هل سيكون هاتف Sharp القادم خالي فعلا من إطار الشاشة؟ صورة جديدة تثبت عكس ذلك

6bc10898gy1fhh78dj74gj20go0mbjtx

تردد في الفترة الماضية بأن شركة Sharp تخطط للإعلان عن هاتفين خاليان من إطار الشاشة يوم 17 يوليو، ولكن هذا ما يحدث في نهاية المطاف. في الأسبوع الماضي، ظهرت صورة تشويقية تزعم بأنها تعرض واحد من هواتف Sharp القادمة، وهي الصورة التي تتماشى مع الشائعات السابقة حول التصميم.

الآن، ظهرت صورة جديدة علما أنها تأتي مباشرة من نائب رئيس شركة فوكسكون، وتظهر العديد من الوحدات وهي تخضع للإختبار. ومن الواضح تماما أن التصميم الذي يظهر في هذه الصورة الجديدة مختلف، وخاصة عندما يتعلق الأمر بإطار الشاشة. لذلك، إذا كان هذا هو الهاتف القادم من شركة Sharp، فربما ينبغي علينا خفض توقعاتنا، على الرغم من أنني لا أزال أشك في إمكانية أن تكون الهواتف الذكية المعروضة في الصورة أدناه تستخدم أغطية واقية لإبقاء تصميم الجهاز سرًا حتى يتم الإعلان رسميا عن الهاتف بشكل رسمي، مما يبقي الإطار الحقيقي للشاشة غير مرئي.

987

سمعنا سابقا بأن الهاتفين القادمين من شركة Sharp سيحملان الأسماء الرمزية Sharp FS8010 و Sharp FS8016. ويقال بأن الإختلاف الوحيد بين هذين الهاتفين هو المعالج بحيث تردد بأن الهاتف الأول سيضم معالج من فئة Snapdragon 660، في حين سيأتي الهاتف الثاني مع معالج من فئة Snapdragon 630.

المصدر.

 

هاتف Sharp الخالي من إطار الشاشة يظهر في صورة مسربة جديدة

6bc10898gy1fhh78dj74gj20go0mbjtx

تردد في الفترة الماضية بأن شركة Sharp تعمل على هاتف ذكي جديد يضم شاشة تمتد من الحافة إلى الحافة. في الواقع، أحدث إشاعة وردتنا أفادت بأن الشركة اليابانية تتطلع للإعلان عن هاتفها الذكي الخالي من إطار الشاشة في اليوم 17 من هذا الشهر.

وبغض النظر عن موعد الإعلان الرسمي، فقد تم اليوم تسريب صورة واقعية على شبكة الإنترنت تستعرض لنا جزء من هذا الهاتف القادم من شركة Sharp. وكما تلاحظون في الصورة أعلاه، فهاتف Sharp الجديد سيضم قطع في الجزء الأوسط العلوي من الشاشة من أجل الكاميرا الأمامية على غرار الهاتف Essential PH-1.

هاتف Sharp القادم قد لا يكون بالضرورة مماثلا للهاتف Essential PH-1، ولكنه يضم نفس القطع في الجزء الأوسط العلوي من الشاشة. ويشير التسريب الجديد كذلك إلى أن شركة Sharp حلت واحد من أكثر المشاكل شيوعا في الهواتف الذكية التي تمتد شاشاتها من الحافة إلى الحافة، وذلك من خلال تزويد الهاتف بإطار معدني بتصميم جديد يمتاز بصلابة تجعله يصمد في وجه الصدمات أثناء السقوط.

وقد تردد أيضا بأن هذا الهاتف لن يضم مستشعر لبصمات الأصابع في الشاشة نفسها، وإنما سيضم هذا المستشعر في الواجهة الخلفية. وعندما يتعلق الأمر بالمواصفات التقنية، فقد كشفت لنا التسريبات السابقة بأن هذا الهاتف سيضم شاشة Full HD بحجم 5.5 إنش، معالج ثماني النواة من فئة Snapdragon 630، ذاكرة عشوائية بحجم 4GB، ذاكرة داخلية بحجم 64GB، فضلا عن كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابكسل وخلفية بدقة 12 ميغابكسل. وبطبيعة الحال، فمن المفترض أن يأتي هذا الهاتف بشكل مسبق مع نظام الأندرويد 7.1 Nougat.

