المتصفح Firefox لمنصة الأندرويد يحصل على تحديث ضخم

Mozilla Firefox

قامت شركة Mozilla للتو بإصدار تحديث ضخم للمتصفح Firefox الخاص بها على منصة الأندرويد، وهو التحديث الذي يجلب معه الكثير من الميزات والتحسينات الجديدة. وتأتي معظم هذه الميزات مباشرة من نسخة الحواسيب من نفس المتصفح لجعل تجربة الإستخدام أكثر سلاسة وموحدة أكثر على جميع منصات التشغيل.

في البداية، تم نقل شريط العناوين إلى أسفل الشاشة حتى تتمكن من الوصول إليه بسهولة أكبر إذا كنت تستخدم هاتفًا ذكيًا كبيرًا بيد واحدة. وإذا لم يعجبك هذا التغيير، فبإمكانك دائمًا إعادته إلى الأعلى في كل مرة ترغب فيها بذلك.

نظرًا لأن المتصفح Firefox موجه لمحبي الخصوصية، فقد قامت شركة Mozilla في النسخة الجديدة بتحسين ميزة منع التعقب بحيث أصبحت هناك الآن ثلاثة إعدادات مسبقة تشمل الإعداد الأساسي والإعداد الصارم والإعداد الخاص بحيث يظل الإعداد الأساسي هو الإفتراضي، وعلى الرغم من أنه لن يمنع تتبع المعلنين، إلا أنه سيواصل المساعدة في منع تعقب نشاطك على الإنترنت. الميزة الأخرى المماثلة القادمة من المتصفح Firefox Focus هي القدرة على فتح الروابط في نافذة جديدة خاصة.

تعمل ميزة جديدة تُدعى Collections مثل المحفوظات ( Bookmarks ) ولكن الروابط التي يتم تجميعها في Collections هي الروابط التي تريد الإطلاع عليها لاحقًا أو قراءتها عندما يكون لديك الوقت دون الحاجة إلى فتح الكثير من النوافذ على المتصفح.

التحديث الجديد يجلب أيضًا بعض الحب لإضافات الطرف الثالث. تم دعم الإضافات في الإصدار السابق من المتصفح، ولكن معظم الإضافات الأساسية غير مُعدلة لتعمل على الأجهزة المحمولة. لهذا السبب بدأت شركة Mozilla الآن في المصادقة على الإضافات المتوافقة مع الأجهزة المحمولة حتى تحصل على تجربة مناسبة على هذه الأجهزة، ولقد تم بالفعل المصادقة على 10 إضافات، ولكن سيزداد هذا العدد مع مرور الوقت.

ميزة ” صورة في صورة ” شقت طريقها أيضًا إلى المتصفح Firefox على منصة الأندرويد مع العلم بأن هذا المتصفح شهد كذلك مع التحديث الجديد زيادة بنسبة 10 في المئة على مستوى أوقات تحميل الصفحات بفضل التعديلات على محرك GeckoView.

إذا لم تحصل على هذا التحديث حتى الآن، فإنتقل إلى متجر Google Play Store وقم بعملية التحديث يدويًا، فهو متاح في أوروبا وأمريكا الشمالية على الأقل إبتداءً من هذه اللحظة.

المصدر.

 

Mozilla تجلب خدمة Firefox VPN الخاصة بها إلى منصة الأندرويد

firefox-vpn-2

هناك الكثير من تطبيقات VPN المتوفرة على الأجهزة المحمولة، ولكن إذا كنت تبحث عن تطبيق بديل لكل تلك الخيارات، فقد تكون مهتمًا بمعرفة أن شركة Mozilla قامت الآن بإصدار تطبيق VPN الخاص بها للأجهزة المحمولة. ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن هذا التطبيق لا يزال في المرحلة التجريبية حاليًا، لذلك ستحتاج إلى دعوة لإستخدامه، على الأقل في الوقت الراهن.

في حال سمعت عن هذا لأول مرة، فإن خدمة VPN الخاصة بشركة Mozilla تحمل إسم Firefox Private Network. سيتم تدعيم الخدمة بـ Mullvad VPN والتي تدعي أنها تتبع سياسة عدم تسجيل الدخول، مما يعني أنه لن يتم تسجيل نشاطك على الإنترنت أثناء استخدامك للشبكة، مما يضيف طبقة إضافية من الخصوصية إذا كان هذا هو ما تبحث عنه.

