Tesla تقرر تقليص الزيادة الأخيرة في أسعار محطات الشحن Tesla Supercharge بنسبة 10%

Tesla Supercharger 65454

قررت شركة Tesla مؤخرًا رفع الأسعار في جميع محطات الشحن السريع Tesla Supercharge الخاصة بها، ولكن هذا القرر لم يلقى إستحسانًا من قبل العملاء. بعد تلقي ردود فعل سلبية كبيرة، قررت شركة Tesla تقليص الزيادة في سعر Tesla Supercharge بنسبة 10 في المئة.

قررت شركة Tesla الرائدة في مجال صناعة السيارات الكهربائية رفع سعر كل 1kWh في محطات الشحن السريع Tesla Supercharge في جميع أنحاء العالم بنسبة تصل إلى 33 في المئة. وهذا يعني أن الأسعار إرتفعت على سبيل المثال إلى 32 سنتًا لكل 1kWh في محطات Tesla Supercharge المتواجدة في وسط مدينة نيويورك، ولـ 36 سنتًا لكل 1kWh في بعض الأماكن بولاية كاليفورنيا.

وأكدت شركة Tesla أنه على الرغم من الإرتفاع في الأسعار، إلا أنها ستظل أرخص من ملء السيارة بالوقود. هذه الحجة كانت موضع إعتراض من قبل موقع TechSpot الذي أشار إلى أنه في الدول حيث أسعار الوقود تقل عن 2 دولار للغالون الواحد، سيكون شحن سيارة Tesla الكهربائية في محطات Tesla Supercharge أغلى من التزود بالوقود. وعلاوة على ذلك، تبين أيضًا أن أسعار Tesla أصبحت أقل تنافسية مع بعض محطات الشحن التابعة لشركات الطرف الثالث، مما منح المستخدمين حافزًا إضافي للتخلي عن إستخدام Tesla Supercharge في الأماكن حيث تتواجد محطات الشحن البديلة تلك.

وبالتالي، أكدت شركة Tesla لموقع Electrek أنها سمعت ردود فعل العملاء وإتخذت قرارًا بخفض الزيادة في أسعار Tesla Suprecharge بنسبة 10 في المئة على الصعيد العالمي. ويبلغ متوسط السعر في الولايات المتحدة الآن 28 سنتًا لكل 1kWh.

 

Tesla تعلن عن نيتها تسريح 3000 موظف لخفض النفقات وإعادة هيكلة الشركة

Tesla model-s-001

كشف الرئيس التنفيذي لشركة Tesla، السيد Elon Musk مؤخرًا أن شركته تخطط لخفض قوتها العاملة بنسبة 7 في المئة، وهذا ما يعني تخلي الشركة عن 3000 عامل. وفي نفس الوقت، كشفت لنا شركة Tesla أن أرباحها في الربع الرابع من العام الماضي تقل عن تلك التي حققتها في الربع الثالث، وهذا ما تسبب في تراجع قيمة سهم الشركة بنسبة 7.2 في المئة في بداية تعاملات يوم أمس.

ووفقا لوكالة الأنباء Bloomberg، فقد ذكرت أن شركة Tesla تخضع في الوقت الراهن لضغوط كبيرة من أجل الحد من نفقاتها بعد أن تجاوزت العام ” الأكثر صعوبة ” في تاريخها، على الأقل وفقا لما صرح به رئيسها التنفيذي Elon Musk. وفي حين نجحت الشركة في رفع معدل إنتاج سيارة Tesla Model 3، فإن إجمالي ما أنتجته الشركة في الربع الرابع من العام الماضي كان أدنى من توقعات المحللين.

وفي العام الماضي، قامت الشركة برفع عدد العاملين لديها بنسبة 30 في المئة ليصبح عدد العمال أكبر مما يمكن للشركة تحمله. وبالتالي، فقد قررت الشركة دراسة الوضع والتخلي عن 7 في المئة من قوتها العاملة لخفض التكاليف نسبيًا مع العلم بأنها قررت في الأونة الأخيرة خفض أسعار سياراتها لتعويض تأثير قرار الإدارة الأمريكية خفض الحوافز الضريبية لمشتريي سيارات Tesla الكهربائية بمقدار النصف. ومن المقرر خفض الحوافز الضريبية مجددًا في شهر يوليو المقبل، قبل أن تنتهي تماما هذه الحوافز في نهاية العام الحالي.

