سعر الهاتف iPhone XR ينخفض رسميًا في اليابان

iPhone XR

في وقت سابق من هذا اليوم ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن شركة آبل تتطلع لخفض سعر iPhone XR في اليابان. الآن، تأكد أن ذلك التقرير صحيح لأن شراء الهاتف iPhone XR مع عقد من شركة الإتصالات المحلية NTT Docomo سيساعد العملاء على توفير 100 دولار على مدار فترة العقد.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الخصم الذي يصل إلى 100 دولار أمريكي لا يمثل خصمًا مباشرًا لسعر الهاتف، ولكن يبدو أنه يتماشى مع التقارير السابقة التي ذكرت بأن عمليات الخصم ستتم من خلال دعم شركات الإتصالات. في السابق، كانت نسخة 64GB من iPhone XR تكلف 36 آلف ين ياباني مع عقد لمدة عامين، ولكن هذه النسخة ستكلف العملاء الآن 24 آلف ين ياباني فقط.

في الوقت الراهن، يبدو أن NTT Docomo هي الوحيدة التي تقدم الهاتف iPhone XR بسعر منخفض، ولكننا نعتقد بأن شركات الإتصالات اليابانية الأخرى ستحذو حذوها في المستقبل القريب أيضًا. لم تعلق شركة آبل بعد على سبب تخفض سعر iPhone XR، ولكن معظم التقارير التي رأيناها حتى الآن تشير إلى أن مبيعات iPhone ليست كما إعتادت أن تكون، وبالتالي فنحن نفترض بأن خفض السعر قد يكون إحدى الطرق التي ستولد بها الشركة المزيد من المبيعات.

أيضًا كما ذكرنا سابقًا، هذا الخصم متوفر في اليابان فقط. وبالتالي، لا يزال من غير الواضح ما إذا كانت شركة آبل ستقدم نفس الخصومات في الأسواق الأخرى، لذلك لا تأمل كثيرًا في خصم سعر iPhone XR في بلدك الآن.

المصدر.

 

آبل قد تقوم بخفض سعر الهاتف iPhone XR في اليابان، وفقًا لتقرير جديد

iPhone XR

إذا كانت التقارير صحيحة، فمن الواضح أن مبيعات iPhone ليست على ما يرام. حتى الهاتف iPhone XR الذي أشاد به العديد من المحللين وتوقعوا أن يحصد مبيعات ضخمة لم ينجح في إقناع عدد كبير من المستهلكين، لدرجة أن شركة آبل قد تضطر للقيام بشيء نادرًا ما كانت تقوم به، وهو خفض الأسعار.

كشف تقرير من صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أنه بناءً على المعلومات التي قدمت لها من قبل مصادرها، يبدو أن شركة آبل تستعد لخفض أسعار الهاتف iPhone XR في اليابان. لم يذكر التقرير كم سيكلف iPhone XR بعد الخصم، ولكن لإعطاء بعض السياق، فسعر الهاتف iPhone XR يبدأ حاليًا من 750 دولار أمريكي، وهذا ما يعني بأنه أرخص بنحو 200 دولار أمريكي من iPhone XS.

كما قلنا، من النادر جدًا أن تقوم شركة آبل بخفض أسعار منتجاتها الجديدة، وإذا كان التقرير صحيحًا، فهذا أمر مثير للقلق. لاحظ أيضًا أن إقدام شركة آبل على خفض سعر iPhone XR في اليابان لا يضمن أن تقوم بالشيء نفسه في الأسواق الأخرى، لذلك لا تجعل آمالك مرتفعة للغاية.

تقرير الصحيفة الأمريكية إقتبس أيضًا من المستهلكين اليابانيين أنه في حين يعد iPhone XR أرخص، فهو لا يزال مرتفعًا مقابل التضحيات التي يقدمها المرء من حيث الكاميرا والشاشة والمكونات الأخرى.

 

محللون يعتقدون بأنه ينبغي على شركة آبل خفض إنتاج iPhone XR بشكل أكبر

iphone xr

وفقا لمذكرة جديدة صدرت من المحللين في مؤسسة Rosenblatt Securities، فيبدو أن شركة آبل ستكون مجبرة على خفض إنتاج الهاتف iPhone XR بشكل أكبر بسبب أرقام المبيعات التي كانت أقل من التوقعات.