تدعي شركة Mozilla أيضًا أن خدمة Firefox Private Network ستستخدم إصدارًا أحدث من معيار WireGuard. من الواضح أن هذا سيوفر سرعات أعلى علمًا أن إستخدام VPN يؤثر في بعض الأحيان على سرعة الإتصال الخاصة بك، وتحسين التشفير، وهو ما ستستخدمه الشركة على ما يبدو لبيع خدمتها.

ومع ذلك، يجب أن نشير إلى أن خدمة Firefox Private Network ستُكلف 4.99 دولار أمريكي في الشهر، على عكس بعض خدمات VPN المجانية الأخرى على الإنترنت. إذا كنت مهتمًا بالمشاركة في الإختبار التجريبي المغلق للخدمة، فيمكنك الإشتراك عبر الموقع الرسمي لشركة Mozilla والإنضمام إلى قائمة الإنتظار.

المصدر.

 

المتصفح Firefox سيحذرك عندما تظهر بيانات تسجيل الدخول المحفوظة في أحد الإختراقات

Firefox

إختراق البيانات هي حقيقة مؤسفة في العصر الحديث. تنتشر البيانات المخترقة بسرعة كبيرة مما يجعلها قادرة على التسبب بصداع كبير للمستخدمين المتأثرين. للتأكد من إتخاذ الإجراءات المناسبة إذا وجدت نفسك في مثل هذا الموقف، فسوف سيبدأ المتصفح Firefox بتحذير المستخدمين إذا ظهرت بيانات تسجيل الدخول الخاصة بهم في إحدى الإختراقات.

تقول شركة Mozilla أن المتصفح Firefox سيقوم بذلك كجزء من شراكة مع موقع Have I Been Pwned المتخصص في التحقق من بيانات التسجيل المخترقة. وتقوم شركة Mozilla بربط خدمة Firefox Monitor المستقلة وخدمة إدارة كلمات المرور Lockwise مع المتصفح Firefox مباشرة. سيُمكن هذا المتصفح من إعلامك في حالة ظهور معلومات تسجيل الدخول المحفوظة في أي خرق للبيانات.

سيقوم المتصفح بإجراء مسح لأسماء المستخدمين وكلمات المرور المحفوظة للتحقق مما إذا كانت جزءًا من البيانات المخترقة التي تم تسريبها على الويب. إذا إتضح أن هناك تطابق، فسوف يقوم المتصفح Firefox بإبلاغ المستخدم على الفور ويحثه على تغيير كلمة المرور الخاصة به.

ستعمل هذه الميزة فقط مع البيانات المخترقة التي تم تسريبها وحيث تم حفظ كلمة المرور المعنية قبل فضح الإختراق. سيعرض تقرير الحماية القادم للمتصفح أيضًا إحصائيات عن عدد الإختراقات التي تم فيها الإستيلاء على بيانات تسجيل الدخول الخاصة بك.

المصدر.

 

شركة Mozilla تستعد لإطلاق خدمتها الإخبارية المدفوعة

mozilla-firefox-san-francisco-100455024-large

Mozilla هي شركة قد يكون معظمكم على دراية بها لكونها تقف وراء تطوير المتصفح Firefox الشهير، ولكن في الأونة الأخيرة، يبدو أن الشركة قررت توسيع قائمة منتجاتها، وفي وقت سابق من هذا العام، قامت الشركة بإطلاق خدمة للأخبار يمكن للمستخدمين من خلالها الحصول على الأخبار، تمامًا كما فعلت الشركات الأخرى مثل Opera.

وبالنسبة لأولئك المهتمين بإلقاء نظرة على خدمة الأخبار المدفوعة من شركة Mozilla، فقد صدر مؤخرًا تقرير جديد يقول بأن الشركة تستعد لإطلاق هذه الخدمة في المستقبل القريب وقد يتم تسعيرها بنحو 5 دولارات أمريكية في الشهر. ستوفر هذه الخدمة للمستخدمين أحدث الأخبار من دون إعلانات، وهو ما تُطلق عليه شركة Mozilla سابقًا إسم ” إنترنت الفايرفوكس الخالي من الإعلانات “.

لم يتم إطلاق الخدمة بعد، ولكن التقارير تدعي أن شركة Mozilla تستعد لإطلاق النسخة التجريبية لأنها ترسل الدعوات عبر البريد الإلكتروني إلى المستخدمين، وتسألهم عما إذا كانوا مهتمين بالمشاركة. تدعي شركة Mozilla أنه سيتم مشاركة قيمة الإشتراك البالغة 5 دولارات أمريكية مع المنشورات التي يقرأها المستخدمون حيث تقول الشركة : ” نحن نشارك مدفوعاتك مباشرة مع المواقع التي تقرأها. إنهم يكسبون المزيد من المال مما يعني أنه يمكنهم أن يجلبوا لك محتوى رائع دون الحاجة إلى صرف إنتباهك من قبل الإعلانات “.