وبغض النظر عن أوضاع الشركة، فقد لمح السيد Elon Musk إلى أن شركة Tesla ستواجه الكثير من الصعوبات في المستقبل لجعل أسعار السيارات الكهربائية مقبولة.

المصدر.

 

شركة Tesla تعرض على القراصنة إختراق سيارة Tesla Model 3

Tesla Model 3

Pwn2Own هي مسابقة للإختراق الأخلاقي تنظم كل عام. يتنافس باحثون أمنيون من جميع أنحاء العالم على إختراق المتصفحات وتطبيقات الشركات، والبرمجيات الإفتراضية، وبرمجيات الخوادم، والسيارات الذكية للحصول على مكافآت مالية ضخمة. وفي نسخة هذا العام، قامت شركة Tesla بإدخال سيارتها الكهربائية Tesla Model 3 لتكون هدفًا لهؤلاء الباحثين الأمنيين من أجل معرفة ما إذا كانت هناك ثغرات أمنية يمكن إستغلالها لإختراق هذه السيارة. وبالتالي، هذا سيساعد شركة Tesla على معرفة نقاط الضعف في سيارتها من أجل ترقيعها وجعلها أكثر آمانًا في المستقبل.

نسخة هذا العام من مسابقة Pwn2Own ستعقد في مدينة فانكوفر في الفترة ما بين 20 و 22 مارس. وسيتم إدارة هذه المسابقة من قبل TrendMicro Zero Day Initiative والتي تختار البرمجيات والأجهزة التي سيحاول الباحثون الأمنيون إختراقها علمًا أن هذه المنتجات تكون عادة تابعة للشركات التقنية الكبرى مثل Google و Apple و Mozilla و Microsoft و Oracle وغيرها من الشركات الأخرى.

تشجع شركة Tesla الباحثين الأمنيين على محاولة البحث عن نقاط الضعف في سيارة Tesla Model 3 الخاصة بها. وقد قامت الشركة بإطلاق أول برنامج للمكافآت في العام 2014. وعلاوة على ذلك، فهي قامت كذلك بزيادة قيمة المكافآت من 10 آلاف دولار في العام الماضي إلى 15 آلف دولار أمريكي مع العلم بأن برنامج المكافآت من الشركة يغطي جميع سيارات الشركة والخوادم والخدمات والتطبيقات المستضافة الخاصة بها.

سيكون من المثير للإهتمام بالتأكيد معرفة ما إذا كان أي من الباحثين الأمنيين الحاضرين في المسابقة قادرًا على العثور على ثغرات أمنية في سيارة Tesla Model 3. هناك حافز كبير لهؤلاء الباحثين لإظهار أفضل ما لديهم، فالباحث الفائز سيكون قادرًا على العودة إلى المنزل مع سيارة Tesla Model 3.

 

شبكة محطات الشحن Tesla Supercharger ستغطي 100% من أوروبا في العام 2019

Tesla Supercharger

تعتبر محطات الشحن السريع Tesla Supercharger هي المفتاح لتمكين ملاك سيارات Tesla من القيام برحلات طويلة على الطرقات بإستخدام سياراتهم الكهربائية. وهذا ما يمكن ملاك السيارات الكهربائية من القيادة من الساحل إلى الساحل في الولايات المتحدة الأمريكية. تعمل شركة Tesla على توسيع شبكة محطات الشحن الخاصة بها في أوروبا. وقال الرئيس التنفيذي لشركة Tesla، السيد Elon Musk الآن بأن أوروبا ستحصل على تغطية كاملة بنسبة 100 في المئة عندما يتعلق الأمر بمحطات الشحن في العام 2019.

أثناء رده على أحد المتابعين على شبكة تويتر، قال السيد Elon Musk : ” تغطية محطات الشحن في أوروبا ستبلغ نسبة 100 في المئة في العام المقبل. من إيرلندا إلى كييف، ومن النرويج إلى تركيا “. يتم وضع محطات الشحن السريع Tesla Supercharger بشكل إستراتيجي على طول الطرقات الرئيسية.

