شركة Foxconn تُعلن عن عائدات ضخمة لشهر آبريل

Foxconn Company

أعلنت شركة Foxconn العملاقة عن عائدات ضخمة لشهر آبريل الماضي، و التي تعرفونها بكونها أحد الشركات الأساسية المُنتجة لهواتف الآيفون، حيث وصلت عائدات الشركة إلى 11.57 مليار دولار، و ذلك بارتفاع مقداره 6.5% مقارنة بذات الشهر من العام الماضي، رغم أن العائدات قد انخفضت مقارنة بشهر مارس و ذلك بنسبة 1.48%، و على أية حال فإن العائدات في مارس أقوى من آبريل في المعتاد.

العائدات أتت أقوى من توقعات الشركة، و رغم ذلك لا زالت Foxconn تتأمل انخفاض العائدات خلال الربع المالي الأول بسبب ضعف الإقبال التجاري في هذه الفترة، علماً أن الشركة ستقدم تقريرها المالي في الغد.

Foxconn تعلن رسميا أنها ستقوم بالإستحواذ على شركة Belkin

Belkin

Foxconn هو إسم قد يفكر فيه البعض عندما يتعلق الأمر بتصنيع منتجات آبل، بما في ذلك هواتف iPhone ولوحيات iPad وحواسيب Mac. ومن جهة أخرى، فإن Belkin هي علامة تجارية قد يربطها البعض بملحقات الهواتف الذكية، مثل الكابلات، والأغطية الواقية، وأجهزة الشحن وما إلى ذلك. الآن يبدو أن كلتا الشركتين ستكون عبارة عن شركة واحدة، أو لنكون أكثر تحديدًا يبدو أن شركة Foxconn مهتمة بالإستحواذ على شركة Belkin.

Belkin هي العلامة التجارية التي تقوم بتصنيع أكثر من مجرد ملحقات الهواتف الذكية، فهذه الشركة تملك تحت مظلتها العديد من العلامات التجارية الأخرى مثل WeMo و LinkSys التي تصنع أجهزة التوجيه، مما يعني بأن إستحواذ شركة Foxconn على شركة Belkin سيساعدها بلا شك على توسيع محفظتها وعروضها للمستهلكين النهائيين.

صفقة إستحواذ شركة Foxconn على شركة Belkin تبلغ قيمتها نحو 866 مليون دولار أمريكي، وفقا للسيد Chet Pipkin، وهو الرئيس التنفيذي لشركة Belkin الذي صرح أيضا بالقول : ” نرى تآزرات مهمة مع FIT ، بما في ذلك الاستفادة من قدرات التصنيع العالمية من أجل تعزيز كفاءة العمليات والقدرة التنافسية لشركة Belkin. وتمنحنا هذه الصفقة أيضًا إمكانية الوصول إلى المزيد من الموارد للاستثمار في موظفينا ومواصلة البحث عن الفرص المتاحة في السوق “.

بالنسبة لأولئك الذين يشعرون بالقلق بشأن ما يعنيه هذا بالنسبة للمنتجات المستقبلية، فبإمكانهم الإطمئنان لأنه وفقًا للبيان الصحفي الصادر من قبل شركة Belkin، فإنه من المتوقع أن تستمر الشركة وعلاماتها التجارية في العمل كما هو معتاد. ومع ذلك، فلم يتم بعد الموافقة على عملية الاستحواذ، وبسبب حذر الحكومة الأمريكية الواضح من الشركات الصينية، فنحن لسنا متأكدين مما إذا كانت هذه الصفقة ستتم في نهاية المطاف، ولكن علينا الانتظار والترقب.

 

Foxconn تهزم Samsung كأكبر مُنتِج للهواتف الذكية في الربع الأخير من 2017

Foxconn Company

Foxconn هي واحدة من عمالقة الشركات المصنعة للهواتف الذكية و مختلف الأجهزة التكنولوجية، و بناء على آخر التقارير الواردة على شبكة الانترنت، فإن Foxconn تفوقت على Samsung Electronics لتكون أكبر مُصنّع للهواتف الذكية في العالم خلال الربع الرابع من العام الماضي 2017، و الذي يشهد مبيعات كبيرة في مختلف الأسواق العالمية عادة.

