سيتم الكشف عن أسعار خدمة Google Stadia والألعاب التي توفرها للاعبين يوم 6 يونيو

كشفت شركة جوجل عن خدمة بث الألعاب عبر السحابة Google Stadia في شهر مارس من هذا العام. تبدو خدمة الألعاب السحابية هذه من شركة جوجل واعدة للغاية، ويتطلع الكثيرون إلى معرفة مقدار تكلفتها والألعاب التي ستكون متاحة في البداية. الآن، أكدت شركة جوجل أنها ستكشف عن التفاصيل المتعلقة بالسعر والألعاب التي ستكون متوفرة في خدمة Google Stadia في البداية في اليوم السادس من شهر يونيو الجاري، وهو ما يعني يوم الخميس المقبل.

ربما توقع البعض أن تقوم شركة جوجل بالكشف عن التفاصيل المتبقية حول خدمة Google Stadia في مؤتمر الترفيه السنوي E3 2019، ولكن من الواضح أن الشركة لا ترغب في مشاركة الأضواء مع عدد من الإعلانات الأخرى المتعلقة بالألعاب والتي ستتم في E3 2019.

أكدت شركة جوجل أنها ستستضيف أول مؤتمر ” Stadia Connect ” في اليوم السادس من شهر يونيو الجاري. سيتم بث هذا الحدث مباشرة على اليوتيوب، ولن تكون هناك مفاجأت، ولكن سنتمكن أخيرًا من معرفة أسعار هذه الخدمة والألعاب التي ستكون متاحة للاعبين.

وتجدر الإشارة إلى أنه تم في الأساس تصميم منصة Google Stadia لمطوري الألعاب الذين يرغبون في إنشاء ألعاب لا تحتاج إلى أنه يتم تحسينها للعمل على الأجهزة المتدنية الإمكانيات، وبالتالي إلغاء القيود بالنسبة لمطوري الألعاب. وسيتم إطلاق هذه الخدمة مع وحدة تحكم WiFi خاصة والتي تتصل مباشرة بالإنترنت لتقليل زمن الإستجابة.

جوجل ستكشف عن أسعار خدمة Google Stadia، وموعد إطلاقها، والألعاب المتوفرة قريبًا

Google Stadia

قامت شركة جوجل في شهر مارس الماضي بكشف النقاب رسميًا عن منصة بث الألعاب السحابية Google Stadia. ستكون المنصة قادرة على تشغيل جميع أنواع الألعاب على خوادم عالية الأداء وبث الألعاب مباشرة إلى أي جهاز متصل بشبكة إنترنت سريعة بما فيه الكفاية.

الآن، قام الحساب الرسمي لخدمة Google Stadia على شبكة تويتر بنشر تغريدة يشير فيها إلى أن المنصة جاهزة تقريبًا لبدء العمل. وتجدر الإشارة إلى أنه تم في الأساس تصميم هذه المنصة لمطوري الألعاب الذين يرغبون في إنشاء ألعاب لا تحتاج إلى أنه يتم تحسينها للعمل على الأجهزة المتدنية الإمكانيات، وبالتالي إلغاء القيود بالنسبة لمطوري الألعاب. وسيتم إطلاق هذه الخدمة مع وحدة تحكم WiFi خاصة والتي تتصل مباشرة بالإنترنت لتقليل زمن الإستجابة.

لا تزال هناك الكثير من الأسئلة التي لم يتم الإجابة عنها حتى الآن حول خدمة Google Stadia، وهي الأسئلة التي نأمل أن تجيبنا عنها شركة جوجل في المستقبل القريب، بما في ذلك الأسعار والألعاب التي ستكون متوفرة للعب على المنصة.

وعندما قامت شركة جوجل بالكشف عن خدمة Google Stadia، أوضحت لنا الشركة أنها ستقوم بإطلاقها في ” وقت لاحق من هذا العام “. ربما تكشف لنا شركة جوجل عن كل هذه المعلومات في معرض الترفيه السنوي الدولي E3 2019 المقرر عقده في اليوم 11 من شهر يونيو المقبل.

