الفيسبوك تريد أن تجعل ملخص أخبارك أكثر صلة

nwesfeed

بناء على نوعية المستخدم، فإن ملخص الأخبار على شبكة الفيسبوك يمكن أن يجعلك مشوشا جدا في بعض الأحيان، وأحيانا هذا التشويش يأتي مع نوع من الفوضى بحيث تحصل على التحديثات والأخبار من جميع الصفحات التي تتابعها بشكل عشوائي وغير منظم. ولهذا السبب فإن شركة الفيسبوك تأمل في تغيير ذلك وجعل ملخص الأخبار الخاص بك أكثر تنظيما بحيث تعتزم الشركة جعل الأخبار والتحديثات التي تصل إلى ملخص الأخبار الخاص بك تكون ذات صلة ببعضها البعض. على سبيل المثال، واحدة من التغييرات التي تعتزم شركة الفيسبوك إطلاقها على شبكتها الإجتماعية هي في الصورة أعلاه، حيث نلاحظ أن المقال الرئيسي تم إرفاقه بثلاث مواد إضافية والتي تعتبر ذات صلة بالمقال الرئيسي.

وتعمل الفيسبوك أيضا على محاولة التفريق بين المحتويات العالية الجودة والمتدنية الجودة لأن الناس يفضلون الحصول على الأخبار من مصادر ذات جودة عالية ومحترمة. ومن خلال ذلك، فإن شبكة الفيسبوك تأمل في تقديم محتوى أفضل على شبكتها الإجتماعية وأن تعرض لك في الأول الأخبار الأكثر أهمية والأكثر بروزا، في حين سيتم عرض بعد ذلك الأشياء الأقل أهمية مثل النكات والصور المضحة وغيرها من الأشياء الاخرى. وتعتزم شركة الفيسبوك أيضا جلب ميزة الإهتزاز إلى المنشورات، وهذا يعني أنه سيتم عرض الخبر في بداية ملخص الأخبار ( News Feed ) الخاص بك حتى بعد أن كنت قد قرأته في وقت سابق وذلك عندما يتم إضافة تعليق جديد إلى هذا المنشور، مما يسمح لك بمتابعة التعليقات على منشور معين.

المصدر.

إشاعات عن إهتمام شركة الفيسبوك بالإستحواذ على شركة ناشئة هندية

Facebook

عندما يتعلق الأمر بتطبيقات الأندرويد، فليس هناك معيار محدد كما أن مقاس واحد لا يناسب الجميع للآسف. والسبب في ذلك أن الاجهزة التي تدعم نظام الاندرويد هي متنوعة للغاية سواء من حيث المواصفات التقنية أو من حيث البرمجيات، كما أن هناك بعض الأجهزة التي تعمل على تبني الإصدارات القديمة من نظام الأندرويد، في حين أن هناك بعض الأجهزة التي تجلب معها أحدث إصدارات نظام تشغيل جوجل. حسنا، ربما في محاولة للمساعدة في تحسين تطبيقاتها لأجهزة الأندرويد من كافة الفئات، بدءا من الهواتف المتدنية وصولا إلى الهواتف الراقية، فقد تردد مؤخرا بأن شركة الفيسبوك قد تكون تبحث عن الإستحواذ على الشركة الناشئة الهندية Little Eye Labs، والتي تتخصص في تحليل وتحسين الأدوات لمطوري تطبيقات الاندرويد، ووفقا لتقرير صادر من الصحيفة الهندية Business Standar، فإن كل من الفيسبوك وشركة Little Eye Labs هما الآن في محادثات متقدمة جدا.

في حين أنه من غير الواضح لماذا ترغب شركة الفيسبوك بالإستحواذ بالضبط على شركة Little Eye Labs، فقد تردد على نطاق واسع بأن شركة الفيسبوك تبحث عن وسائل جديدة لتحسين تطبيقاتها لكي تعمل على نحو أفضل على مجموعة واسعة من أجهزة الأندرويد. وفي الوقت الذي سوف تصبح فيه التطبيقات تعمل بشكل جيد على الأجهزة المتطورة والاجهزة المتدنية على حد سواء، فإن شركة الفيسبوك سيكون بإمكانها إنشاء التطبيقات والتجربة الأمثل للمستخدمين مما سوف يمكنها من جذب إهتمام المزيد من المستخدمين إلى شبكتها الإجتماعية. هذه الصفقة قد لا تكون بمثابة مفاجأة بالنظر إلى أن شركة جوجل قامت هي الأخرى مؤخرا بالإستحواذ على شركة Flexycore المتخصصة أيضا في تحسين تطبيقات الاندرويد.

