إستعراض أول شاشة AMOLED فائقة الوضوح ( 4K ) بحجم 6 إنش في العالم

AMOLED 4k Smartphone

هل تعبت من سباق كثافة بكسلات الشاشات؟ إذا كان هذا هو الحال، فقد ترغب في الإنتقال لقراءة مقالة أخرى، لأن هذه المقالة تتحدث ببساطة عن الإعلان الرسمي عن أول شاشة AMOLED بحجم 6 إنش وبدقة 4K Ultra HD في العالم.

في الواقع، لقد تم الإعلان رسميا عن هذه الشاشة من قبل الشركة الصينية Everdisplay والمعروفة أيضا بإسم Hehui Optoelectronics، وهي عبارة عن شاشة بحجم 6 إنش وبتقنية AMOLED توفر كثافة بكسلات تصل إلى 734 بكسل في كل إنش، وهي أعلى كثافة من حيث البكسلات بالمقارنة مع شاشة Super AMOLED المتواجدة على Galaxy S6 والتي توفر كثافة بكسلات تبلغ 577 بكسل في كل إنش.

شركة Everdisplay قامت بالكشف عن نموذج عملي من هذه الشاشة الفائقة الوضوح في الصين، ولكنها للآسف لم تكشف عن الموعد الذي ستدخل فيه هذه الشاشة لمرحلة الإنتاج الضخم. وتجدر الإشارة إلى أن شركة Everydisplay لم تذكر بأنها تستهدف سوق الهواتف اللوحية بهذه الشاشة الفائقة الوضوح، وإنما تستهدف منتجات الواقع الإفتراضي. المنطق هو أن أجهزة الواقع الإفتراضي توضع على مقربة من عين المستخدم بالمقارنة مع مسافة المشاهدة العادية لشاشات الهواتف الذكية.

4K-AMOLED-display

آبل قد تستخدم تقنية AMOLED العام المقبل، Huawei و Xiaomi قرروا بالفعل ذلك

iPad Pro

السباق بين شاشات LCD و AMOLED مستمر منذ بضعة سنوات، والمثير للإهتمام أن ملامح المعركة تكشف لنا بأن شاشات AMOLED هي من ستفوز في النهاية. ووفقا لتقرير صدر مؤخرا من المحلل Kevin Wang والذي يعمل في مؤسسة IHS Technology Research المتخصصة في أبحاث السوق، فيبدو أن شركة آبل تدرس إمكانية الإنتقال للإعتماد على شاشات AMOLED في أجهزتها المحمولة بعدما رأت العديد من الشركات المصنعة الأخرى تنتقل للإعتماد على شاشات AMOLED.

ويقول المحلل Kevin Wang بأن شركة آبل ترغب في إستخدام تكنولوجيا AMOLED في iPhone ولوحيات iPad القادمة في العام المقبل، ولكن لن يتم توفير هذه الشاشات من قبل شركة سامسونج. وبدلا من ذلك، فقد تردد في شهر أبريل الماضي بأن شركة JOLED ستوفر شاشات AMOLED لمنتجات شركة آبل في المستقبل.

وفي الوقت نفسه، أكد المحلل Kevin Wang بأن شركتي Huawei و Xiaomi قرروا بالفعل إستخدام شاشات AMOLED في منتجاتهم المقبلة، على الرغم من أنه لم يتم ذكر أسماء الشركات التي ستقوم بتوريد هذه الشاشات لهذه الشركات، ولكن في وقت سابق من هذا الأسبوع تردد بأن شركة Huawei ستحصل على شاشات AMOLED من شركة سامسونج على عكس شركة آبل.

يجب علينا أن نذكركم بأنه في شهر مايو الماضي، صرح المحلل Kevin Wang بأن iPhone 6S و iPhone 6S Plus سيأتيان مع كاميرات خلفية بدقة 12 ميغابكسل، ومن ذلك الحين تكررت هذه الإشاعة عدة مرات، وإكتسبت مصداقية، ولكن في نهاية المطاف علينا أن ننتظر حتى يتم الكشف عن الجيل المقبل من iPhone للتأكد من صحة هذه الإشاعة.

هاتف Nexus القادم من Huawei قد يضم شاشة AMOLED من صنع شركة سامسونج

huawei-ascend-mate-7-2014-09-03-8-1-1

وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من كوريا الجنوبية، فيبدو قطاع الشاشات في شركة سامسونج والمعروف إختصارا بإسم Samsung Display يبحث بنشاط لتنويع قاعدة عملائه. ولأن معظم شاشات AMOLED التي تخرج من مصانع شركة Samsung Display تذهب في نهاية المطاف إلى الهواتف الذكية التابعة لشركة سامسونج، فهذا يعني بأن الأداء المالي لقرع Samsung Display مرتبط بمدى قوة أداء شركة سامسونج في سوق الهواتف الذكية.