السبب الرئيسي خلف ذلك يعود إلى الطلبات التي تتلقاها Foxconn من Apple و ذلك للهاتفين iPhone 8 و iPhone X. سامسونغ أتت في المركز الثاني، و في المركز الثالث حلّت Pegatron أيضاً، و من ثم Oppo و Vivo في المركزين الرابع و الخامس.

فيما يتعلق بعام 2017 بأكمله، فإن سامسونغ كانت المنتج الأكبر للهواتف الذكية، تليها Foxconn، و من ثم كل من Oppo و Vivo و Pegatron، و حلّت LG سادساً.

على أية حال، مبيعات الهواتف الذكية تراجعت بنسبة 13.8% عالمياً في الربع الرابع من 2017، و ذلك بسبب الإشباع في السوق الصيني و عدم نمو المبيعات هناك.

Foxconn ستتعاون مع شركة RED لجلب كاميراتها الإحترافية 8K للسوق بأسعار أرخص

B003_R003_0905R5.0001032F

RED هي الشركة التي تقوم بتصنيع الكاميرات الإحترافية المصممة للتصوير السينمائي والتصوير الفوتوغرافي الرقمي. وكما يمكنك أن تتخيل، فمنتجات هذه الشركة مكلفة للغاية لأنها تستهدف في المقام الأول الشركات والمحترفين. ومع ذلك، فقد وقعت شركة RED شراكة جديدة مع شركة Foxconn لجلب كاميراتها لعدد أكبر من الناس مع العلم بأن شركة Foxconn تخطط لإنشاء أرخص كاميرات RED 8K في المستقبل القريب.

كما تعلمون على الأرجح، Foxconn هي واحدة من أكبر الشركات التي تشرف على تصنيع المنتجات للشركات الأخرى، والآن قالت هذه الشركة التايوانية بأنها ستقوم بإنتاج الكاميرات الإحترافية مع RED وأنها ستكون في متناول الجمهور. وبخصوص هذا الموضوع، صرح الرئيس التنفيذي لشركة Foxconn، السيد Terry Gou بالقول : ” سنصنع الكاميرات التي ستصور الأفلام ذات الجودة الاحترافية بدقة 8K ولكن بثلث الأسعار الحالية وثلث أحجام الكاميرات الحالية “.

تبيع شركة RED حاليا إثنتين من كاميرات 8K، وسعر واحدة منها يصل إلى 30 آلف دولار أمريكي. وبطبيعة الحال، هذا سعر ليس في متناول الجميع، ولكن إذا كانت شركة Foxconn قادرة على توفير كاميرا مماثلة بسعر 10 آلاف دولار أمريكي تقريبًا، فسوف يكون هناك من دون أدنى شك العديد من المتحمسين الذي سيقومون بشراء هذه الكاميرا.

Foxconn هي الآن في محادثات مع شركة RED لتشكيل مشروع مشترك أو شراكة لإنتاج هذه الكاميرات بأسعار معقولة. ومع ذلك، يبقى أن نرى كم من الوقت ستستغرق الشركتين قبل أن تجلب هذه الكاميرات الإحترافية المنخفضة التكلفة إلى السوق.

 

هاتف Nokia جديد مع كاميرا خماسية العدسات قيد التطوير حاليا، وفقا لتقرير جديد

3-7

في حين أن العلامة التجارية Nokia قد لا تكون معروفة الآن كما كانت من قبل، فهي كانت معروفة في ذلك الوقت بدفع الحدود عندما يتعلق الأمر بتصميم الهواتف والتكنولوجيا. على سبيل المثال، كان الهاتف Nokia 808 PureView هو أول هاتف ذكي يتم إطلاقه مع كاميرا بدقة 41 ميغابكسل، ويبدو أن شركة Nokia قد تكون مهتمة بتعزيز هذه الجهود في مجال الكاميرا.

ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من موقع VTECH، فيبدو أن شركة HMD Global Oy تعمل مع شركة Foxconn على جلب كاميرا جديدة إلى الهواتف الذكية على شكل كاميرا خماسية العدسات. ما يعنيه هذا هو أن هذه الكاميرا يمكن أن تتضمن خمسة عدسات، وهذا مفهوم مماثل للمفهوم المعتمد في الكاميرا Nokia OZO والتي تضم ثمانية عدسات.

ومع ذلك، ما سيجعل هذا مثيرًا جدًا للإهتمام إذا تحقق هو كيف تمكنت شركة HMD Global Oy من تضمين هذا القدر من الكاميرات في هاتف ذكي. ويقول التقرير بأن شركة HMD Global Oy تعمل بشكل وثيق مع قسم البحث والتطوير في شركة Foxconn لتحويل هذا المفهوم إلى منتج فعلي. ويقول التقرير أيضا بأنه حتى لو تمكنت شركة HMD Global Oy من إنشاء نسخة تجارية من هذا الهاتف، فيبدو أنها تبحث لمعرفة ما إذا كانت شركة Foxconn ستكون قادرة على إنتاجه بأعداد ضخمة.

الآن نحن نعلم بأن شركة HMD Global Oy وعدتنا بأخبار ” رائعة ” ذات صلة بأجهزة Nokia في المؤتمر العالمي للجوال MWC 2018 المقرر عقده أواخر الشهر المقبل بمدينة برشلونة الإسبانية، ولكن للآسف هذا الهاتف لن يكون له ظهور في هذا الحدث. بدلا من ذلك، فمن المتوقع أن يظهر هذا الهاتف لأول مرة في الجزء الأخير من العام 2018، ولكن بما أنه ليس هناك شيء رسمي في الوقت الراهن، فمن الأفضل التعامل مع كل ما قيل حتى الآن بأقل قدر من الحماسة.

المصدر.

الصين تعلن عن الإعفاءات الضريبية، لتشجيع الشركات الكبرى مثل آبل على البقاء

Apple Store

ليس سرا أن الشركات التقنية الكبرى يمكن أن تجلب الكثير من المال للبلدان التي تعمل فيها، كما أنها من الممكن أن تساعد أيضا في تحسن حالة البلد، من خلال إحداث المزيد من فرص الشغل. وهذا هو السبب في أنه ليس من المفاجئ أن نجد بلدان مثل الصين حريصة على إستقطاب الشركات التقنية الكبرى مثل آبل للبقاء في البلاد وتوسيع عملياتها.

وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من صحيفة نيويورك تايمز، فيبدو أن الحكومة الصينية قد أعلنت عن توفيرها لإمتيازات ضريبية للشركات الأجنبية العاملة في البلاد إعتبارًا من شهر يناير من العام 2017. ولكن لن يتم إعفاء جميع الشركات، والشركات المؤهلة للحصول على الإعفاءات الضريبية يتوجب عليها إعادة استثمار الأموال التي تجنيها في قطاع معتمد، بما في ذلك قطاع التكنولوجيا والسكك الحديدية والزراعة والتعدين.

من المثير للإهتمام أن نجد بأن الصين ليست الدولة الوحيدة التي تحاول إغراء الشركات التقنية الكبرى مثل آبل للبقاء والإستثمار في البلاد. وكما تتذكرون على الأرجح، فقد عرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على شركة آبل الحصول على إعفاءات ضريبية مقابل تصنيع أجهزتها الأكثر شعبية مثل iPhone و iPad في الولايات المتحدة الأمريكية بدلا من الصين وتايوان.

حتى بعض الشركاء المصنعين لشركة آبل، مثل TSMC و Foxconn أعلنت في العام 2017 عن خططها لتحويل بعض عملياتها إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

 

Foxconn تستثمر 10 مليار دولار في مصنع جديد بولاية ويسكونسن الأمريكية

7_262017_trump-foxconn-plant-68201_c0-248-4472-2855_s885x516

كما كان متوقعا بالفعل، فقد أعلنت شركة Foxconn اليوم والتي تشرف على تصنيع غالبية منتجات آبل أنها ستقوم بإنشاء مصنع جديد في الولايات المتحدة الأمريكية، وبالضبط في ولاية Wisconsin.

