزل.

إعلان موبايلي: احذروا التقليد
بعد الهجوم بشكل مستمر على STC فجأة أصبحت موبايلي في غاية الأدب في إعلانها الجديد. يظهر أحد موظفي موبايلي و يعرض علبة الواي ماكس المقلدة التي ظهرت في إعلان STC، و يقارتها بالعلبة الأصلية محذرا عملاء موبايلي من التقليد، و مذكرا لهم بأن موبايلي تقدم “أسهل و أسرع” انترنت.

موبايلي: حالات طارئة
هذا الإعلان كان قاسيا جدا على STC، و كما يبدو لاحقا أنه تم ايقافه بسرعة من قبل هيئة الإتصالات السعودية. في هذا الإعلان يظهر طبيب يستقبل حالات طارئة في المستشفى، و هذه الحالات الطارئة تمثل مستخدمين قد واجهوا وعكة صحية بسبب الفواتير العالية التي حصلو عليها، في تهكم واضح على ارتفاع فواتير STC المعروف.

موبايلي: مولود جديد
إعلان آخر قوي تتهكم فيه موبايلي على بطء تقديم الخدمات في STC. في هذا الإعلان يتحدث اثنين من الآباء بالقرب من موالديهم الجدد، و يقوم أحدهم بطلب الإنترنت لابنه مباشرة، مبينا أنه على أمل أن تصل الخدمة لإبنه بعد عدة سنوات.

إعلان موبايلي: فتى البيتزا
في هذا الإعلان الحديث تقوم موبايلي بتسويق خدمة الإنترنت لديها و التي لا تحتاج الى تركيب أو أي توصيلات إضافية. هنا يأتي فتى البيتزا بالطلب الى بيت أحدهم، ليتفاجأ صاحب المنزل أن البيتزا لم تطبخ بعد. انترنت بدون تركيب هو ما تقدمه موبايلي، مقابل خدمة الـDSL التي تحتاج الى تدخل فني مختص في كثير من الأحيان لكي تبدأ بالعمل.

هذا كل ما وجدناه للآن، لكن المعركة مستمرة، و ربما نرى الكثير مستقبلا. إن كانت تعرف عن إعلان آخر أو تفاصيل إضافية، لا تتردد بمراسلتي لأقوم بإضافاتها للمقال.

إنخفاض أرباح STC بنسبة 19% خلال 2011

اتخفضت أرباح شركة الإتصالات السعودية بنسبة 19% في 2011 مقارنة بالعام 2010، حسب الأرقام الرسمية التي أصدرتها الشركة اليوم. و تحدثت الشركة عن نتائجها للربع الرابع من 2011، حيث حققت الشركة أرباح قدرت بـ2.27 مليار ريال مقارنة بـ2.28 مليار ريال في الربع الأخير من العام الماضي. أما صافي الأرباح للسنة كاملة فقد وصل الى 7.67 مليار ريال مقارنة بـ9.73 مليار العام الماضي. الشركة قررت توزيع مليار ريال على المستثمرين كأرباح عن الربع الأخير من السنة الماضية. يمكنكم قراءة البيان الصحفي الكامل في الأسفل.

أوصى مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية في اجتماع عقده مساء اليوم الأربعاء بتوزيع أرباح نقدية مقدارها مليار ريال على المساهمين عن الربع الأخير من العام الماضي، سيتم تحديد تاريخ أحقيتها وموعد صرفها في وقت لاحق.

وأعلنت مجموعة الاتصالات السعودية مساء اليوم نتائجها المالية الأولية الموحدة للربع الأخير وللسنة المالية المنتهية في 31/12/2011م، حيث بلغت الايرادات للربع الأخير 15,249 مليون ريال مقابل 13,444 مليون ريال في الربع الأخير من العام السابق 2010م وذلك بارتفاع قدره 13% .

وعززت العائدات القياسية المحققة خلال موسم الحج من نتائج الربع الأخير، كما شهد الربع الأخير نموا كبيرا على خدمات النطاق العريض (البرودباند) الثابتة والمتنقلة.
وبلغت الإيرادات خلال اثني عشر شهراً 56,220 مليون ريال مقابل 51,787 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق بارتفاع نسبته 9%. وبلغ الربح التشغيلي خلال اثني عشر شهراً 11,266 مليون ريال مقابل 10,978 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق بارتفاع نسبته 3% .
كما بلغ صافي الربح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزكاة والضرائب ( EBITDA) للأثنى عشر شهراً 20,119 مليون ريال مقابل 19,620 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق بارتفاع قدره 3%.

