كوالكوم تعتزم تغيير الأسماء الرمزية لمعالجاتها القادمة

Snapdragon

كوالكوم على وشك التوقف عن إستخدام التسمية MSM في معالجاتها والإنتقال لإستخدام التسمية SDM. المعالج Snapdragon 835 المعروف أيضا بإسم MSM8998 سيكون آخر معالج من شركة كوالكوم سيحمل التسمية MSM في إسمه الرمزي.

ووفقا لمسرب من الصين، فالمعالج الرائد المقبل لشركة كوالكوم والذي من المفترض أن يحمل إسم Snapdragon 845 سيحمل الإسم الرمزي SDM845. والمعالج الذي سيليه سيحمل بدوره الإسم الرمزي SDMxxx.

وبالنسبة للمعالج Snapdragon 845، فيمكن أن يصل مع الهاتف الرائد المقبل لشركة LG في العام المقبل ومع الجيل المقبل من الهاتف Galaxy S، ومع العديد من الهواتف الرائدة الأخرى التي ستصل في العام المقبل. ومن المتوقع أن يتم تصنيع هذا المعالج المرتقب من قبل شركة TSMC بدلا من شركة سامسونج، وربما قد يضم أيضا المودم الأحدث من شركة كوالكوم والذي سيحمل إسم Qualcomm X20 Modem علما أن هذا المودم سيدعم سرعة تحميل تصل إلى 1.2GHz وسرعة رفع تصل إلى 150 ميغابايت في الثانية.

المصدر.

كوالكوم و Telstra تختبر شبكة LTE بسرعة 1Gbps في أستراليا بإستخدام المودم Qualcomm X16

Netgear Nighthawk M1

حصلت أستراليا مؤخرا على سرعة إنترنت عالية جدًا بفضل شركة الإتصالات المحلية Telstra التي قامت بإختبار شبكة إنترنت جديدة فائقة السرعة إستطاعت بلوغ من سرعة 930 ميغابايت في الثانية عندما يتعلق الأمر بسرعة التحميل و 127 ميغابايت في الثانية عندما يتعلق الأمر بسرعة الرفع. وقد تم إجراء هذا الإختبار بإستخدام الروتر المحمول Netgear Nighthawk M1.

وتجدر الإشارة إلى أن Netgear Nighthawk M1 هو أول روتر مدعوم بالمودم Qualcomm X16 LTE. لماذا ينبغي أن تهتم؟ ينبغي أن تهتم لأن هذا هو نفس المودم المستخدم في المعالج Snapdragon 835. لم يتم بعد إصدار أي هاتف ذكي مع هذا المعالج، ولكن ينبغي أن يحدث ذلك في المستقبل القريب.

على أي حال، روتر Netgear Nighthawk M1 واحد إستطاع تشغيل خمسة هواتف Google Pixel في خوذة Daydream VR مع بث محتوى 4K على كل خوذة مع العلم بأن هذا المحتوى عبارة عن بث مباشر من بيت الأوبرا في مدينة سيدني.

وفي تجربة أخرى، تم تحميل فيديو بدقة HD على اليوتيوب مدته 32 دقيقة في غضون 15 ثانية. ومن ناحية أخرى، تم رفع 300 ميغابايت من الصور إلى خدمة Google Photos في غضون 30 ثانية. وأثناء السباق ضد المودم القديم LTE Cat. 6 إتضح أن Google Drive يقوم بالرفع أسرع أثناء إستخدام المودم Qualcomm X16 LTE، فهذا الأخير يقوم برفع 8 ملفات في الوقت الذي يقوم فيه المودم LTE Cat. 6 برفع ملف واحد.

المصدر.

 

كوالكوم تعلن رسميا عن مودم شبكات الجيل الخامس Qualcomm Snapdragon X50

Qualcomm-Brand-Shot-CES-2014 (1)

بعدما قامت بالإعلان رسميا عن المعالجات الثلاثة Snapdragon 653 و Snapdragon 626 و Snapdragon 427، قامت شركة كوالكوم كذلك اليوم بالإعلان رسميا عن أول مودم متاح تجاريا لشبكات الجيل الخامس 5G والذي يحمل إسم Qualcomm Snapdragon X50.

