إفتتاح أول الطرق المبنية من ألواح الطاقة الشمسية في أمريكا 💡 ألواح الطاقة الشمسية المصنعة في

إفتتاح أول الطرق المبنية من ألواح الطاقة الشمسية في أمريكا 💡

ألواح الطاقة الشمسية المصنعة في فرنسا قوية كفاية لتحمل مرور السيارات فوقها وتمتص أشعة الشمس لتوليد طاقة نظيفة كافية لتشغيل محطة شحن لسيارات كهربائية.

الجيش الفرنسي يقوم بتوظيف كتاب قصص الخيال العلمي للتفكير في التهديدات المستقبلية

Thinking Robot

كتاب قصص الخيال العلمي لديهم خيال لا يصدق. يمكن أن يحلموا بالأحداث والتقنيات التي قد لا تكون ممكنة اليوم ولكن قد تصبح ممكنة بعد عقود. من أجل معرفة ما قد تواجهه قواته المسلحة في المستقبل، قام الجيش الفرنسي بتوظيف كتاب قصص الخيال العلمي.

ووفقًا لصحيفة التيليجراف البريطانية، فقد شكلت وكالة الإبتكار الدفاعية الفرنسية ” فريقًا أحمر ” يضم أربعة أو خمسة كتاب لقصص الخيال العلمي والذين سيتم تكليفهم بوضع ” سيناريوهات مختلفة للتهديدات والإضطرابات “. سيتعين عليهم التفكير في التهديدات التي قد تواجه جيش البلاد في المستقبل.

من الواضح أن الفكرة هي معرفة نوع التهديدات التي قد يواجهها الجيش في ساحة المعركة في المستقبل. لن يقوم هؤلاء الكتاب بإعداد قصص عن محاربة الأجانب أو غيرهم من الكائنات خارج كوكب الأرض، فهم سيحاولون أساسًا توقع كيفية إستخدام الجماعات الإرهابية أو الدول المعادية للتكنولوجيا المتقدمة ضد فرنسا.

هؤلاء الكتاب لن يتنبأوا بالمستقبل. إنهم ببساطة يستخدمون الخيال العلمي كأداة للتوصل إلى أفكار قد لا يستطيع الإستراتيجيون العسكريون التقليديون التفكير فيها. إنها بالتأكيد طريقة جديدة للتعامل مع هذا الأمر، ويبقى أن نرى ما ستؤول إليه هذه الإستراتيجية.

 

Xiaomi فتحت أكبر متجر لها ” Mi Store ” في أوروبا بالعاصمة الفرنسية باريس

7

إتخذت شركة Xiaomi اليوم خطوة جديدة للتوسع أكثر في أوروبا. في الواقع، لقد قامت الشركة الصينية بفتح أكبر متجر ” Xiaomi Mi Store ” لها في أوروبا بالعاصمة الفرنسية باريس، وبالضبط في شارع الشانزليزيه الشهير. وعلى الرغم من أنه كان من المقرر أن يتم فتح المتجر في الساعة الواحدة ظهرًا بالتوقيت المحلي، فإن بعض الناس بدأوا يصطفون منذ الفجر أمام المتجر في طقس بارد تصل درجة الحرارة فيه إلى 0 درجة مئوية.

كشفت الصور الرسمية على شبكة تويتر أن شركة Xiaomi ستبيع كل منتجاتها تقريبًا في هذا المتجر، بدءًا من الهواتف الذكية مثل Redmi Note 6 Pro و Pocophone F1 وصولا إلى سماعات الرأس وكاميرات الأكشن Xiaomi Yi Camera Action، وأجهزة التصفية، والعديد من الأجهزة المنزلية الأخرى. قد يكون المتجر الجديد هو أكبر متجر لشركة Xiaomi في أوروبا، ولكنه في نفس في الوقت هو المتجر الثاني للشركة في العاصمة الفرنسية باريس.