المصدر.

تطبيق WhatsApp يتفوق على الفيسبوك، ويقود خدمات المراسلة الفورية

whatsapp-logo

مجال خدمات المراسلة الفورية عبر الأجهزة المحمولة هي سوق تنافسية للغاية في الوقت الحالي. وهناك خيارات مثل iMessage فضلا عن خيارات أخرى مثل Facebook و WhatsApp و Hangouts و BlackBerry Messenger و Snapchat و Skype و LINE و WeChat إضافة إلى عدد كبير من الخدمات الأخرى. الجميع يريد أن يكون ملكا، ولكن بالطبع يمكن أن يكون هناك ملك واحد فقط. إستطلاع جديد للرأي يقول بأن WhatsApp هي الشركة الرائدة حاليا في سوق منصات المراسلة الفورية.

هذه الدراسة لا يمكنها بأي حال من الأحول أن تؤكد صحة هذه البيانات بشكل نهائي. أولا، الأجهزة التي شملتها الدراسة هي حوالي 3759 وهي تدعم إما منصة الأندرويد أو منصة iOS كما أن أصحاب هذه الهواتف الذكية يتمركزون في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية والبرازيل وجنوب إفريقيا وإندونيسيا والصين، وهذا يعني أن هذه الدراسة لا تشمل أي مستخدم لمنصة الويندوز فون مع العلم بأن هذه المنصة تحظى بشعبية كبيرة جدا في القارة الأوروبية بأكملها. وبالإضافة إلى ذلك، فقد كان السؤال الذي تم إستخدامه لتحديد أي من تطبيق المراسلة الفورية الموجود في الصدارة هو ” أي من تطبيقات المراسلة الذي تستخدمه مرة واحدة في الأسبوع على الأقل؟ “، ومن الواضح أن هذا لا يأخذ بعين الإعتبار وتيرة الإستخدام أو عدد الرسائل التي يتم معالجتها.

وقال 44% من الذي شملهم إستطلاع الرأي بأنهم يستخدمون تطبيق WhatsApp مرة واحدة في الأسبوع على الأقل، وقال 35% من الذين شملتهم الدراسة بأنهم يستخدمون الفيسبوك، في حين أكد 28% أنهم يستخدمون تطبيق WeChat، والذي لديه قاعدة كبيرة جدا في الصين. وفي نفس الوقت أكد 17% من هؤلاء الذين شملتهم الدراسة بأنهم يستخدمون تطبيق BlackBerry Messenger وأغلب مستخدمي هذا التطبيق يتمركزون في إندونيسيا وجنوب إفريقيا. خدمات المراسلة الفورية هي إلى حد بعيد الطريقة المثالية بالنسبة للمستخدمين من أجل مراسلة بعضهم البعض، بحيث أكد 63% من الذين شملتهم هذه الدراسة أنهم يستخدمون خدمات المراسلة الفورية ما لا يقل عن 10 مرات في اليوم الواحد.

المصدر.

الفيسبوك تخطط لإضافة ميزة ” القراءة في وقت لاحق ” إلى شبكتها الإجتماعية

facebook Windows Phone

الفيسبوك تريد أن تتيح كل شيء للجميع. وهي تريد أن تتيح لك جميع الميزات التي كنت تريدها في أي وقت مضى على شبكتها الإجتماعية، وهي لا تكترث للقفز إلى السوق التنافسية. الفيسبوك أرادت أن تكون أكثر تنافسية في مجال مشاركة الصور، لذلك فقد قامت بالإستحواذ على شبكة إنستاجرام كما أنها تعمل حاليا على تقديم عرض مغري لشركة Snapchat من أجل الإستحواذ على تطبيقها للمراسلة. وقد وردتنا في وقت سابق من هذا الأسبوع أن شركة الفيسبوك تبحث في إضافة ميزة الرسائل الخاصة إلى شبكة إنستاجرام. والآن نحن هنا مع أدلة جديدة تشير إلى أن الفيسبوك تريد أن تدخل ميزة ” قراءته في وقت لاحق ” إلى شبكتها الإجتماعية أيضا.