ووفقا لشركة كوالكوم، فالمودم Qualcomm Snapdragon X50 سيوفر سرعة تحميل فائقة تصل إلى 5 جيجابايت في الثانية الواحدة. وتقول شركة كوالكوم بأنه يمكننا أن نتوقع رؤية المودم Qualcomm Snapdragon X50 الجديد في الأجهزة إبتداء من العام 2018 مع العلم بأنه سيتم إصدار هذا المودم للشركات المصنعة للأجهزة في العام المقبل.

عموما، يمكنكم الحصول على المزيد من المعلومات حول المودم Qualcomm Snapdragon X50 الجديد من شركة كوالكوم على الموقع الرسمي للشركة إنطلاقا من رابط المصدر أدناه.

المصدر.

 

Xiaomi Mi5S Plus أول هاتف ذكي يستخدم تكنولوجيا الكاميرا Qualcomm Clear Sight

qualcomm-snapdragon-clearsight-640x336

تم الإعلان رسميا عن الهاتفين Xiaomi Mi5S و Xiaomi Mi5S Plus في الشهر الماضي. وقد جاء هذين الهاتفين بالعديد من التقنيات الحصرية. على سبيل المثال، هما يستخدمان تكنولوجيا Snapdragon Sense ID لإستشعار بصمات الأصابع بإستخدام الأمواج فوق الصوتية، وهي التقنية التي لم يتم إستخدامها من قبل أي شركة قبل شركة Xiaomi. والآن، إتضح أن الهاتف Xiaomi Mi5S Plus يعد أيضا أول هاتف ذكي في العالم يستخدم تكنولوجيا Qualcomm Clear Sight المطورة من قبل شركة كوالكوم.

لمن لم يسمع بهذه التكنولوجيا من قبل، فهي تكنولوجيا مطورة من قبل شركة كوالكوم تستخدم في الهواتف الذكية التي تضم كاميرات خلفية مزدوجة على غرار الهاتف Xiaomi Mi5S Plus. وقد قامت شركة كوالكوم بشرح هذه التقنية كالتالي :

” Clear Sight تتطلب إثنتين من الكاميرات، ولكل منها عدسة ومستشعر. مثل عينيك، العدسات لها طول بؤري متطابق ( بمعنى أنها ترى نفس المسافة ). ولكن كل كاميرا لديها مستشعر مختلف، واحد من المستشعرين يلتقط الألوان، في حين يعمل المستشعر الثاني على إلتقاط اللون الأبيض والأسود. ”

حسنا، ما هو الهدف من إلتقاط الصور بالألوان وباللونين الأبيض والأسود؟ في الأساس الفكرة هي أن المستشعر الأحادي اللون ( اللون الأبيض والأسود ) سيسمح بتحسين الصور في ظروف الإضاءة المنخفضة بحيث توفر تباين أفضل، وضوضاء أقل، فضلا عن تحسين الحدة، وعندما يتم دمج هذه الصورة مع الصورة الملونة الملتقطة بإستخدام المستشعر الآخر ينبغي أن تحصل على صورة أكثر حيوية بكثير.

بطريقة ما، يمكنك التفكير في هذه العملية على أنها مماثلة تقريبا لتقنية HDR، حيث يتم دمج عدة صور ذات تعرض مختلف معا للحصول على نتيجة نهائية مذهلة. وبناء على ما يقال، تكنولوجيا Clear Sight ستكون متاحة للأجهزة المدعومة بالمعالج Snapdragon 820 أو Snapdragon 821 فقط.