وبالنسبة للأشخاص القاطنين في فرنسا ويرغبون في الإحتفال بالإفتتاح الجديد، ولكن لا يمكنهم القدوم إلى باريس، فسوف تقوم الشركة بتنظيم إحتفال لمدة ثلاثة أيام في متجرها الرسمي على شبكة الإنترنت في فرنسا. وستعرض الشركة هناك الهاتف Xiaomi Mi Max 3 مقابل 220€، في حين ستعرض نسخة 6GB/64GB من الهاتف Pocophone F1 مقابل 320€، والهاتف Xiaomi Mi8 مقابل 430€ مع قسيمة شراء بقيمة 50€ يمكنك إستخدامها لشراء منتج آخر من الشركة، وبالتالي هذا يعني أن الهاتف Xiaomi Mi8 سيكلفك 380€ فقط.

المصدر.

 

هواتف Xiaomi ستصل رسميا إلى فرنسا وإيطاليا هذا الشهر

Xiaomi Mi Mix 2

لم نكتب في الأونة الأخيرة عن تقرير واحد، ولكن هناك تقريران أشارا إلى أن شركة Xiaomi أصبحت هي رابع أكبر شركة مصنعة للهواتف الذكية في العالم. كشف السيد Wang Xiang، وهو نائب الرئيس الأول للشركة أن شركته ليست لديها خطط للتوقف وستقوم بإطلاق أجهزة Mi بشكل رسمي في فرنسا يوم 22 مايو، وفي إيطاليا يوم 24 مايو.

الوصول إلى كلا السوقين الأوروبيين يجب أن يساعد شركة Xiaomi على ترسيخ مركزها الرابع في أوروبا أيضا، كما أفاد التقرير الصادر من مؤسسة Kantar WorldPanel المتخصصة في بحوث السوق. قد يعني التوسع في فرنسا وإيطاليا أن الدول ستحصل أخيرًا على متجر Mi Store. وحتى الآن، لم تكن شركة Xiaomi متاحة إلا من خلال متاجر التجزئة مثل Carrefour و Media World.

نظرًا لأن المستخدمين الأوروبيين أكثر إستعدادًا لشراء هاتف من خلال شركات الإتصالات، فمن المرجح جدًا أن تظهر هواتف Redmi و Mi في النهاية في المتاجر الخاصة بشركات الإتصالات المحلية مثل Orange و SFR و Vodafone و TIM.

قد يعني التوسع في هذه الأسواق الرئيسية أن شركة Xiaomi قد تصل إلى دول أخرى في الإتحاد الأوروبي، مما يمنح التوهج للعلامة التجارية الصينية في جميع أنحاء القارة العجوز وينعش حصتها السوقية هناك.

المصدر.

 

فرنسا تريد حظر جميع السيارات العاملة بالديزل بحلول العام 2040

lucid_air13

تسعى فرنسا إلى القيام بدور قيادي في الجهود الرامية إلى الدفع بالعالم للإعتماد على الطاقات المستدامة والمتجددة. وقد تصاعدت هذه الجهود بشكل واضح بعد أن قررت الولايات المتحدة الأمريكية الإنسحاب من إتفاقية باريس للمناخ. دعا الرئيس المنتخب حديثا إيمانويل ماكرون العلماء والباحثين الموجودين فى الولايات المتحدة الأمريكية للقدوم إلى فرنسا ومواصلة عملهم وإعتبار فرنسا بمثابة منزلهم الثانى. ويبدو أن فرنسا مهتمة حاليا بحظر بيع جميع السيارات العاملة بالبنزين والديزل بحلول عام 2040.

وذكرت تقارير متعددة أن وزير البيئة فى البلاد قال إن فرنسا تفكر جديا فى حظر بيع سيارات البنزين والديزل بحلول العام 2040. ولم يتضح بعد ما إذا كان الوزير يتحدث عن موقف رسمى صادر من إدارة إيمانويل ماكرون علما أن الوزير نفسه لم يتحدث عن الكيفية التي سيتم بها تطبيق هذا الحظر.