وحققت مجموعة الاتصالات السعودية خلال الربع الأخير من عام 2011م ربحا صافيا قدره 2,278 مليون ريال مقابل 2,286 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق بانخفاض نسبته 0.3% ، ومقابل 1,562 مليون ريال للربع الثالث بارتفاع نسبته 46% بعد تعديل أرقام المقارنة.
كما بلغ صافي الربح خلال اثني عشر شهراً 7,670 مليون ريال مقابل 9,436 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق بانخفاض نسبته 19% .

وعزت شركة الاتصالات السعودية انخفاض صافي الربح خلال اثني عشر شهراً (على الرغم من ارتفاع الربح التشغيلي 3%) مقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق إلى تسجيل خسائر تغير في أسعار العملات الأجنبية على مستوى القوائم المالية الموحدة بلغت حوالي 1,105 مليون ريال خلال عام 2011م، كما تضمنت الإيرادات والمصاريف الأخرى مبلغ 375 مليون ريال عبارة عن راتب شهرين لموظفي الشركة، إضافة إلى أنه بالإضافة لذلك كانت هناك مكاسب بمبلغ قدره 728 مليون ريال تم تسجيلها في الربع الثالث من عام 2010 نتيجة بيع أصول ثابتة (أبراج جوال) لشركة إيرسل الهندية.

وأعرب رئيس مجموعة الاتصالات السعودية المهندس سعود بن ماجد الدويش عن سعادته بالنتائج الجيدة للمجموعة.
وقال : إن مواصلة الاتصالات السعودية تعزيز مكانتها الرائدة كإحدى أكبر مزودي خدمات الاتصالات في المنطقة عبر تقديم خدمات مبتكرة متكاملة ثابتة ومتنقلة للأفراد والشركات على حد سواء وذلك في إطار سعيها الدائم للارتقاء بأداء تشغيلي ومالي متميز ومستدام ، كما تشرفت الاتصالات السعودية بالمساهمة وبفعالية في تقديم خدمات رفيعة لحجاج بيت الله الحرام فاقت المستويات العالمية من خلال البنية التحتية المتقدمة التي تعمل الشركة باستمرار على تطويرها، أما على الصعيد المالي، فإن من شأن صفقات الاستحواذ المحلية الأخيرة التي أعلنت عنها المجموعة أن تلعب دوراً إيجابياً في تعزيز الثقة بين المستثمرين بالتزامن مع مستويات النمو الأخيرة محليا دوليا، حيث ساهمت استراتيجية “الريادة” في هذا النمو.

وبين بانه محليا، وعلى صعيد خدمات النطاق العريض المتنقل، فقد نمت الايرادات في الربع الأخير من عام 2011م بنسبة 126% مقارنة بنفس الفترة من عام 2010م، وللعام 2011م زادت الايرادات بنسبة 131% وذلك بسبب استمرار الشركة في نشر شبكات الجيل الرابع لتوفير سرعات انترنت تصل إلى 100 ميجا بت / ثانية في 7 مدن رئيسية كمرحلة أولية بالإضافة إلى توفير سرعات تصل إلى 42 ميجابت / ثانية على شبكات الجيل الثالث المطور التي وصلت نسبة التغطية الى 92% من المناطق المأهولة في المملكة حيث زاد عدد المواقع المقدمة للخدمة بنسبة تجاوزت 50% عن العام السابق.

وأضاف المهندس الدويش انه وعلى المستوى الدولي، تواصل المجموعة تحقيق نمو في عمليات الشركات الشقيقة والتابعة لها، حيث نمت الايرادات الدولية بنسبة 10% مقارنة بالعام 2010م، كما تميز الربع الأخير بإطلاق شركة الاتصالات الكويتية (VIVA )، تقنية الجيل الرابع بسرعة نقل بيانات تصل إلى 100 ميجا بت / ثانية، وفي البحرين نجحت (VIVA )، البحرين بتقديم أفضل خدمات الانترنت وبدأت فعليا بنشر شبكات الجيل الرابع، وفي اندونيسيا حصلت الشركة على الترددات الخاصة بالجيل الثالث المطور الأمر الذي سيسهم في تعزيز قدراتها وخدماتها في السوق الاندونيسي.

