معماريّة Ada Lovelace من نفيديا ستُقدّم نقلة ضخمة بالمقارنة مع البطاقات الحالية بحسب التسريبات🖥️🖱️🎮 معمارية Ada

معماريّة Ada Lovelace من نفيديا ستُقدّم نقلة ضخمة بالمقارنة مع البطاقات الحالية بحسب التسريبات🖥️🖱️🎮

معمارية Ada Lovelace ستقدم نقلة كبيرة و لا يبدو هذا غريبا مع النقلة الجبارة في عملية التصنيع من 8 نانومتر سامسونغ، إلى عملية تصنيع أعلى كفاءة و كثافة بكثير و هي 5نانومتر من TSMC.

جهاز لوحي جديد من سامسونج Galaxy Tab 2 – 7.0 Student Edition قادم قريبا

الجميع مستعجل على إمتلاك الجهاز الجديد والرخيص من Google وهو Nexus 7 فقط بـ 199$ لإصدار الـ 8GB، لكن يبدو أن سامسونج تنوي جلب اأظار المستهلكين بجهازها الجديد بسعر معقول. الصورة المسربة تظهر أن الجهاز سيكون هو بالفعل Galaxy Tab 2 – 7.0 لكن سامسونج ستضيف لوحة مفاتيح و محول USB مجانا كل هذا فقط بـ 249$.

الجهاز سيبدأ بيعه عن طريق Best Buy في 19 أغسطس الحالي مواصفات الجهاز ستكون هي نفسها مواصفات الجهاز الاصلي وهي:

  • معالج ثنائي النواة بتردد 1GHz .
  • ذاكرة عشوائية بسعة 1GB .
  • شاشة بدقة عرض 1024×600 PLS .
  • سعة تخزينية 8GB .
  • كاميرا خلفية بدقة 3MP .
  • كاميرا امامية VGA .
  • مأخذ بطاقة ذاكرة خارجية تصل الى 64 GB .
  • نظام ICS .

الجهاز الأصلي أطلق منذ أشهر قليلة لذا من المؤكد أن سامسونج ستطلق تحديث جديد للجهاز من أجل الحرص أن كل شيء يجري على ما يرام. أيضا هنالك لوحة المفاتيح التي تأتي كهدية مع الجهاز ينبغي أن تساعد الطلاب كثيرا في مهامهم على الجهاز بالإضافة الى محول الـ USB الذي سيساعدك على وصل العديد من الاشياء بالجهاز مثل Flash Memory او Mouse للتحكم بالجهاز. من المؤكد بأنها صفقة لا بأس بها أن تحصل على كل هذه الاشياء مقابل 249 $ فقط !

المصدر : SlashGear

نصف الذين شاهدوا الاعلان التلفزيوني لـ Samsung GALAXY Tab اعتقدوا بأنه الـ iPad !

سامسونج تواجه صعوبات بالتسويق لجهازها اللوحي الـ Galaxy Tab إذ أن نصف الذين شاهدوا إعلان الجهاز إعتقدوا بأنه الـ Apple iPad. هذا التقرير مصدره سامسونج والذي كُشف عنه في المحكمة في القضية بين سامسونج وابل حول براءات الاختراع. فقط 16% علموا بأنه Galaxy Tab من كلمة Samsung أسفل الجهاز اللوحي. هذا قد يكون خبر سيء لسامسونج لأنه يدل لهيئة المحلفين بالمحكمة أن التصميم كان متشابه لدرجة تكفي للخلط بين الـ Galaxy Tab و الـ iPad للمستهلك العادي.

هناك تقرير داخلي دفع من سامسونة يفيد بأن 11 % فقط من المستهلكين يمكنهم التعرف على الـ Galaxy Tab من النظرة الاولى، بينما 65% من المستهلكين يمكنهم من التعرف على الـ iPad من النظرة الاولى. أيضا هناك إستفتاء أُجري لماذا المستهلكين لا يرغبون بشراء الـ Galaxy Tab و أحد من الاسباب الرئيسية هي عدم وجود وعي أو معرفة مسبقة لهذا الجهاز، الإعلانات التلفزيونية لم تسوق للجهاز بالشكل المطلوب بسبب الخلط بين الجهازين.