 

شركة Qualcomm تُخطط للاستحواذ على NXP المختصة بإنتاج الرقاقات

qualcomm company

جميعكم على الأرجح تعرفون جيداً شركة كوالكم الأمريكية، المشهورة بمعالجات Snapdragon شائعة الانتشار في أوساط الحواسب المحمولة، إلا أنكم على الأرجح لم تسمعوا من قبل بشركة NXP المختصة بإنتاج الرقاقات المبنية على أشباه الموصلات، والتي ساهمت في اختراع تقنية NFC المعروفة والمستعملة في العديد من الأجهزة المحمولة مثل الهواتف الذكية (Near Field Communication).

شركة NXP هي إحدى الشركات الرائدة عالمياً في إنتاج الرقاقات الإلكترونية للسيارات على وجه الخصوص، وآخر التقارير تُشير إلى أن شركة Qualcomm تُخطط للاستحواذ عليها. إذا ما تمت هذه الصفقة بنجاح، فإن شركة Qualcomm ستُصبح أكبر مزود رقاقات للسيارات في العالم. قيمة NXP السوقية تصل إلى 28 بليون دولار، وهذا يعني أن الصفقة أن تمت ستتجاوز حاجز ال30 بليون دولار على الأرجح، لنشهد واحدة من أضخم الصفقات في عالم التقنية على الإطلاق. Qualcomm بذاتها تصل قيمتها السوقية إلى 93 بليون دولار، ويُعتقد أنها ستقوم بإتمام الصفقة عن طريق النقود السائلة بالإضافة إلى حُصص سيتم تزويد مستثمري NXP بها.

يبدو أن معالج Snapdragon 830 سيكون ثماني النواة

snapdragon-820-1

لا شك بأنكم تعرفون جيداً معالجات Snapdragon من شركة Qualcom، فهي معالجات شائعة الاستعمال بفضل الأداء العالي الذي تجمعه مع استهلاك منخفض للطاقة مما يساهم في إطالة عمر البطارية. هاتف سامسونغ Galaxy S7 كان أحد الهواتف التي تم تزويدها بالمعالج Snapdragon 820، الذي يعمل بأربعة أنوية مخصصة للأداء العالي وبحجم 14 نانومتر.

تصاعدت إلى السطح الكثير من التسريبات مؤخراً حول المعالج الجديد من كوالكم Snapdragon 830، أحد المعلومات المثيرة للاهتمام تتعلق بحقيقة أن شركة سامسونغ ستكون المصنع الوحيد للشريحة والتي ستبنى بتقنيات 10 نانومتر. كما سمعنا سابقاً بأن الرقاقة ستحمل معها 8 جيجابايت من الذاكرة العشوائية.

آخر المعلومات الواردة وفق التقارير الصادرة اليوم تذكر معلومة مثيرة للاهتمام بصورة كبيرة، وتقترح بكون المعالج سيحمل معه ثمانية أنوية مخصصة للأداء العالي بمعمارية Kryo، وهذا يعني أن أداء المُعالج الجديد قد يصل إلى ضعف الإصدار السابق. بالإضافة إلى ذلك، يبدو أن معمارية “كريو” نفسها ستحظى بتعديلات إضافية هذا العام ليزداد الأداء مع استهلاك أقل للكهرباء للنواة الواحدة.

صور مسربة جديدة تلمح إلى قدوم iPhone 7 مع زر رئيسي حساس للمس

89789798

ظهر اليوم تسريب جديد يلمح إلى أن شركة آبل تعتزم إعادة تصميم طريقة عمل الزر الرئيسي للهاتف iPhone 7. وهذه الصورة الجديدة تعطينا نظرة قريبة إلى الزر والذي يظهر وكأنه دائرة مرسومة أسفل الزجاج.

هذا قد يجعله حساسا للمس، ولكن ليس هناك سبب للإعتقاد بأنه لن يتم إستخدامه كمستشعر لبصمات الأصابع. على الأقل، هناك شركتين تمتلكان مستشعرات بصمات الأصابع تعتمد على تكنولوجيا الأمواج فوق الصوتية يمكنها العمل تحت الزجاج، وهاتين الشركتين هما Qualcomm و Sonavation.

