اتفاقيّة Apple مع Imagination Technologies ربما تتمحور حول تقنية “تتبع الأشعة”

Imagination Technologies

كُنّا قد نقلنا إليكم خبرًا يُفيد إلى أن شركة Apple قد وقعت اتفاقية جديدة مع Imagination Technologies البريطانية تُتيح لها استخدام عدد من الملكيات الفكرية لهذه الشركة، الاتفاقية بين الشركتين ظلّت غامضة دون تفاصيل سوى أنها شراكة لسنوات عديدة قادمة.

بالنظر إلى أنّ Apple قد تخلت عن شركة Imagination Technologies في الماضي، بدت الصفقة غريبة، إلا أن ما يُفسر هذا التحالف قد يكون امتلاك شركة Imagination Technologies لحقوق تقنية “تتبع الأشعة” أو Ray-Tracing للحوسبة الرسومية، و التي تختص بتتبع مسار الضوء و كيف ينعكس أو يخترق الأسطح في بيئة الرسوم ثلاثية الأبعاد، هذه التقنية دفعت بها شركة Nvidia بصورة كبيرة للغاية مع بطاقاتها الرسوميّة الأخيرة بمعمارية Turing.

إن كان هذا صحيحًاً، فهو رُبما يُشير إلى أن Apple تُخطط لاستخدام تقنية “تتبع الأشعة” في الرقاقات الرسومية المستقبلية من الشركة، خاصة و أنّ تقنية Imagination Technologies مُصممة خصيصًا لتعمل بكفاءة عالية حتى مع الرقاقات المُدمجة SoC.

Apple تُحقق أفضل ربع مالي (يوليو – سبتمبر) في تاريخها

Apple Company

كشفت شركة Apple الأمريكية عن تقريرها المالي للربع الماضي بين يوليو و سبتمبر 2019، و هو الربع المالي الأخير لشركة آبل التي يبدأ عامها المالي في الخريف من شهر أكتوبر. و حققت الشركة نتائج ضخمة للغاية، حيث وصلت عائداتها إلى 64 مليار دولار في زيادة بنسبة 2% مقارنة بما تم تحقيقه في نفس الفترة من العام الماضي.

و شكّلت مبيعات الشركة في الأسواق الخارجية 60% من إجمالي عائدات الشركة الكلية، و كان الرئيس التنفيذي للشركة Tim Cook متفائلاً جداً و هو يتحدث عن الضجة التي تحققها المنتجات الحالية للشركة، و يؤكد أنها تُقدم أفضل تشكيلة من المُنتجات و الخدمات في تاريخها. و قامت الشركة بتوزيع 21 مليار دولار على مستثمريها، من ضمنها عملية إعادة شراء لأسهم الشركة بقيمة 18 مليار دولار.

سوق الأجهزة القابلة للإرتداء ينمو في العام 2018، وتقوده كل من Apple و Xiaomi و Huawei

Apple Watch Series 4

نما سوق الأجهزة القابلة للإرتداء بنسبة 27 في المئة في العام 2018 بفضل الأداء القوي في الربع الرابع. إحتفظت شركة آبل بمكانتها المهيمنة بفضل حصتها السوقية البالغة 26.8 في المئة، بينما سجلت شركتا Xiaomi و Huawei أرقامًا أفضل بكثير من العام 2017.

هذا التقرير الصادر من مؤسسة IDC المتخصصة في بحوث السوق حول وضعية سوق الأجهزة القابلة للإرتداء في العام 2018 لم يأخذ بعين الإعتبار الساعات الذكية فقط، وإنما أخذ بعين الإعتبار العديد من الأجهزة الأخرى مثل السماعات الذكية التي تستدعي مساعدًا رقميًا دون إستخدام الهاتف، مثل سماعات AirPods من آبل، وسماعات Google Pixel Buds من جوجل.

قامت شركة آبل بشحن 46.2 مليون جهاز قابل للإرتداء في العام 2018 علمًا أنها شحنت 33.1 مليون وحدة فقط من هذه الأجهزة في العام 2017. وشهدت شركة Xiaomi نموًا سنويًا قويًا بنسبة 45 في المئة تقريبًا، في حين سجلت شركة Huawei قفزة هائلة بنسبة 147 في المئة بعدما نجحت في رفع شحناتها من 4.6 مليون وحدة في العام 2017 إلى 11.3 مليون وحدة في العام 2018 مما جعلها تتفوق على شركة سامسونج التي حلت في المرتبة الرابعة.