المصدر.

 

Google Stadia تسبب في انسحاب المستثمرين من مشروع الجهاز المنزلي لشركة Slightly Mad!

Mad Box

كان Ian Bell الرئيس التنفيذي لشركة تطوير الألعاب Slightly Mad قد أكد سابقاً أن الشركة تعمل على جهاز ألعاب منزلي و بأن الجهاز سيحمل الاسم Mad Box و سيكون فائق القوة و أنه سيدعم جميع طرفيات الواقع الافتراضي الرئيسية، الجهاز هو جهاز منزلي تماماً كما هو الحال مع “بلايستيشن و إكس بوكس” و يبدو أنه موجه إلى الفئة العليا من الأجهزة الإلكترونية و الجمهور العاشق للتكنولوجيا الحديثة. كما سيدعم الجهاز محرك تطوير مجاني لجميع المطورين.

حسناً، يبدو أن هذا المشروع يواجه مشاكل مصيرية حتى قبل أن يولد، حيث تداولت التقارير الإعلامية انسحاب اثنين من أكبر المستثمرين خلف المشروع بعد الإعلان عن منصة Google Stadia للعب السحابي، و يبدو أن هؤلاء المستثمرين قد اقتنعوا بعدم جدوى طرح جهاز منزلي جديد في ظل توجه السوق نحو الخدمات و المتاجر الرقمية.

مايكروسوفت توجه الانتقاد لمنصة Google Stadia: ليس لديهم المحتوى الكافي

Google Stadia

كانت شركة Google قد أعلنت من خلال GDC عن منصتها السحابية لألعاب الفيديو تحت اسم Google Stadia، و هي المنصة التي ستسمح للاعبين استقبال بث الألعاب و اللعب بها سحابياً حتى دقة عرض 4K و بسرعة 60 إطاراً، و بقوة معالجة رسومية تُعادل 10.7 تيرافلوبس.

لا شك بأن شركات مثل سوني للتسلية التفاعلية مع منصة Playstation Now، و مايكروسوفت من منصة Project xCloud، ستكون من أكبر المنافسين لمنصة غوغل، و مايكروسوفت أظهرت استعدادها للمنافسة سريعاً بالإشارة إلى نقطة ضعف منصة غوغل، على الأقل وفقاً لما يراه Mike Nichols إداري التسويق، و الذي أخبر شبكة The Telegraph بأن غوغل تفتقر إلى المحتوى:

المنافسون الصاعدون مثل غوغل لديهم البنية التحتية المُلائمة، لديهم المجتمع عبر اليوتيوب، إلا أنهم يفتقرون إلى المحتوى.

كما أشار مايك أيضاً إلى عدم امتلاك غوغل لجهاز خاص بها:

قد لا تحتاج إلى جهاز ألعاب مخصص بمرور الوقت، إلا أن التجربة الأفضل ما زالت متوفرة مع قوة المعالجة للأجهزة المتخصصة.

خدمة بث الألعاب الجديدة Google Stadia ستحترم خصوصية مستخدميها

Windows 10 Game Mode

بالنسبة لأي شخص يستخدم منتجات وخدمات جوجل، فهناك إحتمال كبير أن تكون الشركة تجمع معلومات عنه. وقد أدى هذا إلى تساؤل البعض عن نوع المعلومات التي قد تجمعها شركة جوجل عن المستخدمين الذين يستخدمون خدمة بث الألعاب عبر السحابة الجديدة Google Stadia.

الخبر السار هو أن شركة جوجل ذكرت أنها ستحمي وستحترم خصوصية مستخدميها. هذا وفقا لمقابلة أجراها موقع Games Industry مع Phil Harrison من شركة جوجل والتي ذكر فيها أن مستخدمي Google Stadia سيتمكنون من الحصول على إستخدام شخصي مختلف تمامًا عن إستخدامهم لخدمات جوجل العادية.