هذا يعني أن شركة آبل ستغير أيضا الإيماءات قليلا. حاليا، الضغط المزدوج على الزر الرئيسي يجلب إليك واجهة المستخدم بحيث يمكنك الوصول إليها بإصبعك. وذكر مصدر هذه الصور بأن هناك إثنتين من الإيماءات الجديدة، إستمرار الضغط على الزر يجلب المساعد الرقمي Siri، في حين أن الضغط المزدوج على الزر يجلب محول التطبيقات App Switcher.

عانت شركة آبل من موثوقية الأزرار الرئيسية في الماضي، لذلك قد يكون هذا هو السبب الذي دفعها للقيام بهذا التغيير. وقامت الشركة بالفعل بإعتماد ردود الفعل اللمسية في لوحات التتبع الخاصة بحواسيبها.

6546545

المصدر.

هواتف iPhone 7 ستضم مودمات من intel و Qualcomm وفقا لإشاعة جديدة

iphone7_hm_rendering_8

في العام الماضي، إتضح أن المعالجات Apple A9 المستخدمة في هواتف iPhone 6S تم تصنيعها من قبل كل من سامسونج و TSMC، وهذا ما يعني بأن بعض الوحدات من هواتف iPhone 6S كانت تستخدم معالجات Apple A9 المصنعة من قبل شركة سامسونج، في حين كانت الوحدات الأخرى تستخدم المعالجات المصنعة من قبل شركة TSMC. وبطبيعة الحالة هذا لا يعد مشكلة، ولكن إتضح على الورق بأن معالجات Apple A9 المصنعة من قبل شركة TSMC تتفوق بشكل طفيف جدا من حيث عمر البطارية بالمقارنة مع معالجات Apple A9 المصنعة من قبل شركة سامسونج.

كما قلنا، هذا على الورق فقط وهذا يعني بأن التجربة على أرض الواقع من المحتمل أن تكون مختلفة جدا. وبناء على ما يقال، فقد تترد بأن هواتف iPhone 7 الجديدة ستضم أيضا رقاقات مختلفة، إلا أن هذه الرقاقات لن تكون المعالج، وإنما المودم. تماشيا مع الشائعات السابقة، فقد كشف تقرير جديد صدر مؤخرا من موقع Bloomberg يفيد بأن شركة intel ستزود شركة آبل بمودمات من أجل إستخدامها في هواتف iPhone 7، ولكن يبدو أن شركة intel لن تكون الوحيدة التي ستزود شركة آبل بالمودمات التي سيتم إستخدامها في iPhone 7، وإنما ستعمل شركة كوالكوم على ذلك أيضا.

ويقول التقرير بأن مودمات intel سيتم إستخدامها في هواتف iPhone 7 التي ستكون موجهة لشركة الإتصالات الأمريكية AT&T، في حين سيتم إستخدام مودمات كوالكوم في هواتف iPhone 7 التي سيتم بيعها من قبل شركة الإتصالات الأمريكية Verzon وأيضا لهواتف iPhone 7 التي سيتم بيعها في الصين. ومن غير الواضح حتى الآن لماذا هناك فرق في الموردين، ولكن ربما شركة آبل تحاول الإنتقال نحو intel، ولكن تريد منحها فترة تجريبية قبل أن تقوم بعملية التحول الكاملة.

على أي حال، نحن نعتقد بأنه لا يتعين علينا سوى الإنتظار لنرى ما إذا كانت هناك أية إختلافات لإدراكها وفهمها، على الرغم من أننا نعتقد بأن الإختلافات ستقتصر مرة أخرى على الورق فقط نظرا إلى أن هناك عوامل أخرى تؤثر على سرعة الإتصالات الخاصة بك.

 

آبل تنفق 3.5% فقط من عائداتها الإجمالية على قطاع البحث والتطوير، أقل من جوجل بكثير

Apple Company

البحث والتطوير هو عنصر أساسي في نمو الشركة في المستقبل. وهذا يظهر عادة في الميزانيات العمومية : من الصعب أن تعطي في المتوسط، ولكن عمالقة التكنولوجيا في وادي السيليكون عادة ما تنفق نسبة مضاعفة من عائداتها على البحث والتطوير.

