سامسونج أمام صراع جديد … مع محكمة المانية

apple_samsung_court_gavel

لا عجب ان كل متابع للتقنية يعرف الدعاوي القضائية ما بين شركتي ابل وسامسونج ، فالشركة الأولى دائما ما تتهم الاخرى بالتقليد والنسخ والثانية ترد عليها بسرقة برائات اختراعها ، ولكن نحن الان امام قضية جديدة من قبل المحكمة الالمانية .

القضية تكمن في ان المحكمة اتهمت سامسونج بنسخ تصاميم ابل ، وهذا ينطبق على Galaxy Wave M ،galaxy s ،Galaxy S Plus ،Galaxy Ace ،Galacy S2 و أخيرا Galaxy Ace، هذه المجموعة ستواجه خطر ان يتم ايقاف بيعهم في الاراضي الالمانية حسب apple insider في الثامن من اغسطس للعام الحالي .

ويقول المدعي في المحكمة مولر ان ابل لديها الحق في حجب هذه الاجهزة والتي تستند لقوانين في القانون الالماني للمنافسة الغير شرعية ، فالقانون الالماني يحظر استنساخ المنتجات او تقليدها ، حسب المدعي هنالك 3 نقاط تستطيع المحكمة معرفة اذا المنتج مقلد ام لا وهم :

  • تقليد متطابق
  • تقليد شبه متطابق
  • تقليد مشتق من منتج اخر

في الحقيقة لا اعرف ما اهمية حجب هذه المنتجات القديمة لأبل ، فمثلا galaxy wave M و galaxy ace غير موجودين في الأسواق حالياً وتكاد بقية المنتجات ان تكون قليلة البيع نظرا لقدمهم مقابل بقية المنتجات .

Apple تريد إيقاف مبيعات الـ Galaxy Tab 10.1 في أسرع وقت !

نعرف جميعا أن آبل رفعت الكثير من القضايا ضد سامسونج، إحدى القضايا المشهورة هي تلك المتعلقة بالجالاكسي تاب و أنه يشبه الآيباد و لهذا يجب أن يتم وقف بيعه في الأسواق.

المحكمة لم تطلق حكما نهائيا بعد فيما يخص الجالاكسي تاب 10.1 و آبل تريد من المحكمة أن توقف بيع الجهاز خلال هذه الفترة و قبل صدور الحكم النهائي، المحكمة ذكرت أنها حتى تفعل ذلك يجب أن تظهر آبل أدلة أكثر تبين أن آبل فعلا قريبة من أن تربح في القضية.

يذكر أن آبل حاولت فعل ذلك مسبقا في ديسمبر الماضي و كانت القاضية لوسي كو قد رفضت الأمر، تقول آبل:

كل يوم يمر تستمر فيه سامسونج في بيع الجالاكسي تاب 10.1 فإن آبل تتضر بسبب التشابة بين المنتجين و ذلك يؤدي لخسائر كبيرة في المبيعات و الحصة السوقية للشركة و خسائر مستقبلية

نعلم أن الكثيرين من متابعي إلكتروني قد ملوا من أخبار المحاكم و لكن لا بد أن نوافيكم بآخر الأحداث، عذرا على الإزعاج.

المصدر: BusinessWeek

NOKIA تطرق باب المحكمة لتشتكي RIM و HTC و Viewsonic !

يبدو أن نوكيا غاضبة جدا ممن حولها ! و نعني بذلك كل من RIM “المصنعة لأجهزة بلاكبيري” و HTC و Viewsoic، مالسبب خلف كل هذا يا ترى؟ نعم للأسف نفس الموضوع الذي نشهده كثيرا هذه الأيام وهو مشاكل براءات الإختراع !

نوكيا تدعي أن المذكورين أعلاه قاموا بإنتهاك 45 براءة إختراع مختلفة و ذلك في كل من أمريكا و المانيا، هذه البراءات تشمل عدة أمور مختلفة كـ الراديو، الهوائي، الطاقة، تعدد المهام، نظام الملاحة، البريد الإلكتروني و متجر التطبيقات.

سنرى مالذي سيحدث مع نوكيا في هذه القضية مستقبلا، علما أن هذه القضية أكثر صعوبة من تلك التي حدثت بين آبل و HTC.

المصدر: نوكيا

حمى المحاكم تنتقل لـ Yahoo و الضحية facebook !

و كأننا لم نشبع من قضايا سامسونج و آبل التي لا تنتهي ! ياهو الآن تستعد لرفع قضية ضد فيسبوك و تطالب بحصة من أرباح الأخير.