وتتيح محطات الشحن السريع Tesla Supercharger للعملاء شحن سياراتهم الكهربائية بسرعة، فهي توفر لهم إمكانية شحن 80 في المئة من البطارية في غضون 40 دقيقة. الفكرة هنا هي أنه يجب أن تكون قادرًا على الحصول على ما يكفي من الطاقة في السيارة للوصول إلى وجهتك، أو إلى محطة الشحن التالية عندما تكون في محطة توقف لتناول الطعام.

لقد إلتزمت شركة Tesla سابقًا بتوسيع شبكة محطات الشحن Tesla Supercharger بشكل كبير. وقال السيد Elon Musk في شهر نوفمبر الماضي أن إمتداد محطات الشحن سيتضاعف بحلول نهاية العام 2019 بحيث ستغطي شبكة محطات الشحن إحتياجات من 95 إلى 100 في المئة من السكان في جميع الأسواق النشطة.

كما سئل السيد Elon Musk كذلك عن خطط شركة Tesla لجلب محطات الشحن السريع Tesla Supercharger إلى أفريقيا، وكان رده مختصرًا بحيث أشار إلى أن ذلك سيحدث في العام 2020.

 

 

Tesla تعد بتغطية فرق الحوافز الضريبية للطلبات التي لم يتم شحنها في الوقت المحدد

Tesla model-s-001

سيتم تخفيض قيمة الحوافز الضريبة الممنوحة من قبل الدولة على سيارات Tesla الكهربائية والتي تبلغ قيمتها 7500 دولار أمريكي إلى النصف إبتداء من العام 2019. أولئك الذين لن يستلموا سياراتهم قبل نهاية هذا العام لن يتوجب عليهم القلق بسبب ذلك، فقد أكد الرئيس التنفيذي لشركة Tesla، السيد Elon Musk بأن شركته ستغطي فرق قيمة الحوافز الضريبية التي تمنحها الدولة على هذه الطلبات التي لم يتم شحنها في الوقت المحدد.

أخبر السيد Elon Musk الجميع من خلال تغريدة على شبكة تويتر أن جميع السيارات التي تم طرحها للبيع ولن يتم شحنها للعملاء حتى العام المقبل ستحصل على فرق الحوافز الضريبية. وكانت هذه التغريدة أيضًا بمثابة تذكير للعملاء في الولايات المتحدة الأمريكية بأن الحوافز الضريبية التي تمنحها الدولة والتي تبلغ قيمتها 7500$ ستنخفض إلى النصف بمجرد إنتهاء منتصف ليلة رأس السنة.

قامت شركة Tesla بإطلاق هذه السيارات الكهربائية لتتاح الفرصة للمزيد من الناس لإمتلاك واحدة من سياراتها الكهربائية مع حوافز ضريبية قدرها 7500$. وعندما سأله أحد المتابعين عما سيحدث إذا لم يتسلم شخص ما سيارته الكهربائية قبل نهاية هذا العام، أجاب Elon Musk بالقول : ” إذا إلتزمت Tesla بتسليم الطلبات وكان العملاء بذلوا جهودًا قيمة لتلقيها قبل نهاية العام، فسوف تقوم شركة Tesla بتغطية الفرق في الحوافز الضريبية “.

لم يحدد ما يعنيه بـ ” الجهود القيمة “، ولكن هذا قد يعني ببساطة أنه سيكون بمقدور العميل تسلم سيارته الكهربائية بالفعل قبل 1 يناير 2019.

المصدر.

 

آبل تنجح في إستقطاب كبير المصممين في شركة Tesla للعمل في الشركة

Tesla model-s-interior-with-next-generation-leather-seats

قامت شركة آبل مؤخرًا بتوظيف مصمم كبير آخر، وهذا المصمم المعني هو Andrew Kim الذي ترك منصبه الرفيع في شركة Tesla للإنضمام إلى شركة آبل. وقام المصمم Andrew Kim مؤخرًا بتحديث ملفه الشخصي على شبكة LinkedIn ليعكس أنه يعمل الآن في شركة آبل إعتبارًا من شهر ديسمبر من العام 2018. كما أكد السيد Andrew Kim من خلال حسابه على شبكة إنستاجرام أيضًا أن يومه الأول في المقر الرئيسي لشركة آبل كان هو يوم أمس الثلاثاء.