وقد صرح مدير التسويق بـ Apple, Phil Schiller أن التسويق وظيفة صعبة جدا، فقد صرح أن شركة Apple قد أنفقت ما يقارب الـ 149.8 مليون دولار فقط للتسويق لجهازها اللوحي في عام 2010 فقط.

التصريح السابق كان يقصد به بكل تأكيد الـ Galaxy Tab ،Schiller قال عندما يقوم منافس بصنع منتج يسرق تصميم وتسويق الـ iPad فإنه من الطبيعي أن يختلط على المستهلك الجهازين وهذا بسبب “سرقة كل الافكار التي ابتكرناها”. هل توافق على كلام Schiller أم أنك تستطيع التفريق بين الجهازين؟

المصدر : Phonearena

الاعلان التلفزيوني : ( تنبيه الفيديو يحتوي على موسيقى )

Apple وSamsung قضية معقدة جدا قد تصل فيها التعويضات إلى 7.5 مليار دولار!

يبدو أن المعركة لا تزال قائمة بين سامسونغ وآبل وليس هناك أي بصيص من الأمل يلوح بالأفق يرجح كفة التسوية بين طرفي النزاع. فقد طفت قضية براءات الإختراعات على السطح من جديد وهي محور القضية التي تتوجه اليوم إلى إحدى محاكم كاليفورنيا في جولة جديدة من واحدة من أكبر المحاكمات .

الحكم في حقيقة الأمر وإن صدر فقد يترتب عليه دفع تعويضات مالية كبيرة تقدر بمليارات الدولارات من أحد الأطراف للآخر، تبعا للوثائق والشهادات المقدمة. إضافة إلى أنه من المرجح أن يؤثر الحكم أيضا على عمليات صنع القرار ويلقي بضلاله على الصفقات التي أبرمتها الشركتان مع الشركاء الآخرين.

هذا ويدخل طرفي النزاع ضمن قائمة أكبر الشركات الرائدة في عالم التكنولوجيا تحديدا سوق الهواتف الذكية، إذ تستحوذان في ذلك على أكثر من نصف هذا السوق. كما أن الجدير بالذكر هنا المفارقة القائمة بين الشركتين إذ وعلى الرغم من أن آبل تشتري جزءا مهما من القطع من سامسونغ غير أن هذا الأمر لم يكن بالصورة الضرورية التي تمنع أو بالأحرى منعت آبل من رفع قضية بدعاوى تتعلق بإختراق حقوق براءات الإختراع تعود أصولها إلى شهر أبريل/نيسان من العام الماضي، ثم تبعتها دعوى رفض من سامسونغ.

وتطالب آبل حاليا بتعويضات قدرها 2.5 مليار دولار، وبإمكان القاضية أن ترفع المبلغ إلى ثلاثة أضعاف هذا الرقم في حال تم إعتماد الحكم معاقبة لسامسونغ لسوء الإستخدام المتعمد. كما تضيف آبل أن سامسونغ انتهكت حقوق تتعلق بالتجارة إضافة لإنتهاك حقوق ملكية لـ7 براءات اختراع خاصة بها من بينها التصميمات الخارجية لأجهزة الآيفون والآيباد بالإضافة إلى دعوى تتعلق بالقدرة على استخدام شبكة الـ3G اللاسلكية، والتي قالت فيها سامسونغ أن آبل رفضت العرض لشراء عقد حق الإستخدام ولم تقدم أي بديل في ذلك.