تبين أن بعض مستخدمي الهواتف الذكية حصلوا على خيار جديد في شريط مهام التصفح يسمى ” Saved / حفظ “. وهذا الخيار يحتوي على جميع الروابط التي قمت برؤيتها أثناء تصفح آخر الأخبار على الشبكة الإجتماعية والتي قمت بإختيارها لقراءتها في وقت لاحق. ونظرا لتدفق العديد من الأخبار والمقالات على شبكة الفيسبوك من مصادر مختلفة، فإن هذه الميزة تبدو مفهومة إلى حد ما. وحتى جوجل وآبل قاموا بوضع ميزات مثل هذه في متصفحات الويب الخاصة بهم.

بطبيعة الحال، هناك بالفعل إثنين من الأسماء الكبيرة في هذه السوق وهما Pocket و Instapaper وهناك أيضا العديد من التطبيقات الأخرى التي تقوم بنفس الغرض على الرغم من أن هذا ليس هو الهدف من إنشاء هذه التطبيقات، وعلى سبيل المثال نذكر تطبيق Evernote. وبالنسبة لقاعدة مستخدمي Pocket و Instapaper فهي لن تتأثر بهذه الإضافة التي تعتزم شركة الفيسبوك إطلاقها قريبا جدا لأن أغلب مستخدمي هذه التطبيقات لا يحصلون على الكثير من الأخبار إنطلاقا من الفيسبوك والشبكات الإجتماعية الأخرى.

المصدر.

الفيسبوك تؤكد أنها لا تفقد المستخدمين المراهقين

Facebook

أفيد مؤخرا أن وثيرة إستخدام الفيسبوك بين المراهقين قد بدأت بالإنخفاض. وبسبب هذه التقارير فقد إعتقد الكثيرون بأن الشبكة الإجتماعية الأفضل في العالم لم تعد بتلك الجاذبية بالنسبة لمعظم المراهقين. وقد صرح السيد David Ebersman والذي يشغل منصب المدير المالي لشبكة الفيسبوك خلال مؤتمر الشركة للكشف عن نتائجها المالية للربع الثالث من هذا العام أن شبكة الفيسبوك عرفت إنخفاضا جزئيا فيما يخص عدد المستخدمين المراهقين لشبكة الفيسبوك. وعلى ما يبدو فإن هذه الكلمات القليلة أثارت مئات المقالات حول كيفية أن الفيسبوك يمكن أن تصبح غير ذات صلة بالشباب الأصغر سنا. ولكن السيدة Sheryl Sandberg قررت الخروج عن صمتها أخيرا وصرحت بأنه تم تضخيم تعليق David Ebersman إلى حد كبير، وأكدت في نفس الوقت بأن إستخدام المراهقين عموما لشبكة الفيسبوك في الولايات المتحدة الأمريكية لا يزال مستقرا. ولكي نكون منصفين للسيد David Ebersman، فقد قال قبل أن يعلق حول تراجع إستخدام شبكة الفيسبوك بين المراهقين، بأن إستخدام الشباب لشبكة الفيسبوك في الولايات المتحدة الأمريكية كان مستقرا بشكل عام من الربع الثاني إلى الربع الثالث من هذا العام.

السيدة Sheryl Sandberg كررت بأن الغالبية العظمى من المراهقين الأمريكيين يستخدمون شبكة الفيسبوك كل يوم تقريبا. وأشارت السيدة Sheryl Sandberg أيضا في مقابلة مع موقع AllTingsD بأن التحدي بالنسبة لشبكة الفيسبوك حاليا ليس أن تكون أحدث أو أن تكون أروع وإنما أن تكون أكثر فائدة، وهذا هو الشيء الذي كان مارك زوكربيرغ والذي يشغل حاليا منصب الرئيس التنفيذي يؤكده منذ فترة طويلة. وعندما تم إستجوابها عن عملية إستحواذ محتملة على Snapchat بقيمة 3 مليار دولار نقدا، أكدت السيدة Sheryl Sandberg بأنه لم يتم تقديم عرض على الطاولة حاليا، ولكنها لا تنكر إمكانية أن يحدث ذلك في المستقبل.

المصدر.