هل سترفع STC معايير المنافسة مرة أخرى في المملكة؟

مفهوم المنافسة في قطاع الإتصالات في المملكة لم يكن معروفا قبل العام 2004، أي أنه حديث الولادة مقارنة بالتجارب العالمية. بدأت المنافسة في قطاع الإتصالات عندما تم تخصيص شركة الإتصالات السعودية و طرح جزء من حصة الشركة كأسهم في السوق، لاحقا تأسست موبايلي كأول منافس في قطاع الإتصالات في العام 2004. عندما كنت أدرس في سكتلندا في العام 2004، كانت لدي خيارات بين 7 شركات إتصال مختلفة، فلكم أن تتخيلوا كيف يمكن أن تكون المنافسة عندما يكون عدد اللاعبين في هذه المسابقة الكبيرة يصل الى 7.

احد إعلانات الإتصالات السعودية حيث يتم مقارنة أسعار الأجهزة مع باقتهم الخاصة بالمنافسين

رغم أن المنافسة تعتبر شيء جديد في سوق الإتصالات في المملكة، الا أنها كانت شديدة منذ بدايتها، و استمرت في الإزدياد خلال السنوات الماضية. الرائع هو ما نتج عن ذلك من فوائد كثيرة للمستهلك، و أصبحت الأسعار تنخفض و العروض تتوالى. رغم ذلك لم تصل المنافسة المحلية الى ذلك المستوى الذي وصلته اليه مثيلاتها عالميا. و لعلنا ناخذ بالمثال الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تشتد المنافسة بين Verizon و AT&T و Sprint و غيرهم. أحد الوسائل الجديدة التي تتخذها هذه الشركات ضمن استراتيجيتها التنافسية هي الحصول على هواتف بشكل حصري و بيعها بإرتباط خاص مع خط بيانات من المشغل نفسه. ربما أحد أقرب الأمثلة لذلك هو كيف حصلت AT&T على حقوق بيع هاتف أبل iPhone ثم قفله على شبكتها الخاصة. المنافسة لم تقف هناك، بل امتدت حتى رأينا بعض الهواتف الخاصة التي تصدر و هي حاملة لشعار Sprint على واجهتها، نعم أصبح المشغلين هناك يقومون بالإتفاق مع الشركات المصنعة بتخصيص هواتف بالكامل لهم. سامسونج كمثال تقوم بإصدار هاتف جالكسي اس بأربع أشكال و أسماء مختلفة، كل هذا ليحصل كل مشغل هواتف في أمريكا على نسخته الخاصة و المميزة من الهاتف.

بعض هذه الأفكار لا تعتبر جديدة بالكامل، عندما كنت في اسكتلندا كنت أحصل على رقم هاتف محمول مفوتر و عقد لمدة عام، و بالإضافة لذلك أستيطع الحصول على هاتف مجاني، و أحيانا أحدث الهواتف المتوفرة في السوق مقابل مبلغ رمزي جدا لا يتعدى 500 ريال. ليس ذلك فقط، بل عند التجديد السنوي أستطيع إعادة الكرة و الحصول على هاتف مجاني جديد لمجرد تجديد عقدي مع المشغل. لنعد الآن للسوق المحلية، و تحديدا STC التي تقوم مؤخرا بحملة كبيرة جدا لتسويق الأجهزة التي تباع عن طريقها. ما يحدث هو أن STC تربط العملاء بعقد سنوي معين و تحصل منهم على مبلغ اشتراك عالي بشكل شهري، و بالمقابل توفر لهم مجموعة من أحدث الأجهزة في السوق، و هذا يتمضن الهواتف و الأجهزة اللوحية. نحن الآن وصلنا الى مرحلة أخرى من المنافسة، و نقف هنا عند توفير أجهزة حديثة للمشتركين الجدد مقابل اشتراكات معينة.

الخطوة التي قامت بها STC ليست بسيطة، فهي تعاقدت مع سامسونج و موتورولا لتنفيذ خطتها الجديدة، و كثير من المستهلكين بدأو يغيرون طريقة تفكيرهم أثناء شراء جهاز جديد. موبايلي المنافس الرئيسي للإتصالات السعودية لم يتخذ خطوات مشابهة الى الآن، بإستثناء حصوله على حصرية أيفون 3G قبل أكثر من سنتين، الا أنه لم يقدم على خطوات حقيقية مشابهة مع شركات أخرى. ربما سنجد تحركا جديدا من موبايلي قريبا، خصوصا أن STC تبدو جادة باستراتيجيتها الجديدة و الحملة التسويقية الكبيرة التي تدور خلفها.