وفي محاولة لكسر هذه القيود، تردد الآن بأن شركة سامسونج بدأت بإرسال عينة من شاشات AMOLED لشركة Huawei مع توقعات بإرتفاع الشحنات في الأشهر المقبلة. وعلى الرغم من أن بعض الشركات الصينية المتخصصة في صناعة الهواتف الذكية مثل Oppo و Vivo تستخدم بالفعل شاشات AMOLED المصنعة من قبل شركة سامسونج، فشركة Huawei ستكون شريكا أكثر أهمية لفرع Samsung Display، وهذا الأقل لعدة أسباب. السبب الأول هو أن شركة Huawei تعد رابع أكبر شركة مصنعة للهواتف الذكية في العالم كما أنه حصتها السوقية تفوق الحصة السوقية لشركة سامسونج في الصين فضلا عن كون هواتف Huawei تتواجد في الأسواق الغربية مثل الإتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية على عكس الشركات الصينية الأخرى. ثانيا، في حالة إذا كانت هذه الشائعات صحيحة، فقد تردد بأن هاتف Nexus الجديد القادم من شركة Huawei في وقت لاحق من هذا العام سيضم شاشة AMOLED مصنعة من قبل شركة سامسونج.

وكما تعلمون على الأرجح، فمن المتوقع أن تقوم شركة جوجل هذا العام بإصدار هاتفي Nexus، واحد سيتم تصنيعه من قبل شركة LG وسيضم شاشة Full HD بحجم 5.2 إنش، في حين سيتم تصنيع الهاتف الثاني من قبل شركة Huawei وسيضم شاشة Quad HD بحجم 5.7 إنش، على الأقل وفقا للشائعات الأخيرة.

المصدر.

صور جديدة للجهاز اللوحي Galaxy Tab S 10.5 مع شاشة AMOLED

Samsung-Galaxy-Tab-S-105-SMT800-FCC-photos-03

الجهاز SM-T800 من شركة سامسونج والذي من المتوقع أن يكون جهاز لوحي راقي مع شاشة بتقنية AMOLED يعرف بإسم Galaxy Tab S 10.5، شوهد لأول مرة في بضعة صور خلال الأسبوع الماضي. اليوم لدينا المزيد من الصور لهذا الجهاز اللوحي وما يثير الدهشة هو أنه تم الكشف عن هذه الصور من قبل لجنة الإتصالات الفدرالية والتي نادرا ما تنشر الصور لأجهزة لم يتم الإعلان عنها.

إكتشفنا ما لا يقل عن خمسة صور والتي تظهر Galaxy Tab S 10.5 والمعروف بالإسم الرمزي SM-T800. ووفقا للإيداع الموجود في موقع لجنة الإتصالات الفدرالية فإن هذا الجهاز اللوحي يأتي مع شاشة بقطر يبلغ 267.2 ملمتر مما يعني أن حجم الشاشة يبلغ 10.5 إنش.

في حين أن SM-T800 هو الإسم الرمزي لنسخة Wi-Fi فقط من الجهاز اللوحي الجديد، فقد رأينا أيضا نسخة أخرى تدعم شبكات LTE والتي تحمل إسم SM-T805، ونسخة شبكات الجيل الثالث التي تحمل الإسم الرمزي SM-T801.

الجهاز اللوحي Galaxy Tab S الجديد سيوفر شاشة AMOLED بحجم 10.5 إنش وبدرجة وضوح 1600×2560 بكسل. وإلى جانب ذلك، فهو يدعم معالج ثماني النواة من فئة Exynos 5420، ذاكرة عشوائية بحجم 3GB، ذاكرة داخلية بحجم 32GB قابلة للتوسع عن طريق الذاكرة الخارجية MicroSD، كاميرا أمامية بدقة 2 ميغابكسل وخلفية بدقة 8 ميغابكسل مع فلاش LED، ويأتي هذا الجهاز كذلك مع نظام الأندرويد 4.4 KitKat وبأحدث إصدار من واجهة Magazine UX، فضلا عن تصميم يبدو مشابها نوعا ما للنمط المنقط الموجود في الواجهة الخلفية لـ Galaxy S5.

جنبا إلى جنب مع Galaxy Tab S 10.5، فيجب على شركة سامسونج أيضا أن تكشف النقاب كذلك على نفس الجهاز اللوحي ولكن مع شاشة بحجم 8.4 إنش. الإعلان الرسمي عن هذين الجهازين قد يكون قريبا، وسنكون هنا لنعلمك متى قد يحدث ذلك.

المصدر.