تطبيق Snapchat يجتاز الفيسبوك في عمليات تحميل الصور

snapchat

تطبيق Snapchat إستطاع أن يتصدر عناوين الأخبار في الأونة الأخيرة، على ما يبدو بسبب أن لديه عدد قليل من المهتمين المحتملين الذين هم على إستعداد لطرح المليارات من الدولارات للحصول عليه. والسؤال الذي يطرح نفسه حاليا هو لماذا تريد هذه الشركات أن تدفع الكثير من الأموال مقابل الحصول على هذا التطبيق الذي لا يولد أية مداخل على الإطلاق في الوقت الحالي؟ حسنا، ربما لأن لديه القدرة على توليد الدخل من خلال الإستفادة من نموه الهائل. ووفقا لأخر الإحصائيات، فقد قيل بأن تطبيق Snapchat إستطاع أن يتفوق على شبكة الفيسبوك فيما يخص عمليات تحميل الصور، بحيث قيل أن مستخدمي هذا التطبيق يقومون بتحميل 400 مليون صورة ورسالة مرئية قصيرة إلى التطبيق يوميا بدلا من 350 مليون عملية تحميل التي تحصدها شبكة الفيسبوك يوميا.

على الرغم من أن المقارنة ليست عادلة بالضبط، بالنظر إلى أن الرقم 400 مليون يشمل كل من الصور والرسائل المرئية القصيرة مع العلم بأن شركة Snapchat لم تقدم أرقام دقيقة لكليهما. ومع ذلك فمن الممكن أن خدمة Snapchat أفضل من الفيسبوك عندما يتعلق الأمر بتحميل الصور خصوصا إذا أخذنا بعين الإعتبار أن الفيسبوك لديها أكثر من 1 مليار مستخدم، في حين أن تطبيق Snapchat لديه بعض مئات الملايين فقط من المستخدمين، لذلك فإنه لا يمكننا معادلة النشاط على الشبكة الإجتماعية الأشهر عالميا بالنشاط على تطبيق Snapchat. وربما هذا هو السبب في أن الفيسبوك كانت على إستعداد لتقديم ما يصل إلى 3 مليار دولار نقدا للإستحواذ على Snapchat.

وبالعودة إلى التقارير السابقة، فقد أشيع بأن شركة جوجل دخلت في حرب مزايدة مع شركة الفيسبوك للإستحواذ على تطبيق Snapchat، بحيث قدمت جوجل عرضا لشركة Snapchat من أجل الإستحواذ عليها مقابل 4 مليار دولار أمريكي، ولكن هذه الأخيرة رفضت جميع العروض المقدمة إليها بحجة أنها تستحق أكثر من 4 مليار دولار.

المصدر.

جوجل تدخل في حرب مزايدة ضد الفيسبوك للإستحواذ على تطبيق Snapchat

Google Company

قد تكون سمعت في الفترة الماضية كيف أن شركة الفيسبوك تحاول جاهدة الإستحواذ على شركة Snapchat بقيمة 3 مليار دولار، وهو العرض الذي لا يزال العديد يتساءل لماذا قررت شركة Snapchat رفضه. كما إتضح فيبدو أن الفيسبوك لم تكن وحدها المهتمة بالحصول على Snapchat، لأنه وفقا لسلسلة من التغريدات الصادرة من مؤسس GigaOm، السيد Om Malik، فقد أشار إلى أنه سمع من مصادره الخاصة كيف أن شركة جوجل إنضمت أيضا إلى طاولة المفاوضات للإستحواذ على Snapchat وأن عملاق البحث الأمريكي تمكن فعلا من منافسة الفيسبوك من خلال تقديم عرض مغري جدا لشركة Snapchat وصل إلى حوالي 4 مليار دولار بدلا من 3 مليار الدولار التي قررت الفيسبوك تقديمها.

وكانت خطة جوجل في الأساس هي الإستحواذ على تطبيق Snapchat وتركه على ما هو عليه، بحيث تبقي على التطبيق على أنه قائم بذاته تماما كما فعلت شركة الفيسبوك مع تطبيق إنستاجرام. للآسف، على الرغم من تقديم الكثير من المال، فقد ذكر الرئيس التنفيذي لشركة Snapchat، السيد Eva Spiegel بأنه رفض جميع العروض المقدمة إلى الشركة حتى الآن لأنه يعتقد بأن إرتفاع معدل نمو قاعدة مستخدمي التطبيق من شأنه أن يجعل القيمة المالية للشركة أكبر بكثير من القيمة الحالية. نحن لا نعرف ما إذا كان قرار رفض التخلي عن الشركة مقابل 4 مليار دولار صحيحا أو لا؟ ونحن نأمل فقط أن لا تكون هذه القصة مشابهة لقصة الشبكة الإجتماعية Friendster التي عرض عليها 30 مليون دولار من قبل جوجل ورفضت ذلك، وتلاشت الشبكة في نهاية المطاف بعيدا في الغموض.

المصدر.

