Amazon و Alphabet و Samsung تتصدر قائمة الشركات الأكثر إنفاقًا على البحث والتطوير

Amazon Company

وفقا للبيانات والأرقام الصادرة من مؤسسة PwC المتخصصة في بحوث السوق، والتي تغطي السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2018، فإن Amazon و Alphabet و Samsung و Intel جميعها في المراكز الخمسة الأولى من حيث الإنفاق على البحث والتطوير.

تصدرت Amazon القائمة للسنة الثانية على التوالي، فقد أنفقت 22.6 مليار دولار أمريكي على البحث والتطوير، فيما إحتلت الشركة الأم لشركة جوجل، Alphabet المرتبة الثانية بعدما أنفقت 16.2 مليار دولار أمريكي. وإحتفظت شركة سامسونج بالمرتبة الرابعة بعدما أنفقت 15.3 مليار دولار أمريكي على البحث والتطوير، وتليها شركة Intel في المرتبة الخامسة بعدما أنفقت 13.1 مليار دولار أمريكي. وبالنسبة لمن يتساءل عن المرتبة الثالثة، فقد كانت من نصيب شركة Volkswagen التي أنفقت 15.8 مليار دولار أمريكي. أما بخصوص شركتي مايكروسوفت وآبل، فقد أنفقتا 12.3 مليار دولار و 11.6 مليار دولار، على التوالي.

أنفقت أفضل 1000 شركة بصفة عامة ما يصل إلى 782 مليار دولار أمريكي على مجال البحث والتطوير في العام 2018، وهذا ما يمثل زيادة قدرها 11.4 في المئة مقارنة مع العام 2017. وكانت قطاعات الحوسبة والإلكترونيات والبرمجة والإنترنت من بين القطاعات الأكثر إنفاقًا عليها في العالم إلى جانب قطاع الرعاية الصحية.

رفعت شركة الفيسبوك هي الأخرى إنفاقها على البحث والتطوير بنسبة تصل إلى 31 في المئة ليصل إلى 7.8 مليار دولار أمريكي. ومن بين الشركات التقنية، شهدت شركة أمازون أعلى نمو في الإنفاق على البحث والتطوير مقارنة مع العام 2017، أي بزيادة قدرها 40.6 في المئة.

المصدر.

 

مصادر تؤكد امتناع أمازون عن بيع أجهزة و ألعاب Switch القادمة في فرنسا

Nintendo Switch

ذكر مقالٌ جديدٌ على ign الفرنسي، بأن أمازون فرنسا على ما يبدو قد بدأ في الامتناع عن بيع أجهزة و ألعاب Nintendo Switch في السوق الفرنسي، و بناء على المقال، فإن ألعاب ننتندو المقبلة مثل Super Mario Party و Super Smash Bros. Ultimate، غير متاحة للطلب المسبق عن طريق أمازون.

أمازون الفرنسي كان يبيع جهاز Switch بنحو 270 يورو، أما Fnac فيبيع الجهاز بنحو 300 يورو، كما يتوفر الجهاز بسعر 330 يورو لدى Micromania. هناك توقعات بأن يكون الأمر له علاقة بأسعار أمازون المنخفضة عن المنافسين، و التي قد تتسبب لهم بالخسائر و ضعف المبيعات، مما قد يُشير إلى أن ننتندو تحاول فرض زيادة سعر الجهاز على أمازون بشكل أو بآخر.

على أية حال، لا أحد يعلم طبيعة الخلاف بالتفصيل بين الشركتين في الوقت الحالي، و من المستبعد أن تخرج أية تفاصيل حولها إلى العلن، حتى تتم تسوية الأمور بين الطرفين.

Netflix و Amazon ستكون مطالبة قريبًا بإنشاء المزيد من المحتوى الأوروبي

netflix-iphone6s-plus-ipad-pro-hero

شركات مثل Amazon و Netflix تعمل على إنشاء كتالوجات تلبي إحتياجات السوق الذي تعمل فيه. ومع ذلك، فهي في الغالب تميل إلى تقديم نفس المجموعة من البرامج والأفلام والمسلسلات، مع بعض التحديدات الدولية هنا وهناك. نحن على يقين من أن هناك من يأمل في الحصول على المزيد من المحتوى المحلي، والخبر السار هو أنه إذا كنت تعيش في أوروبا، فقد تتحقق أمنيتك قريبًا.