لكن هناك أيضا ضغوطات أكبر على شركات خارج قطاع الإتصالات، فمثلا مكتبة جرير أصبحت مهددة رغم كونها أحد أكبر اللاعبين في قطاع الكترونيات المستهلك. الآن STC أصبحت منافسا حقيقيا لمكتبة جرير، و رأينا كيف قامت الشركة بحملة قوية لتسويق أيفون 4 كي تواجه الحملة المضادة من شركات الإتصال، و هذا تضمن إعلانات تلفزيونية نادرا ما تقوم بها الشركة.

لا نستطيع الهروب بعيدا من الواقع العالمي، فعندما ستحتد المنافسة التي انتقلت الآن للهواتف و الأجهزة بين شركات الإتصال، فستصبح الشركات المصنعة تحت الضغط أكثر من أي وقت مضى. ربما نرى قريبا هواتف و أجهزة مغلقة على شركات اتصال معينة، لكن هذا قد يعود بشكل كبير الى هيئة الإتصالات و الموافقة الحكومية. أمر آخر قد نراه قريبا هو أن تقوم STC أو موبايلي بتقديم هواتف تحمل أسمائهم. إن كانت الأحداث الأخيرة تدل على شيء فهو أن معايير المنافسة سترتفع مرة أخرى، و هذا كله سيكون من صالح المستخدم في آخر الأمر.

الإتصالات السعودية تقدم تطبيقا خاصا بالمرأة

 

الإتصالات السعودية تقدم تطبيقا جديدا مخصص لخدمة عميلاتهم، التطبيق يدعى “أسرار” و سيغطي الكثير من الجوانب التي تهم المرأة، إليكم البيان الصحفي الذي يتحدث عن التطبيق و ما يقدمه:

طلقت الاتصالات السعودية خدمة حصرية تقدم لأول مرة في المملكة، تطبيق أسرار “Asrar App” لكل عميلات الجوال المفوتر ومسبق الدفع والموجه للمرأة بشكل خاص ويحتوي على العديد من الخدمات المتنوعة والمختلفة الاهتمامات والمجالات.

ويقدم التطبيق أجمل وأفضل المعلومات والنصائح الصادرة عن متخصصين وخبراء في أهم مجالات المرأة  كالتجميل والأناقة والطبخ والأزياء والتربية والطفل والأمومة والصحة الجسدية والنفسية وشؤون المرأة في الدين والمجتمع،  والنشاطات النسائية المحلية والعربية والعالمية وأكثر من 20 فئة، بالإضافة الى قسم خاص للتواصل مع أهم خبراء التجميل والإستشارات الأسرية والإجتماعية في عالم من الخصوصية والسرية، إلى جانب العديد من الخدمات المتنوعة عن الأسرة والزوج والأبناء والعلاقات الاجتماعية التي يتم تحديثها بشكل يومي.

ويعمل تطبيق أسرار “Asrar App” على أي جهاز جوال وأنظمة تشغيل أجهزة الجوال الذكية التي تدعم تطبيقات الجافا Java مثل نظام أندرويد Android™ ونظام تشغيل أجهزة بلاك بيري BlackBerry®  ونظام تشغيل IOS، وذلك بإرسال رسالة نصية SMS تحوي كلمة أسرار إلى 806161 ليصل للعميل رابط تحميل التطبيق.

يشار ان الاتصالات السعودية تمتلك مجموعة كبيرة من خدمات المحتوى الرقمي الحصرية اختصت بها عملائها والتي تتميز بها عن باقي الشركات باعتبارها المُشغل الأول على مستوى المملكة والأكبر على مستوى المنطقة بشكل عام.

لقاء مع علي البسام من STC يتحدث عن موتورولا رازر

خلال حفل موتورولا لإطلاق جهاز رازر الجديد حصلنا على الفرصة للقاء السيد علي البسام من STC ليحدثنا عن الهاتف و العروض المقدمة عليه، مشاهدة طيبة:

مؤتمر “قمة الأجهزة المحمولة الذكية” في دبي برعاية STC

 

ترعى STC الإتصالات السعودية مؤتمر قمة الأجهزة المحمولة الذكية الذي ينعقد في الخامس و السادس من شهر ديسمبر و يتحدث فيه 25 متحدث و متحدثة من خبراء الإتصالات و كبار الإعلاميين.