إليك صور مسربة للجهاز اللوحي Galaxy Tab S مع شاشة AMOLED

Samsung-Galaxy-Tab-S-105-AMOLED-leaked-01

يبدو أن موعد الإعلان عن سلسلة لوحيات Galaxy Tab S والتي تمتاز بإمتلاكها لشاشة Super AMOLED أصبح وشيكا جدا. في وقت سابق من هذا الشهر، قلنا لكم بأن شركة سامسونج تستعد للإعلان عن لوحيات بحجم 8.4 إنش وبحجم 10.5 إنش تمتاز بإمتلاكها لشاشات بتقنية Super AMOLED وتم تصنيفها تحت العلامة التجارية Galaxy Tab S.

اليوم، قام موقع SamMobile بتسريب صورتين يقال بأنهما للجهاز اللوحي Galaxy Tab S 10.5. وواحدة من هاتين الصورتين تكشف عن تصميم الواجهة الامامية لهذا الجهاز اللوحي المنتظر  وهذه الصورة تظهر بأن الجهاز اللوحي Galaxy Tab S 10.5 لا يختلف كثيرا عن الجهاز اللوحي Galaxy TabPRO 10.1. ومع ذلك، فإن تصميم الواجهة الخلفية يبدو مختلفا بحيث يأتي بنفس النمط المنقط الذي ظهر لأول مرة مع Galaxy S5.

الزر الرئيسي الموجود في الواجهة الأمامية للجهاز اللوحي Galaxy Tab S 10.5 قيل بأنه يتضمن مستشعر بصمات الأصابع، وهذا بمثابة تشابه آخر مع Galaxy S5.

ويقال بأن Galaxy Tab S 10.5 سيأتي مع شاشة 10.5 إنش بدرجة وضوح 1600×2560 بكسل. معالج ثماني النواة من فئة Exynos 5420  يعتمد على أربعة أنوية Cortex-A15 وأربعة أنوية Cortex-A7 أخرى، ذاكرة عشوائية بحجم 3GB، ذاكرة داخلية بحجم 32GB قابلة للتوسع عن طريق الذاكرة الخارجية MicroSD، كاميرا أمامية بدقة 2.1 ميغابكسل وخلفية بدقة 8 ميغابكسل مع فلاش LED. ووفقا لموقع SamMobile، فسوف تقوم شركة سامسونج بإطلاق نسخة Wifi و LTE من لوحيات Galaxy Tab S. ويقال بأن جميع هذه النسخ ستستند على المعالج Exynos 5420، في حين ستأتي نسخ LTE مع مودم مدمج متوافق مع شبكات 4G LTE من شركة intel.

في حين أنه لم يتم الكشف عن موعد الإعلان عن كل من Galaxy Tab S 10.5 و Galaxy Tab S 8.4، فأحدث التسريبات التي وردتنا اليوم تشير إلى أنه لن يمر وقت طويل حتى يحدث ذلك.

المصدر.

لوحيات Galaxy Tab S هو رد شركة سامسونج على الجيل المقبل من iPad

galaxy tab 7.7

إستطاع واحد من مصادر موقع SamMobile من الحصول على بعض المعلومات حول سلسلة الأجهزة اللوحية Galaxy Tab S القادمة من شركة سامسونج. ومن خلال هذه التسريبات، فيبدو أن سلسلة Galaxy Tab S ستصنف ضمن الأجهزة اللوحية الراقية، وتتضمن هذه السلسلة نموذج 8.4 إنش و 10.5 إنش وكلها تأتي مع شاشة AMOLED بدرجة وضوح 2560×1600 بكسل. وبعد إختبار ردة فعل المستهلكين مع الجهاز اللوحي Galaxy Tab 7.7 والذي يعد أول جهاز لوحي في العالم يأتي مع شاشة بتقنية AMOLED، فيبدو أن شركة سامسونج تشعر بالثقة الكافية في تكنولوجيا AMOLED لإعطائها محاولة أخرى. مع العلم بأن شركة سامسونج أحرزت تقدما ملحوظا في تطوير شاشات AMOLED وقد ظهر ذلك جليا مع شاشة Galaxy S5.

بالإضافة إلى ذلك، فإن سلسلة لوحيات Galaxy Tab S ستأتي مع مستشعرات بصمات الأصابع والتي سيتم تضمينها في الأزرار الرئيسية لهذه الأجهزة اللوحية. وسوف تقدم هذه المستشعرات نفس الخدمات والميزات التي يقدمها مستشعر البصمة في Galaxy S5 بما في ذلك فتح الهاتف، وإتمام عملية الدفع عبر PayPal، وتخصيص المجلدات في الهاتف، والدخول إلى تطبيقات سامسونج، وكل هذه الميزات ستكون متاحة في سلسلة لوحيات Galaxy Tab S.