كما أن إحدى القضايا الهامة التي ترتبط بها الدعوى المقدمة في حق الشركة المصنعة لجهاز الـ Galaxy S3 تتعلق بمطالب لثلاث براءات إختراع تشمل دمج الكاميرا الرقمية والبريد الإلكتروني والهاتف المحمول في جهاز واحد، ما يعطي إمكانية إلتقاط صور وتشغيل فيديو أو إستخدام تطبيق مع أداء مهام أخرى في نفس الوقت الأمر الذي رأيناه في هاتف Galaxy S3 والذي ضربت به سامسونغ التقديرات والتوقعات عرض الحائط وحققت من خلاله مبيعات تجاوزت العشر ملايين نسخة ليصبح الضغط الآن على آبل ولتعلق عليها الأمال خاصة من العشاق فيما ستقدمه في هاتف الآيفون القادم.

وتطالب آبل حاليا منافستها بالتوقف عن نسخ اختراعات الآخرين وتقول أنها ترغب بالحصول على 2.4 في المئة من قيمة بيع منتوجاتها، وهذا يعادل ما قيمة 14.4 دولار أمريكي مقابل كل جهاز وذلك على أساس متوسط سعر البيع لجهاز آيفون، بالرغم من عدم تحديد التعويضات التي تطالب بها سامسونغ والتي ردت هي الأخرى أن آبل تبالغ في ردود أفعالها.

كما أن مطالب آبل تتلخص في سعيها نحو كبح سامسونغ وأن تبيقها تلعب في نطاق القواعد، إذ توجب عليها أن تخترع الأشياء الخاصة بها بنفسها وأن تتوقف عن نسخ حقوق الآخرين. غير أن عدّادات وأرقام سامسونج مطالبة بتجاوز آبل والنجاح في الحصول على تعويضات سيكون بمثابة المؤشر الحقيقي لمحاولة سامسونغ كسر إحتكار السوق. وسامسونغ تدرك أهمية الأمر جيدا لدرجة أنها تحتفظ بأوراق مهمة تسعى من خلالها إلى إضعاف إتهامات آبل وجعلها في حيز البطلان من خلال إظهارها على أنها تعمل بالفعل على الهواتف ذات الشكل المستطيل المدور والتي تهيمن عليها الشاشة بالشكل الأكبر  بالإضافة إلى زر واحد قبل أن يتم الكشف عن الآيفون بالأساس، وهذا من خلال مزاعم تدّعي بها أن الشركة الأميركية غيرت تصورها بعد مقابلة مع إثنين من مصممي المنتجات من شركة سوني وقدمت في ذلك صورا للتصاميم لما يعتقد أنه أساس منشأ الآيفون تحمل شعار الشركة اليابانية من الخلف وكل هذا سعيا منها لتعزيز موقفها. فيما ردت آبل أن هذه النماذج بدت لا شيء في ذلك الوقت وأنها نماذج عادية لهواتف Sony Walkman،  وطالبت من القاضي إستبعاد الأدلة ووقف ما  يجري عرضه على هيئة المحلفين. هذا إضافة إلى أن آبل تسلط الضوء على أكثر من قضية  غير قضية الآيفون أبرزها على سبيل المثال الجدل الدائر حول Galaxy Tab 10.1 والـ iPad.

كما أن الأمر وحده لا يقتصر على سوني فقط بل تطور الأمر إلى درجة إقدام آبل بالتحذير من سامسونغ بواسطة جوجل وأن تصاميم أجهزة التابلت متشابهة جدا، لتصبح بذلك القضية ذات ثقل كبير والأمر بغاية التعقيد خصوصا أن عملاق البحث صاحب نظام الأندرويد والذي يحظى بصلاحيات ودعم كبير في أجهزة الشركة الكورية الجنوبية هذا من جهة. من جهة أخرى فإن ذات النظام في صراع التفوق وأكثرية الإستخدام مع نظام الـiOS الخاص بآبل نفسها.