Business Insider ذكروا أن ياهو تستعد لإتخاذ الإجراءات اللازمة ضد فيسبوك و ذلك بعد أن تحدث الطرفان حول إستخدام فيسبوك لبراءة إختراع تعود لياهو وهي تتعلق بالإعلان على الإنترنت و الشبكات الإجتماعية بشكل عام، فيسبوك نفسهم لم يطلقوا أي تصريح تجاه الموضوع مما لا يدعوا مجال للشك بأن ياهو تملك كل الحق في الموضوع، لننتظر و نرى ما سيحدث.

ياهو ذكروا بأن كل ما يريدونه هو حصة من الأرباح، و إذا ما وافق المعنيون في فيسبوك بذلك فإن ياهو لن يطرقوا أبواب المحاكم.

آبل تستطيع قانونيا أن تجعل موتورولا تدمر أجهزتها !

الفصل الجديد من قصة آبل و موتورولا يبدو غريبا بعض الشيء، آبل قدمت دعوى ضد موتورولا وهي تتعلق بخواص الزووم “في الكاميرا وليس لوحي الزووم” و تحديدا هي تلك المتعلقة بالإبعاد في الكاميرا و ذلك من خلال السحب للأعلى أو الأسفل على شاشة اللمس.

براءة الإختراع هذه ربما تتعلق بالسوفتوير و ليس الهاردوير نفسه وقد تسبب مشكلة كبيرة لموتورولا إذا لم تقم بإصلاحها سريعا، المحكمة في المانيا تعطي لآبل الصلاحية بإرغام موتورولا بتدمير الأجهزه التي تحوي هذه الخاصية المأخوذة من آبل ! تخيلوا جميعا أن تقوم موتورولا بجمع جميع هذه الهواتف في ساحة ما و تدمير جميع هذه الأجهزة دفعة واحدة !

طبعا آبل لن تقوم بخطوة كهذة … حسنا لا اعلم كل شيء ممكن هنا و لكن أيضا موتورولا تستطيع حل هذه المشكلة بتحديث صغير تطلقة يقوم بتغيير بعض خواص الزووم في الكاميرا. على العموم لا زالت آبل تملك العديد من القضايا التي رفعتها ضد موتورولا و عدد من المصنعين الآخرين في أوروبا و العالم أجمع.

المحكمة الألمانية ترفض أولى قضايا سامسونج ضد آبل !

أعلنت المحكمة الألمانية اليوم عن رفضها أول قضية رفعتها سامسونج ضد آبل، في هذه الدعوى تتهم سامسونج آبل بسرقة براءة إختراع تتعلق بالإتصال اللاسلكي.

سبب رفض المحكمة لهذه الدعوى غير واضح حتى الآن، و لكن سامسونج لم تتوقف هنا فلا زال هناك 4 قضايا أخرى لسامسونج ضد آبل تتعلق بـ 6 براءات إختراع في المانيا لم يتم إصدار حكم نهائي لها حتى اللحظة.

لا نعلم إيضا إذا ما كانت سامسونج ستسأنف في هذه القضية و تقدم أدلة إضافية تدين فيها آبل أم لا، سامسونج عبروا عن أسفهم لأن المحكمة لم تنظر للقضية كما يجب و يجب عليهم أن يعيدوا النظر في الموضوع مره أخرى.

الحكم أصدر بعد يوم واحد فقط من إعلان رفعها لقضية جديدة ضد سامسونج في المانيا تحاول فيها إيقاف عائلة الجالاكسي من جديد، يمكنكم القراءة عنها هنا.

المحكمة الفرنسية ترفض مرافعة سامسونج لإيقاف مبيعات iPhone 4S

منذ شهرر إبريل وحتى الآن، هناك 30 قضية في 10 دول مختلفة بين سامسونج و أبل حول الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية، والنتائج مختلفة، فالآن تم رفض طلب سامسونج لمنع بيع iPhone 4S في فرنسا، وسابقا رفضت محكمة أمريكية طلب أبل لإيقاف مبيعات هواتف و أجهزة سامسونج اللوحية، في أستراليا تم رفع الحظر عن جهاز Galaxy Tab 10.1 والسماح بإستمرار مبيعات أيفون.

تقول سامسونج أنها ستسعى وراء المحكمة الفرنسية لإثبات قضيتها بكل الوسائل المتوفرة، ويستمر المسلسل.