المصدر.

 

Sharp تستعد للإعلان عن هواتف ذكية جديدة تمتاز بشاشات تمتد من الحافة للحافة هذا الشهر

Sharp

كانت Sharp هي أول شركة تحاول تقليص إطار الشاشة في الهواتف الذكية، حتى قبل أن تقوم شركة Xiaomi بذلك مع الهاتف Xiaomi Mi Mix في العام الماضي. والآن، الشركة اليابانية تستعد لأخذ الأمور إلى المستوى التالي، على الأقل وفقا لإشاعة جديدة من الصين.

كشفت مصدر لم يتم الكشف عن إسمه بأن شركة Sharp تعتزم الكشف عن جهازين من شأنهما أن يكون مماثلين تقريبًا للهاتف Xiaomi Mi Mix من حيث التصميم، على الرغم من أنهما سيأتيا مع شاشات بإطار أكثر نحافة. الهاتفين المعنيان هنا يحملان الأسماء الرمزية Sharp FS8010 و Sharp FS8016، وكلاهما سيكونان متطابقين في جميع النواحي، بإستثناء نوعية المعالج.

وبالنسبة للهاتف Sharp SF8016، فسوف يضم المعالج Snapdragon 660، في حين سيضم الهاتف Sharp SF8010 المعالج Snapdragon 630. وتجدر الإشارة إلى أنه تم الإعلان رسميا عن كلا المعالجين من قبل شركة كوالكوم في الشهر الماضي.

وبغض النظر عن المعالج، فمن المفترض أن تشمل بقية المواصفات شاشة بحجم 5.5 إنش وبدرجة وضوح 2048×1080 بكسل تغطي 91.3 في المئة من واجهة الجهاز، ذاكرة عشوائية بحجم 4GB أو 6GB، ذاكرة داخلية بحجم 64GB، فضلا عن كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابكسل، وخلفية مزدوجة بدقة 12 ميغابكسل لكل مستشعر. ومن المفترض أن يأتي كلا الهاتفين بشكل مسبق مع نظام الأندرويد 7.1.1 Nougat.

عموما، من المتوقع أن يتم الإعلان رسميا عن الهاتفين Sharp FS8010 و Sharp FS8016 في حدث خاص سيعقد يوم 17 من شهر يوليو الجاري.

المصدر.

 

Sharp تعتزم شحن مليون هاتف ذكي في الأسواق هذا العام

Sharp-Aquos-R-6

لا شك بأن Sharp أحد الشركات العريقة على صعيد التكنولوجيا والتي قدمت في الماضي الكثير، إلا أن حالها يُشابه حال العديد من الشركات اليابانية الأخرى، والتي لم تُفلح تماماً في التأقلم مع متغيرات العصر وسيطرة الأجهزة الذكية، ولم تتمكن من اللحاق بهذا السوق واقتحامه في الوقت المناسب، مما قد يكون له دور كبير في تراجع هذه الشركات على الصعيد العالمي.

Sharp هي واحدة من الشركات التي تطور الهواتف في اليابان منذ سنوات طويلة، وإن كانت هواتفها غالباً أو دائماً مقصورة على السوق الياباني فقط. نموذج العمل في اليابان يختلف عن العالم الخارجي إلى حدٍ ما، ففي اليابان تقوم شركات مثل شارب بإنتاج عدة هواتف ذكية، ويتم بيع كل هاتف ذكية حصرياً عند أحد مزودي الاتصالات.

يبدو أن هذا الأمر سيتغير، حيث قررت شارب أن توحد عملها وأن تقوم فقط بإنتاج الهاتف Aquos R، والذي أخبرناكم عنه في مقال سابق، عوضاً عن إنتاج عدة هواتف مختلفة هذا العام، حيث سيحصل جميع مزودي الخدمة على ذات الهاتف. بالإضافة إلى ذلك، فإن شارب تتوقع أن تبيع مليون هاتف ذكي هذا العام المالي، والذي يستمر من 1 آبريل 2017 وحتى نهاية مارس 2018.

على أية حال، شارب ستحاول التوسع في العام القادم، وستبدأ ببيع الهواتف الذكية في أوروبا في 2018 على ما يبدو.