ويرجع ذلك إلى حقيقة أنه صدر مؤخرًا تقرير جديد من موقع Variety يقول بأنه سيصدر قانون جديد قريبًا سيفرض على الشركات مثل Amazon و Netflix إمتلاك قدر معين من المحتوى المنتج للإتحاد الأوروبي، ولنكون أكثر تحديدًا، 30 في المئة على الأقل من الكتالوج ينبغي أن يكون عبارة عن المحتوى المحلي.

متحدثًا إلى موقع Variety، قال رئيس المفوضية الأوروبية، السيد Roberto Viola بأن القانون الجديد لم يدخل حيز التنفيذ بعد، ولكن يبدو أنه يسير على الطريق الصحيح. ” نحن بحاجة فقط إلى التصويت النهائي، ولكنه مجرد إجراء شكلي “. وعلى إفتراض عدم حدوث شيء خاطئ، فمن الممكن أن يدخل هذا القانون حيز التنفيذ في شهر ديسمبر، وسيكون أمام الدول الأعضاء في الإتحاد الأوروبي 20 شهرًا لتحديد كيفية تطبيق هذه المعايير الجديدة.

أوضح السيد Roberto Viola كذلك بأنه عندما يتعلق الأمر بـ Netflix، فيبدو أن الشركة ليست بعيدة جدًا عن الوصول إلى نسبة 30 في المئة، لذلك يستهدف هذا القانون بشكل أساسي أكثر الشركات الأخرى التي تتطلع إلى إطلاق منصاتها في المنطقة.

 

أمازون ترغب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لزيادة قاعدة المشتركين في Amazon Prime

Amazon Fire TV

الأحداث الرياضية تحظى بمتابعة كبيرة والعديد من الشركات تعرف هذا، وهذا هو السبب في أنه ليس من المستغرب أنه في الآونة الأخيرة بدأنا نسمع أن العديد من الشركات التقنية مثل تويتر، والفيسبوك، والشركات الأخرى تحاول الحصول على حقوق بث مختلف المباريات الرياضية والأحداث على منصاتها في محاولة للدفع بعدد مستخدميها.

بالنسبة لأولئك الذين يحبون كرة القدم، فقد يكونون مهتمين بمعرفة أنه وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من موقع Bloomberg، فيبدو أن شركة أمازون تتطلع على ما يبدو للتقدم بعرض من أجل الحصول حقوق بث مباريات الدوري الإنجليزي لكرة القدم. ويقال بأن الإتحاد الإنجليزي لكرة القدم سيفتح باب المزايدات على حقوق بث مباريات الدوري المحلي في شهر فبراير المقبل، ويدعي التقرير بأن شركة أمازون تدرس حاليا إمكانية التقدم للحصول على حقوق البث.

حتى الآن في المملكة المتحدة، كانت الشبكات التلفزيونية المحلية مثل Sky و BT هي التي تحصل على حقوق بث مباريات الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ولكن شركة أمازون تعتقد بأنها ستكون خطوة جيدة بالنسبة لها الحصول على حقوق بث مباريات هذا الدوري الذي يحظى بنسبة مشاهدات عالية جدًا في العديد من الأماكن حول العالم، وهذا ما يعني بأن الحصول على حقوق بث مباريات هذا الدوري سيكون أمرًا رائعًا بالنسبة لشركة أمازون.

كما أنه من المرجح أن تربط شركة أمازون هذه الصفقة مع خدمة الإشتراك Amazon Prime التابعة لها والتي تتيح للعملاء الوصول أيضا إلى الأغاني والفيديوهات، ومحتويات أخرى، والقدرة على بث مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لا شك سيعطي للعملاء المزيد من الأسباب للإشتراك في هذه الخدمة.