جوجل على سبيل المثال، تنفق ما يقرب من 10 مليار دولار على البحث والتطوير، وهو مبلغ ضخم حقا بحيث يشكل 15% من العائدات الإجمالية للشركة. ثم لديك شركات أخرى مثل كوالكوم والفيسبوك والتي تنفق أكثر من 20% من عائداتها على البحث والتطوير لتأجيج المزيد من النمو وضمان البقاء قدما في سوق تحتدم فيه المنافسة.

شركة آبل على الجانب الآخر تنفق قدرا منخفضا جدا من المال على البحث والتطوير، أو يمكننا أن نقول نسبة منخفضة ومثيرة للصدمة من عائداتها الإجمالية. في الواقع، شركة آبل تنفق 3.5% فقط من عائداتها الإجمالية التي تبلغ 233 مليار دولار. ولكن دعونا لا ننسى بأنه في حين تعد نسبة إنفاق شركة آبل على البحث والتطوير منخفضة بعدة مرات بالمقارنة مع الشركات التقنية الأخرى، فإنها لا تزال تنفق نحو 8.15 مليار دولار على البحث والتطوير. ببساطة، من الناحية النقدية، شركة آبل تنفق أقل من جوجل في مجال البحث والتطوير، ولكن ليس كثيرا. إذا نظرتم إلى فارق النسبة المئوية، فهناك فرق كبير جدا.

  • آبل تنفق 3.5% من عائدات إجمالية تبلغ 233 مليار دولار، أي ما يعادل 8.15 مليار دولار
  • جوجل تنفق 15% من عائدات إجمالية تبلغ 66 مليار دولار، أي ما يعادل 9.9 مليار دولار
  • كوالكوم تنفق 22% من عائدات إجمالية تبلغ 25.3 مليار دولار، أي ما يعادل 5.56 مليار دولار
  • الفيسبوك تنفق 21% من عائدات إجمالية تبلغ 12.5 مليار دولار، أي ما يعادل 2.625 مليار دولار

 

المعالج Snapdragon 820 سيضم أربعة أنوية تعد بأداء أفضل وكفاءة أكبر في إستهلاك الطاقة

snapdragon

بالأمس تردد بأن هناك إحتمال أن تقوم شركة Qualcomm بالكشف عن بعض التفاصيل الإضافية حول معالجها الراقي المقبل Snapdragon 820 يوم 11 أغسطس في حدث خاص سيتم عقده بمدينة Los Angeles الأمريكية. والآن وفقا لتسريبات جديدة من المحلل الصيني Pan Jiutang فيبدو أن المعالج Snapdragon 820 سيحمل الإسم النموذجي Qualcomm MSM8996 وسيضم مواصفات تقنية متقدمة بالفعل.

التسريبات الجديدة تقول بأنه سيتم تصنيع المعالج Snapdragon 820 الجديد بإستخدام تقنية 14 نانومتر ( FinFET ) وهي نفس التقنية المستخدمة في تصنيع المعالج Exynos 7420 المستخدم حاليا في الهاتفين Galaxy S6 و Galaxy S6 edge. وخلافا للمعالج Snapdragon 810 الذي يضم ثمانية أنوية، فالمعالج Snapdragon 820 الجديد سيضم أربعة نوى فقط بمعمارية 64bit تدعى Hydra بدلا من Kryo، ومن المفترض أن تضمن هذه النوى تحسن في الأداء بنسبة 35%. وفيما يتعلق بالرسوميات، يقال بأن المعالج Snapdragon 820 سيضم معالج الرسوميات Adreno 530 والذي سيوفر أداء أفضل بنسبة 40% جنبا إلى جنب مع كفاءة أفضل في إستهلاك الطاقة بنسبة 30%.