TSMC وشارب وFoxconn تُفكر بنقل عمليات التصنيع إلى الولايات المتحدة الأمريكية!

TSMC

الرئيس الأمريكي الجديد “دونالد ترمب” أحدث ضجة في عالم التكنولوجيا عندما طالب شركة آبل بتصنيع هاتفها الشهير “الآيفون” في الولايات المتحدة الأمريكية، ونقل عمليات التصنيع الخاصة به إلى هناك حتى تستفيد العمالة الأمريكية من تصنيع الهاتف الأمريكي فائق الشهرة والنجاح، بل وتحدث حتى عن فرض ضرائب على القطع القادمة من خارج البلاد. شركات مثل TSMC كانت قد أعربت عن كون هذه الخطوة غير عملية أو منطقية في الوقت الراهن بكونها ستتسبب بارتفاع غير منطقي في التكاليف، إلا أنه على ما يبدو، فإن TSMC و شارب و Foxconn قد باتت تفكر بالفعل بنقل عمليات التصنيع إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

Masayoshi رئيس مجموعة Softbank العملاقة التي لديها شراكة مع Foxconn، قد التقى بالرئيس الأمريكي الجديد “دونالد ترمب” في نيويورك، ويبدو أن Masayoshi Son قد وعد الرئيسي الأمريكي بدراسة فكرة الاستثمار في الولايات المتحدة الأمريكية من أجل صنع المزيد من الفرص التوظيفية هناك.

Foxconn تدرس إمكانية إقامة مصنع في الولايات المتحدة الأمريكية بكلفة تصل إلى 8.6 بليون دولار، وهي كلفة مقاربة للمصنع الذي تم بناؤه في Guangzhou العام الماضي من Foxconn وشارب لتصنيع الشاشات. حتى TSMC تدرس هذه الاحتمالية أيضاً، ولو أنها تبدو أقل حماساً للفكرة من غيرها، حيث أنها لا ترى في هذه الخطوة فائدة للشركة أو للمستهلكين.

Sharp تعتزم إستثمار مليار دولار تقريبا في خط لإنتاج شاشات OLED من أجل الآيفون

sharp-aquos

الشركة اليابانية Sharp معروفة على أنها واحدة من الشركات الرائدة في صناعة أجهزة التلفزيون وواحدة من كبار موردي شاشات LCD لشركة آبل. في السابق، كانت هناك تقارير تفيد بأن شركة سامسونج هي من ستزود شركة آبل بشاشات OLED، ولكن يبدو أن شركة Sharp على وشك القيام بردة فعل نتيجة لهذه الخطوة.

في الواقع، لقد صدر اليوم تقرير جديد يفيد بأن شركة Sharp قررت إستثمار 100 مليار ين ياباني وهو ما يعادل 864 مليون دولار أمريكي في خط جديد لإنتاج شاشات OLED في مصنع فوكسكون المتواجد في مدينة تشنغتشو الصينية، ويقال بأن خط الإنتاج الجديد لشاشات OLED سيكون جاهزا في العام 2019، وهو ما يعني بأنها لن تكون قادرة على تزويد شركة آبل بشاشات OLED التي سيتم إستخدامها في iPhone 8 هذا العام.

فوكسكون و Sharp هما من المساهمين الكبار في شركة Sakai Display Products والتي إستثمرت ما يقرب من نصف مليار دولار أمريكي في خط إنتاج شاشات OLED الذي سيبدأ العمل بشكل كامل في العام 2018. ومن المؤسف أن تكون هذه الخطوة جاءت في وقت متأخر، ولكن من شأن ذلك أن يؤدي إلى الإعتماد المتزايد على شاشات OLED في مختلف الأجهزة بغض النظر عن الهواتف الذكية.

شاشات OLED يمكن أن تؤدي إلى تغيير تصاميم منتجات آبل بشكل جذري بحيث ستتيح هذه الشاشات لشركة آبل تضمين مستشعر البصمة Touch ID، والسماعة، والكاميرا الأمامية تحت الشاشة، وبالتالي إنشاء هواتف ذكية تتميز بشاشات من دون إطار، وبتصميم نحيف للغاية.