Snapchat رفضت 3 مليار دولار نقدا من شركة الفيسبوك

snapchat

الفيسبوك ليست غريبة على صفقات الإستحواذ التي تبلغ قيمتها مليارات الدولارات، فقد أنفقت الشركة بالفعل 1 مليار دولار للإستحواذ على تطبيق إنستاجرام. وعلى إفتراض أن التقارير الصادرة اليوم من صحيفة وول ستريت جورنال صحيحة، فيبدو أن الشبكة الإجتماعية الأكبر في العالم قدمت 3 مليار دولار نقدا للإستحواذ على تطبيق Snapchat، ولكن المثير للإهتمام في الأمر أن هذه الأخيرة رفضت العرض. وهذا يعني أساسا أن القائمين على تطبيق Snapchat يعتقدون بشكل كلي أن شركتهم تستحق أكثر من ما وضعته شركة الفيسبوك على الطاولة، ولكن للآسف نحن لا نعلم مقدار المال الذي تريده شركة Snapchat مقابل التخلي عن خدماتها لشركة الفيسبوك.

تطبيق Snapchat يمتلك حاليا أكثر من 100 مليون مستخدم، والذين يرسلون يوميا أكثر من 350 مليون رسالة ذاتية التدمير. وتقول صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية بأن السيد Evan Spiegel والذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة Snapchat لن ينظر إلى مقدار المال الذي يمكن للخدمة تحصيله في الوقت الراهن، ولن ينظر بجدية إلى الأمر على الأقل حتى العام المقبل. وعلى ما يبدو فإن السيد Evan Spiegel يأمل أن يرفع من قاعدة مستخدمي تطبيق Snapchat مما قد يرفع من القيمة السوقية للشركة.

النمو الصاروخي لتطبيق Snapchat بالتأكيد أثار إهتمام شبكة الفيسبوك. وينبغي الإشارة إلى أنه منذ أن تم إطلاق Snapchat، فإن قاعدة مستخدمي هذا التطبيق لم تظهر أي شكل من أشكال التراجع. ومن الواضح أنه لا يمكننا القول على وجه اليقين ما إذا كانت الفيسبوك ستستمر بوضع المزيد من الأموال على طاولة المفاوضات أو أنها ستنسى فكرة الإستحواذ هذه.

المصدر.

التحديث الجديد لتطبيق الفيسبوك على منصة iOS يجلب معه العديد من المشاكل

facebook_ios_7

منذ بضعة أيام، أصدرت شبكة الفيسبوك تحديثا جديدا لتطبيقها على منصة iOS. ويأتي هذا التحديث بشكل أساسي لجعل التطبيق أكثر سلاسة وأكثر عملية كما أن هذا الإصدار الجديد والذي يحمل الإصدار 6.7 يجلب معه العديد من الأيقونات الجديدة جنبا إلى جنب مع تقديم الدعم لمجموعة من اللغات الجديدة.

للآسف، يبدو أن الإصدار 6.7 يسبب الكثير من المشاكل لتجربة المستخدم بحيث أن هذا التطبيق ينهار نوعا ما، مما يجعله غير صالح للإستخدام. لحسن الحظ، الفيسبوك أظهرت الكثير من الدعم لمستخدمي iOS، ولذلك فقد قامت اليوم بإطلاق الإصدار 6.7.1 لإصلاح تلك المشاكل.

للآسف مرة أخرى، يبدو أن التحديث هو ببساطة لا يمكن تحميله من قبل المستخدمين الذين يرغبون في الإستفادة من الميزات التي أتى بها التحديث الأخير. وربما هي مسألة وقت فقط، وإذا كنت غير صبور، فقد ترغب في تجربة خيار Update All، على الرغم من أنه لا يبدو كما لو أنه حل كامل.

المصدر.

الفيسبوك تعيد تصميم زر الإعجاب والمشاركة

facebook-like-button

مستخدمي شبكة الفيسبوك سيكونون على الأرجح قادرين على التعرف على زر الإعجاب في الشبكة الإجتماعية ” Like “، والذي نجده في عدد هائل من المواقع الإلكترونية على شبكة الإنترنت، وهذه الأداة تعتبر كوسيلة لإظهار الدعم للمحتوى على شبكة الإنترنت أو الخدمة. وقد تم بدء التعامل بزر الإعجاب ” Like ” لأول مرة في العام 2010، ومنذ ذلك الحين لم نر الكثير من التغييرات على هذا الزر، ولكن اليوم قررت الشبكة الإجتماعية الأشهر عالميا إظهار النسخة الجديدة من زر Like.