 

جهاز Apple TV يفقد حصته السوقية لأجهزة Amazon و Roku

new-apple-tv1111

قد يكون جهاز الإستقبال الرقمي Apple TV قويا ولكنه يجد صعوبة في التنافس مع أجهزة الإستقبال الرقمي المماثلة من شركات مثل أمازون و Roku. ووفقا لتقرير جديد، فيبدو أن جهاز Apple TV يفقد حصته السوقية لهؤلاء المنافسين في الولايات المتحدة الأمريكية حيث أن الأسر الأمريكية التي تمتلك جهاز Apple TV تتقلص مقارنة بتلك التي تمتلك وتستخدم جهاز مماثل من أمازون أو Roku.

أجرت مؤسسة Parks Associates المتخصصة في بحوث السوق دراسة مؤخرا لتكتشف في الأخير بأن جهاز Apple TV يمثل فقط 15 في المئة من سوق أجهزة الإستقبال الرقمي في البلاد خلال الربع الأول من هذا العام. هذا يمثل إنخفاضا بنسبة 19 في المئة بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي. وتستند الدراسة إلى دراسة إستقصائية شملت 10 آلاف أسرة في الولايات المتحدة الأمريكية تمتلك ما لا يقل عن جهاز واحد للبث.

ومن ناحية أخرى، شهدت Roku تحسنا في أدائها بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي. وقد إستطاعت رفع حصتها السوقية من 33 في المئة في الربع الأول من العام الماضي إلى 37 في المئة في الربع الأول من هذا العام. وشهدت شركة أمازون كذلك زيادة في حصتها السوقية خلال نفس الإطار الزمني بحيث رفعت حصتها السوقية إلى 24 في المئة. وعلى النقيض من ذلك، شهدت الحصة السوقية لجهاز Chromecast من شركة جوجل إنخفاضا من 21 في المئة إلى 18 في المئة في الربع الأول من هذا العام.

ويعتقد بأن شركة آبل تعمل على نسخة جديدة من جهاز Apple TV لتحسين مكانتها في سوق أجهزة الإستقبال الرقمي. وعلى ما يبدو، النسخة الجديدة من جهاز Apple TV ستدعم تشغيل محتوى 4K HDR الذي سيشق طريقه إلى متجر iTunes Store في المستقبل.

 

رسميا Amazon تعلن الإستحواذ على SOUQ.com

amazon-02_story

بعد أشهر بل ربما سنوات من الإشاعات و التقارير و الأخبار المسربة أخيرا أعلنت شركة Amazon بشكل رسمي اليوم عن الإستحواذ على شركة SOUQ. و يعتبر سوق أكبر متجر إلكتروني في منطقة الشرق الأوسط بحجم العمليات و يستقطب 45 مليون زيارة شهريا من أرجاء المنطقة.

و تجد أمازون في سوق منصة ممتازة لها كي تبدأ أعمالها في منطقة الشرق الأوسط خصوصا بعد الإقبال الكبير الذي نشأ مؤخرا للشراء من مواقع أمازون من حول العالم عبر صناديق الشحن و خدمات مثل Shop and Ship و World Ship 1.

رغم أنه لا يوجد معلومات رسمية، لكن يقال أن مبلغ الإستحواذ هو 650 مليون دولار أمريكي، و من المتوقع إغلاق الصفقة رسميا في 2017.

الإعلان عن خدمة Twitch Prime لمُشتركي Amazon Prime

amazonprime

مُشتركو خدمة Amazon Prime لمتجر Amazon الشهير، والتي تُمكنهم من الحصول على العديد من الخصومات بالإضافة إلى امتيازات أخرى، قد حصلوا على خدمة إضافية لمزايا اشتراكهم وهي خدمة البث Twitch Prime لهذه المنصة الشهيرة.

إليكم المزايا الرئيسية التي تتضمنها هذه الخدمة. في بادىء الأمر، فإن ربط حسابك في Amazon Prime مع حساب Twitch Prime سيُتيح لك تصفح البث من تويتش بدون أي إعلانات وهذه هي الميزة الرئيسية لتويتش برايم، كما ستحصل على تعبيرات حصرية للدردشة. بالإضافة إلى ذلك ستحصل على محتوى مجاني للعبة معينة في كل شهر، كما ستحصل على خصومات على الألعاب التي تشتريها في أمازون خلال فترة الطلب المُسبق وحتى فترة أسبوعين من الإصدار.