سوف يتم تزويد سلسلة لوحيات Galaxy Tab S بالمعالج الثماني النواة Exynos 5420، والذي يعتمد على أربعة أنوية Cortex-A15 وأربعة أنوية Cortex-A7 أخرى، جنبا إلى جنب مع معالج الرسوميات Mali T628، وبغض النظر عن المعالجات، فإن هذه الأجهزة اللوحية ستأتي كذلك مع ذاكرة عشوائية بحجم 3GB، وسيكون لديها أيضا كاميرات خلفية بدقة 8 ميغابكسل وكاميرات أمامية بدقة 2.1 ميغابكسل.

من حيث التصميم، ستأتي لوحيات Galaxy Tab S بالتصميم التقليدي المعتمد في لوحيات سامسونج الحالية، بحيث يقال بأنها ستأتي مع تصميم مماثل لتصميم Galaxy Tab 4، ولكن بحجم أصغر مما يسهل عملية حملها بيد واحدة. وبخصوص الواجهة الخلفية لهذه الأجهزة اللوحية المنتظرة، فمن المتوقع أن تأتي بنمط مثقب كما هو الشأن مع Galaxy S5، وبالنسبة لأنظمة الألوان، فسوف يتم إطلاق لوحيات Galaxy Tab S باللون الأبيض والتيتانيوم الرمادي. ومن المثير للإهتمام أن تشير هذه التقارير إلى أن هذه اللوحيات ستأتي مع أغطية واقية متصلة بالغطاء الخلفي.

ووفقا لموقع SamMobile، فسوف تقوم شركة سامسونج بإطلاق نسخة Wifi و LTE من لوحيات Galaxy Tab S. ويقال بأن جميع هذه النسخ ستستند على المعالج Exynos 5420، في حين ستأتي نسخ LTE مع مودم مدمج متوافق مع شبكات 4G LTE من شركة intel.

موقع SamMobile قام أيضا بتسريب نتائج إختبارات الأداء الخاصة بهذه اللوحيات على منصات إختبارات الأداء AnTuTu و CPU-Z. وهذه النتائج تؤكد جميع المعلومات الواردة أعلاه، وقد حقق Galaxy Tab S أزيد من 35 آلف نقطة على منصة AnTuTu.

للآسف، ليست هناك أية معلومات حول متى يمكننا أن نتوقع رؤية شركة سامسونج تكشف النقاب رسميا عن لوحيات Galaxy Tab S. ولكن هذه المعلومات تلمح إلى أن هذه اللوحيات هي الآن في مراحل متقدمة من عملية التطوير، وهذا ما يدفعنا لنعتقد بأنه سيتم الإعلان رسميا عن هذه السلسلة الجديدة من اللوحيات في المستقبل القريب.

المصدر.

هل يمكن أن يكون SM-T800 هو اللوحي القادم من سامسونج مع شاشة AMOLED بحجم 10.5 إنش؟

Samsung-Galaxy-NotePRO

في حالة إذا كنت في حاجة إلى أدلة جديدة على أن شركة سامسونج تستعد للكشف عن أكثر من جهاز لوحي راقي هذا العام، فنحن هنا مع دليل جديد يؤكد ذلك، وهذا الدليل يتمثل في رصد جهاز لوحي جديد من شركة سامسونج غير معلن عنه يحمل الإسم الرمزي SM-T800 في موقع لجنة الإتصالات الفدرالية.

يبدو أن الجهاز SM-T800 سيكون عبارة عن نسخة Wifi فقط من الجهازين SM-T801 و SM-T805، وكلاهما ظهرا في موقع لجنة الإتصالات الفدرالية في نهاية الشهر الماضي.

وتجدر الإشارة إلى أنه كان قد تم رصد الجهاز اللوحي SM-T800 في وقت سابق على موقع لجنة الإتصالات الفدرالية، مما كشف لنا عن بعض المواصفات التقنية الخاصة بهذا الجهاز والتي تشمل شاشة 10.5 إنش بدرجة وضوح 1600×2560 بكسل، معالج ثماني النواة من فئة Exynos 5 Octa بتردد 1.9GHz، ذاكرة عشوائية بحجم 3GB، ذاكرة داخلية بحجم 16GB قابلة للتوسع عن طريق الذاكرة الخارجية MicroSD، كاميرا أمامية بدقة 2 ميغابكسل وخلفية بدقة 8 ميغابكسل، ومن المفترض أن يعمل كل هذا بنظام الأندرويد 4.4.2 KitKat.