هذا المؤتمر يقدمه مجموعة المرشدين العرب التابعة لبنك الإستثمار العربي الأردني وهي معنيه بالكثير من الدراسات حول السوق و التكنولوجيا، يمكنكم قراءة البيان الصحفي الكامل بالأسفل:


تنعقد “قمةالأجهزة المحمولة الذكية” في دبي يومي 5و6 كانون أول
/ ديسمبر 2011 بتنظيم من مجموعة المرشدين العرب في وقت تنتعش فيه مبيعات واستخدام الهواتف الذكية في العالم العربي.

الهواتف الذكية تشهد حقبة مزدهرة في العالم العربي، بحسب دراسات جديدة من مجموعة المرشدين العرب بينت أن الهواتف الذكية تشكل 42% و44% من مجمل الهواتف الخلوية في الأردن والإمارات على التوالي. إن القاعدة المتنامية للهواتف الذكية في العالم العربي توفر فرصاً جمة للشركات العاملة في نطاق الهواتف الذكية ومحتواها، وفي ذات الوقت هناك معوقات كبيرة تتمثل في ان العديد من مالكي الهواتف الذكية لا يستفيدون تماما من مقدرات اجهزتهم.

سيناقش المؤتمرون في قمة “الأجهزة المحمولة الذكية” المواضيع الهامة المتعلقة بالهواتف الذكية وأسواقها في العالم العربي. ويتوقع حضور أكثر من 300 شخص للمؤتمر الذي ينعقد في فندق كراون بلازا دبي.

November 1, 2011

تعقد مجموعة المرشدين العرب مؤتمرها في دبي في الوقت الذي أصبحت فيه خدمات الانترنت ذات النطاق العريض الخليوية ذات أهمية بارزة للمشغلين والناشرين ومطوري المحتوى وشركات الاعلام المختلفة. ويتحدثفي المؤتمر خمسة وعشرون متحدثا ومتحدثة من قادة  قطاعي الاتصالات والإعلام من أصحاب الخبرة الواسعة والرؤى المستقبلية الثاقبة. وفي إطار سعيها المتواصل من أجل دفع عجلة التطور في صناعة المعلومات والتكنولوجيا العربية، فإن مجموعة المرشدين العرب قد أعفت شركات الاتصالات والإعلام المشاركة من دفع رسوم التسجيل. كما منحت الوفود التي قامت بالتسجيل لحضور المؤتمر فرصة الحصول على تقارير بحثية من مجموعة المرشدين العرب.

يذكر أن الراعي الرئيسي لـ “قمة الأجهزة المحمولة الذكية” للعام 2011 هي شركة  الاتصالات السعودية.STC

وأوضحت شركة الاتصالات السعودية بأن رعايتها لهذا المؤتمر يأتي تأكيداً لدورها البارز في المنطقة ولريادتهافي مجال الاتصالات والإنترنت، وكهدف إستراتيجي تتطلع من خلاله إلى التواجد بفعالية في المناسبات التقنية إقليمياً ودولياً والتي يتم فيها عرض أحدث الابتكارات والمنتجات والأجهزة والحلول والتطبيقات والبرمجيات، خاصة كونها قد أخذت على عاتقها تزويد السوقالسعودي بأحدث الأجهزة الذكية والتابلت واللابتوب بشكل حصري.

وأضافت الشركة بأنها تسعى من خلال هذه المشاركة الفعّالة والرعاية إلى الالتقاء بأكبر تجمع للنخبة من ذوي الاختصاص والخبراء والفنيين وممثلي الشركات العالمية المصنعة والمزودة للخدمات والتطبيقات والحلول اللاسلكية والاجهزة المعلوماتية المتنقلة والأجهزة الذكية، مما ينعكس بدوره على عملاء الاتصالات السعودية، وذلك بتوفير أحدث ما توصلت إليه صناعةالتكنولوجيا الذكية من مساعدات رقمية وأجهزة ذكية ومعدات للشبكات اللاسلكية وتطبيقات وحلول لنقل وتبادل والمعلومات عن بعد.