وتفيد صحيفة الجارديان أن وزير النقل البيئي والتضامني الفرنسي نيكولاس هولوت قال إن هذه ستكون “ثورة حقيقية”. وأضاف أن الشركات الفرنسية المتخصصة في صناعة السيارات لديها أفكار كافية لجعل هذا الوعد حقيقة واقعة.

فرنسا ليست البلد الوحيد الذي يفكر في هذه الخطوة. لدى النرويج بالفعل هدف مماثل يسمح ببيع السيارات الكهربائية والسيارات الهجينة فقط بحلول العام 2025. ويتوقع أن تطبق كل من ألمانيا وهولندا حظر مماثل.

 

فرنسا تتطلع لإطلاق القطارات الفائقة السرعة الذاتية القيادة بحلول العام 2023

Paris-desormais-a-moins-de-2h-de-Strasbourg-en-TGV

بالنظر إلى أن هناك العديد من وسائل النقل العامة، فأحيانا تكون هناك أكثر من طريقة واحدة يمكنك من خلالها الذهاب لوجهتك. واحدة من تلك الطرق هي القطارات التي تعد من بين وسائل النقل الشائعة جدًا في جميع أنحاء العالم، ولكن في فرنسا، يبدو أن الحكومة ترغب في ترقية نظمها الحالية.

في تقرير من موقع FranceInfo، أفيد بأن شركة السكك الحديدية SNCF المملوكة للدولة تخطط لإطلاق القطارات العالية السرعة الذاتية القيادة بحلول العام 2023. ومن المتوقع أن تبدأ الشركة المذكورة آنفا بإختبار هذه القطارات الفائقة السرعة الذاتية القيادة في العام 2019، وهو ما يعني بأنه لا يزال يتعين علينا الإنتظار لبعض الوقت قبل أن يتحول هذا المشروع إلى حقيقة.

وهذه القطارات الذاتية القيادة ستعتمد على مجموعة من المستشعرات الخارجية التي سيتم إستخدامها لأتمتة المكابح عندما يتم الكشف عن العقبات على المسارات. شركة SNCF تأمل أيضا أنه مع إستخدام هذه القطارات الذاتية القيادة التخفيف من الإحتقان المروري بسبب الإرتفاع المتواصل لعدد مستخدمي السيارات من خلال تشجيع المزيد من الناس على إستخدام وسائل النقل العامة.

ويقال أيضا بأنه مع هذه القطارات الذاتية القيادة، الوقت بين القطارات سينخفض من 180 ثانية إلى 108 ثواني، وهذا أمر مثير للإعجاب. مترو الأنفاق في العاصمة الفرنسية باريس مؤتمت بالفعل، ولكن بصفته مدير شركة SNCF، قال السيد Matthieu Chabanel بأن القصة تكون مختلفة أثناء التعامل مع البيئات المفتوحة حيث يجب الأخذ بعين الإعتبار عوامل أخرى مثل الأشجار والحيوانات والناس، وما إلى ذلك من الأمور الأخرى.

 

الهاتف Galaxy S7 Edge يبدأ بتلقي تحديث الأندرويد Nougat في المزيد من المناطق

Samsung-Galaxy-S7-Edge

لا تزال شركة سامسونج تواصل دعوة المزيد من الدول إلى حفلة تحديث الأندرويد Nougat. وتماشيا مع ذلك، فقد بدأت هواتف Galaxy S7 Edge بتلقي تحديث الأندرويد 7.0 Nougat في كل من فرنسا وماليزيا. ولكن يجب الأخذ بعين الإعتبار أن الهاتف Galaxy S7 لم يبدأ بعد بتلقي تحديث الأندرويد Nougat في تلك البلدان.

في فرنسا، بدأت شركات الإتصالات المحلية بما في ذلك Orange بإصدار هذا التحديث عبر الهواء. وفي ماليزيا، هذا التحديث متاح كذلك للتحميل عبر الهواء. وفي حالة إذا كنت متواجدة في فرنسا أو ماليزيا، فبإمكانك البحث عن خيار تحديث النظام في تطبيق الإعدادات للتحقق مما إذا كان هذا التحديث متوفرا لجهازك الآن.