هذا المصنع الجديد لشركة Foxconn في الولايات المتحدة الأمريكية سيساهم في إنشاء أكثر من 3000 وظيفة هناك، وسيكلف إستثمار قدره 10 مليارات دولار أمريكية. وتجدر الإشارة إلى أنه تم الإعلان عن هذه الأنباء في البيت الأبيض من خلال مؤتمر صحفي لكل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والرئيس التنفيذي لشركة Foxconn، السيد Terry Gou.

ووفقا لما جاء في البيان الصحفي، فيبدو أن هذا المصنع الجديد سيكون مسؤولا عن إنتاج شاشات LCD لأجهزة التلفزيون والأجهزة الإلكترونية الإستهلاكية الأخرى. وبخصوص هذا الموضوع صرح الرئيس التنفيذي لشركة Foxconn بالقول :

” لقد إخترع التلفزيون في أمريكا. لاحظت أن المنتجات مثل شاشات LCD والتكنولوجيات المماثلة لم تعد تصنع هنا. نحن سنغير ذلك، وسيبدأ ذلك اليوم في ويسكونسن “.

ومن المتوقع أن تتلقى Foxconn حوالي 3 مليارات دولار من الإعفاءات الضريبية والإعانات على مدى السنوات الخمسة عشرة المقبلة لإستثمارها في هذا المصنع الجديد.

المصدر.

 

فوكسكون تنضم إلى شركة آبل في معركتها القانونية ضد شركة كوالكوم

Qualcomm-Brand-Shot-CES-2014 (1)

المعارك القضائية ضد شركة كوالكوم لا تزال متواصلة. الآن، الشركات التايوانية Foxconn و Pegatron و Wistron و Compal تخطط لتقديم دعوى قضائية ضد شركة كوالكوم في المحكمة الأمريكية بولاية سان دييغو. وتتهم هذه الشركات كوالكوم بفرض رسوم باهظة على تراخيص براءات الإختراع وإنتهاك قوانين مكافحة الإحتكار.

وكما تعلمون على الأرجح، فهذه الشركات الأربعة كلها تشارك في عملية تصنيع هواتف iPhone ولوحيات iPad. وتساعد شركة آبل في هذه الدعوى القضائية من خلال تغطية جميع النفقات القانونية. ويأتي ذلك ردًا على الدعوى القضائية المرفوعة ضد شركة آبل من قبل شركة كوالكوم والتي تتهمها فيها هذه الأخيرة بإنتهاك ست من براءات الإختراع الأساسية الخاصة بها من خلال إستخدامها في أجهزتها من دون دفع ترخيص إستخدامها.

الرئيس التنفيذي لشركة كوالكوم، السيد Steve Mollenkopf أوضح يوم أمس بأنه يتوقع أن يتم حل كل المشاكل القانونية مع شركة آبل خارج المحكمة، ولكن هذه ليست معركته الوحيدة. لجنة التجارية الإتحادية FTC تتهم أيضا شركة كوالكوم بإنتهاك قوانين مكافحة الإحتكار. ويقال بأن شركة كوالكوم تهدد بالتوقف عن تزويد الشركات بالمعالجات الخاصة بها في خطوة منها لدفع هذه الشركات للحصول على إتفاق للترخيص بشروط غير عادلة أو غير معقولة.

المصدر.

 

Foxconn تعتزم إقامة مصنع في الصين بالتعاون مع مركز أبحاث تابع لآبل

foxconn

بالتأكيد تعرفون جيداً العملاقة التايوانية Foxconn، أكبر شركة تصنع الإلكترونيات بنموذج التعاقد مع الشركات الأخرى، وثالث أكبر شركة لتقنية المعلومات في العالم بناءً على معدل الدخل. رغم الأنباء الأخيرة التي ذكرت بأن Foxconn تعتزم إقامة مصنع للشاشات في الولايات المتحدة الأمريكية بضغوط من الرئيس الأمريكي الجديد “ترمب”، إلا أن الشركة في الواقع، لديها مخططات أخرى لإقامة مصنع جديد في الصين.