من غير الواضح ما مدى الشعبية التي ستحظى بها الخدمة الإخبارية المدفوعة التابعة لشركة Mozilla، وخاصة أن السوق غمرته الكثير من الخدمات المماثلة الأخرى، لذلك يتعين علينا الإنتظار لنرى ما ستؤول إليه الأمور مستقبلاً.

المصدر.

 

Mozilla تصدر تحديث جديد للمتصفح Firefox لإغلاق ثغرة أمنية حرجة أخرى

Mozilla Firefox

قبل بضعة أيام فقط، قامت شركة Mozilla بإصدار تحديث طارئ للمتصفح Firefox لترقيع ثغرة أمنية حرجة تم إكتشافها حديثًا في المتصفح. لسوء الحظ، إتضح أن ذلك التحديث ليس آمنًا بالقدر الكافي، لأنه وفقًا لتقرير جديد من موقع ZDNet، فيبدو أن شركة Mozilla قررت إصدار تحديث آمني آخر للمتصفح Firefox.

إتضح لشركة Mozilla أن هناك ثغرة أمنية أخرى في المتصفح Firefox غير الثغرة الأمنية الأولى التي تم ترقيعها في التحديث السابق مع العلم بأنه يتم إستغلال هذه الثغرة الأمنية الجديدة لإستهداف موظفي Coinbase وغيرها من المؤسسات الأخرى التي تنشط في مجال العملات الرقمية. تم إستغلال هذه الثغرة الأمنية بنشاط، وهو ما يمثل تهديدًا لمستخدمي Firefox، وخاصة أولئك الذين يتعاملون مع العملات الرقمية.

يدعي التقرير أن الهجوم سينجح عندما يتلقى موظفي Coinbase رسائل إلكترونية إحتيالية تحتوي على روابط لمواقع إلكترونية ملغمة. إذا تم النقر على تلك الروابط وتم زيارتها بإستخدام المتصفح Firefox، فسوف يتم بعد ذلك تحميل وتشغيل تطبيق لسرقة المعلومات قادر على سحب البيانات مثل كلمات المرور المسجلة على المتصفح.

ومع ذلك، فإن الخبر السار هو أنه تم إصلاح هذه الثغرة الأمنية، لذا كل ما يتوجب على المستخدمين القيام به الآن هو التأكد من أن لديهم الإصدار الأحدث من المتصفح Firefox ليكونوا آمنين. يجب أن يستخدم المستخدمون Firefox 67.0.4 أو Firefox ESR 60.7.2.

المصدر.

 

Mozilla تطلق تحديث طارئ للمتصفح Firefox لإغلاق ثغرة أمنية حرجة

Mozilla Firefox

إذا كنت من مستخدمي المتصفح Firefox، فقد ترغب في تحديث متصفحك في أسرع وقت ممكن. وذلك لأن شركة Mozilla أصدرت مؤخرًا تحديثًا أمنيًا للمتصفح يعمل على إصلاح ثغرة أمنية من نوع يوم الصفر. وكما تعلمون على الأرجح، مثل هذه الثغرات الأمنية تظهر من حين لآخر، ولكن ما يجعل الأمر مهمًا وعاجلاً هو أنه يتم حاليًا إستغلال هذه الثغرة الأمنية من قبل القراصنة، مما يعني أن هناك فرصة بأن تكون ضحية إذا لم تقم بتحديث متصفحك بسرعة.

ووفقا لشركة Mozilla، فقد صرحت بالقول : ” يمكن أن تُحدث هذه الثغرة نوعًا من التشويش أثناء معالجة عناصر الجافاسكريبت بسبب مشاكل في Array.pop. هذا يمكن أن يسمح بتحطم قابل للإستغلال. نحن على علم بالهجمات التي تستهدف إساءة إستخدام هذا الخلل “. سينطبق هذا على مستخدمي كل من Firefox 67.0.3 و Firefox ESR 60.7.1، لذلك إذا كنت تستخدم واحد من هذين الإصدارين، فمن الأفضل بالنسبة لك تحديث المتصفح في القريب العاجل.