عموما، تحديث الأندرويد 7.0 Nougat للهاتف Galaxy S7 Edge يبلغ حجمه 2.4GB، لذلك فأنت بحاجة للإنتظار لبعض الوقت قبل أن يتم تحميل التحديث بشكل كامل على جهازك.

المصدر.

يمكنك الآن قانونيا تجاهل رسائل العمل في فرنسا خلال عطلة نهاية الأسبوع

HP-Elite-x3-with-HP-EliteBook-Folio-Custom

الجميع يعرف بأن عطلة نهاية الأسبوع مخصصة لك من أجل الراحة. ولكن في بعض الأحيان إعتمادا على وظائفنا نتلقى في كثير من الأحيان رسائل إلكترونية في عطلة نهاية الأسبوع أيضا، وهذا ما يشعرنا كما لو أننا ملزمون على تفقد البريد الإلكتروني لكي لا نبدو كما لو أننا كسلاء، لأن هذا من شأنه أن يؤدي بنا إلى فقدان فرص الترقية، ورفع الأجور، وما إلى ذلك من المزايا الأخرى.

وبالنسبة لأولئك الذين يعيشون في فرنسا، فإبتداء من 1 يناير 2017 أصبح بإمكان العمال تجنب قراءة الرسائل الإلكترونية الواردة من العمل من الناحية القانوينة دون أي خوف من تداعيات مماثلة لما ذكرناه أعلاه. سيتم تطبيق هذا القانون الجديد للشركات التي لديها أكثر من 50 موظف، ويهدف هذا القانون الجديد إلى الحد من الأثار الجانبية السلبية لذلك على الصحة النفسية للموظفين، ومشاكل عدم القدرة على النوم، فضلا عن المشاكل التي تندرج ضمن إطار العلاقات الزوجية.

سيتوجب على الشركات الآن التفاوض مع الموظفين على حقوقهم والطرق التي يمكن بها وقف عملهم من ملاحقتهم إلى حياتهم الخاصة حتى في عطلة نهاية الأسبوع. وإذا لم يتم التوصل إلى إتفاق مع الموظفين، فسوف ينبغي على الشركات نشر مثياق يسلط الضوء على المطالب التي ينبغي ولا ينبغي أدائها في عطلة نهاية الأسبوع.

كانت الحكومة الفرنسية تعمل على هذا المشروع الجديدة منذ فترة طويلة، ويبدو أنها قررت أخيرًا إدخال هذا القانون لحيز التنفيذ. في هذه الأثناء يبدو أن بقية الموظفين في جميع أنحاء العالم سيتوجب عليهم الإستمرار في العمل على النحو المعتاد.

 

الحصة السوقية لـ Windows 10 تتجاوز Windows 7 ليصبح النظام الأكثر إستخداما في فرنسا

windows-102111-1

الحصة السوقية لنظام Windows 10 تجاوزت أخيرًا الحصة السوقية لنظام Windows 7 في فرنسا ليصبح بذلك نظام التشغيل الأكثر إستخداما في فرنسا. وتجدر الإشارة إلى أنه تم الكشف عن هذه المعلومات على شبكة تويتر من قبل السيد Florent Pelissier، والذي يشغل منصب مدير تسويق المنتجات في فرع شركة مايكروسوفت بفرنسا.

وإستند السيد Florent Pelissier على الأرقام والإحصائيات الصادرة من مؤسسة StatCounter والتي تغطي الفترة ما بين شهر يونيو من العام 2015 وشهر يوليو من هذا العام. الإحصائيات والأرقام تكشف بأن الحصة السوقية لنظام Windows 10 في فرنسا تبلغ الآن 30 في المئة.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا يأتي بعد أسابيع قليلة من إعلان شركة مايكروسوفت بأن نظام Windows 10 مثبت الآن على أكثر من 350 مليون جهاز في جميع أنحاء العالم. التحديث الرئيسي المقبل لنظام Windows 10 والذي يحمل إسم Windows 10 Anniversary سيصدر في اليوم الثاني من شهر أغسطس المقبل.