المعالج Snapdragon 820 سيدعم كذلك ذاكرات LPDDR4 العشوائية بتردد يصل إلى 1866MHz، وكاميرات بدقة 28 ميغابكسل مع إمكانية تسجيل مقاطع فيديو بدقة 4K وبسرعة 60 لقطة في الثانية الواحدة. التسريبات الجديدة تكشف لنا أيضا بأن المعالج Snapdragon 820 سيصل كما وعدتنا شركة Qualcomm في أواخر هذا العام، ولكن هناك إحتمال أن لا يصل هذا المعالج إلى الأجهزة المحمولة حتى الربع الأول من العام المقبل.

Xiaomi قد تبدأ بتصميم معالجاتها الخاصة إبتداء من العام المقبل

xiaomi-mi3-review-feat

شركة Xiaomi هي الآن أكبر بائعة للهواتف الذكية في الصين وهي في نفس الوقت من بين الشركات الخمسة الأفضل في سوق الهواتف الذكية على الصعيد العالمي. ويقال الآن بأن الشركة الصينية ترغب في تصميم معالجها الخاص لتقليل الإعتماد على الشركات الحالية المتخصصة في صناعة المعالجات مثل Qualcomm و MediaTek. وعلى ما يبدو، فسوف تقوم شركة Xiaomi بتصنيع معالجاتها الخاصة بالتعاون مع الشركة الصينية المتخصصة في صناعة المعالجات Leadcore.

ووفقا للموقع الصيني CN Beta، فمن المرجح أن تقوم شركة Xiaomi بإطلاق معالجاتها الخاصة في أوائل العام المقبل. ومن المرجح أيضا أن تبدأ شركة Xiaomi بإستخدام معالجاتها الخاصة في الأجهزة التي تنتمي إلى الفئة المنخفضة، بدءا بسلسلة هواتف Redmi المستقبلية.

في وقت سابق من هذا العام قامت شركة Xiaomi بإطلاق الهتف Redmi 2 و Redmi 2A وينبغي أن تقوم أيضا بإطلاق الهاتف Redmi Note 2 في وقت لاحق من هذا العام. ولكن نظرا إلى أن معالجات Xiaomi الخاصة لن تأتي حتى العام المقبل، فنحن نتوقع أن يأتي الهاتف Redmi Note 2 مع المعالج Snapdragon 615 الثماني النوى.

LG ستقاضي كوالكم، و السبب سامسونج!

lg-qualcomm-logos

يبدو و أن مشلكة كوالكم في خسارة عميل مهم كسامسونج لن تكون ضربة واحدة فقط لبداية هذا العام، بل ستواجه كذلك ضربة من جارة سامسونج شركة LG. فالمشكلة الواقعة حالياً بين الشركتين هو أن كوالكم ذكرت بأنه لا يوجد مشاكل مهمة في معالج سنابدراجون 810، وهو ما جعل الشركة الكورية تستخدم معالجها في هاتف الـ LG G Flex 2، لكن مع وصول تقارير تفيد بان كوالكم تعمل على تحديث معالجها لحل هذه المشكلة لجعل سامسونج تستخدم السنابدراجون 810، أكد لـ LG بأن كوالكم قامت بخداعها و لم تذكر لها بأن الحرارة هي مشكلة كبيرة بالفعل في السنابدراجون 810 و لم تقم بتحذيرها مسبقاً.

لا نعلم ما الذي سيحصل خلال الفترة القادمة، فهل ستقوم LG حقاً برفع قضية على شركة كوالكم أم أنها ستحل المشكلة دون الدخول لأروقة المحاكم.

المصدر.