أيضاً، سيكون بإمكانك الاشتراك لتحصل على قناة مجانية كل ثلاثين يوماً على تويتش. إذا قُمت بالاشتراك في أمازون برايم، يُمكنك أن تربط الاشتراك مع حساب تويتش بلا أي كُلفة إضافية.

أمازون قد تقوم بإصدار جهاز قابل للإرتداء في مرحلة ما في المستقبل

amazon

نمت شركة أمازون كثيرا منذ أن تم تأسيسها في العام 1994. هي لم تعد مجرد بوابة على شبكة الإنترنت لشراء الكتب. تقدم الشركة الآن أنواع مختلفة من الأجهزة بما في ذلك القارئات الإلكترونية الشهيرة Kindle والاجهزة اللوحية Kindle Fire والأجهزة الذكية الأخرى مثل المساعد المنزلي Amazon Echo. ولحد الآن لم تصدر شركة أمازون أي جهاز قابل للإرتداء ولكن من المرجح أن يتغير ذلك في مرحلة ما في المستقبل.

العديد من منتجات أمازون حققت نجاحا كبيرا في السوق، وعلى سبيل المثال لا الحصر نذكر القارئات الإلكترونية Kindle، ومع ذلك فقد فشلت الشركة أيضا على طول الطريق. على سبيل المثال، الهاتف Amazon Fire Phone تخبط بشكل سيء، وشركة أمازون لم تقدم أي هاتف ذكي آخر منذ ذلك الحين.

حقيقة أنها قامت بتصنيع هاتفها الذكي الخاص يظهر حقيقة أن الشركة لا تخجل من الدخول إلى الأسواق الجديدة للأجهزة بحيث تؤمن أن هناك إمكانية تحقيق النجاح. وكما ترون على الارجح، فالأجهزة القابلة للإرتداء تحظى بشعبية متزايدة في السنوات الأخيرة، ويبدو أن كل شركة تقنية ترغب في الدخول إلى هذا الجزء من السوق، وشركة أمازون بطبيعة الحال قد تكون واحدة من هذه الشركات. وعندما تم إستفساره حول خطط الشركة لدخول سوق الأجهزة القابلة للإرتداء في مؤتمر Code Conference اليوم تجنب الرئيس التنفيذي لشركة أمازون السيد Jeff Bezos الحديث عن خطط الشركة لسوق الأجهزة القابلة للإرتداء ولكنه لم ينكر تماما إمكانية أن تقوم شركة أمازون بإصدار جهاز قابل للإرتداء في مرحلة ما في المستقبل.

هذا كل ما نحن ذاهبون لسماعه من شركة أمازون هذه الأيام بشأن هذه المسألة، على الأقل في الوقت الراهن. هي لم تؤكد نيتها إصدار جهاز قابل للإرتداء، ولكنها أيضا لم تنفي ذلك. من يدري، ربما قد تبدأ الشركة الأمريكية بإصدار ساعة ذكية مدعومة بمساعدها الشخصي الرائع Alexa.

 

شركة أمازون مهتمة بإنشاء محتوى الواقع الإفتراضي الخاص بها

amazon

شركة أمازون كانت معروفة بإنتاج المحتوى الخاص بها بفضل أستوديوهات Amazon Studios التابعة لها، ولكن يبدو أن الشركة الأمريكية عازمة على مواصلة ذلك في المستقبل. في الواقع، لقد صدر اليوم تقرير جديد يفيد بأن شركة أمازون مهتمة بالواقع الإفتراضي.

هذا التقرير أشار إلى أن أستوديوهات أمازون تعمل حاليا مع شركات متعددة للبدء بإنشاء محتوى الواقع الإفتراضي. وبطبيعة الحال، الواقع الإفتراضي هو الإتجاه الجديد نسبيا في السوق هذه الأيام. هناك مجموعة واسعة من مشاهدي الواقع الإفتراضي والخوذات القوية للإختيار من بينها، وهناك إجتهاد مستمر من الشركات للدفع بالمزيد من محتوى الواقع الإفتراضي، لذلك فليس من الغريب أن نرى شركة أمازون تهتم أيضا بهذا المجال.