 

Foxconn تتعاون مع Sharp لإنشاء مصنع جديد لشاشات LCD بتكلفة تصل إلى 8.8 مليار دولار

hulu-plus-tv

شاشات LCD لا تزال مستمرة في التواجد، على الأقل عندما يتعلق الأمر بأجهزة التلفزيون الذكية مثل تلك التي تستخدم نظام Android TV أو أنظمة التشغيل الأخرى. اليوم، أعلنت الشركة الرائدة في مجال تصنيع الأجهزة Fxoconn عن توقيعها لشراكة جديدة مع شركة Sharp من أجل بناء وإدارة مصنع جديد لشاشات LCD المسطحة المخصصة لأجهزة التلفزيون في الصين، والذي سيكلف نحو 8.8 مليار دولار أمريكي.

التقارير الصادرة من وكالة الأنباء رويترز تفيد بأن المصنع الجديد سيساعد على مواكبة الطلب المتوقع على شاشات التلفزيونات المسطحة في آسيا. وقالت شركة Foxconn بأن المصنع الجديد لشاشات LCD سيكون قادرا على تصنيع شاشات LCD تبلغ دقتها 8K، جنبا إلى جنب مع الشاشات لأجهزة التلفزيون الذكية والسبورات الإلكترونية. ومن المتوقع أن يبدأ هذا المصنع عملية الإنتاج في العام 2019.

وتأتي هذه الأنباء في الوقت الذي تتبنى فيه المزيد من الشركات شاشات OLED لكل من أجهزة التلفزيون والهواتف الذكية. ومع ذلك، لا تزال هناك بعض الحياة في سوق شاشات LCD. وتجدر الإشارة إلى أن شركة Panasonic أعلنت مؤخرًا عن شاشة LCD IPS مع نسبة تباين تبلغ 1000000:1 ومن المفترض أن يكون لدى هذه الشاشة تباين أكثر بنحو 600 مرة بالمقارنة مع شاشات LCD العادية، وهذه المستويات تعد قريبة من تلك الموجودة في شاشات OLED.

ومع ذلك، يبدو أن الشركات الأخرى تريد أن تتحرك نحو المستقبل مع شاشات OLED. في وقت سابق من هذا الشهر، أفيد بأن شركة LG قررت إجراء بعض التغييرات على قطاعها المسؤول عن الشاشات للتركيز بشكل أكبر على شاشات OLED. وبطبيعة الحال، سيكون من المثير للإهتمام أن نرى كيف ستنقلنا هذه المعركة في المعايير نحو المستقبل.

 

Sharp ستتوقف عن تزويد شركة سامسونج بشاشات LCD المخصصة للتلفزيونات

SUHD-JS9500_004-1280x843

قامت شركة فوكسكون بالحصول على حصة الأغلبية في شركة Sharp في وقت سابق من هذا العام، وقامت بعد ذلك بالدخول في مشروع مشترك مع شركة Sakai Display Products. شركة Sakai و Sharp قبل ذلك كانت تزود شركة سامسونج بشاشات LCD المخصصة لأجهزة التلفزيون. في الواقع، لقد كانت تقوم بتصنيع 5 ملايين وحدة سنويا من شاشات LCD المخصصة للتلفزيونات لشركة سامسونج سنويا، وهذا ما يمثل 11 في المئة من الإنتاج العالمي، ولكن الشركة المملوكة الآن من قبل فوكسكون قررت قطع علاقاتها مع شركة سامسونج. الشركة الكورية الجنوبية لا تزال تنتظر للحصول على نحو 2 إلى 3 مليون وحدة من شاشات 40 إنش و 60 إنش هذا العام.

إنخفاض أسعار شاشات LCD أضر كثيرًا بشركة Sharp، والشركة المالكة الجديدة تعتزم العودة إلى الربحية بحلول الربع الأول من العام 2018. وتفيد التقارير بأن شركة Sharp حاولت التفاوض لرفع الأسعار، ولكنها فشلت في تحقيق ذلك.

بدلا من ذلك، ستركز الشركة على أجهزة التلفزيون التي تحمل علامتها التجارية Sharp Aquos، وهي تخطط كذلك لمضاعفة المبيعات إلى 10 ملايين وحدة في العام 2018 من خلال إستهداف الأسواق الناشئة المتعطشة إلى أجهزة التلفزيون الكبيرة الحجم.