بسبب المشاكل التقنية، سامسونج ستتخلى عن كوالكم في الإس 6

Qualcomm Chips

حسب تقارير سابقة تتحدث عن معالج كوالكم سنابداجون 810 و التي تقول بأن كوالكم وجدت مشكلة في معالجها الأخير و الذي تتسبب في ارتفاع حرارة المعالج بعد فترة معينة من الإستخدام، فهذه المشكلة قد تدفع بسامسونج للاستغناء عن كوالكم في هاتفها الراقي المقبل الجالكسي إس 6. فسامسونج و حسب تقرير جديد تخطط لجعل ما بين 80 و 90% من هواتف الإس 6 مزودة بمعالج إكسينوس، لكن ذلك سيقتصر فقط على الدفعة الأولى من الهواتف، على أن تقل نسبة الإعتماد على معالج إكسينوس خلال الفترة التالية للإعتماد على معالج كوالكم بعد أن يتم حل مشكلة حرارة المعالج. سامسونج من المقرر أن تقوم بالكشف عن هاتفها الذكي المقبل الإس 6 خلال MWC 2015، لكن عملية إتاحته تجارياً ستكون في شهر إبريل، الشهر الذي يصل فيه هاتف سامسونج عادةً لأرفف المتاجر.

المصدر.

الهاتف OnePlus One بإمكانه توفير 60 ساعة من سماع الموسيقى

OnePlus One

قامت شركة كولكوم بدعم وتعزيز الهاتف OnePlus One منذ البداية حتى عندما لم نكن نعرف كيف يبدو تصميم الهاتف. لذلك، فليس من المفاجئ أن نجد شركة كوالكوم هذا الأسبوع تقوم بنشر مقطع فيديو على موقع اليوتيوب تعرض فيه قدرة على الهاتف OnePlus One على تشغيل الموسيقى لأكثر من 60 ساعة بدون توقف.

ويمكن تحقيق ذلك وتشغيل الموسيقى لأكثر من 60 ساعة ( يومين ونصف اليوم ) ليس فقط لأن الهاتف OnePlus One يأتي مع بطارية بسعة 3100mAh، ولكن أيضا لكونه يضم المعالج Snapdragon 801 من شركة كوالكوم. وتتم معالجة الموسيقى بواسطة Hexagon DSP، وهذا يسمح للمعالج الرباعي النواة Snapdragon 801 بخفض الجهد وخفض إستهلاك البطارية بشكل كبير. ويبدو أنه تم إيقاف البيانات والإتصالات الخلوية في الهاتف OnePlus One الذي قامت شركة كوالكوم بعرضه، ولكن رغم ذلك، فتبقى المدة التي يمكنك فيها تشغيل الموسيقى رائعة جدا.

على الرغم من أنه لا يزال من الصعب نسبيا العثور على الهاتف OnePlus One، فهو بالتأكيد واحد من أجمل الهواتف الذكية الكبيرة التي رأيناها في الأونة الأخيرة كما أنه يعتبر واحد من الهواتف الذكية الراقية الأرخص في السوق بحيث يكلف إبتداء من 300 دولار أمريكي.

المصدر.

إيرادات وأرباح شركة كوالكوم عرفت زيادة في الربع الأول من هذا العام

Qualcomm

قامت شركة كوالكوم اليوم بالإعلان عن نتائجها المالية للربع الأول من هذا العام، وقد عرفت إيرادات الشركة وصافي الدخل زيادة مقارنة بالربع نفسه من العام الماضي. وبخصوص هذا الموضوع صرح الرئيس التنفيذي لشركة كوالكوم السيد Steve Mollenkopf بأن الشركة حققت ربع آخر قوي بفضل الطلب المتزايد على معالجاتها الداعمة لشبكات الجيل الثالث وشبكات الجيل الرابع، فضلا عن سجل عائدات الترخيص.

وبلغت إيرادات شركة كوالكوم في الربع الأول من هذا العام حوالي 6.37 مليار دولار أمريكي، وهي إيرادات زادت بنسبة 4% على أساس سنوي، ولكنها إنخفضت بنسبة 4% مقارنة بالربع السابق. وبلغ صافي الدخل 1.96 مليار دولار أمريكي. وأعلنت شركة كوالكوم أنها أنفقت 21% من إيراداتها على البحث والتطوير، بزيادة نسبتها 12% على أساس سنوي.