سامسونج تفوز بأحقية بيع جالاكسي تاب 10.1 في أستراليا

أخيرا تستطيع سامسونج بيع جهازها اللوحي ذو 10.1 انش في أستراليا بعد رفع الإنذار القضائي المؤقت الذي حظر عليها البيع بعد القضية التي رفعتها أبل عليها حول شاشة الجهاز، حيث أقر القاضي في المحكمة بأن القرار كان خاطئا ويجب إزالته. لكن لن يتم إزالة القضية حتى 2 ديسمبر القادم حيث أشارت أبل إلى أنها تود دراسة هذا القرار.

وتستمر الحرب.

موتورولا تربح القضية و تقلب الطاولة على آبل !

أعلنت المحكمة الألمانية خسارة شركة آبل أمام موتورولا فيما يتعلق بإحدى حقوق الملكية الفكرية فى مجال الإتصالات، و بموجب هذا الحكم الجديد قد تتمكن موتورولا من منع آبل بيع أجهزتها التى تتعارض مع حقوق الملكية تلك فى أوروبا بالكامل!

ولكن بالنظر لتصريحات موتورولا فإنها تتجه في الغالب لمنح آبل الرخصة لإستخدام تلك الحقوق ولكن ذلك بعد أن تأخذ موتورولا ثمن إستخدام هذه التكنولوجيا و تعويضا عن الأضرار التى الحقتها بها ابل نتيجة لإستخدامها تلك التكنولوجيا من العام 2003 حتى يومنا الحالى.

من جهة أخرى جاء تصريح آبل أن مبيعاتها فى المانيا لن تتأثر بقرار تلك المحكمة وذلك نظرا لأن الحكم الصادر لشركة موتورولا صدر ضد آبل الأم نفسها و هى لا تبيع أي شىء فى المانيا مما يجعل الحكم غير مؤثر على آبل الألمانية إطلاقا وهي مجرد موزع فقط.

وقد جاء رأى فلاوريان مولر من Foss Patents معارضا لرأى آبل فقد ذكر أنه إذا لم يكن بإستطاعة آبل الأم أن تقوم بمبيعات فى ألمانيا فهى بذلك لن تستطيع تزويد آبل الألمانية بالمنتجات مما يؤدى فى النهاية الى “صفر” مبيعات.

أبل تخسر قضيتها ضد مصنع إسباني “صغير” للأجهزة اللوحية

صدق أو لا تصدق، أبل تخسر إحدى قضاياها التي رفعتها على إحدى الشركات التي تنتهك الحقوق الفكرية لها !

شركة إلكترونيات صغيرة تقوم بصنع أجهزة اللوحية في إسبانيا تدعى NT-K ، إتهمتها أبل بأنها نسخت تصميم جهازها الأيباد لتقوم بصنع جهازها الخاص بها -من يذكر جالاكسي تاب- ؟ لكن المحكمة الإسبانية حكمت لصالح NT-K.

قامت أبل برفع القضية على الشركة منذ نوفمبر الماضي في 2010، مما أدى إلى القبض على شحنات أجهزة NT-K في المصنع في الصين.

حسب مدونة براءات الإختراع FOSS التي غطت القضية، يقول Florian Mueller:

بإعتبار أن القضية ليست قرصنة منتج محدد لكن مجرد مزاع حول ما إذا كانت أبل تملك حقوق تصميم حصرية تغطي منتج NT-K الأندرويدي، من المشين أن أبل حاولت مهاجمة منافسها تحت القانون الجنائي.النزاعات التجارية شيء، لكن الذهاب إلى الحجج القانونية غير منطقي.

بناء على NT-K فإن أبل تلاحق عدد من مصنعي الأجهزة اللوحية الصغار بمشاكل حول براءات الإختراع وبعضهم قد إستسلم للأمر بسبب أن أبل شركة عملاقة لكننا كنا مصممين على القتال في معركتنا وقد إنتصرنا كما حكمت المحكمة لصالحنا هذا الأسبوع.

علقت NT-K على إنتصارهم:

نحن شركة صغيرة مثل العديد من الشركات في هذه الأوقات من الأزمات نحاول أن نمضي قدما، ومن غير العادل على نحو فظيع أن شركة صاحبة مكانة مثل أبل أن تستخدم نفوذها المهيمن.

طبعا الآن NT-K تنتظر التعويضات حول الأجهزة التي تم حظرها سابقا من أبل بعد أن خسرت قضيتها ضدهم.

من المثير للإهتمام أن نرى محامو سامسونج وهم يتابعون الخبر وقد قاموا بشق ثيابهم وتنتيف شعورهم بعد أن سمعت بإنتصار شركة صغيرة على أبل مقارنة بهم، أو ربما طلبهم الإستقالة سيكون حافظا لماء الوجه.