وكان المحللين في مؤسسة Rosenblatt Securities قد توقعوا في البداية أن الهاتف iPhone XR سيحصد مبيعات تتراوح بين 90 و 95 مليون وحدة، ولكن تم خفض تلك التوقعات في وقت لاحق إلى 88 مليون وحدة، ويقترح المحللون الآن أن شركة آبل تحتاج إلى خفض توقعاتها إلى 74 مليون وحدة.

ووفقا للمحللين، فالهاتف iPhone XR حقق مبيعات ” جيدة نسبيًا ” خلال العروض الترويجية للأعياد الصينية في اليوم 11 من شهر نوفمبر الجاري بسبب الخصومات التي كانت تتراوح بين 10% و 15%. ويتوقع المحللون أن تبيع شركة آبل الكثير من وحدات iPhone XR خلال موسم العطلات ولكنهم يعتقدون بأن شركة آبل لا تزال تنتج وحدات أكثر مما ستبيعه، وبالتالي فهي بحاجة إلى خفض الإنتاج بشكل أكبر.

في ملاحظة إيجابية، وفقا للمحللين في مؤسسة Rosenblatt Securities، فيبدو أنه بعد شهر واحد فقط من وصوله إلى السوق إستطاع الهاتف iPhone XR مطابقة مبيعات iPhone XS Max وتخطي مبيعات iPhone XS.

المصدر.

 

آبل تعتزم خفض سعر iPhone XR في اليابان، وإعادة إحياء الهاتف iPhone X

iPhone XR

أعلنت شركة آبل عن نتائجها المالية الأحدث في وقت سابق من هذا العام، وكشفت عن إستقرار مبيعات iPhone. إلى جانب ذلك، إتضح أن الشركة تتوقع مبيعات أدنى عن المعتاد في موسم العطلات لهذا العام بسبب غلاء أسعار هواتف iPhone الجديدة وضعف الإقبال عليها بسبب المنافسة الشرسة من الشركات الصينية.

في محاولة لتجنب فقدان المزيد من العملاء الأوفياء، تخطط شركة آبل لخفض سعر iPhone XR في اليابان، على الأقل وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية. وستحصل شركات الإتصالات في اليابان على دعم لزيادة المبيعات حيث لا يزال العملاء هناك يفضلون iPhone 8 و iPhone 8 Plus. والشيء الأكثر إثارة للإهتمام هو أن شركة آبل تخطط لإعادة إطلاق الهاتف iPhone X في أسواق معينة.

خفض الأسعار في بعض الأسواق هي ممارسة غير مألوفة، وخصوصًا بالنسبة لشركة مثل آبل التي تهدف إلى رفع أسعارها بدلا من حصد عدد أكبر من المبيعات. ومع ذلك، اليابان يعد سوقًا مهمًا بالنسبة لشركة آبل، وبالتالي عدم القدرة على إقناع العملاء المحليين لشراء هواتفها الذكية الجديدة قد يشير إلى مشاكل أكثر أهمية.

في حين لا يزال الهاتفين iPhone 8 و iPhone 8 Plus يسرقان الأضواء في اليابان، فقد قررت شركة آبل إعادة إطلاق iPhone X لسبب مختلف تمامًا. وقالت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية بأن شركة آبل لم تستخدم بعد شاشات OLED التي طلبتها، وبما أن الهاتفين iPhone XS و iPhone XS Max لا يختفيان من رفوف المتاجر بالسرعة التي تأملها الشركة، فقد يكون الهاتف iPhone X هو الحل لإستخدام الحد الأدنى من شاشات OLED التي طلبت تصنيعها.

من المستبعد أن تقوم شركة آبل بإعادة الهاتف iPhone X إلى موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت، ولكنها قد تشحنه إلى متاجر التجزئة وشركات الإتصالات، على غرار ما حدث مع iPhone 6 قبل بضع سنوات.

 

تقرير جديد ” يؤكد ” ضعف الطلب على iPhone XR، ويقلص الشحنات المتوقعة بنسبة 30%

iPhone XR

لقد واصل المحلل الصيني الشهير Ming-Chi Kuo مراقبة نبض موردي المكونات لشركة آبل وإكتشف أن النبض يتباطأ. وبالتالي، هذا الأمر دفعه لخفض العدد الإجمالي لوحدات iPhone XR التي من المتوقع أن يتم شحنها بنسبة تصل إلى 30 في المئة.