وقد علق Andrea Matwyshyn بخصوص هذا الأمر وهو أستاذ مساعد في الدراسات القانونية وأخلاقيات الأعمال في كلية Wharton جامعة Pennsylvania حيث قال:

  التفاصيل الواقعية لقضية أبل وسامسونغ  تسلط الضوء على عملية التصميم للهاتف الذكي وتابلت، مع أن آبل تزعم أن شركة سامسونغ تقوم بنسخ مخططاتها وسامسونغ التي تزعم هي الأخرى أن حقوق الملكية الفكرية لآبل تخضع لحالة التقنية الصناعية السابقة من سوني .

وأضاف:

 إن ضراوة المعارك بين آبل وسامسونج متنوعة من الناحية القانونية الأمر الذي يذكرنا بأن قاعة المحكمة اليوم أصبحت ربما لا تقل أهمية عن مختبر الأبحاث الخاص بالشركات التكنولوجية .

 في نهاية المطاف وأيا كانت النتيجة، فإن المسألة غاية في التعقيد إلى جانب أن الدعاوى القضائية من المرجح أن يستمر النظر فيها لتطول بذلك فصول المحاكمة إلى أجل غير مسمى .

المصدر

Apple و Google يضعون اعينهم على برائات اختراع Kodak

إفلاس عملاق التصوير الفوتوغرافي ايستمان كوداك يجعله يضع 1100 براءة اختراع للبيع لمحاولة رفع الميزانية وانقاذ الشركة , بدورهما Google و Apple  تقومان بالقتال للحصول على هذه البرائات عن طريق مزاد علني ترعاه محكمة.

Apple شكلت فريقا مع Microsoft و شركة لتجميع برائات الاختراع تدعى Intellectual Ventures Management LLC بينما Google قامت بالإتحاد مع شركة لتجميع براءات الاختراع هي الاخرى تدعى RPX Corp و مصنعي هواتف الاندرويد Samsung , LG و HTC، بعض المطلعين على الأمر من قرب قالوا بان العروض يمكن أن ترسخ خلال نهاية الأسبوع مع المزايدين الجدد من أجل البراءات و مع بعض الشركات التي غيرت تحالفاتها.

Kodak  تدعي أن البرائات تبلغ قيمتها مجملا 2.6 مليار دولار على الرغم من ذلك المطلعين على الأمر لا يعتقدون أن المزايدات ستصل الى هذا المستوى. في حين ان براءات الاختراع المعنية هي التي تخص طريقة عمل الكاميرا في الهواتف النقالة والاجهزة اللوحية، أي ان ليس لديها أي علاقة في طريقة عمل الهواتف النقالة. Kodak تأمل بمزاد لائق حتى تتمكن من النجاة من الإفلاس و الخروج من المحكمة كشركة قابلة للحياة.

المزاد العلني سيكون في الثامن من شهر اغسطس وسيتم بيع برائات الاختراع على دفعتين . الدفعة الاولى ستكون فيما يخص تقنية التقاط الصور ومعالجتها بواسطة الكاميرا و الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية بينما الدفعة الثانية ستكون فيما يخص تخزين وتحليل الصور . وتعتبر الدفعة الاولى الاكثر قيمة . المزادات الافتتاحية ستكون يوم الجمعة.

شركات تجميع برائات الاختراع والتيى يمتلك كل فريق واحدة بفريقه والتي قد ينظر اليها البعض على انهم “صائدي برائات اختراع” يقومون بشراء براءات الإختراع لبناء مجموعة منها لكنهم لا يستخدمونها بصناعة أي شيء! هذه الشركات تقوم بالحصول على براءات الإختراع فقط من أجل إستخدامها في المحاكم لدعاوى إنتهاك برائات الاختراع.

المصدر : phonearena

Samsung تعلن عن أسعار و موعد إصدار شاشتها Series 9 في الأسواق الأمريكي

أعلنت اليوم شركة Samsung عن موعد إصدار شاشتها الجديدة Series 9 و التي تأتي بحجم 27 إنش، و التي تتمتع بدرجة وضوح عالية جداً 2560*1440 و بتقنية LED PLS، و بنسبة عرض 16:9. كما أن الشاشة تأتي بعدة منافذ منها: منفذ HDMI و منفذ DVI، و منفذين USB، و كما أنها ستدعم تقنية MHL للهواتف الذكية و الأجهزة اللوحية، تم تصنيع الشاشة من المعدن و الزجاج.