لا تتوفر الكثير من التفاصيل في الوقت الراهن بشأن طموحات أستوديوهات أمازون إتجاه الواقع الإفتراضي، ويقال بأن المحادثات مع الشركاء المحتملين لا تزال في مرحلة مبكرة، ولذلك قد تستغرق الامور بعض الوقت قبل أن نرى إعلانا رسميا بهذا الشأن.

وبغنى عن القول، نظرا إلى إرتفاع شعبية محتوى الواقع الإفتراضي، فليس من الغريب أن نرى أستوديوهات أمازون تجتهد للحصول على جزء من السوق. حاليا، لا توجد تقارير حول عزم شركة أمازون إنشاء خوذة الواقع الإفتراضي الخاصة بها، ولكن هذا شيء من الممكن أن تقوم به، وإذا قررت القيام بذلك فهي لن تأخذ الكثير من الوقت لإنشاء خوذة الواقع الإفتراضي الخاصة بها.

 

Amazon تمتلك ثلاثة رؤساء تنفيذيين في الوقت الحالي!

Amazon-Two-Factor-Authentication

قامت مجموعة أمازون العملاقة بترقية اثنين من موظفيها المخلصين إلى رتبة “رئيس تنفيذي” نظراً لسجل الخدمات الطويل و النجاحات التجارية التي تم تحقيقها في ظل تواجدهما مع الشركة. الأول هو السيد Jeff Wilke الذي تمت ترقيته إلى منصب الرئيس التنفيذي للعملاء حول العالم، والثاني هو السيد Andy Jassy الذي تمت ترقيته إلى منصب الرئيس التنفيذي لخدمات أمازون الشبكية.

رئيس الشركة ومؤسسها Jeff Bezos قام بتنفيذ هذه الترقيات مؤكداً أن متجر أمازون (بالإضافة إلى أمازون برايم) و خدمات أمازون الشبكية هي الأعمدة الرئيسية الثلاث التي تقوم عليها الشركة، وأن كلاً من السيد جيف ويلك والسيد آندي جاسي أبرز المساهمين في هذه النجاحات و بفترة خدمة تفوق 10 سنوات لكل منهما.

بالنسبة لأمازون فإن هذه الترقيات هي إجراء تقديري وليست إعادة هيكلة لأي من أقسام الشركة بأي شكل من الأشكال. يُذكر بأن خدمات أمازون الشبكية Amazon Web Services تجلب للشركة دخلاً يُقدر ب10 مليار دولار، حيث يمتلك القسم أكثر من مليون زبون فعال.

تحديث إجباري ينبغي تثبيته على بعض قارئات Kindle الإلكترونية قبل 22 مارس

White-Kindle

إذا كنت تمتلك القارئ الإلكتروني Amazon Kindle منذ العام 2012 أو نموذج أقدم، فنحن هنا مع بعض الأخبار العاجلة والتي تحتاج إلى إنتباهكم. في الواقع، هناك حاجة لتثبيت تحديث جديد بحلول اليوم غد الموافق لـ 22 مارس، وإلا فإنك لن تكون قادرا على الإستمرار في إستخدام خدمات Kindle على القارئ الخاص بك. وفيما يلي قائمة الأجهزة التي تحتاج إلى تثبيت التحديث الجديد :

897

إذا كان جهازك ضمن هذه القائمة ولم تقم بتحديثه قبل 22 مارس، فسوف تتلقى الرسالة التالية على جهازك ” Kindle الخاص بك غير قادر على الإتصال الآن من فضلك تأكد من وجودك في نطاق الإتصال اللاسلكي وحاول مرة أخرى. وفي حالة إذا كانت المشكلة مستمرة، قم رجاءً بإعادة تشغيل الجهاز من القائمة في الإعدادات وحاول مرة أخرى “.

الخيار الوحيد للخروج من هذه الفوضى هو أن تقوم بتثبيت التحديث يدويا، وهذا ينطوي على تحميل التحديث الصحيح على الحاسب الخاص بك، ومن ثم تحديث جهاز Kindle الخاص بك عندما يكون متصلا بالحاسب عن طريق كابل USB.