وفي المجموع، قامت الشركات المصنعة بشحن 37 مليون جهاز قابل للإرتداء إضافي في العام 2018 مقارنة مع العام 2017. وفي الربع الأخير من العام 2018 على وجه التحديد، قامت شركة آبل بشحن 16.2 مليون جهاز قابل للإرتداء، ومن بينها 10.4 مليون ساعة Apple Watch، في حين كانت البقية تشمل سماعات AirPods و Beats.

إحتفظت شركة Xiaomi بمكانة راسخة وثابتة. ويعود الفضل في التحسن الهائل الذي شهدته شركة Huawei في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء إلى منتجاتها الجديدة مثل Huawei Watch GT و FreeBuds 2 Pro وحقيقة أن العديد من هواتف Huawei و Honor الذكية تأتي مسبقًا مع الأجهزة القابلة للإرتداء التابعة للشركة.

شحنات سامسونج في الربع الرابع من العام الماضي نمت بنسبة 105 في المئة، ولكن هذا الرقم يترجم إلى نمو شحنات الشركة من 2 مليون جهاز في الربع الرابع من العام 2017 إلى 4 ملايين جهاز في الربع الرابع من العام 2018.

المصدر.

 

سنرى سماعات الرأس الأولى من Sonos و Apple في وقت لاحق من هذا العام

beats solo2wireless_iphone

لقد مضى وقت طويل منذ آخر مرة قامت فيها شركة آبل بإطلاق سماعات Beats جديدة. قامت بتحديث الألوان، ولكننا لم نرى أي سماعات جديدة مع ميزات جديدة. قد يرجع السبب في ذلك إلى أن شركة آبل قد تكون مهتمة أكثر بالكشف عن سماعات الرأس الخاصة بها، على الأقل هذا ما قالته الشائعات في العام 2018.

الآن في تقرير جديد من وكالة الأنباء Bloomberg، يبدو أن هذه السماعات ستصل في نهاية المطاف في وقت لاحق من هذا العام، ولكن قد نضطر إلى الإنتظار لفترة قبل حدوث ذلك. ويتحدث التقرير عن إمكانية دخول شركة Sonos إلى سوق السماعات، وهو الأمر الذي سيكون مثيرًا للإهتمام نظرًا لأن هذه الشركة تركز عادة على مكبرات الصوت فقط.

يذكر التقرير أنه في حالة إطلاق Sonos لسماعات الرأس الخاصة بها، فسوف يكون لديها عدد من المنافسين للتعامل معهم بحيث يقول التقرير : ” سوف تتنافس Sonos في سوق سماعات الرأس الذي يشهد منافسة متزايدة من أمثال Bose و Senheiser و Apple و Beats و Skullcandy و B&O و Sony. وتخطط شركة آبل لإطلاق سماعات الرأس الخاصة بها في النصف الثاني من هذا العام، وفقا لأشخاص مطلعين على خطط شركة آبل “.

ومن غير الواضح ما الذي سيحدث للعلامة التجارية Beats إذا قررت شركة آبل إطلاق سماعات الرأس تحت علامتها التجارية الخاصة، ولكن في الوقت نفسه، يشاع بأن شركة آبل تعمل على الجيل الثاني من سماعات AirPods والتي من المرجح أن يتم إطلاقها في المستقبل القريب.

 

شركة Apple تخفض توقعاتها المالية للربع الأول من العام الحالي 2019

Apple Company

كنا قد أخبرناكم أن شركة آبل تُعاني من تراجع الطلب على منتجاتها في السوق الصيني، آبل قامت بالفعل بتخفيض توقعاتها المالية للربع الأول من العام الجديد 2019، و الذي بدأ في يناير و سينتهي في مارس القادم.

و خفضت آبل توقعاتها المالية، حيث تتوقع الشركة الآن إيرادات بقيمة 84 مليار دولار، بعد أن كانت تتوقع في البداية إيرادات تتراوح بين 89 إلى 93 مليار دولار. تيم كوك الرئيس التنفيذي للشركة أكّد أن المقارنة قد تكون صعبة مع الربع الأول من 2018، و ذلك بسبب اختلاف مواعيد إطلاق الأجهزة.

آبل كانت قد أطلقت جهاز iPhone X في الربع الأول من العام الماضي، إلا أن هواتفها الراقية لهذا العام iPHone Xs و iPhone Xs Max قد صدرت في الربع الأخير من العام الماضي، مما يجعل المقارنة المباشرة أمراً ليس بالسهل. بالإضافة إلى ذلك، فإن العدد الكبير من المنتجات الذي أطلقته آبل صنع بعض القيود على شحن هذه الأجهزة.