كان المحلل Ming-Chi Kuo قد تنبأ في السابق بأنه سيتم شحن 100 مليون وحدة في الفترة ما بين الربع الرابع من العام 2018 والربع الثالث من العام 2019. ومع ذلك، هو الآن يتوقع أن تقوم شركة آبل بشحن 70 مليون وحدة فقط علمًا أن نصف هذه الشحنات سيتم شحنها خلال هذا الربع ( 30 إلى 35 مليون وحدة ). تم تقليص الأرقام الخاصة بأول ربعين من العام 2019 إلى 25 مليون وحدة و 15 مليون وحدة على التوالي.

المستهلكون بشكل عام ليسوا حريصين على شراء iPhone XR كما إعتقدت شركة آبل في البداية. كان يتوقع المشترون في الصين سعر أقل أو على الأقل الحصول على الأشياء الجيدة مثل الكاميرا الخلفية المزدوجة وإطار أنحف للشاشة. وعلى الرغم من القيمة التي يملكها iPhone XR، فالعروض المميزة التي تقدمها سلسلة هواتف Huawei Mate 20 Series أضرت كثيرًا بمبيعات آبل المحتملة.

يؤدي الأداء الضعيف للهاتف iPhone XR إلى خفض توقعات إجمالي شحنات iPhone، والتي من المتوقع أن تنخفض بنسبة تصل إلى 20 في المئة في الربع الأول من العام 2019 مقارنة مع الربع الأول من هذا العام. ومن المتوقع أن تشهد شحنات طرازات iPhone القديمة بعض الركود، ولكن ليس كلها.

كل هذا بدأ يتسبب في بعض القلق لموردي المكونات، الأمر الذي سيؤدي إلى خفض الطلبات التي سيتلقونها تحسبًا لخفض الشحنات. هذا سوف يؤثر على أرباحهم في الربعين المقبلين.

 

تقرير جديد يقول بأن الطلب على iPhone XR أقل من توقعات شركة آبل

iPhone XR

هل مبيعات iPhone XR جيدة أم تعاني من خطب ما؟ يبدو أن هذا أمر لا يمكن للمحللين الإتفاق بشأنه. زعمت التقارير الأولية أن الطلبات المسبقة على الهاتف iPhone XR تفوقت على الطلبات المسبقة التي حصدها الهاتفين iPhone 8 و iPhone 8 Plus، ولكن في وقت لاحق، إقترحت بعض التقارير أن شركة آبل ألغت خططها لرفع وتيرة إنتاج الهاتف iPhone XR بسبب إنخفاض الطلب على الهاتف.

ومع ذلك، كان هناك تقرير آخر أشار إلى أن شركة آبل قررت إلغاء خططها لرفع وتيرة إنتاج الهاتف iPhone XR بسبب بعض المشاكل المتعلقة بالجودة. ومع ذلك، فقد أشار تقرير جديد من المحلل John Vinh من مؤسسة KeyBanc Capital Markets إلى أن الهاتف iPhone XR لا يباع كما كانت تأمل شركة آبل وأن مستودعات الشركة مملوءة بهذا الهاتف.

ووفقا للمحلل John Vinh، فقد صرح بالقول : ” أحدث إستطلاع لشركات الإتصالات يشير إلى الطلب القوي على iPhone XS و iPhone XS Max، بينما كان الطلب على iPhone XR مخيبًا للآمال. وبينما ظل الطلب على iPhone XS Max سليمًا، فإن مخزون iPhone XR ظل منتفخًا “. وليس من المستغرب أن نرى شركة آبل قد قررت عدم التعليق على هذا التقرير، لذلك لا يمكننا التأكد من مدى صحته.

ومع ذلك، قررت شركة آبل مؤخرًا أنها لن تعلن بعد الآن عن مبيعات أجهزتها، مما يعني أننا لن نعرف على وجه اليقين مدى جودة أداء iPhone XR أو مدى فعاليته في السوق. هذه ليست هي المرة الأولى التي تعاني فيها شركة آبل من ضعف الطلب على أحد هواتفها الذكية. قبل عدة سنوات، أطلقت الشركة الهاتف iPhone 5C والذي إنتهى به المطاف أيضًا بجمع الغبار في مستودعات الشركات بسبب ضعف الإقبال.