الأسماء الرمزية SM-T805 و SM-T801 و SM-T800 يمكن أن تكون عبارة عن نسخ مختلفة من الجهاز اللوحي القادم من شركة سامسونج مع شاشة AMOLED بحجم 10.5 إنش، والذي سمعنا عنه لأول مرة في شهر ديسمبر من العام الماضي. ومع ذلك، فهذا مجرد تخمين في الوقت الراهن.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، قامت شركة سامسونج بالإعلان رسميا عن سلسلة لوحيات Galaxy Tab 4 الجديد، والتي تستهدف جميعها العملاء الذين يبحثون عن أجهزة لوحية بمواصفات لائقة وبأسعار معقولة. وبالنسبة للأجهزة اللوحية SM-T805 و SM-T801 و SM-T800 فهي بالتأكيد لن تكون في متناول الجميع في حالة إذا كانت تمتلك شاشات بتقنية AMOLED، والمواصفات التقنية المذكورة أعلاه.

المصدر.

سامسونج تعمل على جهاز لوحي مع شاشة AMOLED بحجم 8.4 إنش

Samsung-Galaxy-TabPRO-8.4

قلنا لكم بالفعل بأن شركة سامسونج تعمل على جهاز لوحي جديد يحمل الإسم الرمزي SM-T805، والذي من المتوقع أن يحمل شاشة بتقنية AMOLED. اليوم، إستطعنا الحصول على قطعة أخرى من المعلومات، والتي تلمح إلى ان الشركة الكورية تستعد للكشف عن جهاز لوحي راقي آخر يحمل شاشة بتقنية AMOLED. في الواقع، لقد تم رصد هذا الجهاز اللوحي الجديد في قاعدة بيانات منصة إختبارات الأداء GFXBench، وبالنسبة لهذا الجهاز اللوحي فهو يحمل الإسم الرمزي SM-T700. ووفقا لما تم رصده، فسوف يمتاز هذا الجهاز اللوحي بشاشة حجمها 8.4 إنش وستبلغ درجة وضوحها 1440×2560 بكسل مما يوفر كثافة بكسلات تصل إلى 359 بكسل في كل إنش. وهذه تعتبر نفس درجة الوضوح الموجودة في شاشة الجهاز اللوحي Galaxt TabPRO 8.4 الموجود في الصورة أعلاه، ولكن بالنسبة لهذا الأخير فهو يستخدم شاشة بتقنية IPS-LCD بدلا من AMOLED. وعلى سبيل المقارنة، فإن الجهاز اللوحي iPad Mini مع شاشة Retina يوفر كثافة بكسلات تصل إلى 324 بكسل في كل إنش.

وتشمل المواصفات الأخرى الخاصة بالجهاز اللوحي SM-T700 معالج ثماني النواة من فئة Exynos 5 Octa بتردد 1.9GHz، وهذا المعالج يضم أربع أنوية Cortex-A15 وأربعة أنوية أخرى من فئة Cortex-A7 كما أنه يستند على تكنولوجيا big.LITTLE، والتي توفر قدرا أكبر من الكفاءة في إستهلاك الطاقة. وبغض النظر عن المعالج، فإن الجهاز اللوحي SM-T700 يأتي كذلك مع ذاكرة عشوائية بحجم 2GB، ذاكرة داخلية بحجم 16GB على الأغلب ستكون قابلة للتوسع عن طريق الذاكرة الخارجية MicroSD، كاميرا أمامية بدقة 2 ميغابكسل وخلفية بدقة 7 ميغابكسل. وتكشف بيانات GFXBench بأن هذا الجهاز اللوحي يعمل على أحدث نسخة من نظام الأندرويد، وبطبيعة الحال، فنحن نقصد هنا الاندرويد 4.4.2 KitKat.

المصدر.

عملية الإنتاج الضخم لشاشات AMOLED الموجهة للأجهزة اللوحية ستبدأ في شهر فبراير

Galaxy-Tab-7

وفقا لما جاء في بعض التقارير الصادرة من بعض وسائل الإعلام الكورية، فإن شركة سامسونج هي على ما يبدو تستعد لبدء إنتاج كميات كبيرة من شاشات AMOLED الموجهة أساسا للأجهزة اللوحية في شهر فبراير المقبل. وتذكر هذه التقارير بأن شركة سامسونج ستبدأ بإنتاج شاشات AMOLED بمقاس 10 إنش، على الرغم من أننا قد سمعنا من قبل بأن الشركة الكورية تستعد أيضا للكشف عن جهاز لوحي جديد مع شاشة 8 إنش وبتقنية AMOLED .

شاشات AMOLED التابعة لشركة سامسونج لا تمتلك نفس الإضاءة الخلفية الموجودة في شاشات LCD، لكونها تستخدم الفوتونات التي تنبعث من كل بكسل على حدة. هذه التقنية المدرجة أيضا في شاشات OLED أتقنتها شركة سامسونج و LG إلى حد كبير لدرجة أنه تم وضع هذه التكنولوجيا في أجهزة التلفاز، لذلك فلماذا لا يتم إستخدامها في الأجهزة اللوحية أيضا؟.