ووفقا للسيد Phil Harrison، فقد صرح بالقول : ” لقد تم وضع ذلك على رأس سياسة الخصوصية والمعلومات الشخصية القوية التي تتبعها جوجل ولن تقوم بتغيير هذه السياسة من خلال Google Stadia. الحساب الذي تستخدمه في Google Stadia مبني فوق حساب جوجل الخاص بك، ولكن بالطبع ستتمكن من الحصول على تجربة شخصية متميزة ومختلفة عن التجربة الشخصية التي تحصل عليها على جوجل. نحن ملتزمون بحماية وإحترام خصوصية المستخدمين في كل خطوة على الطريق “.

لا يزال من غير الواضح ما يعنيه هذا بالضبط أو كيف يمكن للمستخدمين القيام بذلك، ولكن يبدو أن ما تفعله بحسابك على Google Stadia قد يُحذف من حسابك على Google. لم تؤكد الشركة رسميًا متى سيتم إطلاق الخدمة بإستثناء أنه من المحتمل أن يتم إطلاقها في وقت لاحق من هذا العام.

 

جوجل تكشف عن سرعة الإنترنت المطلوبة لتشغيل الألعاب على خدمة Google Stadia

Google Stadia

قامت شركة جوجل بإزاحة الستار رسميًا عن خدمة بث الألعاب Google Stadia الخاصة بها في الأسبوع الماضي. ستمكن هذه الخدمة المستخدمين من تشغيل الألعاب في المتصفح Google Chrome، ومن خلال Chromecast، وهواتف Google Pixel. نظرًا لأن جميع المهام المعقدة تتم في البنية التحتية السحابية الضخمة لشركة جوجل، فسوف يكون من الممكن تشغيل ألعاب بنفس مستوى ألعاب أجهزة الألعاب المنزلية مثل Xbox One X و Playstation 4 Pro على الهواتف الذكية. ومن الواضح أن هذه الألعاب تتطلب إتصالاً قويًا بالإنترنت، وقد كشفت لنا شركة جوجل الآن عن سرعة الإنترنت المطلوبة لتشغيل الألعاب على خدمة Google Stadia.

صرح مدير قسم Google Stadia في شركة جوجل، السيد Phil Harrison لموقع Kotaku أنه من أجل بث الألعاب بدقة 1080p بمعدل 60 إطار في الثانية، يوصي بإستخدام إنترنت بسرعة 25 ميغابت في الثانية تقريبًا. تستخدم خدمة Google Stadia أقل من هذا ولكن هذه هي السرعة الموصى بها من قبل شركة جوجل للحصول على تجربة لعب مميزة.

بإمكان خدمة Google Stadia فعليًا بث الألعاب بدقة 4K وبمعدل 60 إطارًا في الثانية. قال السيد Phil Harrison أنه من أجل الوصول إلى هذه الأرقام، يوصى بإستخدام سرعة إنترنت بسرعة 30 ميغابت في الثانية. سيحصل اللاعبون على دقة أقل إذا كانت سرعة الإنترنت منخفضة، وهذا ما يعني بأن خدمة Google Stadia ستقدم الدقة المناسبة فقط للاعبين.

نظرًا لأن Google Stadia لا تحتاج إلى جهاز أو جهاز ألعاب منزلي، فإن أسهل طريقة للعب على جهاز التلفزيون الخاص بك ستكون من خلال الدونغل Chromecast. سيتمكن المستخدمون أيضًا من تشغيل الألعاب على المتصفح Google Chrome في غضون ثوانٍ، وسيكون من الممكن أيضًا تشغيل الألعاب على هواتف Google Pixel أيضًا.

سيتم إطلاق لعبة Google Stadia في الأشهر المقبلة. تقول شركة جوجل أنها ستكشف عن المعلومات المتعلقة بالأسعار في صيف هذا العام.

المصدر.

 

Google Stadia ستدعم أداة تحكم Xbox Adaptive Controller الموجهة لذوي الاحتياجات الخاصة

XboxAdaptive

عندما كشفت شركة Google الأمريكية عن منصة Google Stadia الموجهة لبث الألعاب سحابياً في حدث GDC 2019، كشفت الشركة عن أداة التحكم الخاصة بهذه المنصة منها، إلا أنها لم تكتفي بذلك، و أكدت أن المنصة ستدعم طرفيات تحكم من شركات أخرى.