وأفاد السيد جواد جلال عباسي، مؤسس ومدير عام مجموعة المرشدين العرب: ” مع انتشار شبكات الهاتف الخليوي للجيل الثالث والجيل الرابع بالمنطقة وتوسع استخدام الهواتف الذكية، فإن مستخدمي الخدمات الخليوية في العالم العربي باتوا يستخدمون تطبيقات الهواتف الذكية على نحوٍ واسع، فقد بينت دراسة مجموعة المرشدين العرب أن 61% و45% من مالكي الهواتف الذكية يستخدمون تطبيقاتها في الأردن والإمارات على التوالي. ويبين هذا أنه مع أن الهواتف الذكية تنتشر باضطراد فهناك مجال كبير للنمو في استخدام تطبيقات الهواتف الذكية.  وأضاف عباسي: “بعكس ما هو متوقع في دول ناطقة باللغة العربية، فإن غالبية مستخدمي الهواتف الذكية في الأردن والإمارات العربية المتحدة يفضلون اللغة الإنجليزية لاستعمال التطبيفات عبر هواتفهم الذكية حيث يفضل 91%  من مستخدمي التطبيقات في الأردن اللغة الإنجليزية للتطبيقات وكذلك 90 ٪ من مستخدمي تطبيقات الهواتف الذكية في الإمارات العربية المتحدة يفضلون اللغة الانجليزية.

ويجدر الذكر انه بحلول شهر تشرين الاول 2011 ، كان لدى 14 سوقا خلويا عربيا شبكات الجيل الثالث (3G). وقد اطلق اربعة مشغلي خلوي في كل من السعودية والإمارات شبكات (LTE).

كما يحظى المؤتمر أيضا بدعم ورعاية كل من شركة Qualcomm ، Microsoft، AppsArabia، nPario. هذا ويحظى المؤتمر بدعم إعلامي من كل من Teletimes International، DVV Media، ITP CommsMEA، MediaME، Telecom Watch

تجري فعاليات مؤتمر المرشدين العرب “قمة الأجهزة المحمولة الذكية” في فندق  كراون بلازا – دبي يومي الخامس والسادس من شهر كانون أول 2011.

لمزيد من المعلومات وللتسجيل مباشرة عبر الشبكة العالمية الرجاء زيارة الموقع الشبكي التالي الخاص بالمؤتمر:http://www.arabadvisors.com/SmartHandheld/schedule.htm

 


عن شركة الاتصالات السعودية
STC (الراعي الرئيسي):

مجموعة الاتصالات السعودية هي أكبر شركة اتصالات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث رأس المال وإجمالي الإيرادات وعدد العاملين، ويقع مقرها الرئيس في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية ويعمل بها 25.000 موظف وعامل كما تم تصنيفها مؤخر اً ضمن أفضل 20 شبكة اتصالات متنقلة في العالم.

وتملك المجموعة وتشغل أكبر وأحدث بنية تحتية للاتصالات المتنقلة وخدمات النطاق العريض في الشرق الأوسط كما قامت باستثمارات ضخمة امتدت عالمياً لتشمل العديد من القارات إذ أن عملياتها تنتشر في كل من تركيا، البحرين، الكويت، لبنان، الأردن، الهند، ماليزيا، إندونيسيا وجنوب أفريقيا.

وبشكل إجمالي فإن مجموعة الاتصالات السعودية تخدم أكثر من 142 مليون مشترك بخدمات الاتصالات المتكاملة في مجالات الجوال، الهاتف الثابت والنطاق العريض في المملكة العربية السعودية وتسعة من الأسواقالخارجية، كما تخدم مليوني حاج سنوياً خلال موسم الحج.

وبفضل اقتران قوة القيادة مع الاستثمارات الإستراتيجية فقد ازدادت قيمة المساهمين مامكن المجموعة من توفير تغطية تصل إلى 98% في المملكة وتقديم خدمات جديدة بنجاح تام بما في ذلك خدمات (3G, 3.5G, LTE, IPTV, MMS ) بالإضافة إلى خدمات الإنترنت عالي السرعة مع أحدث الأجهزة من بلاك بيري، آيفون، سامسونغ، نوكيا وغيرها من الشركات الرائدة.