كل هذه التأثيرات كانت ضمن توقعات شركة آبل إلا ضعف الإقبال في الأسواق النامية فسيكون تأثيره على النتائج المالية أكبر من المتوقع و لهذا السبب تم تخفيض التوقعات المالية للشركة.

تراجع القيمة السوقية لبعض شركاء التصنيع لشركة Apple في تايوان

iPhone XS Max

ذكر تقريرٌ جديدٌ على شبكة الانترنت أن مجموعة من شركاء التصنيع لشركة Apple الأمريكية في تايوان يُعانون من انخفاض ملحوظ في قيمتهم السوقية، و ذلك لأن مبيعات أجهزة iPhone الجديدة ليست بالقوة المطلوبة، وفقاً لما يتم تداوله، و كانت تقارير سابقة قد أشارت إلى أن Apple قد قللت من طلباتها.

و على سبيل المثال، فإن أسهم Foxconn Electronics تراجعت لأدنى مستوياتها منذ خمس سنوات، و بقيمة 2.23 دولار للسهم الواحد. بالإضافة إلى ذلك، فقد تراجعت أسهم شركة TSMC، و تراجعت أسهم ASE Holding، و المزيد من الشركات الأخرى التي تقوم بتزويد آبل بمكوّنات مختلفة من قطع الآيفون.

و بناءً على صحيفة United Evening News الصينية، فإن الكمية التي سيتم قطعها من إنتاج iPhone XR، ستتضاعف عما كان متوقعاً.

Apple أقوى علامة تجارية في بريطانيا بحسب دراسة جديدة

Apple Company

قامت وكالة Prophet للتسويق و العلامات التجارية بإجراء استبيان جديد لأقوى العلامات التجارية في بريطانيا، و شمل الاستبيان أكثر من 11 ألف شخص و على أكثر من 27 فئة مختلفة.

و بحسب الدراسة فقد أتت علامة Apple التجارية في المركز الأول، أما المركز الثاني كان من نصيب Lego، و في المركز الثالث أتت علامة البلايستيشن التجارية لتكون الأولى على صعيد ألعاب الفيديو.

المركز الرابع كان من نصيب غوغل، و المركز الخامس كان من نصيب Netflix، أما المركز السادس فقد حصلت عليه gitbit، و خلفها أتت Spotify و من ثم أمازون. أخيراً حلّت NHS في المركز التاسع و كان المركز العاشر من نصيب الأندرويد.

مُحلل: Apple ستشحن 90 مليون iPhone من هواتفها الجديدة هذا العام

Apple Holds Product Launch Event At New Campus In Cupertino

يتوقع المُحلل Guo Mingwei من Tiafeng securities أن تقوم آبل بشحن 88-90 مليون هاتف آيفون من هواتفها الجديدة التي تعتزم إطلاقها هذا العام، و هذا أعلى بنسبة 10% من توقعاتهم السابقة. كما من المتوقع أن تقوم آبل بشحن كمية أكبر لهواتف iPhone 9 من الهاتفين الآخرين iPhone X(s) و iPhone X(s) Plus.

كانت التقارير السابقة قد اقترحت إطلاق ثلاثة هواتف آيفون جديدة هذا العام، Plus هو الهاتف الأكبر حجماً، و الذي قد يصل حجمه هذه المرة إلى 6.5 إنش. كما أشارت التقارير إلى إمكانية إطلاق الهاتف iPhone 9 مع خمسة ألوان مختلفة هذه المرة. من جديد، من المتوقع أن تُحافظ آبل على أبعاد الشاشة من الحافة إلى الحافة، و من المتوقع أن يأتي الهاتف آيفون 9 مع شاشة LCD، أما هاتفي iPhone X الجديدين، فمن المتوقع أن يستعملا شاشة OLED.

Apple تواصل تحطيم الأرقام القياسية في العائدات و تُعلن عن نتائجها المالية للربع الأول من العام الحالي 2018

apple-tim-cook

واصلت عملاقة التكنولوجيا الأمريكية Apple تحقيقها للنتائج المالية القياسية، و كشفت عن تقريرها المالي مع نتائج فاقت توقعات المحللين للفترة المذكورة، بين بداية شهر يناير و نهاية شهر مارس من العام الحالي 2018.