حسناً، أحد هذه الطرفيات ستكون أداة تحكم Xbox Adaptive Controller الموجهة لذوي الاحتياجات الخاصة، و التي قامت مايكروسوفت بإطلاقها مقابل 100 دولار، و هي مصممة لتُسهل تجربة اللعب لهؤلاء اللاعبين.

انخفاض أسهم Sony و Nintendo بعد الإعلان عن منصة Google Stadia

Google Stadia

كانت شركة Google قد أعلنت من خلال GDC عن منصتها السحابية لألعاب الفيديو تحت اسم Google Stadia، و هي المنصة التي ستسمح للاعبين استقبال بث الألعاب و اللعب بها سحابياً حتى دقة عرض 4K و بسرعة 60 إطاراً.

حسناً، أين يضع هذا الشركات التي ما زالت تُركز على الأجهزة التقليدية مثل ننتندو و سوني؟ يبدو أن المستثمرين متخوفون بالفعل من منصة Stadia و تأثيرها على تجارتهما، فقد انخفضت أسهم سوني بنسبة 4.5%، كما انخفضت أسهم ننتندو بنسبة 4.6%، بعد يومٍ واحدٍ من الإعلان عن Stadia.

هل تُشكل منصة Stadia تهديداً حقيقياً للعملاقين؟ سنعرف ذلك خلال الأشهر و السنوات القادمة بالتأكيد.

رئيس قسم Xbox في مايكروسوفت يعد برفع حدة المنافسة مع جوجل بعد الإعلان عن Google Stadia

xbox playstation

كما أوضحنا لكم في تقرير سابق، فقد قامت شركة جوجل مؤخرًا بإطلاق خدمة بث الألعاب الخاصة بها والتي تحمل إسم Google Stadia. حصلت هذه الخدمة على إهتمام كبير، ويبدو أن الرئيس التنفيذي لقسم Xbox في شركة مايكروسوفت، السيد Phil Spencer كان وحدًا من هؤلاء. لقد ظهرت على شبكة الإنترنت رسالة داخلية قام بإرسالها بعد الحدث يعد فيها الموظفين بأن شركة مايكروسوفت سترفع حدة المنافسة في مؤتمر الترفيه السنوي E3 2019 مع الإعلانات الخاصة بها.

Google Stadia ليست جهاز ألعاب جديد أو مستقبل رقمي للألعاب من جوجل. في الواقع، هي خدمة لبث الألعاب على السحابة مما يمكن المستخدمين من تشغيل ألعاب 4K بمعدل 60 إطار في الثانية على المتصفح Google Chrome وعلى أجهزة Chromecast، وعلى هواتف Google Pixel أيضًا.

تعمل شركة مايكروسوفت على خدمة بث الألعاب عبر السحابة الخاصة بها. في الواقع، لقد إستعرضت لنا الشركة هذه الخدمة والتي تحمل إسم Project xCloud في الأونة الأخيرة. من الواضح أن لدى الشركة المزيد من المعلومات لمشاركتها معنا حول الخدمة في مؤتمرها الصحفي الذي ستعقده في معرض الترفيه السنوي E3 2019.

وكتب Phil Spencer في رسالته الإلكترونية الداخلية : ” لقد أصبحت جوجل كبيرة اليوم ولدينا بضعة أشهر حتى E3 2019، وبعدها سنصبح أكبر “، وأضاف : ” إعلانهم يؤكد صحة المسار الذي شرعنا فيه قبل عامين. لدينا المحتوى، والمجتمع، والفريق السحابي والإستراتيجية، وكما قلت منذ فترة، فإن الأمر كله يتعلق بالتنفيذ. هذا صحيح أكثر اليوم “. وفي الختام، ذكر Phil Spencer الموظفين بأن Google Stadia لن تكون خدمة بث الألعاب عبر السحابة الرئيسية الوحيدة في السوق.