 

شركة آبل تصدر خدمة الدفع Apple Pay أخيرًا في فرنسا

apple-pay

خدمة الدفع التابعة لشركة آبل، ونقصد هنا بطبيعة الحال خدمة Apple Pay تشق طريقها إلى المزيد والمزيد من المناطق في جميع أنحاء العالم. ومع أخذ ذلك بعين الإعتبار، فقد قامت شركة آبل الآن بإصدار خدمة الدفع Apple Pay في فرنسا.

خدمة الدفع Apple Pay في فرنسا مدعومة من قبل كل من MasterCard و Visa، وأيضا من قبل بطاقات السحب الآلي الصادرة عن البنك Banque Populaire والمزيد. ويمكن إستخدام خدمة Apple Pay للدفع في متاجر التجزئة بإستخدام iPhone و Apple Watch وأيضا على شبكة الإنترنت من خلال لوحيات iPad.

خدمة Apple Pay في فرنسا مدعومة بالفعل من قبل العديد من متاجر التجزئة بما في ذلك Le Bon Marché و Cojean و Dior و Louis Vuitton و Fnac و Sephora فضلا عن Flunch و Parkeon و Pret والعديد من المتاجر الأخرى. عموما، يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل حول عملية إطلاق خدمة الدفع Apple Pay في فرنسا على الموقع الرسمي لشركة آبل إنطلاقا من رابط المصدر أدناه.

المصدر.

 

فرنسا تريد إنشاء سيارة كهربائية تكلف أقل من 7500 دولار أمريكي

bmw-valet-parking-assistant-6

فرنسا تستضيف حاليا دورة المناخ العالمي مع العلم بأن هذه الدورة تتميز بمشاركة العديد من القادة من مختلف أنحاء العالم لوضع رؤية موحدة للحد من الإنبعاثات ومكافحة تغير المناح، وتماشيا مع هذه الروح أعلنت الحكومة الفرنسية الآن عن مسابقة عالمية لإنشاء سيارة كهربائية صغيرة تكلف أقل من 7500 دولار أمريكي. وهذا السعر المنخفض قد يدفع المزيد من الأشخاص للتخلي عن سياراتهم الحالية المضرة للبيئة لصالح السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة.

وقالت وزيرة البيئة والتنمية المستدامة والطاقة الفرنسية السيدة Ségolène Royal بأن الفكرة الأساسية هي إنشاء سيارة كهربائية ” للناس ” ، ومن الناحية المثالية أن تكون خفيفة، وصغيرة، ومع إنتشار محطات الشحن، فقد تبدو هذه السيارات الكهربائية مثل السيارات التقليدية. والهدف الرئيسي من هذه المسابقة هو التوصل إلى السيارات الكهربائية الرخيصة، لذلك سيتم تسعير هذه السيارات بنحو 7500 دولار أمريكية، ولكن تتوقع الوزيرة الفرنسية أن تكون هناك بعض السيارات الكهربائية التي تكلف نحو 5300 دولار أمريكي.

إذا سارت الامور وفقا للخطة، قد تقوم فرنسا بإطلاق أول سيارة كهربائية صغيرة داخل البلد، ونأمل أن يزيد هذا من المنافسة في سوق السيارات الكهربائية، ودفع الشركات الحالية لتطوير طرازات أرخص للمستهلك العادي. وبطبيعة الحال سيكون من المثير للإهتمام أن نرى إلى أي حد ستصل إليه هذه المقترحات الفرنسية وما إذا كانت السيارات الكهربائية الرخيصة ستساعد في تقليص حصة السيارات التي تعمل بالوقود.