سامسونج ستمنع الـ iPhone4S في استراليا و اليابان !

عدنا في حلقة جديدة من المسلسل الملل الذي لن ينتهي على خير !

سامسونج خسرت معركتها ضد آبل بخصوص أجهزة الجالاكسي في استراليا، و هي الآن تستعد للرد على آبل في محاولة منها لمنع الآيفون الجديد من دخول ذلك السوق، سامسونج تقول أن الهاتف الذي أطلق للأسواق يوم الجمعة الماضي إنتهك براءات إختراع “لاسلكية” تعود ملكيتها إلى سامسونج، كما قامت اليوم بتوجيه دعوة قضائية اليوم للمحكمة اليابانية تتهم فيها الآيباد2 و الآيفون 4 و 4S بسرقة 4 براءات إختراع.

براءات الإختراع التي قدمت للمحكمة الأسترالية تتعلق بالـ WCDMA/HSPA بينما التي رفعت للمحكمة اليابانية تتعلق بالـ HSPA و واجهة المستخدم!

حرب براءات الإختراع بين سامسونج و آبل إستمرت لأشهر طويلة و يبدو أنها ستستمر لفترة أطول من ذلك، آبل بدأت المعركة عندما إدعت أن الجالاكسي تاب 10.1 نسخ الآيباد2 في حين أن سامسونج ذكرت أن الموضوع أكبر من ذلك و يبدو أنها كانت محقه ! عدد من الدول الأوروبية و استراليا وقفت محاكمها إلى جانب آبل و منعت الجالاكسي تاب 10.1 ، في أمريكا آبل يجب أن تثبت أحقيتها ببراءات الإختراع التي قدمتها للمحكمة و يبدو فعلا أن الجالكسي تاب سيمنع في أمريكا قريبا. الآن سامسونج تريد رد الدين لآبل.

المانيا أيضا منعت الجالاكسي تاب 10.1 و هولندا تطلب من سامسونج أن تعمل من جديد على عائلة الجالكسي و تجعلها أكثر إختلافا عن الموجودة في السوق و ذلك للسماح لسامسونج بالإستمرار ببيع هواتفها في سوقهم.

سامسونج تتوعد الآن بالكثير، فقد ذكرت سابقا أن “الحرب الشاملة” ستبدأ، و هي الآن تريد منع الآيفون الجديد في كل من استراليا و اليابان، و كما سمعنا سابقا أنها ستمنع الآيفون من دخول كوريا كذلك، نراكم في الحلقة القادمة قريبا جدا.

سامسونج تسعى لإيقاف بيع الآيفون 4S في اليابان

لم تمضي سوى أيام على بدأ بيع الآيفون 4S الجديد من أبل في اليابان حتى إنطلقت سامسونج في رحلة الصراع الأبدي مع أبل و طلبت من المحكمة اليابانية منع بيع الآيفون 4S في اليابان، سامسونج قالت للمحكمة أن أبل تنتهك الحقوق الملكية لسامسونج في كل من واجهة المستخدم و التكنولوجيا المستخدمة في الهاتف، و أيضاً نظام الوايرلس المستخدم في الآيفون 4S، و كما دعت الشركة المحكمة اليابانية لوقف مبيعات الآيباد 2 أيضاً لنفس الأسباب .

سامسونج تلاحق أبل في هولندا و تطالب بوقف مبيعات الأيباد و الأيفون

بالطبع ليس بالأمر الجديد، فالكل بات يعلم مدى قوة العدائية التي تجمع آبل و سامسونج في قاعات المحاكم ليس في أمريكا فقط، و لا في كوريا الجنوبية أيضاً، بل في كل العالم، فبعد ألمانيا توجهت سامسونغ بخطة عكس المسار لعدة محاكم أوروبية منها فرنسا و التي أطلقت بالفعل سامسونج هناك دعوى ضد أبل، و حتى في أستراليا. اليوم وصل القطار لهولندا فلقد أعلنت سامسونج أنها رفعت دعوى ضد منتجات أبل الأيباد و الأيفون بحجة إختراق براءات الإختراع، ليس الشكل، فلقد قدمت سامسونج القضية بعد أن قالت أن أبل قامت بإستخدام براءات إختراع لها في تكنولوجيا الجيل الثالث. سامسونغ الآن تريد أن ترد الدين الألماني و تريد إنزل الآيباد بنسختية و الآفون 3GS و آيفون 4 من الرفوف، هل ستنجح ؟

المحكمة الألمانية تؤكد تعدي الجالكسي تاب على براءات أبل

كان قد طلب من المحكمة إعادة النظر في الحكم السابق التي تشير إلى أن عناصر من تصميم التاب قد نسخت فعلا من الايباد.