 

سرعة التحميل بإستخدام الإتصالات الخلوية على iPhone XS أسرع بنحو مرتين من iPhone XR

iPhone XS Max

الإختلافات بين iPhone XS و iPhone XR معروفة جيدًا، فهذا الأخير يضم شاشة بتقنية LCD في حين يضم الهاتف iPhone XS شاشة بتقنية OLED. وعلاوة على ذلك، فالهاتف iPhone XR يضم 3GB من الذاكرة العشوائية وكاميرا واحدة فقط في الخلف على عكس الهاتف iPhone XS الذي يضم ذاكرة عشوائية بحجم 4GB وكاميراتين في الخلف، ولكن في الغالب، يبدو الهاتفين متطابقين تقريبًا، على الأقل من الخارج.

ومع ذلك، فقد إتضح أن هناك إختلافات أكثر يمكن أن تؤثر على قرارك بشأن الهاتف الذي يجب عليك شراؤه. ووفقا للإختبارات التي أجرتها مجلة PCMag، فقد إتضح أنه من حيث سرعة التحميل بإستخدام الإتصال الخلوي، فإن الهاتف iPhone XS هو المتفوق بنحو الضعف بالمقارنة مع الهاتف iPhone XR. يعود الفضل في ذلك إلى حقيقة أن الهاتف iPhone XS يضم الهوائي 4×4 MIMO، في حين يضم الهاتف iPhone XR الهوائي 2×2 MIMO، وهذا ما يعني بالضرورة أن الهاتف iPhone XR يضم هوائيات أقل.

إستنادًا إلى الإختبارات التي حاولوا فيها تحميل ملف من خلال شبكة LTE Band 4، تمكن الهاتف iPhone XS من الوصول إلى سرعة تجاوزت 400 ميغابت في الثانية، في حين تمكن الهاتف iPhone XR من الوصول إلى سرعة 200 ميغابت في الثانية. ومع ذلك، يجب أن نشير إلى أن هذه إختبارات معملية، وهذا يعني أنه في العالم الواقعي، قد لا تكون الإختلافات كبيرة وستختلف النتائج إستنادًا إلى العديد من الأشياء، مثل مدى إزدحام الشبكة، وجودة مصدر التحميل، ومقدار البيانات الخلوية المستخدمة في الخلفية، ومدى جودة الإستقبال، وما إلى ذلك من الأمور الأخرى.

يجب أن نشير أيضًا إلى أن الهوائي 2×2 MIMO قد تم إستخدامه أيضًا في الهاتف iPhone X 2017، لذلك إذا كنت غالبًا تشعر بالسعادة إتجاه السرعات التي كنت تحصل عليها على iPhone X 2017، فشراؤك للهاتف iPhone XR وحفظ بضع مئات من الدولارات قد لا يكون فكرة سيئة.

 

تقرير جديد يسلط الضوء على سبب محتمل لتقليص وتيرة إنتاج الهاتف iPhone XR

iPhone XR

عندما أعلنت شركة آبل عن iPhone XR بإعتباره البديل الأرخص للهاتفين iPhone XS و iPhone XS Max، فقد إعتقد الجميع بأن هذا الهاتف سيحقق مبيعات قياسية علمًا أن التقارير الأولية ذكرت بأن هذا الهاتف حصد طلبات مسبقة تفوق تلك الطلبات المسبقة التي حصدها الهاتفين iPhone 8 و iPhone 8 Plus. ومع ذلك، كشف تقرير في الأونة الأخيرة أن شركة آبل ألغت خططها لرفع وتيرة إنتاج الهاتف iPhone XR، وهذا ما أدى ببعض الأشخاص للإعتقاد بأن الهاتف لا يباع بالقدر الذي كانت تتوقعه شركة آبل.

وبطبيعة الحال، يبقى أن نرى ما إذا كان ذلك صحيحًا أم لا، ولكن صدر الآن تقرير جديد يستشهد بالمحلل Jun Zhang من مؤسسة Rosenblatt يقول بأن شركة آبل قررت عدم المضي قدمًا في خططها لرفع وتيرة إنتاج الهاتف iPhone XR بسبب بعض المشاكل في لوحات الدوائر الإلكترونية المطبوعة المعروفة إختصارًا بإسم PCB.