هذا وحافظت مجموعة الاتصالات السعودية على تصنيفها الائتماني بدرجة (A+/stable/A-1+) والذي يمنح من قبل وكالة التصنيف الائتماني العالمية (ستاندرد أند بورز)  لتبقى من بين افضل مجموعات الاتصالات العالمية تصنيفاً ، وذلك خلال المراجعة الدورية التي تتم من قبل الوكالة وفق المعايير المتبعة لمراجعة التصنيف الائتماني ،

وبما تتميز به من ملاءة مالية قوية وشبكة ذات تجهيزات حديثة وتنظيم يعتمد التمحور حول العميل وقوة عاملة ملتزمة ووفية فإن الاتصالات السعودية ستستمر في النمو والتوسع محلياً وعالميا.

 

 

عن مجموعة المرشدين العرب Arab Advisors Group :

تقدم مجموعة المرشدين العرب، شركة تابعة لبنك الاستثمار العربي الأردني، أبحاثا ذات مصداقية عالية، ودراسات تحليلية وافية، وتوقعات حول أوضاع أسواق الاتصالات والإعلام والتكنولوجيا والمال والأعمال في العالم العربي.

ولقد نجح فريق عمل المجموعة من الخبراء المؤهلين في إصدار حوالي 2,650 تقرير حتى اليوم حول أسواق الاتصالات والإعلام العربية. يمكن للراغبين شراء التقارير التي تهمهم،  أو الاشتراك سنويا للحصول على جميع التقارير، عبر موقع المجموعة الشبكي:www.arabadvisors.com، خدمات الدراسات الاستراتيجية، قطاع الإعلام والاتصالات. تضم قائمة المستفيدين من خدمات المجموعة حتى اليوم أكثر من 630شركة عالمية وإقليمية.

 

الإتصالات السعودية STC تفوز بجائزة مشغل الهواتف المحمولة الأول للعام 2011

فازت الإتصالات السعودية STC بجائزة TMT لأفضل مشغل هواتف محمولة في الشرق الأوسط خلال العام 2011. الحفل الذي يقام اليوم تم فيه الإعلان بشكل رسمي و حصلنا على تأكيد من حساب نواف الشعلاني في تويتر، و هو مدير العلاقات العامة في الشركة السعودية الضخمة. يذكر إن اختيار الفائز كان بناء على النمو، الإبتكار، الإدارة و صنع القيمة. يذكر أن نفس الجائزة فاز فيها شركة Qtel القطرية العام الماضي و اتصالات الإماراتية في 2009.

الإتصالات السعودية تفعل خدمة الدفع لعملائها على متجر Ovi من نوكيا

لمن يذكر فقط تحدثنا مؤخرا عن اتفاق بين اتصالات الإماراتية و نوكيا يتيح لعملاء Etisalat الشراء من متجر Ovi بشكل ميسر عن طريق الإقتطاع من الفاتورة الشهرية. الآن الخدمة أيضا تتوفر في السعودية لكن بشكل حصري عبر STC أو الإتصالات السعودية. يمكنك الآن الشراء من متجر Ovi الخاص بنوكيا و سيتم خصم المبلغ من رصيدك أو فاتورتك حسب نوع اشتراكك في الهاتف الجوال. يمكنكم قراءة البيان الصحفي كاملا في الأسفل:

أعلنت الاتصالات السعودية إطلاق خدمة الشراء عبر متجر نوكيا Ovi Store لعملائها بشكل حصري لتكون المُشغل الوحيد الذي يوفر لعملائه إمكانية استخدام هذه الخصائص الجديدة وبشكلٍ مباشر لأول مرة في المملكة والشرق الأوسط، وذلك بقيد مبالغ الشراء المستحقة على فاتورة عميل الجوال المفوتر واقتطاع تكلفة الشراء من رصيد الرقم مسبق الدفع (سوا ولنا)، وتم إطلاق هذه الخدمة بالتعاون مع نوكيا، ومن شأنها منح العملاء خيارات أوسع في عمليات الشراء عبر المتجر، على اعتبار أن العملاء حالياً يعتمدون على الدفع عن طريق البطاقات الائتمانية مقابل البرامج والتطبيقات التي يقومون بتحميلها.