أدى هذا القرار إلى فرض حظر يمتد على نطاق أوروبا ، والتي تم رفعها لاحقا وسط مخاوف بشأن سلطة المحكمة في فرض مثل هذا الحظر واسع النطاق.

آخر جلسة استماع كانت لصالح أبل وهذا يعني منع بيع Galaxy Tab 10.1 في ألمانيا.

وقال قاضي محكمة Dusseldorf  الإقليمية Johanna Brueckner-Hoffmann :

التشابه بين الجهازين والنزاع، عجيب سواء على الحد الأدنى أو بالشكل الحديث الحالي

في المراحل المبكرة من النزاع ، أبل فازت بحق الحظر المفروض أن تكون على مستوى القارة. ومع ذلك ، تم رفع هذا القرار بعد تحدي من قبل شركة سامسونج.

حاليا الشركتان تتعاركان ضد بعضهما في قاعات المحاكم في أستراليا وأميركا الشمالية وآسيا.

وقد نجحت ابل أيضا في كسب حظر بيع لعدة جوالات من سامسونج في مختلف أنحاء أوروبا بعد قرار المحكمة في هولندا.

رفع الحظر عن جالكسي تاب في أوربا بشكل مؤقت

كلنا قرأنا عن حظر جهاز جالكسي تاب في أوروبا بقرار من المحكمة الألمانية بسبب انتهاك سامسونج لبرائة اختراع مسجلة بإسم أبل و إنتاج أجهزة مشابهة لأجهزة أبل وغيرها من القضايا المعروفة التي ترفعها أبل بشكل مستمر على منافسيها . لكن  اللعبة تغيرات الآن و قررت البارحة محكمة في القضاء الأقليمي Düsseldorf رفع الحظر عن الجهاز اللوحي لسامسونج جالكسي في أوروبا ما عدا ألمانيا حسب موقع BGR .

وسيكون هذا الرفع مؤقتا و جزئي في جميع أنحاء الإتحاد الأوروبي ما عدا ألمانيا إلى موعد الجلسة الإسئنافية في 25 من شهر أغسطس، و سئل مسؤول في المحكمة الألمانية ما إذا كان لمحكمة ألمانية الحق في فرض حظر البيع على منتجات شركة مقرها في كوريا الجنوبية في جميع أنحاء الإتحاد الأوربي، وبالتالي تم رفع هذا القرار و الذي من شأنه السماح لسامسونج بيع جهازها اللوحي في أوروبا إلى موعد جلسة الإستماع التي ستدافع فيها الشركة عن حقها وتقدم أدلة على أن جهازها مختلف تماما عن الأيباد 2 ، وسيتم رفع هذا الحظر إلى تاريخ 25 من أغسطس في جميع أنحاء الإتحاد الأوروبي ما عدا ألمانيا.

يذكر أن أبل كانت قد رفعت قضية على سامسونج تتهما فيها بانتهكت براءة اختراع مسجلة باسمها، وفازت أبل في القضية بشكل مبدئي في انتظار صدور القرار النهائي، وتعتبر هذه قضية واحدة من بين قضايا الحرب الشرسة التي أعلنتها أبل على سامسونج في كل من أستراليا، أمريكا و أوروبا. وعلق أحد مسؤولي سامسونج على قرار رفع الحظر في أوروبا :

سامسونج ترحب بقرار محكمة مقاطعة دوسلدورف في رفع الحظر الأوربي على جهاز الجالكسي تاب 10.1.

سامسونغ ملتزمة التزاما كاملا بتوفير الأجهزة النقالة المبتكرة إلى السوق دون انقطاع، وضمان أن تتوافر للمستهلك اختيار أوسع من المنتجات المبتكرة للاختيار من بينها.

نحن نتطلع الى الفرصة للتأكيد على حقوق الملكية الفكرية لدينا في جلسة الاستماع المقررة يوم 25 أغسطس.

يذكر أن قرار رفع الحظر في أوروبا ليس له علاقة بقضية تزوير الصور المقدمة للمحكمة الألمانية حيث لم يتم الكشف عن الأسباب الحقيقية التي دفعت المحكمة لرفع الحظر عن الجهاز، لكن على الأقل يمكن للأوروبيين شراء واحد من أفضل الأجهزه اللوحيه المزوده بنظام أندرويد honeycomb  في سوق الأجهزة اللوحية.