لحسن الحظ، مع المتصفحات الحديثة، تميل التحديثات إلى أن تقوم بتحميل نفسها في الخلفية وتثبيت نفسها عندما يتم إغلاق المتصفح وإعادة تشغيله. إذا كنت تستخدم متصفحك حاليًا، فأنت بلا شك سترغب في أن تتأكد من إعادة تشغيله والتحقق من إصداره للتحقق مما إذا تم تحديثه. بدلاً من ذلك، يمكنك فقط كتابة ” Update ” في مربع البحث في المتصفح Firefox، والضغط على زر ” إعادة التشغيل لتحديث Firefox “، ويجب بعد ذلك أن تصبح على ما يرام. بدلاً من ذلك، يمكنك دائمًا العثور على الإصدار الأحدث من المتصفح Firefox على الموقع الرسمي لشركة Mozilla.

المصدر.

 

Mozilla تعتزم إصدار نسخة مدفوعة من المتصفح Firefox في خريف هذا العام

mozilla-firefox-san-francisco-100455024-large

تقوم شركة Mozilla حاليًا بإنشاء نسخة مدفوعة من المتصفح Firefox تتطلع لإصدارها في خريف هذا العام. وقد تم تأكيد ذلك من قبل الرئيس التنفيذي لشركة Mozilla، السيد Chris Beard، والذي قال بأن النسخة المدفوعة من المتصفح Firefox يمكن أن تشمل VPN مجاني وتخزين سحابي.

وعلى الرغم من أنه قرر عدم الغوص في التفاصيل حول مقدار تكلفة هذه النسخة المدفوعة من المتصفح Firefox شهريًا، فمن الواضح أن هذا المتصفح سيشمل VPN مع كمية محدودة من البيانات مع خطط مدفوعة لزيادة مقدار البيانات المتاحة لك.

جربت شركة Mozilla إطلاق خدمة VPN مدفوعة عندما دخلت في شراكة مع ProtonVPN لتقدم لمشتركيها إشتراكًا بقمية 10 دولارات شهريًا.

المصدر.

 

الإصدار الجديد من المتصفح Firefox يحصل على المزيد من السرعة

قامت شركة Mozilla هذا الأسبوع بإطلاق إصدار جديد من المتصفح Firefox، وتقول الشركة بأن هذا الإصدار هو الأسرع على الإطلاق. تحسنت سرعة Firefox عندما قامت شركة Mozilla بإطلاق متصفحها Quantum في العام الماضي، ولكنه الآن سيصبح أسرع. هذا ليس شيئًا سيشكو منه مستخدمو Firefox المتحمسون.

لجعل المتصفح Firefox أسرع، أعطت شركة Mozilla الأولوية لقائمة ” المهام ” لإدارة الأداء. نظرت الشركة للأماكن التي تشعر بأنها قد تؤخر ظهور الصفحات حتى يتمكن المستخدمون من التصفح بشكل أسرع.

يتضمن ذلك تأخير المهلة المحددة بحيث يتم إعطاء الأولوية للسكريبتات الخاصة بالأشياء التي يحتاجها المستخدم أولاً أو عدم تحميل بيانات الملء التلقائي إذا لم تكن هناك حقول فعلية على الصفحة. تقول شركة Mozilla أن هذا يجب أن يؤدي إلى تحسين السرعة بنسبة تتراوح بين 40 و 80 في المئة.

يؤدي الإحتفاظ بعشرات النوافذ مفتوحة في المتصفح إلى إستخدام ذاكرة الحاسوب مما يؤدي إلى إنخفاض الأداء. سيقوم المتصفح Firefox الآن بإكتشاف الوقت الذي تنخفض فيه ذاكرة الحاسوب لديك إلى أقل من 400 ميجابايت، وبعد ذلك سيقوم تلقائيًا بتعليق النوافذ غير المستخدمة التي لم تنظر إليها منذ فترة. سيتم إعادة تحميل تلك التبويبات من حيث توقفت إذا قررت مشاهدتها مرة أخرى.

هناك العديد من الميزات الأخرى التي تم تضمينها في المتصفح Firefox Quantum، بما في ذلك تحسينات تركز على الخصوصية. لذلك، قد تكون مهتمًا بتجربة الإصدار الجديد من هذا المتصفح. إذا كنت كذلك بالفعل، فبإمكانك تحميله الآن من خلال رابط المصدر أدناه.

المصدر.