ووفقا للمحلل Jun Zhang، فقد صرح بالقول : ” نعتقد أن بعض شحنات لوحات الدوائر الإلكترونية المطبوعة ( PCB ) تم التخلي عنها بسرعة هذا الأسبوع. قد يرجع ذلك إلى مشاكل الجودة من Skyworks PAS. نعتقد أن خفض معدل الإنتاج من قبل شركة آبل قد يعزى إلى مشاكل الجودة التي إكتشفها فريق الجودة مؤخرًا “.

ومع ذلك، ينبغي أن نلاحظ بأننا لم نسمع حقيقة عن أي شكاوى حول مشاكل رئيسية تعصف بالهاتف iPhone XR علمًا أن لوحة الدوائر الإلكترونية المطبوعة تعد من المكونات الرئيسية في الجهاز. من المحتمل أن تكون لوحات الدوائر الإلكترونية تلك لا تعاني من أي مشاكل وأنها ببساطة لا ترقى إلى مستوى معايير آبل، ولكن نظرًا إلى أن شركة آبل لن تعلن بعد الآن عن عدد الوحدات المباعة من iPhone في تقاريرها المالية الفصلية، فنحن نفترض بأننا لن نعرف أبدًا كيف كان أداء الهاتف iPhone XR في السوق.

المصدر.

 

شاهد الهاتف iPhone XR يواجه Galaxy Note 9 في إختبار السرعة

قبل شهرين، رأينا إختبارًا للسرعة يقارن بين iPhone XS Max و Galaxy Note 9. وبالنسبة لأولئك الذين لم يتمكنوا من رؤية هذا الإختبار، فقد إستطاع الهاتف iPhone XS Max التفوق على الهاتف اللوحي الرائد لشركة سامسونج بفضل المعالج Apple A12 Bionic، وكذلك بفضل ترقية الذاكرة العشوائية.

لذا فإن السؤال هو، هل سيكون iPhone XR قادرًا على تكرار نفس الإنجاز؟ هذا ما يحاول المشرفين على قناة PhoneBuff إكتشافه في الفيديو الأحدث من القناة والذي تم فيه مقارنة iPhone XR مع Galaxy Note 9 لمعرفة من هو الهاتف الأسرع. وعلى الرغم من حقيقة أن iPhone XR يضم نفس المعالج المستخدم في iPhone XS Max إلا أنه يضم 3GB فقط من الذاكرة العشوائية بدلاً من 4GB، في حين يضم الهاتف Galaxy Note 9 ما يصل إلى 8GB من الذاكرة العشوائية.

ومع ذلك، يبدو أن الهاتف iPhone XR كان قادرًا على الإهتمام بالأمور، على الرغم من أنه يبدو بطيئًا قليلاً. على سبيل المثال، في الجولة الأولى إستغرق الهاتف دقيقة و 52 ثانية في حين إستغرق iPhone XS Max دقيقة واحدة و 49 ثانية. وفي الجولة الثانية إستغرق الهاتف iPhone XR نحو 46 ثانية، في حين إستغرق iPhone XS Max نحو 43 ثانية.

كل هذه التأخيرات سمحت للهاتف Galaxy Note 9 بالتفوق في النهاية بعدما حصل على نتيجة نهائية قدرها دقيقتين و 38 ثانية و 33 جزء من الثانية، في حين حصل الهاتف iPhone XR على نتيجة قدرها دقيقتين و 38 ثانية و 48 جزء من الثانية. ولقد رأينا في الماضي أنه على الرغم من قوة معالجات Apple A Series إلا أن أجهزة iOS تميل إلى التعثر على مستوى إدارة الذاكرة العشوائية، لذا نأمل أن تقوم شركة آبل بتحسين هذا الأمر في الإصدارات المستقبلية من نظام iOS.

آبل ألغت خططها لرفع وتيرة إنتاج الهاتف iPhone XR، وفقًا لتقرير جديد

iPhone XR

قيل في البداية أن الهاتف iPhone XR سيحقق مبيعات قوية وإقترحت التقديرات الأولية أن الطلبات المسبقة التي حصدها هذا الهاتف قد تكون فاقت الطلبات المسبقة التي حصدها الهاتفين iPhone 8 و iPhone 8 Plus في العام الماضي. في حين أن هذا قد يكون صحيحًا، فيبدو أن المبيعات الإجمالية قد لا تكون ضخمة أو قوية كما كانت تأمل آبل.