وقد دفعت شركة كوالكوم 589 مليون دولار في الأرباح، وبالضبط 0.35 دولار للسهم الواحد، وقامت بإعادة شراء 13.4 مليون سهم من الأسهم العادية بقيمة 1 مليار دولار أمريكي. وبوضع المال جانبا، فقد قامت شركة كوالكوم في الربع الأول من هذا العام بشحن 188 مليون معالج Snapdragon، بزيادة بلغت 9% على أساس سنوي، ولكن بإنخفاض بلغت نسبته 12% مقارنة بالربع السابق. ما يقرب من 295 إلى 299 مليون جهاز تم شحنه مع معالجات شركة كوالكوم الداعمة لشبكات الجيل الثالث أو شبكات الجيل الرابع يبلغ متوسط سعرها من 221 دولار إلى 227 دولار أمريكي.

في الربع المقبل، تتوقع شركة كوالكوم أن تحصد عائدات أدنى بنسبة 1% إلى 9% مقارنة بالربع الأول من هذا العام، مع زيادة في عدد شحنات معالجات Snapdragon بنسبة 15% إلى 24%. وعلى أساس السنة بكاملها، فمن المتوقع أن ترتفع إيرادات شركة كوالكوم بنسبة 5% إلى 11%.

المصدر.

Nexus 6 قد يأتي مع المعالج الثماني النواة Snapdragon 810 بمعمارية 64bit

qualcomm-snapdragon-800

بالعودة إلى شهر ديسمبر الماضي، قامت شركة كوالكوم بالإعلان رسميا عن إصدار 64bit من سلسلة معالجاتها Snapdragon 400، والذي يحمل إسم Snapdragon 410. اليوم، قامت شركة كوالكوم بالإعلان رسميا عن معالجاتها الجديدة بما في ذلك Snapdragon 610 و Snapdragon 615، فضلا عن Snapdragon 801، ولكن هناك بالفعل تقرير جديد قادم من وكالة الأنباء الصينية Economic Daily News يفيد بأن الجيل المقبل من Nexus والذي قد يحمل إسم Nexus 6 سيستخدم المعالج الثماني النواة Snapdagon 810 الذي سيستند على معمارية 64bit.

حتى الآن قامت شركة كوالكوم بالكشف عن المعالج الرباعي النواة Snapdragon 410 المستند على معمارية 64bit، والمعالج الثماني النواة Snapdragon 615 المستند هو الآخر على معمارية 64bit، والمعالج الرباعي النواة الآخر Snapdragon 610 المستند على معمارية 64bit، فضلا عن المعالج Snapdragon 801 الذي هو في الأساس يعتبر نسخة محسنة من المعالج Snapdragon 800. وقالت شركة كوالكوم بأن المعالج Snapdragon 805 سيأتي في شهر مايو المقبل، بعد أن يتم إصدار المعالج Snapdragon 801.

قد تلاحظ أنه لا يوجد مكان للمعالج Snapdragon 810، ولكن وكالة الأنباء الصينية Economic Daily News أعلنت بأن هذا المعالج سيأتي في النصف الثاني من هذا العام. ويفترض بهذا المعالج أن يتضمن ثمانية أنوية تستند على تقنية ARM big.LITTLE للجمع بين السرعة والكفاءة في إستهلاك البطارية. وبالنسبة للنوى الثمانية فهي تنقسم إلى قسمين، وبالنسبة للنوى الأربعة الأولى فهي ستكون من نوع Cortex-A57، في حين ستكون النوى الأربعة الأخرى من نوع Cortex-A53.

وكل ما قلناه الآن يفترض أن يكون جزءا لا يتجزأ من Nexus المقبل. وقالت التقارير الصينية بأنه من غير المتوقع أن يتم إصدار Nexus 6 حتى شهر أكتوبر القادم على أقرب تقدير. على أي حال، لا شيء مؤكد حتى الآن، ولكن من المتوقع أن تتضح الأمور ببطء في المستقبل بفضل المزيد من التسريبات والمزيد من الإشاعات.

المصدر.