 

Mozilla تستكشف إضافة وضع ” التصفح الفائق الخصوصية ” إلى المتصفح Firefox

Mozilla Firefox

في الوقت الراهن، توفر معظم المتصفحات العادية للمستخدمين بالفعل وضع التصفح الخفي، حيث تكون هوياتهم محمية بشكل أفضل وحيث لا يتم تسجيل ما يحدث في جلسات التصفح الخاصة بهم في سجل التصفح العادي. ومع ذلك، هل وضع التصفح الخفي يوفر الخصوصية الكاملة؟

على ما يبدو لا، لدرجة أن شركة Mozilla تستكشف الآن إمكانية إضافة وضع ” التصفح الفائق الخصوصية | Super Private Browsing ” في الإصدارات المستقبلية من المتصفح Firefox. وسيتم ذلك عن طريق تضمين إتصال Tor في المتصفح Firefox، حيث سيتم إعادة توجيه كل حركة المرور على الإنترنت وتشفيرها عبر خوادم Tor.

ووفقا لشركة Mozilla، فقد ذكرت أن وضع التصفح الخفي الحالي لا يزال يرسل حركة المرور الخاصة بك من خلال خوادم مزود خدمة الإنترنت الخاص بك، أو خوادم الشركة التي تعمل بها، مما يعني أن وضع التصفح الخفي لا يوفر الخصوصية الكاملة للمستخدمين. وعلاوة على ذلك، فوضع التصفح الخفي الحالي لا يحمي المستخدمين من البرمجيات الخبيثة مثل البرامج التي تسجل ما تكتبه على لوحة المفاتيح أو برامج التجسس، ولكن هذا ما يستطيع إتصال Tor حمايتك منه، على الأقل وفقا لشركة Mozilla.

الجانب السلبي لذلك هو أن توجيه حركة المرور عبر Tor يمكن أن يؤدي إلى تقليص الأداء، مثل أوقات تحميل الصفحات. هذا هو السبب في أن شركة Mozilla تستكشف الفكرة لمعرفة ما إذا كان يمكن القيام بذلك دون التأثير كثيرًا على الأداء. يبقى أن نرى ما إذا كانت ستنجح في ذلك أم لا، ولكن هذه فكرة يبدو أنها تحمل الكثير من الإمكانات.

المصدر.

 

Mozilla تُصلح خللاً كان يتسبب في إيقاف عمل الإضافات على المتصفح Firefox

mozilla-firefox-san-francisco-100455024-large

ربما لاحظ العديد من مستخدمي Firefox مشكلة في متصفحهم، وهذه المشكلة تتمثل في عدم قدرتهم على تثبيت إضافات جديدة في حين تفشل الإضافات المثبتة بالفعل في أداء عملها. شركة Mozilla تدرك بالفعل وجود هذه المشكلة وقد أوضحت السبب في ظهورها. وعلاوة على ذلك، تعمل الشركة على إصلاح بحيث يمكن للمستخدمين مرة أخرى إستخدام الإضافات.

أوضحت شركة Mozilla في منشور على مدونتها الرسمية أن إنتهاء صلاحية الشهادة هو السبب في توقف الإضافات عن العمل. وقد أكدت الشركة الآن أنه تم تحديد المشكلة وأنه سيتم إطلاق حل سريع للمستخدمين في المستقبل القريب.

وقالت شركة Firefox : ” سيتم تطبيق الإصلاح تلقائيًا في الخلفية خلال الساعات القليلة القادمة. لا يلزم إتخاذ خطوات لجعل الإضافات تعمل من جديد “. لذلك يجب أن يكون المستخدمين قادرين على إستخدام الإضافات مرة أخرى في غضون ساعات قليلة. ومن غير الضروري إتخاذ أي إجراءات من جانبهم، حيث سيتم حل جميع المشاكل تلقائيًا وبهدوء في الخلفية.

تحذر شركة Mozilla المستخدمين من أنه لا ينبغي عليهم محاولة حذف الإضافات وإعادة تثبيتها لأن ذلك لن يؤدي إلى تحسين أي شيء. بدلا من ذلك، سيكون من الأفضل بالنسبة للمستخدمين حذف البيانات المتراكمة. الإصلاح الأول الذي سيتم إطلاقه لن يكون متوفرًا للمتصفح Firefox على منصة الأندرويد أو لـ Firefox ESR. تقول شركة Mozilla بأن الإصلاح الخاص بهذه الإصدارات سيصدر في المستقبل القريب أيضًا.

المصدر.

 

Mozilla تختبر ميزات جديدة لحظر البصمة وسكريبات تعدين العملات الرقمية على المتصفح Firefox

Mozilla Firefox

تواصل Mozilla جلب المزيد من ميزات منع التعقب إلى المتصفح Firefox. وكشفت الشركة مؤخرًا أنها تختبر ميزة جديدة لمكافحة التعقب والتي لن تسمح لمواقع الويب بعد الآن بترقيم متصفحات المستخدمين إذا جاز التعبير لمنعها من تتبعهم حتى بعد محو ملفات تعريف الإرتباط ( الكوكيز ) الخاصة بهم. وعلاوة على ذلك، فهي تختبر أيضًا منع تعدين العملات الرقمية على مواقع الويب.