فحسب آخر التقارير الصادرة على شبكة الانترنت من صحيفة Nikkei الآسيوية، تتجهز Foxconn لإقامة مصنع جديد في منطقة Shenzhen جنوب الصين، بالتعاون مع مركز البحوثات والتطوير التابع لشركة آبل الأمريكية هناك، حيث سيساعد هذا المصنع على تطوير النماذج الاختبارية لأجهزة شركة آبل واختبارها. Foxconn تعمل أيضاً على تطوير وحدات لا سلكية في Shenzhen، من أجل تزويد أجهزة آبل المستقبلية بها.

إذن يبدو أن Foxconn لا تخطط لتقليل استثماراتها ونشاطاتها في الصين بأي شكل من الأشكال.

TSMC وشارب وFoxconn تُفكر بنقل عمليات التصنيع إلى الولايات المتحدة الأمريكية!

TSMC

الرئيس الأمريكي الجديد “دونالد ترمب” أحدث ضجة في عالم التكنولوجيا عندما طالب شركة آبل بتصنيع هاتفها الشهير “الآيفون” في الولايات المتحدة الأمريكية، ونقل عمليات التصنيع الخاصة به إلى هناك حتى تستفيد العمالة الأمريكية من تصنيع الهاتف الأمريكي فائق الشهرة والنجاح، بل وتحدث حتى عن فرض ضرائب على القطع القادمة من خارج البلاد. شركات مثل TSMC كانت قد أعربت عن كون هذه الخطوة غير عملية أو منطقية في الوقت الراهن بكونها ستتسبب بارتفاع غير منطقي في التكاليف، إلا أنه على ما يبدو، فإن TSMC و شارب و Foxconn قد باتت تفكر بالفعل بنقل عمليات التصنيع إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

Masayoshi رئيس مجموعة Softbank العملاقة التي لديها شراكة مع Foxconn، قد التقى بالرئيس الأمريكي الجديد “دونالد ترمب” في نيويورك، ويبدو أن Masayoshi Son قد وعد الرئيسي الأمريكي بدراسة فكرة الاستثمار في الولايات المتحدة الأمريكية من أجل صنع المزيد من الفرص التوظيفية هناك.

Foxconn تدرس إمكانية إقامة مصنع في الولايات المتحدة الأمريكية بكلفة تصل إلى 8.6 بليون دولار، وهي كلفة مقاربة للمصنع الذي تم بناؤه في Guangzhou العام الماضي من Foxconn وشارب لتصنيع الشاشات. حتى TSMC تدرس هذه الاحتمالية أيضاً، ولو أنها تبدو أقل حماساً للفكرة من غيرها، حيث أنها لا ترى في هذه الخطوة فائدة للشركة أو للمستهلكين.

شركة فوكسكون ستقوم بإستبدال كافة عمالها بالروبوتات للإشراف على خط إنتاج هواتف iPhone

foxconn-plant

الوظائف الصناعية تتقلص على نحو متزايد بسبب الإعتماد المتزايد على الروبوتات التي تسمح للشركات المصنعة بأتمتة المصانع وخطوط الإنتاج، وهذا ما يؤدي بدوره إلى خفض التكاليف الإجمالية للشركات. Foxconn هي واحدة من أكبر الشركات المصنعة في الصين، وهي الشركة التي تتعامل معها شركة آبل منذ فترة طويلة جدًا لتصنيع منتجاتها بما في ذلك هواتف iPhone. هذه الشركة التايوانية وضعت خطة من ثلاث مراحل والتي تريد من خلالها إستبدال العمال البشريين بالروبوتات. وذلك على ما يبدو لنقل عملية إنتاج iPhone من الصين إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال مدير لجنة Automation Technology Development Committee في شركة فوكسكون السيد Dai Jia-peng لموقع DigiTimes بأن الشركة تعمل على خطة من ثلاث مراحل لإستبدال العمال البشريين بالروبوتات. وفي المرحلة الأولى سيتم إستبدال العمال البشريين بالروبوتات في محطات العمل الفردية. وهذه الروبوتات ستقوم في البداية بأداء المهام التي تعتبر خطيرة جدا على البشر أو المهام التي لا يريد الإنسان أن يقوم بها ببساطة.