 

 

فرنسا تبدأ عملية بناء أكبر مساحة حاضنة للشركات الناشئة في العالم

Start-up-Incubator

تم الكشف عن هذه الخطط من قبل وكالة الأنباء الفرنسية Journal Du Net، والتي ذكرت في واحد من تقاريرها المطولة هذا الأسبوع أن الحكومة الفرنسية بدأت أعمال بناء مساحة قدرها 323 آلف قدم مربع حاضنة للشركات الناشئة والتي من شأنها أن تكون قادرة على إستيعاب أكثر من آلف شركة ناشئة. وتجدر الإشارة إلى أنه سيتم إنشاء هذه المساحة الحاضنة للشركات الناشئة في مبنى السكك الحديدية الذي تم تشييده لأول مرة في العام 1920 ويقع في العاصمة الفرنسية باريس، وبذلك فإن الحكومة الفرنسية تنوي دب الحياة من جديد في هذا المكان التاريخي.

الحكومة الفرنسية تعتزم وضع 10% من تكاليف التنمية تحت الإكتتاب، وتأمل لحجم هذا المشروع أن يساعد على إستثمار المزيد من الإهتمام في المشاريع الرقمية في البلاد. ويمكنك مشاهد مقطع الفيديو أدناه لمعرفة المزيد عن هذا المشروع الذي من أن يكون مثاليا للشركات الناشئة من أجل تطوير المزيد من التكنولوجيات الجديدة فضلا عن تطوير المفاهيم والأفكار.

ويعتقد بأن تكلفة المشروع ستبلغ 190 مليون دولار أمريكي ويجري تطوير هذا المشروع بقيادة رجل الأعمال الفرنسي Xavier Niel. وتجدر الإشارة إلى أن هذا الأخير هو من كان وراء تأسيس شركة LLiad SA وهي شركة إتصالات تقدم خدمات مجانية فضلا عن خدمات منخفضة التكلفة.

يقال بأنه سيتم الإنتهاء من هذا المشروع في العام 2017، وقد قام الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في وقت سابق من هذا الأسبوع بوضع أول حجر في مكان تشييد هذا المشروع للإحتفال بمناسبة بدء عملية بناء هذه المساحة الحاضنة للشركات الناشئة.

https://www.youtube.com/watch?v=apFIP7Ua1LI

المصدر.

فرنسا أول دولة في العالم تستفيد من تكنولوجيا خط المرمى

في مباراة الأمس بين فرنسا و الهندوراس، تمكنا من الإستفادة لأول مرة من تكنولوجيا خط المرمى. قبل الشروع في ذكر ما حدث، هذه تكنولوجيا تقوم بمراقبة خط المرمى عبر عدد كبير من الكاميرات بتنقية معينة، حيث أن إذا تعدت الكرة الخط لبضعة ملي مترات، فسيتم تنبيه الحكم بذلك. هذه التكنولوجيا تأتي بعدما كانت هنالك العديد من الحالات التي لم يتمكن فيها الحكم من معرفة إذا دخلت الكرة أم لا، و ينتهي فيه المطاف بإلغائه.

في المباراة تعدت الكرة الخط بعد إصطدامها بالعارضة لملي مترات فقط، و بالطبع أحتسب هدف نظراً لن التكنولوجيا ساعدت في ذلك، و نتمنى فعلاً أن تطبق هذه التكنولوجيا في جميع الدوريات العالمية، نظراً لأنها ذات مصداقة عالية جداً.

http://youtu.be/a4B9Y-v7RDo

طوابير للحصول على الإس 5 في كلا من هولندا و فرنسا

samsungg5laun110403e

رصد موقع sammobile الصفوف في هولندا أمام المتاجر التي تقوم ببيع هواتف سامسونج. حيث أنه يظهر أن هنالك العديد من الأشخاص قاموا بالإصطفاف أمام إحدى متاجر البيع بالتجزئة قبيل وصول الإس 5 للحصول عليه، وهو الأمر الذي لا يحصل غالباً. جرى ذلك يوم الجمعة وهو اليوم الذي تم فيه طرح الإس 5 عالمياً على 125 دولة. فرنسا بدورها لم تسلم من هذه الطوابير، حيث أنه وقف هنالك عدد من الأشخاص أمام متجر هواتف ذكية للحصول على هاتف سامسونج الأخير.