نجحت شركة Apple في تحقيق عائدات قياسية وصلت إلى 61.1 مليار دولار، فيما وصلت الأرباح التشغيلية للشركة إلى 15.89 مليار دولار، و وصل صافي الأرباح إلى 13.8 مليار دولار، و لا شك أن هذه النتائج مذهلة حقاً بالنظر إلى أنه تم تحقيقها في الربع الأول من العام، و في الحقيقة فإن الشركات الأخرى لا تستطيع أن تحقق مثل هذه النتائج حتى في ذروة السوق، و مما لا شك فيه أن الهاتف iPhone X كان له دور كبير في هذه العائدات الضخمة، حيث صدر الجهاز بسعر 999$ في الأسواق، ليكون الهاتف الذكي الأعلى ثمناً على الإطلاق، و لم يمنعه ذلك من تحقيق مبيعات قوية، و انتزاع صدارة مبيعات الهواتف الذكية بفارقٍ كبير خلال الأشهر الماضية، لتُثبت آبل أن الآيفون لا زال هاتفاً يحمل مكانة خاصة في قلوب الملايين من الناس.

هواتف الآيفون لوحدها نجحت في جلب 38 مليار دولار في الفترة المذكورة لآبل، حيث تمكنت من بيع 52.2 مليون هاتف، كما تمكنت آبل من بيع 9.1 مليون لوحي آيباد، و وصلت عائدات الآيباد لوحده إلى 4.1 مليار دولار، أما حواسيب الماك فقد تمكنت من بيع 4.1 مليون جهاز، كما وصلت عائدات آبل من الخدمات إلى أكثر من 9 مليار دولار.

آبل أكدت أنها ستقوم بإعادة شراء أسهم من نفسها بقيمة 100 مليار دولار. في الربع القادم تتوقع آبل عائدات تتراوح بين 51 و 53 مليار دولار، و هو الربع الأضعف على مدار العام.

شركة آبل في خضم عملية توظيف عدد كبير من المصممين والمهندسين

Apple Store

آبل هي واحدة من تلك الشركات التي يراقب العالم تحركاتها. هذا هو السبب في أننا على يقين من أن هناك العديد من الأشخاص الذين ينتظرون لمعرفة الشيء التالي الذي ستأتي به الشركة، سواء كان iPhone جديد أو جهاز iPad جديد أو حتى إصدار جديد من Mac، أو ربما شيء غير متوقع تماما.

مهما كان الأمر، فيبدو أن شركة آبل تعمل على أشياء جديدة لأنه وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من موقع Thinknum، فيبدو أن شركة آبل منفتحة على توضيف المزيد من المصممين. وإستنادا إلى المعلومات التي تم التوصل إليها، فيبدو أن شركة آبل قامت بتوظيف عدد كبير من المصممين الجدد منذ شهر أكتوبر الماضي، وقد إرتفع عدد مناصب العمل ذات الصلة بقطاع التصميم والهندسة في شركة آبل من 40 منصب في المتوسط إلى 70 منصب.

يبدو أن هذا يشير إلى أن شركة آبل تفقد عددًا كبيرًا من المصممين بمعدل سريع، أو أنها تعمل على شيء جديد ومثير وتحتاج إلى الكثير من المصممين والمهندسين للمساعدة في ذلك. ووفقا لموقع Thinknum، فشركة آبل تبحث عن مصممين ومهندسين لشغل العديد من المناصب مثل إدارة المنتجات، وعلماء الحركة، وهندسة البصريات، وهندسة نظام الآيفون، وهندسة Siri، وهندسة الأدوات البلاستيكية، فضلا عن العديد من المناصب الأخرى.

بالطبع سيكون من المستحيل معرفة ما يحدث في شركة آبل في الوقت الراهن، فمعظم الشركات تميل إلى أن تكون متكتمة بشأن عملياتها حتى تكون على إستعداد للإعلان عن شيء ما، ولكن هذا لا يزال أمر يستحق أن نتطلع إليه.

 

قد يتم إصدار Apple HomePod قريبًا لأن الموردين بدأوا بشحن الدفعة الأولى

Apple’s HomePod

كان من المفترض أن تقوم شركة آبل بإطلاق مكبر الصوت الذكي Apple HomePod الخاص بها في أواخر العام الماضي، ولكنها قررت تأجيل ذلك إلى أوائل العام 2018 في الوقت الذي تواصل فيه كل من Google و Amazon حصد المزيد من المبيعات في سوق مكبرات الصوت الذكية. ولحد الآن لا يزال من غير المعروف متى ستقوم شركة آبل بإصدار مكبر الصوت الذكي HomePod، ولكن المعلومات القادمة من إحدى الشركات الموردة تشير إلى أن ذلك سيحدث قريبًا.