كما ترون في الصورة أعلاه، فإن زر الإعجاب ” Like ” الجديد لديه تصميم أزرق ملفت للإنتباه وأفضل من الإصدار السابق. شعار الفيسبوك يتواجد في الجانب الأيسر من الزر، في حين أن الجانب الأيمن يضم كلمة ” Like ” بخط من نوع Helvetica وهو نفسه المستخدم في زر الإعجاب القديم. على أي حال، التغيير الكبير الذي أتى به هذا الزر الجديد هو تواجد شعار الشبكة الإجتماعية والذي أصبح كبير الحجم وواضح إضافة إلى قدومه بلون ملفت للإنتباه.

المصدر.

أسهم الفيسبوك ترتفع بنسبة 15% بعد كشفها عن أرباحها للربع الثالث من هذا العام

Facebook

إرتفعت أسهم الفيسبوك إلى مستوى جديد بعد ساعات التداول التي تلت إعلان الشركة عن تقديرات أرباحها للربع الثالث من هذا العام.

وذكرت شركة الفيسبوك بأن الأرباح وصلت إلى 0.25 دولار للسهم الواحد وإيرادات قدرها 2.02 مليار دولار، ويأتي هذا التقرير من شركة الفيسبوك بعد وقت قليل من إعلان بورصة وول ستريت عن تقديراتها والتي جاء فيها أن أرباح الشركة سوف تصل إلى 0.19 دولار للسهم الواحد وإيرادات تقدر بـ 1.91 مليار دولار. وقد إرتفعت إيرادات الفيسبوك بنسبة 60% مقارنة بنفس الربع من العام الماضي، والذي بلغت فيه إيرادات الشركة حوالي 1.2 مليار دولار فقط، ويرجع الفضل في ذلك جزئيا إلى إستمرار نمو إعلانات الجوال.

تمثل إعلانات الجوال الآن 49% من إجمالي إيرادات الفيسبوك في قطاع الإعلان أو ما يقل قليلا عن 900 مليون دولار، وهذا ما يعني أن إيرادات الشركة من خلال إعلانات الجوال قد إرتفعت بنسبة 41% بالمقارنة مع الربع السابق وبنسبة 30% بالمقارنة مع الربع الأول. وبخصوص هذا الموضوع صرح الرئيس التنفيذي لشركة الفيسبوك، السيد مارك زوكربيرغ بان النتائج التي حققتها الفيسبوك في هذا الربع كانت حقا قوية وأشار أيضا إلى أن الفيسبوك مستعدة الآن للمرحلة المقبلة، وأن الشركة تعمل على إستقطاب الخمسة مليارات المقبلة من البشر إلى منصة واحدة.

الشبكة الإجتماعية لديها الآن 1.19 مليار مستخدم نشط شهريا و 728 مليون مستخدم نشط يوميا. وربما الشيء الذي يزرع الخوف في أنفس المستثمرين هو قدرة الفيسبوك على التحول إلى الشاشات الأصغر حجما بالنظر إلى أن لدى الشبكة حاليا أكثر من 874 مليون مستخدم نشط على أجهزة المحمول.

وقد إنتعشت أسهم الفيسبوك في الأشهر الأخيرة لتصل إلى 54 دولار للسهم الواحد، أي ما يعادل ثلاثة أضعاف قيمة أسهم الشركة في شهر سبتمبر الماضي. وقد إرتفعت أسهم الشركة بأكثر من 15% بعد ساعات التداول بحيث كانت تحوم حول 56 دولار عند النشر.

المصدر.

الفيسبوك تؤجل إطلاق الإعلانات المتحركة إلى العام المقبل

Facebook

يقال بأن شبكة الفيسبوك قررت تأخير إطلاق الإعلانات المتحركة ( إعلانات الفيديو ) على شبكتها الإجتماعية حتى العام المقبل. ووفقا لموقع AllThingsD، فإن الشبكة الإجتماعية الأشهر عالميا لا تزال تمشي بعناية لتجنب إغضاب 1.15 مليار مستخدم، خاصة وأن هذه الإعلانات سوف يتم تشغيلها تلقائيا عند ظهورها.

وتقول تقارير AllThingsD بأن شركة الفيسبوك هي الآن تبحث في تحسين المنتج الجديد وتقييم الكيفية التي يتعامل بها المستخدمين مع مقاطع الفيديو على الشبكة الإجتماعية.