هذا وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من وكالة الأنباء Nikkei والذي جاء فيه أن شركة آبل ألغت خطتها لرفع وتيرة الإنتاج التي طلبتها في البداية من شركائها المصنعين مثل Foxconn و Pegatron. ووفقا لمصدر Nikkei، فقد أوضح بأن شركة Foxconn أعدت في البداية ما يقرب من 60 خطًا لتجميع الهاتف iPhone XR، ولكنها تستخدم 45 خطًا فقط في الأونة الأخيرة، وهذا بسبب أن شركة آبل لا تحتاج إلى هذا العدد الكبير من خطوط الإنتاج حاليًا.

يقول التقرير أيضًا بأن شركة آبل كانت قد إتصلت في وقت سابق بشركة Wistron للإستعداد لتلقي طلبات تصنيع جديدة، ولكن المصدر يقول أن شركة Wistron لم تتلقى أي طلبات من شركة آبل حتى الآن. كان هناك العديد من الأشخاص الذين توقعوا أن يحقق الهاتف iPhone XR مبيعات قوية جدًا بسبب حقيقة أنه وصل إلى السوق بسعر أرخص بالمقارنة مع iPhone XS و iPhone XS Max، وبنفس المواصفات التقنية تقريبًا.

من غير الواضح لماذا لم يحقق الهاتف iPhone XR تلك المبيعات المتوقعة، ولكن يبدو أن شركة آبل تعزز الآن إنتاج الطرازات القديمة مثل iPhone 8 و iPhone 8 Plus.

 

فيديو يقارب بين كاميرات iPhone XR و iPhone XS Max في وضعيات مختلفة

فارق السعر بين iPhone XS Max و iPhone XR ضخم للغاية ويصل لعدة مئات من الدولارات والتي يمكنك حفظها وإنفاقها على شيء آخر. ولكن السؤال هو هل iPhone XR يستحق الشراء، وخاصة إذا علمنا أنه ” يضحي ” بعدد من الميزات مثل الكاميرا الخلفية المزدوجة.

بالنسبة لأولئك الذين يشعرون بالفضول، فقد قام القائمين على موقع MacRumors مؤخرًا بإنشاء مقطع فيديو يقارنون فيه الصور الملتقطة بإستخدام الهاتفين iPhone XS Max و iPhone XR، وهي المقارنات التي يأملون أن تساعدك في الوصول إلى إستنتاج حول أي من الهاتفين هو الأكثر ملاءمة لذوقك، وما إذا كان يمكن تبرير فارق السعر أم لا.

يقارن الفيديو ميزات الكاميرا مثل Portrait Mode مع العلم بأن الهاتف iPhone XS Max يقوم بإلتقاط الصور في هذا الوضع بإستخدام الكاميرا المزدوجة، بينما يستخدم الهاتف iPhone XR الخوارزميات لإنشاء نفس التأثير. كما يقارن الفيديو بين الصور الملتقطة في البيئات المنخفضة الإضاءة، وأيضا التقريب في كلا الهاتفين. وفي بعض الحالات، يكون الهاتف iPhone XS Max متفوقًا بسبب الكاميرا الخلفية المزدوجة التي تضم عدسة واسعة الزواية وعدسة مقربة.

ولكن في معظم الأحيان عندما يتعلق الأمر بالصور العادية، فإن الإختلافات لا تكون كبيرة جدًا مما يعني أنه إعتمادًا على إحتياجاتك وتفضيلاتك، فربما سيكون iPhone XR كافيًا بالنسبة إليك، ولكن إذا كانت لديك بضعة دقائق، فبإمكانك إستغلالها ومشاهدة الفيديو أعلاه.

الهاتف iPhone XR يخضع بدوره لإختبارات الصلابة، ويقدم أداء جيد

iPhone XR

بعدما كشفت عنه شركة آبل في شهر سبتمبر الماضي، فقد أصبح الهاتف iPhone XR متاحًا الآن للشراء بشكل رسمي. وكما هو متوقع، فقد أصبح هذا الهاتف جاهزًا للخضوع لمختلف المراجعات والإختبارات المعهودة. وفي هذه المقالة، سوف نتحدث عن إختبارات الصلابة التي خضع لها الهاتف iPhone XR من قبل اليوتيوبر الشهير Zack Nelson من قناة JerryRigEverything.