لمزيد من المعلومات حول التحديث، توجه إلى رابط المصدر أدناه.

المصدر.

 

شركة أمازون تعمل على منصة جديدة للواقع الإفتراضي

amazon2

الواقع الإفتراضي أصبح يكتسب المزيد من الشعبية خصوصا بعدما أصبحت الشركات التقنية الكبرى تدرك على نحو متزايد أهمية الواقع الإفتراضي في المستقبل. وبعض الشركات التقنية مثل شركة سامسونج و Google قامت بإصدار خوذات الواقع الإفتراضي Samsung Gear VR و Google Cardboard على التوالي بأسعار مغرية في خطوة منها لتعزيز شعبية أجهزة الواقع الإفتراضي والدفع بصناع المحتوى لإنشاء المزيد من محتوى الواقع الإفتراضي. والآن، يبدو أن شركة أمازون تعمل بدورها على تعزيز محتوى الواقع الإفتراضي من خلال تطوير منصة جديدة للواقع الإفتراضي.

بدأت شركة أمازون بتوظيف المواهب من أجل فريق جديد والذي يعمل على منصة جديدة للواقع الإفتراضي. ويقال بأن واحدة من مهام هذا الفريق هي ” إنشاء تجربة الواقع الإفتراضي في خدمة Amazon Video “.

هذا الفريق سيعمل أيضا على ” منصة تشغيل من أجل تحسين تجربة الواقع الإفتراضي “. من الواضح أن هذا يعني بأن إنشاء خوذة الواقع الإفتراضي ليست ضمن أولويات شركة أمازون، وإنما أولوية الشركة هي إنشاء تطبيق للواقع الإفتراضي يوفر للمستخدمين إمكانية الوصول إلى محتوى الواقع الإفتراضي.

وكما تعلمون على الأرجح، خدمة Netflix والتي تعد المنافسة الأولى لخدمة Amazon Video أصدرت بالفعل تطبيق للواقع الإفتراضي يعمل على خوذة Samsung Gear VR. ومن المتوقع أن تقوم خدمة Hulu بدورها بإصدار تطبيق مماثل، لذلك فمن المنطقي أن تقوم شركة أمازون أيضا بنفس الخطوة. ونظرا إلى أن شركة أمازون بدأت للتو بإنشاء هذا الفريق، فقد تستغرق الشركة بعض الوقت قبل أن تقوم بالكشف عن منصة الواقع الإفتراضي الجديدة الخاصة بها.

 

Amazon تتعهد بإعادة تشفير البيانات لنظام التشغيل Fire هذا الربيع

amazon-fire-hd7

نقل إليكم موقع إلكتروني قبل يومين خبراً يُفيد أن أمازون قد قامت بفك تشفير البيانات لنظامها Fire os بنسخته الخامسة. حسناً، يبدو أن هذه الخطوة تسببت بفتح النار على الشركة من طرف المُستخدمين، خاصة مع مُجريات القضية الحالية بين شركة آبل ومكتب التحقيقات الفيدرالي التي تتعلق بالإرهابي الميت. الهجوم على هذه الخطوة كان حاداً إلى درجة أن أمازون قامت بالتعهد بإعادة تشفير البيانات بالفعل بتحديث جديد قادم لأجهزتها لاحقاً:

سنقوم بإعادة خاصية تشفير البيانات بشكل كامل عن طريق تحديث لنظام Fire os هذا الربيع

يُذكر أن خاصية تشفير البيانات تساهم في حماية البيانات على الأجهزة من السرقة والاختراق عن طريق المُخترقين، ويمكن تفعيلها إذ أنها لا تعمل بشكل تلقائي على أجهزة أمازون كما هو الحال مع أجهزة آبل، حيث ذكرت أمازون عند إزالة تشفير البيانات بأن الخاصية لم تكن مُستعملة على نطاق واسع بين المُستخدمين. الخطوة بدت غريبة للغاية خاصة وأن أمازون من الشركات الداعمة لآبل في موقفها ضد مكتب التحقيق الفيدرالي بعدم إنشاء أبواب خلفية في أجهزة المستخدمين.