حتى وقت قريب كان من الصعب جعل شاشات OLED صغيرة الحجم بحيث يتراوح حجمها بين 8 و 10 إنش، لذلك فقد كانت شركة سامسونج ركزت على تضمين هذه التقنية في الهواتف الذكية وأجهزة التلفاز مع العلم بأن هذه الشاشات باهضة التكاليف. ولكن على ما يبدو، فإن شركة سامسونج وجدت أخيرا الحل لهذه المشكلة، بحيث أشارت هذه التقارير الحديثة إلى أن شركة سامسونج تعد خطوط إنتاج شاشات OLED لبدء الإنتاج الضخم لشاشات AMOLED الموجهة للأجهزة اللوحية. وبالنظر إلى الدقة العالية لهذه الشاشات ومكانتها في السوق، فإن الاجهزة التي ستحمل هذه الشاشات ستكون متميزة وسعرها سيكون تبعا لذلك، لهذا فنحن لن نستبق الأمور ونشعر بالفرحة حتى نعرف مواصفات وأسعار الاجهزة التي ستحمل هذه الشاشات.

المصدر.

إشاعة جديدة عن قدوم Galaxy S5 مع شاشة بتقنية LTPS LCD بدلا من AMOLED

samsung-galaxy-j-11-540x338

إذا كان هناك شيء واحد يمكننا أن نكون على يقين جدا بشأنه، هو أن منتجات سامسونج الرائدة عادة ما تستخدم شاشات AMOLED التي تصنعها شركة سامسونج بنفسها. وبعد كل شيء، فهذه أفضل طريقة بالنسبة لشركة سامسونج لإظهار تكنولوجيات الشاشات الخاصة بها، أليس كذلك؟ حسنا، يبدو أنه من المثير للإهتمام أن نسمع بفضل شائعة جديدة طفت على السطح أن الهاتف الرائد القادم من شركة سامسونج، وبطبيعة الحال فنحن نقصد هنا Galaxy S5 لن يحمل شاشة بتقنية AMOLED، وبدلا من ذلك تقول هذه الشائعات الجديدة الصادرة من Tensent بأن شركة سامسونج قررت الإنتقال للإعتماد على شركة Sharp وعلى شاشاتها المدعومة بتقنية LTPS LCD.

لماذا قررت شركة سامسونج الإنتقال إلى شركة Sharp في حين أنه يمكنها تصنيع الشاشات الخاصة بها بسهولة؟ حسنا، وفقا لهذه التقارير الحديثة، فإن شركة سامسونج وجدت صعوبة في تصنيع شاشات بدرجة وضوح 2K وفي نفس الوقت تدعم تقنية AMOLED وهي درجة الوضوح التي يشاع بأنها ستكون متاحة في شاشة Galaxy S5، وأيضا لكون شركة سامسونج تركز حاليا على جلب الشاشات المرنة إلى السوق، وهذا يعني أن جهود الشركة الكورية موجهة إلى مكان آخر.

وبالنظر إلى أن شركة سامسونج قد إستثمرت في شركة Sharp في وقت سابق، فنحن نخمن بأنه يمكن لشركة سامسونج الإستفادة من إستثمارها عن طريق دفع شركة Sharp لتصنيع الشاشات الخاصة بأجهزتها المحمولة القادمة. ومن غير الواضح حتى الآن كم هي درجة الفرق بين شاشات LTPS LCD التابعة لشركة Sharp وشاشات AMOLED التابعة لشركة سامسونج، ولكن نحن نعتقد بأنه سوف يتعين علينا الإنتظار لبضعة أشهر إضافية لمعرفة ذلك.

المصدر.

Galaxy S5 و Note 4 قد يأتيان بشاشة PLS -LCD بدلا من AMOLED

Samsung-Company

يقال بأن شركة سامسونج تفكر في الإنتقال للإعتماد على الشاشات بتقنية PLS -LCD في هواتفها الذكية الراقية بدلا من الإعتماد على شاشات AMOLED. وعلى إفتراض أن شركة سامسونج قامت بهذه الخطوة، فهذا من شأنه أن يجعل الشركة الكورية توفر 20% من التكاليف على الهاتف، مع فارق في نوعية الشاشة لا يمكن للمستخدم النهائي ملاحظته بالعين المجردة.

وسائل الإعلام الكورية تقول بأن شركة سامسونج قررت تغيير خططها والإنتقال للإعتماد على شاشات PLS -LCD بدلا من شاشات AMOLED بسبب ضغط الأسعار التي تنخفض بإستمرار بفضل الشركات الصينية الصاعدة مثل Oppo و Xiaomi و Vivo، ناهيك عن الشركات الراسخة في أذهان الناس مثل Huawei و Lenovo، والتي بدأت بتسويق هواتفها خارج الحدود الصينية بأسعار منافسة جدا، وهذا ما يؤثر نوعا ما على نمو الاعمال التجارية للشركة الكورية.