ومن المثير للإهتمام أن هناك تقارير تفيد بأن شركة سامسونج تخطط للإستعانة بمنافستها الكورية الجنوبية LG Display لسد إحتياجاتها من شاشات LCD المخصصة لأجهزة التلفزيون. ومع ذلك، فلم يتم التوقيع على أي إتفاق حتى الآن بين كلا الشركتين، ولكن هناك إحتمال أن نسمع عن ذلك في المستقبل القريب خصوصا إذا كانت شركة سامسونج بحاجة ماسة إلى هذا النوع من الشاشات.

رئيس شركة Sharp قد يكون أكد قدوم الجيل المقبل من iPhone مع شاشات OLED

iphone-7-review-30-970-80

كنا نسمع الشائعات التي تقول بأن شركة آبل تعتزم الإنتقال لإستخدام شاشات OLED في هواتف iPhone منذ بضعة سنوات، ولكن شركة آبل لم تفعل ذلك حتى الآن. وتشير الشائعات الأخيرة إلى أن شركة آبل ستقوم أخيرًا بالإنتقال لإستخدام شاشات OLED في هواتف iPhone في العام المقبل وهو العام الذي ستحتفل فيه شركة آبل بالذكرى السنوية العاشرة لإطلاق iPhone. ويبدو أن الرئيس التنفيذي لشركة Sharp السيد Tai Jeng-wu أكد شائعات قدوم الجيل المقبل من iPhone مع شاشات OLED.

التقارير الصادرة من وكالة الأنباء Nikkei أوضحت بأن السيد Tai Jeng-wu علق على خطط آبل المستقبلية خلال حديث مع الطلاب في جامعة تاتونغ بمناسبة حصوله على درجة الدكتوراه الفخرية من الجامعة. وفي هذا اللقاء صرح السيد Tai Jeng-wu بالقول :

” هواتف iPhone ظلت تتطور والآن هي في طريقها للإنتقال من شاشات LTPS إلى شاشات OLED. “

من ناحية أخرى، صرح السيد Tai Jeng-wu بالقول : ” نحن لا نعرف ما إذا كانت هواتف iPhone مع شاشات OLED ستحظى بشعبية كبيرة، ولكن إذا لم تسلك شركة آبل هذا الطريق وتحويل نفسها، فلن يكون هناك إبتكار. إنها أزمة ولكنها أيضا فرصة. ”

كشف الرئيس التنفيذي لشركة Sharp أيضا بأن الشركة تقوم بتطوير مرفق جديد لتصنيع شاشات OLED في اليابان وأن الشركة قد تبدأ بإنتاج شاشات OLED في الولايات التحدة الأمريكية في حالة إذا طلب منها شركائها الرئيسيين تصنيع شاشات OLED في الولايات المتحدة الأمريكية. وتجدر الإشارة إلى أن شركة Sharp كانت دائما ضمن الشركات التي تشرف على تصنيع الشاشات لشركة آبل، وكانت أيضا ضمن قائمة الشركات التي تردد بأنها ستشرف على تصنيع شاشات OLED لمنتجات آبل.

 

Corner R مفهوم جديد من Sharp لهاتف ذكي مع شاشة منحنية الأطراف من دون حواف جانبية

the-sharp-corner-r-is-a-concept-phone-with-a-bezel-less-curved-edge-display

شركة Sharp المتخصصة في الإلكترونيات والتي قامت شركة فوكسكون بالإستحواذ عليها مقابل 6.2 مليار دولار في شهر فبراير عرضت لنا هذا الأسبوع مفهوم جديد لهاتف ذكي. هذا المفهوم الجديد يدعى Sharp Corner R، وهو عبارة عن هاتف ذكي يضم شاشة من دون حواف جانبية، وهو يستخدم شاشة بتكنولوجيا IGZO بحجم 5.2 إنش وبدرجة وضوح Full HD مما يوفر كثافة بكسلات تبلغ 425 بكسل في كل إنش. وتجدر الإشارة إلى أن هذه الشاشة تمثل 90 في المئة من الواجهة الأمامية للهاتف النموذجي Sharp Corner R.