وفي حالة إذا كنتم لا تعلمون ذلك، فهناك بعض المواقع التي تقوم بتجميع تفاصيل صغيرة حول إعدادات نظام المستخدم لتمييز متصفحه، ومن بين هذه التفاصيل الصغيرة التي يتم تجميعها نذكر نظام التشغيل ونوع الخط وحجم الشاشة. يمكن إستخدام هذه البيانات لإنشاء بصمة فريدة إذا جاز التعبير للمستخدم حتى في حالة إذا قام بتفعيل خاصية منع التتبع. ويمكن بعد ذلك إستخدام تلك البصمة الفريدة لتتبعه عبر الموقع.

يجري الآن إختبار ميزة منع التعقب في المتصفح Firefox، وهي الميزة التي لن تسمح لمواقع الويب بالقيام بما ذكرناه أعلاه. وقالت شركة آبل أيضًا في حدث WWDC 2018 الذي أجرته في العام الماضي أنها ستقوم بإضافة ميزة مماثلة إلى المتصفح Safari.

لا تزال سكريبتات تعدين العملات الرقمية المخفية تمثل مشكلة عبر الإنترنت. تخفي بعض المواقع سكريبتات تعدين العملات الرقمية على صفحات الويب الخاصة بها والتي تقوم بإستخدام موارد الحواسيب الخاصة بالمستخدمين لتعدين العملات الرقمية طالما أنه موجود على الموقع، ولكن سيعمل المتصفح Firefox الآن على حظر تعدين العملات الرقمية بشكل صريح. عمومًا، هذه الميزات الجديدة متوفرة حاليًا في النسخة التجريبية الأحدث من المتصفح Firefox. يتم تعطيل هذه الميزات إفتراضيًا ويجب تفعيلها يدويًا من قائمة التفضيلات ” Preferences “.

المصدر.

 

المتصفح Firefox قد يبدأ بالحظر التلقائي لطلبات إرسال الإشعارات على المواقع الإلكترونية

Mozilla Firefox

هناك العديد من المواقع التي تطلب منك الإذن لإرسال الإشعارات، ولكن العديد منكم يتجاهلون هذه الطلبات. في غالب الأحيان تكون هذه الإشعارات مزعجة وخصوصا إذا كانت تعرض مواضيع مماثلة، وهذا ما لاحظته شركة Mozilla كذلك. وبالتالي، فهي بدأت الآن بتجربة حظر طلبات إرسال الإشعارات على المواقع الإلكترونية بشكل إفتراضي في النسخة التجريبة الأحدث من المتصفح Firefox. سيتم حظر طلبات إرسال الإشعارات تلقائيًا حتى يتخذ المستخدم إجراءات معينة على الموقع المعني.

تقول شركة Mozilla أن بياناتها تظهر أن أقل من ثلاثة في المئة من طلبات الإشعارات المرسلة إلى مستخدمي المتصفح Firefox هي التي يتم المصادقة عليها. هذا يعني أن الغالبية العظمى من المستخدمين لا يوافقون أبدًا على تلقي الإشعارات من مواقع الويب. أظهرت بيانات الشركة أيضًا أن واحدًا من كل خمسة أشخاص يضطرون إلى مغادرة الموقع الذي أرسل الطلب على الفور.

firefox-nightly-notifications

لذلك في النسخة التجريبية من المتصفح Firefox والتي تحمل إسم Firefox Nightly لن تعرض طلبات إرسال الإشعارات على المواقع الإلكترونية إلا بعد قيام المستخدم بإجراء معينة لتفعيل تلك الخاصية. ستستمر هذه التجربة إلى غاية اليوم 29 أبريل.

سيبدأ المتصفح أيضًا في عرض أيقونة إعتبارًا من 15 أبريل في شريط العناوين والتي تشير إلى أن الموقع يريد إرسال الإشعارات. تقوم شركة Mozilla فقط بإختبار هذه الميزة حاليًا، وبالتالي فمن السابق لأوانه تحديد ما إذا كانت ستصل إلى النسخة الرسمية والمستقرة من المتصفح Firefox أم لا.

المصدر.