كانت هناك بعض الشائعات تشير إلى ان شركة سامسونج تعتزم الكشف عن سلسلة هواتف ذكية جديدة تحمل إسم F-Series، والتي من شأنها أن تشمل المواصفات الراقية والتصميم المميز ومعقولية الأسعار. وعلى ما يبدو، فإن هذه السلسلة قد يكون ملاذا آمنا لشاشات AMOLED، في حين أن سلسلة Galaxy S ستكون ملاذا لشاشات PLS -LCD. وبالنسبة لشاشات PLS -LCD فقد كانت من إختراع شركة سامسونج أيضا، وهذا النوع من الشاشات توفر السطوع العالي مع تخفيض إستهلاك الطاقة وتخفيض تكاليف الإنتاج بالمقارنة مع شاشات IPS-LCD التقليدية، ناهيك عن القدرة على إعطاء ما يكفي من درجة الوضوح التي قد تصل إلى 2560×1440 بكسل وهي درجة الوضوح التي قيل بأننا سنراها في شاشة Galaxy S5 و Galaxy Note 4 في العام المقبل.

المصدر.

سامسونج تعمل على جهاز لوحي مع شاشة مرنة يدعم القلم الضوئي

Samsung Company

لقد سبق وقلنا ذلك عدة مرات، فشركة سامسونج تعتزم التركيز بشكل أكبر على سوق الأجهزة اللوحية العام المقبل. ومن المتوقع أن تقوم الشركة الكورية بإصدار لوحيات عديدة وبأحجام متعددة وسيكون من بينها جهازين لوحيين بمقاس 12.2 إنش و13.3 إنش. ويعتقد بأن هاذين اللوحيين سيدخلان مرحلة الإنتاج الضخم في وقت لاحق من هذا الشهر، حيث من المتوقع أن يتم إصدارهما في أوائل العام المقبل. أحدث الشائعات القادمة من كوريا الجنوبية تشير إلى أن شركة سامسونج تخطط للإعتماد على شاشات تعمل بشبكة معدنية داعمة للمس من أجل أجهزتها اللوحية، مع العلم بان الشركة كانت قد بدأت بالفعل إختبار بعض هذه الشاشات، وتهدف إلى إستكمال إختبارات الموثوقية بحلول نهاية هذا الشهر.

وبالنسبة للشاشات التي تدعم الشبكة المعدنية، فهي تمتلك سطح ذو مقاومة ضعيفة، مما يتيح لها سهولة الإنحناء، ويمكن إستخدامها للشاشات المرنة في الاجهزة اللوحية. والمثير للإهتمام أن هذه الشاشات أرخص عندما يتعلق الأمر بتكلفة الإنتاج. وهذه الشاشات سوف تمكن شركة سامسونج لتحقيق دعم أفضل للقلم الضوئي من دون الحاجة إلى التحويل الرقمي وفك الرموز المخصصة لإجراءات القلم. ما يعنيه هذا أن الشاشات الجديدة التي تعتمد على الشبكة المعدنية ستسمح لشركة سامسونج بدعم أفضل للقلم في ما يقرب من جميع الأجهزة اللوحية، وليس مجرد جهاز لوحي واحد. وهذا الأمر من شأنه أيضا أن يلغي الحاجة إلى المزيد من التحويل الرقمي الذي يؤدي إلى المزيد من التكلفة. وتشير شائعة أخرى إلى أن شركة سامسونج قد تقوم في العام المقبل بالكشف عن بعض الأجهزة اللوحية مع شاشات AMOLED، ولكن حتى الآن لم تؤكد الشركة أي شيء عن خططها لسوق الأجهزة اللوحية في العام المقبل.

المصدر.

توقعات بإطلاق سامسونج لأجهزة لوحية مع شاشات AMOLED في العام المقبل

Galaxy-Tab-7

في وقت سابق من هذا الأسبوع سمعنا شائعات تقول بأن سامسونج سوف تركز جهودها أكثر على الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية المتدنية المواصفات في العام المقبل. على ما يبدوا، فإن الشركة الكورية تسعى للسيطرة على سوق الاجهز اللوحية والحصول على موطئ قدم قوي تماما كما فعلت مع سوق الهواتف الذكية. وقد بدأت الشائعات عن وجود عدد من الاجهزة اللوحية الجديدة التي من المتوقع أن يتم إطلاقها في مطلع العام المقبل تطفو إلى السطح، وتشمل هذه الاجهزة اللوحية جهاز لوحي بمقاس 12.2 إنش وآخر بمقاس 13.3 إنش. وعلى إفتراض أن الشائعات التي وردتنا الآن صحيحة، فقد يتم الكشف أيضا في العام المقبل عن لوحيات جديدة مع شاشات بتقنية AMOLED، وهذا ما لم يتم منذ العام 2011.