ويشاع بان الإعلانات المتحركة سوف تكلف المعلنين 2 مليون دولار يوميا للحصول على فرصة عرض إعلاناتهم المتحركة على مستخدمي الشبكة الإجتماعية الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 54 سنة. وقيل أيضا بأن هذه الإعلانات لن تتجاوز مدتها 15 ثانية أو أقل، وربما بهدف التعامل مع شبكة إنستاجرام في المستقبل.

المصدر.

الفيسبوك تختبر زر إعجاب جديد لصفحات الويب

Facebook

شركة الفيسبوك هي الآن بصدد إجراء تجارب على زر إعجاب جديد يأتي باللون الأزرق. وقد رصد بعض المستخدمين هذا الزر الجديد وهو يظهر على شبكة الإنترنت، ولكن ليس على الشبكة الإجتماعية، الامر الذي يوحي بأن هذا التغيير من المحتمل أن يقتصر على زر الإعجاب المتواجد على المواقع الإلكترونية. وأسفله توجد صورة توضح شكل زر الإعجاب الجديد الذي تم رصده مؤخرا على شبكة الإنترنت.

fb_like

بالفعل، شركة الفيسبوك أكدت هذا التغيير، ولكنها لم تكشف عن أية تفاصيل جديدة. وبخصوص هذا الموضوع أكد متحدث رسمي بإسم شركة الفيسبوك أن الشبكة تختبر بإستمرار منتجات جديدة ولكن ليس لديها أية شيء لتشاركه مع وسائل الإعلام في الوقت الراهن.

الجدير بالذكر أن زر الإعجاب الجديد يتضمن شعار الفيسبوك، وهذه على ما يبدو خطوة من شركة الفيسبوك لمزيد من التفريق بين زر شبكتها الإجتماعية وبين أزرار العديد من المقلدين.

المصدر.

الفيسبوك تكشف عن تطبيقها الرسمي لنظام الويندوز 8.1

Facebook Windows 8.1

على الرغم من أن الويندوز 8 كان متكاملا مع الفيسبوك، فقد قامت شركة الفيسبوك للتو بالكشف عن تطبيقها الرسمي لنظام الويندوز 8.1 بالنسبة لأولئك الذين يحبون التطبيقات الرسمية الصادرة من الشركات نفسها بدلا من الشركات المطورة لأنظمة التشغيل. ويجري إطلاق التطبيق في نفس اليوم الذي تقوم فيه شركة مايكروسوفت بإطلاق نظام الويندوز 8.1 وذلك راجع لكون تطبيق الفيسبوك الجديد متوافق فقط مع نظام تشغيل مايكروسوفت الجديد.

وكما ترون في الصورة أعلاه، فإن التطبيق يشبه إلى حد كبير نسخة الويب من الفيسبوك، ولكن لديه واجهة مستخدم مسطحة تمتزج مع تصميم واجهة المستخدم العامة لنظام الويندوز 8.1 كما أنه يدعم ميزة Snap View حتى تتمكن من تشغيل التطبيق جنبا إلى جنب مع غيره من التطبيقات الأخرى، ومع نظام الويندوز 8.1 فقد تم تحسين ميزة Snap View عن طريق السماح لك بضبط الحجم الذي ستأخذه التطبيقات مع إمكانية تشغيل ما يصل إلى أربعة تطبيقات على الشاشة في وقت واحد.

سيتم إطلاق تطبيق الفيسبوك الجديد إبتداء من اليوم على حسب المنطقة، وعلى الرغم من إمتلاكك لنظام الويندوز 8.1 فقد لا يكون بإمكانك حاليا تحميل التطبيق، ولكن بإمكانك الولوج إلى الرابط أسفل وجرب حظك في تحميل التطبيق.

المصدر.

الفيسبوك تختبر واجهة مستخدم جديدة متوافقة مع نظام iOS 7

facebook ios 7

بعدما أصبح نظام iOS 7 يشق طريقه أخيرا إلى أجهزة iOS، فقد كانت هناك بعض التطبيقات التي قررت تحديث نفسها لتكون متوافقة بشكل مثالي مع واجهة المستخدم الجديدة التي جاء بها Jony Ive إلى منصة تشغيل آبل المحمولة، وكان الفيسبوك واحد من هذه التطبيقات التي قررت تحديث نفسها. ومن الأشياء المسلم بها أن تطبيق الفيسبوك الجديد سوف يأتي بواجهة مختلفة تماما عن الإصدارات السابقة من نفس التطبيق، بحيث سيأتي التطبيق الجديد بخيارات الوصول إلى آخر الأخبار والرسائل والإشعارات والكثير من الأشياء الأخرى في الجزء السفلي من التطبيق بدلا من الأعلى، ولكن هذا لم يكن مفاجئا بالنسبة للبعض بالنظر إلى أن عدد كبير من التطبيقات الكبيرة تعتمد على هذا الأسلوب في واجهة المستخدم الخاصة بها.