يجعل هذا الخيار السهل من عملية الشراء أمراً بالغ السهولة، حيث يظهر خيار الدفع عبر فاتورة الجوال للعملاء بعد شرائهم لأي تطبيق عن طريق Ovi Store، كما يتمّ اقتطاع تكلفة شراء التطبيقات من رصيد عملاء الدفع المسبق، بالإضافة إلى أنه يُمكن إلغاء عملية الشراء بسهولة أثناء التحميل في حال رغب العميل لذلك، وينتشر محتوى Ovi Store من نوكيا في أكثر من 190 دولةً بمختلف أرجاء العالم، حيث يقدّم للعملاء طيفاً واسعاً من التطبيقات والألعاب وملفات الوسائط المتعدّدة.

وفي هذا المسار أشار جميل الملحم، نائب الرئيس لوحدة خدمات الأفراد بشركة الاتصالات السعودية بأن الشركة تلعب دوراً ريادياً في السوق بتقديم الحلول ليس على مستوى المملكة فحسب بل والمنطقة، كما تدعم الإستراتيجية الرامية إلى التمركز حول العملاء وتلبية كافة احتياجاتهم وتنويع الخيارات أمامهم، من جانبه قال عمران محمود، مدير عام شركة نوكيا في السعودية: “يمثل إطلاق الخدمة الجديدة سابقة تعد الأولى من نوعها على مستوى المملكة والمنطقة عموماً، كما يسرنا التعاون مع الاتصالات السعودية في تقديمها لعملائنا الكرام، ونحن على ثقة بأنها ستوفر للمستخدمين المزيد من التسهيلات فيما يتعلق بتحميل التطبيقات والبرامج من متجر نوكيا Ovi Store.

رقي سرعة الإنترنت الى 20 ميجا مجانا مع STC

لا تتسرع عزيزي فالعرض من المستحيل أن يكون بهذه الروعة، لكنك ستحصل على شهرين مجانا عند ترقيتك لسرعتك الى 20 ميجا مع خدمة برودباند من STC. هذا يأتي بعد نجاح عرض نصف السعر الذي أطلقته STC مؤخرا. تابع القراءة لإعلان الفيديو و البيان الصحفي كاملا.

أطلقت الاتصالات السعودية عرضاً جديداً مغرياً لعملائها في باقات برودباند المنزلية متيحة لهم ولأول مرة بالمملكة ترقية سرعاتهم الحالية للانترنت لسرعات أعلى تصل إلى 20 ميجا والتمتع بجميع مزايا باقة (X باند جود) وتصفح إنترنت حقيقي وآمن في المنازل، إضافة إلى مكالمات داخلية ومحلية عبر الهاتف لكل أنحاء المملكة مجاناً على مدار الساعة، والاستمتاع بكافة خدمات الإنترنت المتعددة وتنفيذ جميع التطبيقات الحالية والمستقبلية، والحصول على الألعاب الجماعية وغيرها الكثير بسرعات عالية. وذلك تزامناً مع الإقبال منقطع النظير الذي يشهده عرض (نصف السعر) الذي قدمته لعملائها الجدد في خدمات (برودباند) لمدة نصف سنة .

وأوضحت الشركة أهمية استفادة جميع عملائها في باقات برودباند المنزلية من هذا العرض الحصري الذي يميزهم بإتاحة الفرصة لهم لترقية سرعاتهم والتحول إلى باقة (X باند جود)، التي توفر سرعات عالية تصل إلى 20 ميجا مع التمتع بكامل مزاياها، مضيفة أن عرض ترقية السرعات يشمل عملاء باقة (L باند جود) وكذلك عملاء آفاق DSL شامل الذين تقل سرعاتهم عن 1 ميجا على أسعار منافسة.

وأضافت الاتصالات السعودية أن إطلاق عرض ترقية السرعات الذي يسري لمدة محدودة يأتي ضمن إستراتيجيتها في توفير أعلى سرعات الإنترنت الحقيقي لعملائها بأفضل الأسعار وأقلها في السوق السعودي، وتعزيزاً لدورها الرائد في نشر خدمات (البرودباند) في المجتمع السعودي وتمكين عملائها من الاستمتاع بسرعات حقيقية في التصفح ونقل البيانات وتحميل البرامج والاستفادة من خدمات الانترنت المتعددة في انجاز كافة أعمالهم، مؤكدة اهتمام الشركة بعملائها واستمرارها في تلمس احتياجاتهم وتلبيتها بإطلاق مزيد من العروض التي تمكنهم من التمتع بأفضل خدمات الانترنت بسرعات قياسية وبأسعار تنافسية تُعد الأرخص في المنطقة.