وتجدر الإشارة إلى أنه تم الكشف عن الهاتف النموذجي Sharp Corner R الجديد في معرض الإلكترونيات CEATECH 2016 المنعقد حاليا في اليابان. لا توجد أية معلومات حاليا حول متى سيتم تقديم هذا الهاتف لكافة المستهلكين كما أنه لم يتم الكشف عن القائمة الكاملة للمواصفات التقنية التي يضمها هذا الهاتف.

كل ما يمكننا تقديمه إليكم هو بعض الصور التي تستعرض لنا الهاتف النموذجي Sharp Corner R مع شاشة منحنية الأطراف من دون حواف جانبية مما يعطي لهذا الهاتف نظرة فريدة من نوعها. لا تردد في إلقاء نظرة على هذا الهاتف في الصور أدناه.

المصدر.

 

Sharp تجري محادثات مع شركة آبل لتصنيع شاشات OLED من أجل iPhone 8

iphone-7-review-30-970-80

لم يمضي سوى بضعة أسابيع منذ أن قامت شركة آبل بإصدار الهاتفين iPhone 7 و iPhone 7 Plus، وعلى الرغم من ذلك فقد بدأنا بسماع العديد من الشائعات حول هواتف iPhone القادمة في العام المقبل والتي من المرجح أن تحمل إسم iPhone 8 و iPhone 8 Plus. وواحدة من تلك الشائعات كانت قد أشارت إلى أن هواتف iPhone القادمة في العام المقبل ستضم شاشات بتقنية OLED، ويبدو أن شركة Sharp ستكون واحدة من الشركات المصنعة لهذه الشاشات.

ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من موقع Bloomberg، فيبدو أن شركة آبل تجري حاليا محادثات مع شركة Sharp لكي تقوم هذه الأخيرة بتصنيع شاشات OLED من أجل هواتف iPhone القادمة في العام المقبل. على أي حال، هذا التقرير لم يكشف ما إذا كانت شركة Sharp ستكون الشركة المصنعة الرئيسية لشاشات OLED لشركة آبل. ولكن تجدر الإشارة إلى أن شركة آبل تقوم عادة بالإعتماد على عدد من الشركات المختلفة لتصنيع مكوناتها، لذلك ليس من الواضح ما إذا كانت شركة Sharp هي من ستشرف على تصنيع شاشات OLED بالكامل لشركة آبل أو ما إذا كانت هذه الأخيرة ستقوم بتوريد شاشات OLED من الشركات الأخرى مثل سامسونج و LG و Japan Display.

في حالة إذا إتضح أن هذه الشائعات صحيحة، فسوف يكون iPhone القادم في العام المقبل أول هاتف من شركة آبل يستخدم شاشة OLED بدلا من LCD. وفي الوقت الراهن، الساعة الذكية Apple Watch هي أول منتج من شركة آبل يستخدم شاشات OLED، ولكن هناك بعض الشائعات التي أشارت إلى أن لوحة OLED حساسة للمس ستشق طريقها أيضا إلى حواسيب MacBook Pro الجديدة القادمة هذا العام.

عموما، يرجى التعامل مع محتوى هذا التقرير بأقل قدر ممكن من الحماسة، ولكن جميع المؤشرات تشير إلى أن iPhone القادم في العام المقبل سيكون هاتف iPhone الأكثر إثارة للإهتمام، على الأقل من حيث التصميم بالمقارنة مع هواتف iPhone التي تم إصدارها على مدى السنوات القليلة الماضية نظرا إلى أنه من المفترض أن يضم هيكل مغطى بالزجاج، وزر رئيسي إفتراضي.

 

الهيئات التنظيمية الصينية توافق أخيرًا على صفقة فوكسكون و Sharp

foxconn-1

في شهر مارس الماضي سمعنا بأن شركة فوكسكون عازمة على الإستحواذ على الحصة المسيطرة في شركة Sharp في صفقة تبلغ قيمتها 3.8 مليار دولار أمريكي.