سيتم إصدار الشاشة في 29 من هذا الشهر في الأسواق الأمريكية، و بسعر 1199.99 دولار أمريكي.

المصدر engadget

Samsung تطلق تطبيق لخدمة العملاء على نظام الأندرويد

أطلقت شركة سامسونج تطبيق لخدمة العملاء على نظام الأندرويد، بإسم Samsung Cares.

و يأتي إطلاق هذا التطبيق لفته رائعة من شركة سامسونج لتدل على أنها ليست مشغولة ببيع الملايين من أجهزة فقط و لا تقلق إلا بالمال على العكس بل تهتم بجميع عملائها.

التطبيق يقدم دعم بشكل كامل للعملاء من خلال الإنترنت، كما أنه متوافق مع نظام الأندرويد من نظام 2.1 و ما بعده.

المصدر engadget

أبل تريد التخلص من رقائق سامسونغ

أكد موقع Reuters بأن أبل قد توصلت إلى اتفاق مع مؤسسة TSMC التايوانية لصناعة رقائق جديدة ستجهز بها الهواتف و الأجهزة اللوحية مستقبلا، و تأتي هذه الخطوة من مؤسسة كوبرتينو سعيا منها لتقليص التبعية للكوريين الذين يسيطرون على سوق الهواتف الذكية حاليا.

على صعيد آخر، ما زالت الشركتان في منافسة شرسة على الساحة التجارية، الهواتف الذكية من جهة (iPhone 3GS و 4 iPhone ضد Samsung Galaxy S و Galaxy S 2) و الأجهزة اللوحية من جهة أخرى (iPad 1 و 2 ضد Samsung Galaxy Tab) و من المفارقات أن كل هذه الأجهزة مزودة برقائق سامسونغ.

و حسب المحللين فإن أبل لن تنتقل من سامسونغ إلى TSMC بسهولة، فوفقا لبعض التقديرات فان سامسونج ستواصل إدارة 70-80 % من الرقائق المصنعة لأبل في حين ستتكفل TSMC بالـ 20-30 % المتبقية. بمزانية تقدر بـ 7,2 مليار دولار خصصتها أبل لهذا الهدف.

 

الولايات المتحدة: الأندرويد و سامسونغ يقودان سوق الهواتف الذكية

أظهرت آخر الأرقام التي نشرتها ComScore، زحفا قويا لنظام الأندرويد على سوق أنظمة المحمول ليرفع حصته إلى 38,1% في حين حافظت سامسونغ على مركزها الأول. و يواصل نظام جوجل غزوه للسوق الأمريكية للهواتف الذكية بنسق عالي جدا، فخلال الفترة التي تمتد من فبراير إلى مايو/ أيار من هذه السنة قفز النظام من نسبة 33.0% من نسبة السوق إلى 38,1% أي بزيادة بلغت 5,1%، بدورها تجاوزت أبل نظيرتها RIM  بـ 26,6% من السوق (+1,4%). في حين تراجعت الشركة الكندية إلى المركز الثالث بـ 24,7% (-4,2%). الويندوز من جهته حل رابعا بـ 5,8% (-1,9%) و تذيل Palm الترتيب بـ 2,4% (-0,4%).

وفيما يتعلق بالمصنعين استطاعت سامسونغ المحافظة على حصتها من السوق بـ 24,8% لتواصل تألقها كالرقم واحد في الهواتف الذكية. LG حلت ثانية بـ (21,1%) تليها موتورولا بـ (15,1%) في حين أزاحت أبل مصنع البلاكبيري RIM من المرتبة الرابعة بـ 8,7% (+1,2%).