وستشهد المرحلة الثانية إرتقاء الروبوتات للإستيلاء على خطوط الإنتاج بأكملها، وعندما يتم ذلك، فإن المرحلة الثالثة ستشمل الإبقاء على الحد الأدنى من العمال البشريين للإشراف على المراقبة والتفتيش، والإختبار. ومع أخذ ذلك بعين الإعتبار، فقد أوضح السيد Dai Jia-peng أيضا بأن مصانع فوكسكون في تشنغدو، وشنتشن، وتشنغتشو وصلت بالفعل إلى المرحلتين الثانية والثالثة مع العلم بأنه يتم تصنيع نحو نصف هواتف iPhone المنتجة من قبل فوكسكون في مصنع تشنغتشو حيث تمت أتمتة خط التصنيع بإستخدام الحاسب الآلي بشكل كامل.

وقامت شركة فوكسكون بتسريح نحو 40 آلف من عمالها حتى الآن وتعويضهم بالروبوتات، وقد أوضح السيد Dai Jia-peng بأن الشركة قادرة على بناء 10 آلاف من هذه الروبوتات سنويا.

 

Foxconn تتعاون مع Sharp لإنشاء مصنع جديد لشاشات LCD بتكلفة تصل إلى 8.8 مليار دولار

hulu-plus-tv

شاشات LCD لا تزال مستمرة في التواجد، على الأقل عندما يتعلق الأمر بأجهزة التلفزيون الذكية مثل تلك التي تستخدم نظام Android TV أو أنظمة التشغيل الأخرى. اليوم، أعلنت الشركة الرائدة في مجال تصنيع الأجهزة Fxoconn عن توقيعها لشراكة جديدة مع شركة Sharp من أجل بناء وإدارة مصنع جديد لشاشات LCD المسطحة المخصصة لأجهزة التلفزيون في الصين، والذي سيكلف نحو 8.8 مليار دولار أمريكي.

التقارير الصادرة من وكالة الأنباء رويترز تفيد بأن المصنع الجديد سيساعد على مواكبة الطلب المتوقع على شاشات التلفزيونات المسطحة في آسيا. وقالت شركة Foxconn بأن المصنع الجديد لشاشات LCD سيكون قادرا على تصنيع شاشات LCD تبلغ دقتها 8K، جنبا إلى جنب مع الشاشات لأجهزة التلفزيون الذكية والسبورات الإلكترونية. ومن المتوقع أن يبدأ هذا المصنع عملية الإنتاج في العام 2019.

وتأتي هذه الأنباء في الوقت الذي تتبنى فيه المزيد من الشركات شاشات OLED لكل من أجهزة التلفزيون والهواتف الذكية. ومع ذلك، لا تزال هناك بعض الحياة في سوق شاشات LCD. وتجدر الإشارة إلى أن شركة Panasonic أعلنت مؤخرًا عن شاشة LCD IPS مع نسبة تباين تبلغ 1000000:1 ومن المفترض أن يكون لدى هذه الشاشة تباين أكثر بنحو 600 مرة بالمقارنة مع شاشات LCD العادية، وهذه المستويات تعد قريبة من تلك الموجودة في شاشات OLED.

ومع ذلك، يبدو أن الشركات الأخرى تريد أن تتحرك نحو المستقبل مع شاشات OLED. في وقت سابق من هذا الشهر، أفيد بأن شركة LG قررت إجراء بعض التغييرات على قطاعها المسؤول عن الشاشات للتركيز بشكل أكبر على شاشات OLED. وبطبيعة الحال، سيكون من المثير للإهتمام أن نرى كيف ستنقلنا هذه المعركة في المعايير نحو المستقبل.