ونتيجة لذلك، سوف تحصل شركة فوكسكون على ثلثي شركة Sharp عندما يتم إتمام هذه الصفقة مع العلم بأنه تم الآن إعطاء الضوء الأخضر لإتمام هذه الصفقة من قبل الهيئات التنظيمية الصينية. وبخصوص هذا الموضوع صرحت شركة فوكسكون بالقول :

” إن إستثمارنا في Sharp أصبح مكتملا من كافة الجوانب بحيث حصل على التقييمات اللازمة من قبل الحكومات ذات الصلة بهذه الصفقة، ونتيجة لذلك شركتنا وشركة Sharp ستمضي قدما الآن لإتمام هذه الصفقة وفقا لإتفاقنا في أقرب وقت ممكن. “

وقد تم الإعلان عن هذه الأنباء في أواخر الأسبوع الماضي، وأسهم شركة Sharp إنخفضت بالفعل بنسبة 19 في المئة حتى الآن.

المصدر.

 

هاتف Sharp الجديد يأتي مع شاشة بإطار نحيف للغاية

sharp-aquos

هناك العديد من الشركات المصنعة للهواتف الذكية التي تعمل على تكبير شاشات هواتفها الذكية من دون الرفع من أبعاد الجهاز، وشركة Sharp هي بطبيعة الحال واحدة من هذه الشركات، وهاتفها الذكي الجديد Sharp Mini SH-M03 هو أكبر دليل على ذلك.

في الواقع، الهاتف Sharp Mini SH-M03 الجديد يأتي مع شاشة بإطار نحيف للغاية من الجانبين ومن الجانب العلوي كما هو موضح في الصورة أعلاه، وهذا التصميم يتيح للشركة رفع حجم الشاشة من دون أن يتم ذلك على حساب أبعاد الجهاز، وهذا ما يعني الحصول على شاشة أكبر في أبعاد أصغر بالمقارنة مع الغالبية العظمى من الهواتف الذكية المتاحة في السوق حاليا.

وبغض النظر عن التصميم، فقد تم تزويد الهاتف Sharp Mini SH-M03 الجديد بمواصفات تقنية متقدمة تشمل شاشة 4.7 إنش بدرجة وضوح 1080×1920 بكسل، معالج سداسي النواة من فئة Snapdragon 808، ذاكرة عشوائية بحجم 3GB، ذاكرة داخلية بحجم 16GB، كاميرا أمامية بدقة 5 ميغابكسل وخلفية بدقة 13 ميغابكسل مع عدسة بفتحة 1.9. وعلاوة على ذلك، فهذا الهاتف يعمل مسبقا بنظام الأندرويد Marshmallow ويدعم مختلف تقنيات الإتصال اللاسلكية التقليدية بما في ذلك شبكات الجيل الثالث وشبكات الجيل الرابع.

للآسف، الهاتف Sharp Mini SH-M03 الجديد متاح حاليا في اليابان فقط، ومن غير المرجح أن يشق طريقه إلى الأسواق الأخرى، على الأقل في المستقبل القريب.

المصدر.

 

شركة Sharp تعلن رسميا عن هاتفها الذكي الأول ضمن مبادرة Android One

Sharp-507SH

قامت شركة Sharp اليوم بإزاحة الستار رسميا عن أول هاتف ذكي لها ضمن مبادرة Android One، وهذا الهاتف الذكي الجديد يحمل إسم Sharp 507SH وهو متاح حاليا في اليابان، على الرغم من أننا لسنا متأكدين مما إذا كنا سنرى هذا الهاتف في الأسواق الأخرى أم لا.

الهاتف Sharp 507SH الجديد من شركة Sharp يضم مواصفات تقنية متوسطة تشمل شاشة 5 إنش بدرجة وضوح 720×1280 بكسل، معالج ثماني النواة من فئة Snapdragon 617، ذاكرة عشوائية بحجم 2GB، ذاكرة داخلية بحجم 16GB قابلة للتوسع عن طريق الذاكرة الخارجية MicroSD، كاميرا أمامية بدقة 5 ميغابكسل وخلفية بدقة 13 ميغابكسل، بطارية بسعة 3010mAh. وعلاوة على ذلك، فهذا الهاتف يدعم مختلف تقنيات الإتصال اللاسلكية التقليدية بما في ذلك شبكات الجيل الثالث وشبكات الجيل الرابع كما أنه يعد مقاوما للماء والغبار ويعمل مسبقا بنظام الأندرويد Marshmallow.