وفقا لبعض التقارير من الموقع التقني الأمريكي The Verge، فقد كانت شركة الفيسبوك تختبر تطبيقها الجديد على حوالي 8 ملايين مستخدم بشكل سري بدون أن تشير بأي شكل من الأشكال على أنهم كانوا جزءا من ذلك، ولهذا السبب قد تجد بعض أصدقائك يتوفرون على تطبيق فيسبوك مختلف تماما عن المتوفر لديكم.

على أي حال، عندما يتم الإنتهاء من إجراء الإختبارات، فإن تطبيق الفيسبوك الجديد سوف يشق طريقه بدون أدنى شك إلى كافة مستخدمي iOS 7 في جميع أنحاء العالم.

المصدر.

150 مليون مستخدم لخدمة إنستاجرام، والإعلانات قادمة العام المقبل

instagram

إنستاجرام لديها الآن 150 مليون مستخدم في جميع أنحاء العالم، ولكن 40% من هؤلاء المستخدمين يأتون من الولايات المتحدة الأمريكية. ووفقا لبعض الإحصائيات الصادرة من صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية فقد إستطاعت إنستاجرام إستقطاب 128 مليون مستخدم من هؤلاء بعد أن تم الإستحواذ عليها من قبل شركة الفيسبوك. وقد تم إضافة 50 مليون مستخدم في غضون الستة أشهر الماضية وحدها. إنستاجرام لديها الآن 50 موظفا مع العلم بأن عدد الموظفين كان لا يتجاوز أربعة موظفين عندما كان التطبيق متاحا فقط على منصة iOS، كما أن التطبيق كان يتوفر آنذاك على 7 ملايين مستخدم فقط. ولكن التطبيق هو متاح الآن على منصة الأندرويد و iOS، ولا يزال مستخدمي الويندوز فون ينتظرون موعد إطلاق التطبيق الرسمي على منصة تشغيل مايكروسوفت.

واحدة من الموظفين، السيدة Emily White أتت من شركة الفيسبوك بهدف المساعدة في تطوير الخدمة لكسب الأرباح منها على غرار موقع الفيسبوك. في المرة الأخيرة التي أعلن فيها موقع إنستاجرام عزمه جني الأرباح من الموقع، كان لهذا الأمر نتائج عكسية. في غضون أيام، تم تغيير شروط إستخدام الخدمة مما أدى إلى ضجة من المستخدمين الذين يشعرون بالقلق من أن صورهم كانت تباع للشركات. تراجعت إنستاجرام على تغيير شروط الخدمة، وقد تم عمل دعوى جماعية ضد الشبكة الإجتماعية من جانب العديد من المستخدمين.

بخصوص هذا الموضوع صرح Brian Wieser وهو محلل في شبكة Pivotal Research Group أنه من الناحية النظرية، يمكن يمكن لشبكة إنستاجرام إستقطاب ملايين من الدولارات اليوم، ولكنها بحاجة كبيرة إلى مبيعات قوية، كما أنها خائفة من خطر تلويث البيئة.

ولكن هذا لا يعني أن شبكة إنستاجرام ستبقى على هذه الحال لمدة طويلة. الإعلانات ستأتي إلى خدمة إنستاجرام في غضون السنة القادمة، وفقا لـ Emily White. ولكن الشركة تعمل الآن على معرفة الكيفية التي تمكنها من القيام بذلك بدون أن تهتز الأمور مرة أخرى. ولذلك فقد قالت Emily White بأن الشركة تريد أن تكسب المال من الخدمة على المدى الطويل. بالفعل، هناك العديد من الشركات الكبرى التي قامت بفتح حساباتها على موقع إنستاجرام مثل شركة Ford و Coca Cola و Nike إضافة إلى العديد من الشركات الأخرى. في الواقع، الموقع سيكون بيئة إعلانية مفضلة جدا لدى العديد من الشركات الكبرى، ولكن التحدي الكبير بالنسبة لشركة إنستاجرام حاليا هي التأكد من أن الإعلانات لا تسبب الفوضى في الموقع.

المصدر.