وقد بدأت شركة Inventec بشحن الدفعة الأولى من مكبرات الصوت الذكية Apple HomePod لشركة آبل، على الأقل وفقا لمصدر داخل الشركة. وقد تعاقدت شركة آبل مع شركتين لتصنيع مكبر الصوت الذكي HomePod، ويتعلق الأمر هنا بكل من Inventec و Foxconn. وفي المجموع يتوقع أن يتم شحن من 10 إلى 12 مليون وحدة من مكبر الصوت الذكي Apple HomePod هذا العام، وستقوم الشركات المذكورة آنفا بتصنيع هذه الشحنات بالتساوي.

يدعي مصدر آخر بأن التأخير كان بسبب حاجة شركة آبل إلى المزيد من الوقت لضبط بعض الأمور المتعلقة بالعتاد والبرمجيات في جهاز Apple HomePod. وسيغطي التوافر الأولي الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأستراليا. وسيكلف هذا الجهاز نحو 350$ في الولايات المتحدة الأمريكية، مما يجعله أغلى بكثير من معظم مكبرات الصوت الذكية المتاحة في السوق اليوم بإستثناء مكبر الصوت Google Home Max الذي يكلف 400$.

المصدر.

توقعات بأن آبل ستصبح هذا العام أول شركة في العالم تكسر قيمتها السوقية حاجز 1 تريليون دولار

Apple Store

قطت شركة آبل شوطا طويلا جدًا منذ العام 1997 عندما إستعاد مؤسسها ستيف جوبز دفة القيادة من جديد. وكانت الشركة مفلسة تقريبًا في ذلك الوقت ولكن بعد عقدين فقط، أصبحت آبل واحدة من أنجح الشركات على هذا الكوكب. ويرى المحللون بأن لدى شركة آبل إمكانية كبيرة أن تصبح أول شركة في العالم تكسر قيمتها السوقية حاجز 1 تريليون دولار أمريكي، وذلك في العالم 2018.

كان المحللون يتوقعون منذ فترة طويلة أن تقوم شركة تقنية بتحقيق هذا الإنجاز. الشركات الكبرى مثل آبل و Alphabet و Amazon و Facebook و Microsoft شهدت أسهمها جميعا إرتفاعا حادًا في العام الماضي. إذا إستمر أداء أسهم هذه الشركات بهذه الوتيرة في العام 2018، فإن العالم سيرى أولى الشركات التي تكسر قيمتها السوقية 1 تريليون دولار أمريكي.

إستنادا إلى سعر السهم الحالي، فإن شركة آبل هي من تقود السوق بحيث تبلغ قيمتها السوقية حاليا أكثر من 870 مليار دولار أمريكي. وإرتفعت أسهم الشركة بنسبة 47 في المئة خلال العام الماضي، وزيادة أخرى بنسبة 15 في المئة هذا العام سترفع قيمة الشركة إلى 1 تريليون دولار.

شركة Alphabet، وهي الشركة الأم لشركة Google تبلغ قيمتها السوقية حاليا حوالي 720 مليار دولار أمريكي، وهذا ما يعني بأنها على مقربة بدورها من كسر حاجز 1 تريليون دولار. سعر سهمها يحتاج أيضا إلى زيادة مزدوجة الرقم هذا العام من أجل الإقتراب من تحقيق هذا الإنجاز. وقبل الختام نود أن نشير إلى أن مجلة الإستثمارات الأمريكية Barron توقعت أيضا أن تكسر القيمة السوقية لشركة آبل حاجز 1 تريليون دولار أمريكي هذا العام لأن وضعية الشركة تبدو جيدة.

 

دراسة جديدة تؤكد استمرار التراجع في مبيعات الحواسب المحمولة عالمياً

asus-vivobook-flip

أكدت دراسة جديدة على شبكة الانترنت اليوم بأن مبيعات الحواسب المحمولة مستمرة في التراجع عالمياً، حيث تقلصت المبيعات في الربع الثالث من العام الحالي بنسبة 4.2% مقارنة بنفس الفترة الزمنية من العام الماضي.