في هولندا:

في فرنسا:

5line

المصادر: 12

نوكيا ترفع دعوى قضائية جديدة ضد شركة HTC في فرنسا

Nokia-vs-HTC

بينما الصراع القانوني الدائر حاليا بين شركة نوكيا وشركة HTC قد لا يكون كبيرا بالمقارنة مع الصراع القانوني الدائر بين سامسونج وآبل، فقد تحدثنا في الأونة الأخيرة عن الكيفية التي إستطاعت بها شركة نوكيا التفوق على شركة HTC في ألمانيا وفي المملكة المتحدة كذلك، وكما تلاحظون فإن أغلب الصراعات القانونية الدائرة بين شركة نوكيا و HTC حاليا تتم في المحاكم في الأوروبية، ولكن على ما يبدو فإن شركة نوكيا تريد توسيع نطاق الدعاوى القضائية المرفوعة على شركة HTC من جانبها لتشمل بلد آخر أوروبي. في الواقع، ظهرت اليوم بعض التقارير تفيد بأن شركة نوكيا تعتزم رفع دعوى قضائية جديدة ضد شركة HTC في فرنسا، وتهدف شركة نوكيا من خلال هذه الدعوى القضائية الجديدة حظر بعض منتجات HTC في هذا البلد. والمثير للإهتمام أن هذه الدعوى القضائية الجديدة كانت قد إستخدمتها شركة نوكيا في السابق، وتغطي نفس براءات الإختراع كذلك.

من غير الواضح حتى الآن كيف ستكون نتائج هذه الدعوى القضائية الجديدة، ولكن نظرا إلى أن شركة نوكيا كانت ناجحة في مقاضاة شركة HTC في كل من ألمانيا والمملكة المتحدة، فنحن لن نفاجأ تماما في حالة إذا حققت شركة نوكيا نجاح مماثل في فرنسا  أيضا. وكما هو متوقع، فإن الهاتف HTC One Mini سيكون الهاتف الأول في قائمة المنتجات المهددة بقرار الحظر. ولكن على الرغم من أن قرار حظر هذا الجهاز سيؤثر على المبيعات الإجمالية لشركة HTC بشكل طفيف، فنحن نفترض بأنه ينبغي على الشركة التايوانية أن تكون شاكرة لأنه لا يوجد أي من أجهزتها الرائدة في قائمة الأجهزة المهددة بالحظر.

المصدر.

محركات البحث ستحجب مواقع التورنت في فرنسا

software-pirate

أمرت محكمة فرنسية محرك جووجل، مايكروسوفت و ياهوو للبحث بحجب 16 موقع قرصنة، القضية و التي بدأت في عام 2011 في شهر ديسمبر بواسطة منظمات و مجموعات تعمل لحماية مصالح شركات الترفيه كسوني و Paramount. حتى مزودي خدمة الإنترنت المحلية في فرنسا سيقومون بحجب مواقع التورنت أو القرصنة من ضمنهم شركة Orange. جووجل، مايكروسوفت، ياهوو و مزودي الخدمة في فرنسا لديهم أسبوعان فقط لليقومو بعملهم، حيث أن هذه الموقع تقوم بانتهاك قوانين حقوق التأليف والنشر. حيث أن هذه المواقع تقوم بنشر المحتويات البصرية و السمعية دون موافقة الشركات صاحبة ملكية هذه المنتجات.

و في خطوة مشابهة، أعرب المملكة المتحدة عن سعادتها بقايم جووجل بحجب مواقع القرصنة في البلاد، تماماً كما قامت بحجب صور العنف ضد الأطفال. كما أنه و في بداية العام الحالي قامت جووجل بالتعاون مع شركات صاحبة الملكية ضد مواقع القرصنة، حيث سيقمون بالتواصل مع شركات الإعلانات التي تظهر إعلاناتها في هذه المواقع ، بهدف حرمانهم من أرباح عائدات الإعلانات.

المصدر.