 

فوكسكون تخطط للتوسع إلى الولايات المتحدة في محاول لإرضاء آبل والحكومة الأمريكية

foxconn-plant

فوكسكون هي من أكبر الشركاء المصنعين لأجهزة آبل بما في ذلك هواتف iPhone ولوحيات iPad، وغالبية مصانع شركة فوكسكون تتواجد في الصين. وكما تعلمون على الأرجح، فشركة آبل لا تقوم بتصنيع أجهزتها في الولايات المتحدة الأمريكية ولكن وعد الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب الجميع في حملته الإنتخابية بالتفاوض مع شركة آبل لنقل عمليات تصنيع هواتف iPhone إلى الولايات المتحدة الأمريكية. بالفعل، لقد أعلنت شركة فوكسكون الآن أنها تخطط للتوسع إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت شركة فوكسكون بأنه على الرغم من أن نطاق الإستثمار المحتمل لم يتم تحديده بعد، فإنها ستعلن عن تفاصيل أي خطط جديدة بعد الإنتهاء من المناقشات المباشرة بين قادة الشركة والمسؤولين الأمريكيين المعنيين. وأوضحت كذلك بأنها ستنفذ تلك الخطط على أساس الشروط المتفق عليها من قبل كلا الطرفين.

ومن غير الواضح في هذه المرحلة كم من المال سوف تستثمره شركة فوكسكون في الولايات المتحدة الأمريكية وعدد الوظائف التي سيتم إنشاؤها في نهاية المطاف. كما أنه من غير الواضح ما إذا كانت مصانع شركة فوكسكون في الولايات المتحدة الأمريكية ستقوم بتصنيع هواتف iPhone أو منتجات أخرى.

القول أسهل من الفعل بالتأكيد، وهذا ينطبق أيضا على هذه الحالة، فنظرا إلى أن الغالبية العظمى من الشركات الموردة للمكونات لشركة آبل تتواجد خارج الولايات المتحدة الأمريكية، فهذا من شأنه أن يؤدي إلى زيادة المسائل اللوجيستيكية مما قد يؤدي إلى رفع تكاليف الإنتاج، وهذا ما قد يعني في نهاية المطاف بالنسبة لشركة آبل تخفيض هوامش الربح مع الإحتفاظ بنفس الأسعار أو رفع أسعار المنتجات لإبقاء هامش الربح مستقرًا.

يبقى نطاق إستثمار شركة فوكسكون في الولايات المتحدة الأمريكية غير واضح في هذه المرحلة، ولا يمكننا أن نقول على وجه اليقين ما إذا كانت شركة آبل ستبدأ بتصنيع هواتف iPhone في الولايات المتحدة الأمريكية أم لا.

إتهامات بسرقة هواتف iPhone بقيمة تتجاوز المليون دولار تطال أحد المدراء السابقين في فوكسكون!

iphone se

تم إتهام واحد من المدراء التنفيذيين السابقين في شركة Foxconn التي تشرف على تصنيع العديد من منتجات آبل بتورطه في عملية غير قانونية لتهريب نحو 5700 وحدة من هواتف iPhone من إحدى المرافق التي تجري فيها شركة فوكسكون الإختبارات للأجهزة التي تقوم بتصنيعها إلى متاجر التجزئة في مدينة شنتشن الصينية.

ويقال بأنه خلال فترة عمله في شركة Foxconn، قرر هذا المسؤول التنفيذي إستخدام ثمانية موظفين لسرقة وحدات مصممة للإختبار من iPhone 5 و iPhone 5S من أحد مصانع Foxconn المتواجدة في مدينة شنتشن خلال العامين 2013 و 2014. وقيل بأن البضاعة المسروقة تضم نحو 5700 وحدة والتي تبلغ قيمتها نحو 1.56 مليون دولار أمريكي.

وقد تم الإنتباه إلى الهواتف المفقودة بعد تدقيق داخلي للشركة، وهو الأمر الذي دفع الشركة التايوانية للإتصال في نهاية المطاف بالسلطات في مدينة شنتشن الصينية. وعلى ما يبدو، فقد تم إتهام هذا المدير والذي يحمل الإسم العائلي Tsai بتهمة خيانة الثقة، وهي التهمة الكفيلة بوضعه في السجن لمدة أقصاها 10 سنوات.