المبيعات تراجعت لتصل إلى 40.8 مليون جهاز في الفترة الزمنية المذكورة، و ذلك رغم مبيعات أفضل من المتوقع لأجهزة Chromebook. رغم ذلك من المتوقع أن تتحسن الشحنة قليلاً في الربع الرابع كونه أقوى الفترات التجارية على مدار العام بسبب موسم الأعياد المسيحية، و من المتوقع أن تصل المبيعات إلى 41.72 مليون جهاز، لترتفع بنسبة 0.5% عن العام الماضي.

فيما يتعلق بأكبر المُصنعين، فإن HP تواصل ريادتها لهذا السوق، و من المتوقع أن تحل Lenovo في المركز الثاني، و Dell في المركز الثالث، آبل في المركز الرابع و Asus في المركز الخامس.

Apple تفتتح أول متجر لها في تايوان

apple store taiwan

لا زالت شركة آبل الأمريكية مستمرة في سعيها الحثيث للتوسع في الأسواق الآسيوية، وقد قامت آبل بالأمس بافتتاح أول متجر لها في تايبيه، عاصمة تايوان.

المتجر يستهدف بيع منتجات آبل في السوق التايواني، بالإضافة إلى تقديم الخدمة العملاء، وتقديم تجارب خاصة بالمتجر مثل استعراض منتجات الشركة.

المتجر الضخم يحتوي أكثر من 130 موظفاً وبمساحة تصل إلى 1322 متراً مربعاً والموقع في المجمع التجاري تايبيه 101.

إليكم التوقعات حول أداء Apple للربع الماضي قبيل تقديم التقرير المالي

apple-app-store

كانت شركة آبل قد حققت نتائجاً مالية قوية في الربع الأول من عامها المالي الجديد، والذي انتهى في ديسمبر الماضي (ينتهي عام آبل المالي في شهر سبتمبر ويبدأ في أكتوبر)، حيث كانت الشركة قد تمكنت من بيع 78 مليون هاتف آيفون، و13 مليون جهاز iPad، بالإضافة إلى 5.3 مليون حاسب ماك. عائدات آبل كانت قد وصلت إلى 78 بليون، فيما وصلت الأرباح إلى 17 بليون دولار.

الربع الثاني من العام المالي لآبل هو أبطأ ربع لها على صعيد المبيعات، وذلك بكونه الربع الذي يلي موسم الأعياد مباشرة، وتكون حركة الشراء فيه ضعيفة إلى حد ما. على أية حال، من المنتظر أن تُعلن آبل عن عائدات تتراوح بين 51 إلى 54 مليار دولار، ومن المتوقع أن تزيد الأرباح عن 6 مليار دولار.

من المنتظر أن تسلط آبل الضوء للمستثمرين على بعض خطواتها القادمة للمستقبل القريب، والتي تتضمن التوقعات الكبيرة للجيل الثامن من هواتف آيفون القادمة، والمزيد من التقنيات والبحوثات التي تعمل عليها الشركة مثل الذكاء الاصطناعي.

سرقة أحد متاجر Apple في أمريكا والمفقودات بقيمة تزيد عن 24 ألف دولار

apple-iphone-7-event-2016-40-iphone-7-silver-1280x855

لا شك بأن شركة آبل الأمريكية هي أحد الشركات التي تُحبها جماهير عريضة من مختلف أنحاء العالم، وفي كل عام تُحقق مبيعات الأجهزة الإلكترونية من آبل مبيعات ضخمة في مختلف الأسواق. المزيج بين الشعبية الكبيرة لشركة “التفاحة” العريقة بالإضافة إلى الأسعار المرتفعة لأجهزتها، عوامل قد جعلت من منتجاتها مُستهدفة للسرقة على الدوام.

بالفعل، وفي ليلة يوم الأثنين الماضي بعد الساعة الثامنة مساء، تمكن خمسة مراهقين لصوص من القيام بعملية سطو ناجحة على متجر آبل في كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، وتمكنت مجموعة الشباب الصغار من سرقة 17 هاتف آيفون، وثلاثة أجهزة آيباد، بالإضافة إلى جهازي ماك، قبل الفرار بنجاح من ساحة الجريمة. هذا المتجر قد تعرض إلى سرقة كبيرة في شهر نوفمبر الماضي أيضاً.

بالتأكيد، فإن هذه الأجهزة تُساوي الكثير من المال في حال تمكن هؤلاء المراهقون من بيعها، هذا إن لم تقم الوسائل الأمنية بالقبض عليهم أولاً.