 

Mozilla تقرر تحسين المتصفح Firefox من أجل لوحيات iPad

على الرغم من أنه يمكننا إعتبار أجهزتنا اللوحية كهواتف ذكية كبيرة الحجم، إلا أن الحقيقة تقول أكثر من ذلك. هذا لأنه على الرغم من إمكانية إستخدام نظام التشغيل نفسه، إلا أن الطريقة التي نستخدم بها هواتفنا تختلف عن الطريقة التي نستخدم بها الأجهزة اللوحية، كما أن التطبيقات المصممة للأجهزة اللوحية هي ببساطة أكثر من مجرد نسخ محسنة من تطبيقات الهواتف الذكية.

تدرك شركة Mozilla ذلك جيدًا، فقد أعلنت منذ ذلك الحين عن تحديث للمتصفح Firefox لجهاز iPad حيث قامت بتحسين هذا المتصفح للعمل بشكل مثالي على الجهاز اللوحي. وبخصوص هذا الموضوع، صرحت Mozilla بالقول : ” نحن نعلم أن لوحيات iPad ليست مجرد طرازات أكبر من هواتف iPhone. يمكنك إستخدامها بشكل مختلف، وتحتاج إليها للقيام بأشياء مختلفة، لذا، فبدلاً من إنشاء نسخة أكبر من متصفحنا لنظام iOS، جعلنا Firefox For iPad يبدو وكأنه متصفح مخصص لجهاز لوحي. في الغالب لأنه كذلك “.

قامت شركة Mozilla كذلك بإدراج بعض النصائح والحيل حول كيفية الحصول على أقصى إستفادة من Firefox For iPad، مثل الإستفادة من دعم iPad لخاصية تقسيم الشاشة مما يتيح لك إستخدام المتصفح جنبا إلى جنب مع تطبيق آخر على نفس الشاشة. ثم هناك أيضًا ميزة إدارة نوافذ المتصفح مما يجعل Firefox يعرض النوافذ على شكل مربعات لتسهيل عملية النقر عليها.

هناك أيضًا إمكانية الوصول إلى وضع التصفح الخاص ” Private Browsing “، ودعم خيار أن يكون المتصفح الإفتراضي عندما يتم فتح الروابط في Outlook، وكذلك دعم إختصارات لوحة المفاتيح إذا كنت تستخدم لوحة مفاتيح خارجية مع جهازك اللوحي. يجب أن يكون هذا التحديث متوفرًا بالفعل الآن، لذا إنتقل إلى متجر iTunes App Store لتحميله.

المصدر.

 

الإصدار 66 من المتصفح Firefox سيقوم إفتراضيًا بإيقاف التشغيل التلقائي للمحتوى على الويب

Mozilla Firefox

إذا كنت من الأشخاص الذين ينزعجون بسبب مقاطع الفيديو التي تعمل تلقائيًا أثناء تصفح الويب، فقد تصبح سعيدًا بعد سماع ما سنقوله الآن، وخصوصا إذا كنت من مستخدمي المتصفح Firefox. في الواقع، تتطلع شركة Mozilla للتخلص من هذه العادة المزعجة، وبالتالي فقد قامت اليوم بإطلاق الإصدار 66 من المتصفح Firefox والذي يقوم إفتراضيًا بإيقاف التشغيل التلقائي للمحتوى على مواقع الويب.

يمكنك العثور على مقاطع الفيديو التي تعمل تلقائيًا في جميع أنواع المواقع الإلكترونية، سواء كان موقعًا إخباريًا أو ترفيهيًا. ستؤدي ميزة Block Autoplay في المتصفح Firefox إلى إيقاف تشغيل الفيديوهات والملفات الصوتية تلقائيًا. إذا كنت ترغب في مشاهدة الفيديو، فقط إضغط على زر التشغيل. تحتوي بعض الشبكات الإجتماعية على مقاطع فيديو تعمل تلقائيًا ولكنها تعمل على كتم الصوت تلقائيًا. لن توقف ميزة Block Autoplay تشغيل الفيديوهات على مثل هذه المواقع.

جعلت Mozilla التحذيرات الأمنية على المتصفح Firefox سهلة الفهم أيضًا. كلما زار المستخدمون موقعًا به مشكلة أمنية محتملة، سيعرض المتصفح تحذيرًا أمنيًا. تم تحديث هذه التحذيرات لتكون بسيطة ومباشرة حول سبب عدم أمان هذا الموقع المحدد.

يوفر هذا الإصدار الجديد من المتصفح Firefox الدعم لبروتوكول الأمان البيومتري Web Authentication بإستخدام Windows Hello على نظام الويندوز 10. مع الإصدار القادم من نظام الويندوز 10، سيكون من الممكن بالنسبة للمستخدمين تسجيل الدخول إلى مواقع الويب المتوافقة بإستخدام خاصية التعرف على الوجه أو البصمة أو رقم التعريف الشخصي PIN أو مفتاح USB الآمن.