المصدر.

 

سامسونج و Sharp تزيد وتيرة إنتاج شاشات OLED من أجل iPhone القادم في العام المقبل

concept-iphone-7-3-640x320

إذا كنت تبحث لنفسك عن طريقة لتحفظ بها أموالك، فنحن نقترح عليك ربما عدم شراء iPhone الذي سيتم إصداره هذا العام. هذا لأن مختلف الشائعات والتسريبات التي وردتنا حتى الآن تفيد بأن الهاتف iPhone القادم هذا العام لن يأتي بتغييرات كبيرة بالمقارنة مع iPhone 6S الحالي، ونتيجة لذلك فلن يأتي iPhone الجديد الذي يتطلع إليه الجميع حتى العام 2017 في حالة إذا كانت التقارير السابقة صحيحة.

بالإضافة إلى التصميم الجديد كليا، فالهاتف iPhone القادم في العام المقبل سيضم أيضا شاشة OLED وهي الشاشة التي يتطلع إليها عشاق iPhone منذ سنوات عديدة. الآن وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من صحيفة Nikkei Asian Review، فيبدو أن كل من سامسونج و Sharp تستعدان لزيادة إنتاج شاشات OLED من أجل iPhone القادم في العام المقبل.

الشائعات حول قدوم iPhone في العام المقبل مع شاشة OLED ليست جديدة على الإطلاق، على الرغم من أن معظم تلك الشائعات إقترحت عدم قدوم iPhone بشاشة OLED حتى العام 2018. ومع ذلك التقرير الأخير يقترح عكس ذلك ويتوقع قدوم iPhone مع شاشة OLED في العام المقبل، وهي الشاشات التي سيتم تصنيعها من قبل كل من سامسونج و Sharp.

كما تعلمون على الأرجح، الساعة الذكية Apple Watch هو المنتج الوحيد من شركة آبل الذي يستخدم شاشات OLED، ولكن إذا كانت الشائعات صحيحة، فمن الممكن أن يأتي MacBook Pro الجديد أيضا مع شاشة OLED حساسة للمس فوق لوحة المفاتيح تتيح الوصول إلى العديد من الوظائف بناء على البرنامج المستخدم في النظام.

 

LG و Samsung و Sharp يواصلون الإستثمار في تكنولوجيا OLED

Samsung-Galaxy-S7-Edge

تردد منذ فترة طويلة بأن الشركات المتخصصة في صناعة الشاشات تعد نفسها لتلبية الإحتياجات عندما تقوم شركة آبل بإستخدام شاشات OLED بدلا من شاشات LCD في هواتفها الذكية إبتداء من العام المقبل. وبعبارة أخرى، مهما كانت التغييرات الكبيرة التي سيأتي بها iPhone في العام المقبل، فالشركات المصنعة تعد نفسها لتلبية الإحتياجات خصوصا وأن العام المقبل يتصادف مع الذكرى السنوية العاشرة لظهور iPhone.

شاشات OLED تمتلك بالتأكيد نصيبها العادل من المزايا، وهذا أمر مؤكد خصوصا وأنها تتميز أيضا بالدقة العالية. آبل لن تكون وحدها المهتمة بتكنولوجيا OLED، فالشركات الثلاثة الموردة لشركة آبل ونقصد هنا كل من سامسونج و LG و Sharp مهتمة أيضا بالإستمرار في تطوير تكنولوجيا OLED لتلبية الإحتياجات المستقبلية لمختلف الشركات المصنعة للأجهزة، وليس شركة آبل فقط.

من المميزات الأخرى التي تجعل شاشات OLED أفضل من شاشات LCD في الهواتف الذكية هي كونها لا تحتاج إلى إضاءة خلفية كما هو الحال في شاشات LCD، وهذا بدوره من شأنه أن يجعل هواتف iPhone القادمة في العام المقبل أرق من هواتف iPhone الحالية، أو يمكن إستخدام المساحة الإضافية لزيادة سعة البطارية. بطبيعة الحال، شاشات OLED تستهلك أيضا مقدار أقل من الطاقة بالمقارنة مع شاشات LCD، وهذه نقطة تفوق أخرى تحسب لشاشات OLED على حساب شاشات LCD.