في العام 2011، تم إطلاق الجهاز اللوحي Galaxy Tab 7.7 وكان هذا الجهاز أول لوحي والوحيد من شركة سامسونج الذي يأتي مع شاشة بتقنية Super AMOLED، وعلى الرغم من توفر هذا اللوحي على شاشة بتقنية عالية إلا انه فشل في فرض نفسه في السوق، لذلك فإن الشركة الكورية قررت عدم الإستمرار مع هذه الخطوة والسير على نفس خطى المنافسين، وذلك بالإعتماد على شاشات LCD.

اليوم أيضا أكد محلل كوري أن شركة سامسونج سوف تركز على الأجهزة اللوحية في العام المقبل. وتشير بعض التقارير الصادرة من بعض وسائل الإعلام الكورية إلى أن شركة سامسونج تعمل حاليا على تطوير أجهزة لوحية مع شاشات بتقنية AMOLED لكي تجعل الأجهزة اللوحية تواكب التطور الذي شهده سوق الهواتف الذكية. في الواقع، هذه هي المرة الاولى التي نسمع فيها أن شركة سامسونج تعتزم إعتماد شاشات AMOLED في أجهزتها اللوحية المقبلة، لذلك فإذا كانت هذه الشائعات صحيحة، فنحن سوف نسمع الكثير من المعلومات حول ذلك في المستقبل القريب.

المصدر.

سامسونج تقدم OLED World لأصحاب شاشات الأموليد

unnamedU4Y74UWT

هل تملك هاتف جالكسي نوت 3 أو إس 4؟ و تريد الإستفادة من شاشتك لأقصى درجة ؟ حسناً، قامت سامسونج و بالتعاون مع مصورين عالميين مثل Ashley Vincent, Hougaard Malan, Kwon O Chul و Satoshi Kuribayashi و ذلك لإظهار بأن شاشات الأموليدتستطيع إظهار الأوان بشكل رائع و تبيين نسبة التباين والتدرج اللوني. يمكنك تحميل البرنامج من هنا.

اللون الأبيض من هاتف BlackBerry Q10 أصبح متوفر بشريحة مفتوحة في بريطانيا

white-blackberry-q10

إذا كنت تعتقد أن اللون الأسود كئيب و غير أنيق لهاتف BlackBerry Q10 فقد أعلن المتجر الإلكتروني Clove أن الهاتف أصبح متوفر لديهم بـ £534.99 أي ما يساوي 3015.90 ريال سعودي و هو مفتوح الشريحة بالمناسبة.

الهاتف يأتي بنظام تشغيل BlackBerry Q10, لوحة مفاتيح QWERTY، معالج ثنائي الأنويد بتردد 1.5GHz، ذاكرة عشوائية 2GB، شاشة AMOLED بحجم 3.1 انش و تبلغ كثافتها 720×720، ذاكرة داخلية 16GB قابلة للزيادة بإستخدام بطاقة microSD، كاميرا أمامية 2MP و خلفية 8MP.

المصدر: geeky-gadgets.

قائمة وظائف جديدة من آبل تلمح لقدوم جهاز بشاشة مرنة في الطريق

iPhone_6 flexible

قامت آبل مؤخرا، بنشر قائمة وظائف جديدة جاء فيها أن الشركة تبحث عن شخص بكفاءة عالية ليشغل منصب رئيس مهندسي قطاع البصريات. هذا الأمر أثار إلى حد كبير إهتمام الإعلام التقني، لأن الشروط التي وضعتها أبل في إعلان الوظيفة جاء فيها أن الشخص الذي يود التقدم للحصول على هذه الوظيفة يجب أن يكون دو خبرة عالية في مجال شاشات الـ LCD والـ AMOLED إضافة إلى الشاشات المرنة. في الواقع، هذا الأمر دفع العديد من الإعلاميين والمحللين للإشارة بأن هناك إحتمال كبير أن تقوم شركة آبل بالكشف عن جهاز جديد بشاشة مرنة خلال الفترة المقبلة. علما أن شركة آبل قامت في بداية شهر أبريل الحالي بتسجيل براءة إختراع جديدة تخص هاتف iPhone بشاشة مرنة.

إلى حدود الساعة، لا شيء مؤكد، ولكن بالنظر إلى أن شركة سامسونج قامت بالكشف عن نموذج إختباري لهاتف ذكي بشاشة مرنة في معرض CES الماضي، فهذا يعني أن آبل تريد أن تصعد من حدة المنافسة لذلك فهي تنتظر خطوة سامسونج للرد عليها بالمثل، علما أن إشاعات أخرى ظهرت مؤخرا تفيد أن شركة LG تعتزم بدورها الكشف عن أول هاتف ذكي بشاشة مرنة خلال هذا العام.

المصدر.