بالتأكيد، قد يكون iPhone XR رخيصًا بالنسبة لمعايير شركة آبل، ولكن نظرًا إلى أنه لا يزال يكلف 750 دولار أمريكي، فلا يمكننا التعامل معه إلا بإعتباره هاتفًا ذكيًا متقدمًا. ولحسن الحظ، تثبت جودة تصنيعه أنه في الواقع جهاز عالي الجودة، بإستثناء حقيقة أن شركة آبل لا تزال تروج لإستخدامها زجاج الياقوت في عدسات الكاميرا في حين أنها ليست كذلك.

والخبر السار هو أن الإطار المعدني الجانبي صلب للغاية، كما أن الهاتف لا ينحني وتتعافى شاشته بسهولة من الحروق. يمكنك التحقق من جميع الإختبارات التي خضع لها الهاتف iPhone XR في الفيديو أدناه :

الهاتف iPhone XR يخضع لعملية تفكيك شاملة من قبل فريق iFixit

00

نظرًا إلى أن الهاتف iPhone XR وصل بالفعل لرفوف متاجر آبل، فليس من المفاجي أن نسمع الآن بأنه خضع للتفكيك من قبل فريق iFixit المتخصص في تفكيك الأجهزة للإطلاع على مكوناتها الداخلية وتقييم مدى سهولة إصلاحها. هناك فيديو يعرض عملية التفكيك بالكامل وكذلك دليل كامل خطوة بخطوة على رابط المصدر أدناه.

ولكن من المحتمل أن تكون هنا لترى مدى سهولة إصلاحه في حالة تلف الشاشة أو موت البطارية بعد مرور فترة من الإستخدام. حسنًا، الخبر السار هو أن آبل تواصل جعل إصلاح الشاشة والبطارية من الأولويات، تمامًا مثل iPhone XS و iPhone XS Max، فمن الممكن نزع اللوحة الأمامية للهاتف iPhone XR من دون الحاجة إلى فصل وحدة Face ID.

يشير فريق iFixit أيضاً إلى أن عازل الماء يعقد عملية التفكيك بأكملها، ولكن يبدو أنه يعمل على نحو جيد، لذا فإن احتمالية حدوث تلف للهاتف iPhone XR بسبب الماء ضئيلة. استخدام البراغي غير المألوفة هو شيء آخر يعقد مهمة الإصلاح، ولكن أكبر مشكلة في الهاتف هي التصميم الزجاجي الهش. بعد أن قلنا ذلك، أعطى فريق iFixit التقييم 6 من أصل 10 للهاتف iPhone XR علمًا أن هذا هو نفس التقييم الذي حصل عليه الهاتفين iPhone XS و iPhone XS Max.

المصدر.

مطورون يجدون بأن وضع Portrait Mode في الهاتف iPhone XR لا يزال بحاجة للتحسينات

iPhone XS Max camera

أحد الفروق الرئيسية بين iPhone XR و iPhone XS موجود على مستوى الكاميرا. وكما تعلمون جميعًا على الأرجح، فالهاتف iPhone XS يضم كاميراتين في الواجهة الخلفية، في حين يضم الهاتف iPhone XR كاميرا خلفية واحدة فقط، ولكن هذه الكاميرا لها وظائف مماثلة، بما في ذلك وضع Portrait Mode حيث يعتمد الهاتف iPhone XR بشكل كبير على البرمجيات لتقليد نفس التأثيرات.

في الغالب، تعمل الكاميرا الخلفية الواحدة للهاتف iPhone XR على نحو جيد، ولكن كما لاحظ البعض، فهذا الهاتف لا يكون فعالاً عندما يتعلق الأمر بإلتقاط الصور المضببة الخلفية لغير البشر، مثل الحيوانات الأليفة. والخبر السار هو أنه من الممكن تحسين ذلك بما أن الأمر له علاقة بالبرمجيات فقط. ووفقا لما تم تداوله على الشبكة الإجتماعية Reddit، فقد لاحظ العديد من المطورين، بما في ذلك مطوري تطبيق Halide أن هناك بيانات عمق كافية يمكن أن تسمح بإلتقاط صور مثالية بوضع Portrait Mode لغير البشر كذلك.