آبل و Foxconn مهتمتان بتصنيع هواتف iPhone في الهند وفقا لتقرير جديد

Apple Company

واحدة من العوائق التي تمنع بعض الأشخاص من إمتلاك iPhone نجد سعره المرتفع بالمقارنة مع العديد من الهواتف الذكية الاخرى المتاحة في السوق، لذلك فمن الآمن القول بأنه بعيد عن متناول الكثيرين في الأسواق الناشئة. ولكن وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من صحيفة Economic Times، فيبدو أن شركة آبل وشركة Foxconn تنظران في إمكانية بدء عملية تصنيع هواتف iPhone في الهند مما قد يؤدي إلى خفض أسعار هواتف آبل، على الأقل في السوق المحلي.

ووفقا لمصادر Economic Times، فقد صرحت بالقول : ” هناك بالتأكيد بعض الإهتمام. عندما كان Tim Cook هنا، سلطت الحكومة الضوء على البرنامج الطموح ‘ صنع في الهند “. وبعد ذلك، بدأت شركة آبل بالتفكير في القيام بشيء في الهند سيستمر لأمد طويل “. هذه في الواقع، ليست المرة الأولى التي نسمع فيها بأن شركة آبل تخطط لبدء عملية تصنيع أجهزتها المحمولة في الهند، ولكن إنطلاقا من هذا التقرير يبدو وكأن شركة آبل أصبحت أكثر جدية بشأن هذ الموضوع.

كما قلنا، تصنيع الهواتف الذكية في الهند سيساعد على تقليل من سعر الهاتف. في الوقت الراهن، هواتف iPhone تعد باهظة الثمن بسبب الضرائب المفروضة على الأجهزة التي يتم إستيرادها إلى البلاد. عن طريق تصنيع الهاتف محليا، سيتم إزالة تلك الضرائب على الواردات، وهذا هو الشيء الذي من شأنه أن يخفض سعر هواتف iPhone قليلا، على الأقل من الناحية النظرية.

نظرا إلى أن هواتف iPhone تشهد إنخفاضا في المبيعات للمرة الأولى على الإطلاق، فنحن نفترض بأنه سيكون لزاما على شركة آبل البدء في إستكشاف خيارات جديدة لجعل هواتفها الذكية في متناول عدد أكبر من المستهلكين، وعملية تصنيع الهواتف الذكية في الهند يمكن أن تكون واحدة من هذه الخيارات.

 

Foxconn تعمل على هياكل زجاجية بالكامل من أجل iPhone 2017

iphone7_martinhajek_3

كان هناك تقرير في شهر أبريل الماضي أوضح بأن iPhone القادم في العام المقبل سيكون مصنوعا بالكامل من الزجاج. إذا كنت تتساءل إلى أي حد تعد تلك الشائعات صحيحة، فنحن نفترض أنه هذه الشائعات تحتمل بعض الصواب خصوصا بعدما تم تعزيزها اليوم بتقرير جديد من وكالة الأنباء Nikkei يفيد بأن شركة Foxconn تعمل حاليا على الهياكل الزجاجية لهواتف iPhone القادمة في العام المقبل.

ووفقا للتقرير، يبدو أن هذا هو الشيء الذي ظلت الشركة تعمل عليه لمدة عام كامل. تزويد iPhone بالزجاج ليس شيئا جديدا على الإطلاق فقد رأينا شركة آبل تحاول ذلك مع كل من iPhone 4 و iPhone 4S مع العلم بأن هذين الهاتفين يمتلكان تصميم يعد من أجمل تصاميم آبل بشهادة الجميع. ويشير هذا التقرير أيضا إلى أن شركة آبل تحاول إستخدام التصميم الزجاجي للمساعدة في زيادة المبيعات وتجديد الإهتمام بـ iPhone.

بينما نحن لسنا متأكدين من صحة هذه الشائعات، فقد رأينا مبيعات iPhone تنخفض في النصف الأول من هذا العام، ويمكن أن يكون هذا راجع لسوق الهواتف الذكية الذي أصبح ناضجا جدا، وأيضا حقيقة أن هناك عدد كبير من الشركات الصينية التي تقدم هواتف ذكية راقية بأسعار مغرية للغاية.

على أي حال، نحن نعتقد بأنه لا يتعين علينا سوى الإنتظار لنرى، ولكن في وقت نفسه هل أنت متحمس لرؤية هاتف iPhone محاط بالكامل بالزجاج؟ نعم أم لا؟