 

جوجل تكشف النقاب رسميًا عن خدمة بث الألعاب السحابية Google Stadia

gaming - game

أكدت لنا شركة جوجل قبل بضعة أشهر أنها تعمل على خدمة جديدة لبث الألعاب عبر السحابة تدعى ” Project Stream “. الآن، قامت الشركة بإزاحة الستار رسميًا عن هذه الخدمة في مؤتمر مطوري الألعاب السنوي GDC 2019 المنعقد حاليًا بمدينة سان فرانسيسكو الأمريكية. تقول شركة جوجل أن خدمة بث الألعاب عبر السحابة الجديدة والتي أطلقت عليها إسم Google Stadia Cloud هي عبارة عن منصة مخصصة للجميع وأنها ستعمل على بث الألعاب إلى جميع أنواع الأجهزة.

تجدر الإشارة إلى أن Google Stadia ليست جهاز ألعاب منزلي أو مستقبل رقمي. في الواقع، هي عبارة عن خدمة تستفيد من البنية التحتية السحابية الضخمة التي تملكها شركة جوجل لبث الألعاب إلى الحواسيب والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والتلفزيونات. ستتمكن خدمة Google Stadia من بث الألعاب إلى المتصفح Google Chrome ولأجهزة Chromecast، ولهواتف Google Pixel أيضًا. وسيتم إطلاق هذه الخدمة في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وأوروبا وكندا في وقت لاحق من هذا العام. وقد قامت شركة جوجل بإستعراض هذه الخدمة وهي تشغل لعبة على حاسوب Chromebook ثم تم إلتقاطها على الهاتف قبل الإنتقال إلى حاسوب، وكل ذلك على الفور.

خدمة Google Stadia قادرة على بث الألعاب بدقة 4K HDR وبمعدل 60 إطار في الثانية. وتقول شركة جوجل بأن هذه الخدمة ستدعم دقة 8K أيضًا في المستقبل مع معدل إطارات يصل إلى 120 إطار في الثانية. وشملت بعض الألعاب التي تم إستعراضها على الخدمة كل من Doom Eternal و Assassin’s Creed Odyssey.

ستمكن هذه الخدمة اللاعبين من الوصول إلى ألعاب Stadia وتشغيلها في غضون ثوان. وفي الفيديو التقديمي، تم إستعراض لعبة Assassin’s Creed Odyssey وهي تعمل بمجرد الضغط على زر ” التشغيل “. هذا أمر مميز جدًا لأنه لا يتوجب على اللاعبين تحميل أو تثبيت أي شيء. تعمل اللعبة أساسًا مثل مقطع فيديو على اليوتيوب، على الرغم من أن التكنولوجيات المستخدمة في هذه الخدمة تعتبر أكثر تعقيدًا.

https://youtu.be/AffodEEF4ho

سيكون من الممكن للاعبين إستخدام أيادي التحكم الحالية المصممة للحواسيب لتشغيل الألعاب من خلال خدمة Google Stadia على الحواسيب المحمولة أو الحواسيب المكتبية، ولكن ستقوم شركة جوجل بإطلاق يد التحكم الخاصة بها أيضًا. ستعمل مع الخدمة من خلال ربطها مباشرة عبر WiFi مع جلسة لعب في السحابة. يوجد زر خاص للمساعد الرقمي Google Assistant، وواحد آخر لإلتقاط ومشاركة المقاطع مباشرة على اليوتيوب.

وعلاوة على ذلك، فقد قامت شركة جوجل كذلك بإنشاء أستوديو الألعاب الخاص بها يدعى Stadia Games & Entertainment، وهو الأستوديو الذي سيعمل على تطوير الألعاب حصريًا لخدمة Google Stadia. وسيتم قيادة هذا الأستوديو من قبل Jade Raymond، وهو خبير في قطاع الألعاب بحيث عمل سابقًا في كل من Ubisoft و Sony و Electronic Arts.