ووفقا لمطوري Halide، فقد صرحوا بالقول : ” سوف تعرف ذلك، لدينا وضع Portrait Mode يعمل مع الحيوانات الأليفة! نعتقد أنه مع بعض الأدوات الإضافية، سنتمكن من شحن إصدار من تطبيقنا يتيح إلتقاط الصور لجميع العناصر بوضع Portrait Mode. يبدو أن هذا سيكون مزاجيًا قليلاً لأنه في بعض الحالات لن ينجح الأمر إذا لم يكن هناك تباين كافي في المسافة النسبية للأشياء، ولكن علبة الصودا على مكتبي عملت على ما يرام “.

في حين يبدو أن تطبيقات الطرف الثالث ستكون قادرة على تحسين وضع Portrait Mode، فإن الأخبار الجيدة المحتملة هي أنه يمكن لشركة آبل تحسين البرمجيات المسؤولة عن الكاميرا في الهاتف iPhone XR لكي لا يضطر المستخدمون إلى الإعتماد على تطبيقات الطرف الثالث، ولكن يبقى أن نرى ما إذا كانت ستقوم بذلك أم لا.

 

مبيعات الهاتف iPhone XR بلغت 9 ملايين وحدة في نهاية الأسبوع الأول

iphone xr

وفقا للإحصائيات والأرقام التي تم الحصول عليها من المحلل Jun Zhang من مؤسسة Rosenblatt Securities المتخصصة في بحوث السوق، فيبدو أن شركة آبل تمكنت من بيع 9 ملايين وحدة من الهاتف iPhone XR في نهاية الأسبوع الأول للهاتف في السوق.

بطبيعة الحال، هذه مبيعات كبيرة جدًا ولكنها لا ترقى إلى توقعات المحللين الذين يتوقعون أن تكسر مبيعات iPhone XR حاجز 10 ملايين وحدة في نهاية أسبوعه الأول في السوق. ونتيجة لذلك، قلص المحلل Jun Zhang تقديراته لإنتاج هواتف iPhone الجديدة في نوفمبر وديسمبر من 90 مليون وحدة إلى 88 مليون وحدة.

على الرغم من هذه المبيعات الهائلة، إلا أن المحلل لا يزال يتوقع أن تحصد شركة آبل مبيعات قياسية في الربع الرابع من هذا العام. ويتوقع أن تحقق الشركة الأمريكية في الربع الأخير من العام 2018 إيرادات تصل إلى 91 مليار دولار أمريكي بفضل متوسط سعر البيع الجديد لهواتف iPhone ولوحيات iPad الجديدة، فضلا عن طرازات MacBook الجديدة.

المصدر.

 

iPhone XR يصل للرفوف في متاجر آبل، ولكن لا يزال من الأنسب طلبه مسبقًا

iPhone XR

اليوم هو اليوم الذي ستبدأ فيه شركة آبل بوضع وحدات iPhone XR على الرفوف في المتاجر الخاصة بها، ولكن لا يزال غير مضمون حصولك عليه. العديد من متاجر الشركة ستعرض الهاتف للبيع، ولكن ليس كلها.

لا تزال العديد من متاجر آبل على شبكة الإنترنت تقول بأن الهاتف iPhone XR غير متوفر للإستلام المحلي. ولكن من خلال الغوص عميقًا قد تجد طريقك إلى المتاجر التي تعرض الهاتف iPhone XR للبيع. وإذا قمت بطلب الهاتف iPhone XR مسبقًا من خلال المتجر الرسمي لشركة آبل على شبكة الإنترنت، فسوف تتسلمه في غضون 3 إلى 5 أيام عمل.

وعلى الرغم من توفر الهاتف iPhone XR للبيع، فشركة آبل لم تقدم بعد أغطية واقية رسمية لهذا الهاتف، سواء عبر الإنترنت أو متاجر التجزئة الفعلية التابعة لها. وبحسب ما ورد، فهناك غطاء واقي رسمي قيد الإنتاج حاليا، ولكن شركة آبل لم تدرج هذا الغطاء الواقي في موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت. وسيكون من المنطقي لشركة آبل أن تقدم غطاء واقي شفاف للهاتف iPhone XR بسبب تشكيلة الألوان المختلفة التي يأتي بها.

يتوقع المحللون أن يكون iPhone XR هو هاتف آبل الأكثر مبيعًا في التشكيلة الحالية. وبطبيعة الحال، فليس من الصعب تخيل لماذا، فهذا الهاتف يعد أرخص بكثير من الهاتفين iPhone XS و iPhone XS Max.