 

ملخص مؤتمر Verizon، صاعقة HTC، تحديث الغالكسي تاب و المزيد

أعلنت شركة الاتصالات الأمريكية Verizon في مؤتمرها الصحفي الذي يجري في معرض CES11 عن الهاتفين المنتظرين HTC ThunderBolt و LG Revolution في إطار استعراضها لأجهزتها الحصرية التي ستعمل على شبكتها LTE 4G. كلا الهاتفان سيأتيان بشاشة 4.3 إنش، كما سيأتي هاتف LG بنظام أندرويد 2.2 مع عرض و تسجيل مواد بدقة HD بالإضافة لكاميرا أمامية و سيقوم بمشاركة اتصاله 4G مع ثمانية أجهزة WiFi مفتوحة في نفس الوقت. أما صاعقة HTC فسيأتي بشاشة Super LCD، كاميرا 8MP مع تسجيل مواد HD بالإضافة لتقنية الصوت المحيطي Dolby.

Continue reading “ملخص مؤتمر Verizon، صاعقة HTC، تحديث الغالكسي تاب و المزيد”

وحش سامسونغ الجديد قادم رفقة صديق

حمّى معرض CES11 مازالت مستمرة، و بينما تفصلنا أيام قليلة على انطلاقته، نجد أخبار غزيرة تنبئ بتحول كبير في سوق التقنية. فإلى جانب الحواسب اللوحية الكثيرة التي سيقدمها لنا إصدار الأندرويد الجديد Honeycomb، أفاد تقرير جديد قادم من كوريا معقل العملاقتين سامسونغ و LG أن المعرض المنتظر سيشهد أول ظهور للإصدار الثاني من حاسب سامسونغ اللوحي Galaxy Tab إلى جانب وجه جديد ينضم للركب من طرف LG و الذي يتوقع أن يحمل اسم Optimus Pad. و ذكر التقرير أن لوحيّ سامسونغ Galaxy Tab 2 سيحمل في أحشائه المعالج الثنائي النواة Nvidia Tegra 2، كما سيحمل تصميمًا مرجعيًا لإصدار أندرويد الجديد HoneyComb. في حين ستطل علينا LG بلوحيٍ جديد، يتوقع أن يحمل اسم Optimus Pad و الذي قد نتوقع منه الشيء الكثير بعد حملة التطوير التي شهدتها الشركة مؤخرًا. و يتوقع أن يكون الجهاز بمقاس 8.9 إنش، كما سيأتي بنظام HoneyGomb. إذًا، إن كنت تخطط لشراء لوحي جديد، فلا ترضى بأقل مما سيحمل CES11 في جعبته خصوصًا مع الانطلاقة المنتظرة لإصدار الأندرويد الجديد HoneyComb .

[ KT ]

سامسونغ تُصرعلى إصدار أنحف مشغل Blu-ray 3D

مازالت سامسونغ تمارس هوايتها المفضلة في تقديم أنحف مشغلات Blu-ray، حيث كانت قد استهلت مسيرتها بمشغل بنحافة 39 ملمتر في 2009، لتتبعه بمشغل بمقاس أقل يبلغ 29 ملمتر هذه السنة 2010. و هاهي تستعد لإطلاق مشغل جديد يدعم الأبعاد الثلاثية 3D في السنة الجديدة 2011 من بوابة المعرض المنتظر CES11. المشغل الجديد و الذي سيحمل لقب أنحف مشغل Blu-ray بالأبعاد الثلاثية في العالم، سيكون بنحافة 23 ملمتر، سيكون مغطى بهيكل معدني، كما سيحتوي على خاصية تحويل المواد من 2D إلى 3D حيث ستُعرض لك هذه المواد و كأنها مواد 3D. المشغل سيدعم كذلك عدة خدمات ويب نذكر منها اليوتوب، الفايسبوك، تويتر..كما يدعم المشغل خاصية الالتصاق بالجدار مثل شاشات البلازما. نضرب لك موعدًا قريبًا بإذن الله مع انطلاق معرض CES11 في السادس من يناير/كانون الثاني إن أردت الاطلاع على معلومات أكثر عن هذا المشغل.

[ OD ]