تحديث Amazon Fire OS الأخير يزيل خاصية تشفير البيانات

fire-tablet

تشفير البيانات كان موضع إهتمام وسائل الإعلام في الأونة الأخيرة بسبب القضية الجارية حاليا بين شركة آبل ومكتب التحقيقات الفدرالي. أما وقد قلنا ذلك، فقد قررت شركة أمازون الآن إزالة خاصية التشفير من نظام Amazon Fire OS.

في الواقع، قامت شركة أمازون مؤخرا بإصدار Amazon Fire OS 5، وهذا التحديث الأخير يزيل تماما خاصية التشفير من الأجهزة اللوحية وغيرها من الأجهزة التي تعمل بنظام Amazon Fire OS 5. وكما كان متوقعا، الكثير من ملاك أجهزة أمازون إشتكوا من هذه الخطوة في منتديات الدعم التابعة لشركة أمازون، وهذا ما دفع شركة أمازون لتصرح لموقع Engadget بالعبارة التالية :

في الخريف عندما أصدرنا نظام Amazon Fire OS 5، أزلنا بعض الميزات الرئيسية التي إتضح لنا أن عملائنا لا يستخدمونها. جميع الإتصالات في لوحيات Amazon Fire مع السحابة تحترم المعايير العالية للخصوصية والأمن بما في ذلك الإستخدام الملائم للتشفير “.

المصدر.

 

أمازون تُخطط لإعادة شراء أسهمها بقيمة 5 مليار دولار

Amazon

تُخطط العملاقة أمازون لإعادة الاستثمار في نفسها، وذلك عن طريق شراء أسهم لها بقيمة 5 مليار دولار، وبذلك ستعود ملكية هذه الأسهم إلى خزائن الشركة. أمازون لديها برنامج لإعادة الاستثمار في نفسها من وقت لآخر وبحسب ما تسنح به الفرصة وذلك لزيادة الثقة والاطمئنان من المستثمرين في قيمة الشركة. لم تحدد أمازون تماماً متى تنوي إنفاق هذا المبلغ وإتمام الصفقة.

تقوم الشركات أحياناً بعملية شراء أسهم من نفسها لأسباب عديدة، منها حماية الشركة والحفاظ عليها ورفم قيمتها والتحكم في قراراتها بصورة أكبر. أمازون أعلنت أيضاً عن تعيين السيد Wendell Weeks ضمن مجلس الإدارة.

Netflix نقلت جميع بياناتها إلى خدمات أمازون الشبكية

netflix

انتهت Netflix من نقل جميع بياناتها إلى خوادم Amazon Web Services، لتقوم بإغلاق آخر مركز بيانات لديها، لتستعين بخدمات Amazon Web Services السحابية المتطورة. السيد Yury Izrailevsky ذكر في تدوينة أن Netflix بدأت في إغلاق مراكز البيانات لديها منذ عام 2008 إثر حادثة أصابت خوادم الشركة وتسببت بتعطل الخدمة لثلاثة أيام. منذ ذلك الحين وهي تنقل بياناتها إلى خوادم أمازون المتطورة والتي تمتلك نظام عالمي للحماية. فهي أقوى، وأسرع، وأكثر اعتمادية بفارق كبير.

بالطبع يبدو من الغريب للمتتبع أن يسمع هذه الأخبار علماً بأن أمازون تمتلك خدماتها الخاصة التي تُنافس Netflix، إلا أن نجاح Netflix في الواقع هو نجاح للاثنين، كما أن هذه النشاطات التعاونية ليست غريبة في قطاع التجارة والأعمال بين الشركات المتنافسة. آبل وسامسونغ على سبيل المثال ورغم التنافس الكبير المُستعر بينهما، إلا أن سامسونغ تُعتبر من أبرز مزودي الإلكترونيات لشركة آبل. هناك أيضاً شركة سوني، التي تقوم ببيع المستشعرات الضوئية الخاصة بكاميرا الأجهزة الذكية إلى العديد من الشركات الأخرى.