 

المتصفح Firefox سيقوم بكتم المواقع التي تقوم بالتشغيل التلقائي للأصوات والفيديوهات

Firefox

نحن نعرف مدى الإزعاج الذي يترتب عن فتح عدة مواقع إلكترونية في آن واحد، ويبدأ اثنان منهم فجأة في تشغيل الملفات الصوتية ومقاطع الفيديو تلقائيًا. عندما يتم إستخدام المتصفحات مثل Google Chrome، يكون لدى المستخدمين خيار كتم الصوت في تبويبات المتصفح، وهذه ميزة تتطلع شركة Mozilla لجلبها إلى المتصفح Firefox كذلك مع ترقية بسيطة.

أعلنت شركة Mozilla أن الإصدار 66 من المتصفح Firefox سيكون قادرًا على كتم مواقع الويب التي تقوم تلقائيا بتشغيل الملفات الصوتية ومقاطع الفيديو بحيث صرحت الشركة بالقول : ” بدءًا من الإصدار 66 من المتصفح Firefox على الحواسيب وأجهزة الأندرويد، سيعمل المتصفح Firefox على حظر الصوت والفيديو المسموع بشكل إفتراضي. لا نسمح لموقع ما بتشغيل ملف صوتي أو فيديو بصوت عالٍ إلا عبر HTMLMediaElement API عندما تحصل صفحة الويب على تفاعل من المستخدم لبدء تشغيل الصوت، مثل نقر المستخدم على زر التشغيل “.

وهذا يعني أن المستخدمين لن يحتاجوا إلى القلق بشأن التشغيل التقائي للأصوات أثناء تصفح الويب. ووفقًا لشركة Mozilla، فسوف يتم إلغاء كتم المواقع عندما يتفاعل المستخدمون معها يدويًا، مما يعني أنهم سيحتاجون إلى النقر على زر ” تشغيل ” بأنفسهم.

سيتم تفعيل هذه الميزة بشكل افتراضي في الإصدار 66 المرتقب من المتصفح Firefox والذي تتوقع شركة Mozilla إصداره بحلول 19 مارس 2019، لذلك إذا كنت من مستخدمي Firefox، فقد تكون هذه ميزة يجب عليك توقعها في المستقبل القريب.

المصدر.

 

Mozilla تعمل بدورها على تطوير نسخة أصلية من المتصفح Firefox لظام Windows 10 ARM

Firefox-on-Fire-TV

أعلنت شركة Mozilla أنها تعمل مع شركة كوالكوم للكشف عن نسخة جديدة من المتصفح FireFox مطورة خصيصًا لحواسيب الويندوز 10 المزودة بمعالجات ARM. ويأتي هذا الإعلان بعدما أكدت شركة مايكروسوفت أنها تعمل مع شركة جوجل على إصدار نسخة متوافقة مع حواسيب الويندوز 10 المزودة بمعالجات ARM من المتصفح Google Chrome. ويلي هذا أيضا إعلان شركة كوالكوم عن المعالج Snapdragon 8cx المصمم خصيصًا للحواسيب المحمولة. وتوفر الإصدارات الأصلية من هذه المتصفحات للمنصة أداءً أفضل بكثير مقارنة بالإصدارات المحاكية.

تعتمد شركة مايكروسوفت على العديد من تقنيات المحاكاة لتشغيل تطبيقات الويندوز على الحواسيب المزودة بمعالجات ARM. ومع ذلك، فهي لا تعمل كما ينبغي في كثير من الأحيان، بحيث تكون هناك فجوات ملحوظة على مستوى الأداء والكفاءة.

لا تعاني التطبيقات التي تم تطويرها خصيصًا للمنصة من هذا العيب، وبالتالي ستوفر تجربة أفضل للمستخدمين. لا شك أن متصفحات الويب هي أكثر التطبيقات استخدامًا على أي نظام تشغيل، لذلك من المنطقي لكل من Google و Mozilla إنشاء النسخ المتوافقة مع معالجات ARM من المتصفحات الخاصة بهما.

لم تكشف شركة Mozilla عن أي تفاصيل أخرى في الوقت الراهن، لذلك لا يزال من غير الواضح متى سنشهد إطلاق النسخة الأصلية من المتصفح FireFox لنظام Windows 10 ARM. نظرًا إلى أن عملية التطوير بدأت للتو، فمن المتوقع أن لا يتم إطلاق هذه النسخة الجديدة حتى العام المقبل.