يشاع منذ فترة طويلة أن شركة آبل تعمل على تطوير السيارة الكهربائية الذاتية القيادة الخاصة بها. لم يكن هناك أي تأكيد أو إنكار لهذا، ولكن في الأونة الأخيرة، وافقت الشائعات على أن شركة آبل لم تكن تعمل على تصنيع سيارة خاصة بها، وإنما تعمل بدلاً من ذلك على تطوير تكنولوجيا القيادة الذاتية الخاصة بها مع العلم بأن شركة آبل بدأت فعلاً منذ فترة بإختبار السيارات الذاتية القيادة الخاصة بها على الطرقات العامة في الولايات المتحدة الأمريكية.

ومع ذلك، عمليات التوظيف الأخيرة التي قامت بها شركة آبل ستعيد إحياء التكهنات التي تقول بأن الشركة تعمل فعلاً على إنشاء السيارة الكهربائية الذاتية القيادة الخاصة بها. وأفادت بعض التقارير في شهر أغسطس الماضي بأن نائب الرئيس السابق لقسم Mac، السيد Doug Field قد إنضم إلى الشركة بعدما غادرها ليصبح المهندس الرئيسي للسيارات في شركة Tesla.

مع إنضمام Andrew Kim الآن لشركة آبل، سيرى البعض ذلك على أنه مؤشر على أن مشروع آبل لبناء سيارة كهربائية ذاتية القيادة قد أصبح قيد التنفيذ مرة أخرى. وجدير بالذكر أن Andrew Kim كان قد ساهم في تصميم العديد من السيارات عندما كان يعمل في شركة Tesla، بما في ذلك Tesla Model 3 و Tesla Model S مع العلم بأنه من أشرف على تصميم المقصورة الداخلية لسيارة Tesla Model 3.

 

سامسونج تطور الرقاقات من أجل سيارات Tesla الذاتية القيادة، وفقا لتقرير جديد

Tesla model-s-interior-with-next-generation-leather-seats

السيارات الذاتية القيادة هي واحدة من التكنولوجيات التي تحظى بإهتمام كبير في السنوات الأخيرة، فنحن نشهد العديد من الشركات التقنية الكبرى تدخل إلى هذا السوق إلى جانب الشركات المتخصصة فعلاً في صناعة السيارات. ومن بين الشركات التقنية الكبرى التي قررت الدخول إلى سوق السيارات الذاتية القيادة نذكر Google و Baidu و Apple، على سبيل المثال لا الحصر، ولكن الآن صدر تقرير جديد من كوريا الجنوبية يفيد بأن شركة سامسونج تخطط بدورها الدخول إلى هذا السوق كذلك.

التقرير الصادر من وكالة الأنباء Korea Herald يستشهد بمصادر لم يتم الكشف عن أسمائها تقول بأن شركة سامسونج تعمل على تطوير رقاقات من أجل السيارات الذاتية القيادة، وأنها تعمل بالفعل مع شركة Tesla على هذه التكنولوجيا. ويقول نفس التقرير كذلك بأن شركة سامسونج تقوم بتوظيف مهندسي البرمجيات المتخصصين في تقنيات القيادة الذاتية ليكونوا جزءًا من قسم جديد في الشركة الكورية الجنوبية.

ومع ذلك، يشير التقرير أنه فيما يتعلق بشركة سامسونج، فإن موقفها الرسمي هو الإنكار، فهي أنكرت العديد من الشائعات حول خططها لإنشاء قسم جديد متخصص في تطوير تكنولوجيا القيادة الذاتية أو المكونات المستخدمة في هذا النوع من السيارات، مثل الرقاقات التي تم ذكرها في وقت سابق. ومع ذلك، إذا كان هذا التقرير دقيقًا، فمن المتوقع أن تبدأ شركة سامسونج في العام 2019 بالإنتاج الضخم لهذه الرقاقات لإستخدامها في سيارات Tesla Model 3.

ومثلما قلنا، كانت شركة سامسونج تنكر على نحو مستمر الشائعات، ولكن في الوقت نفسه نظرًا لأن منافسي سامسونج، بما في ذلك شركة LG تستكشف هذا الجزء من السوق، فنحن لن نتفاجأ في حالة إذا قررت شركة سامسونج الدخول إلى هذا السوق أيضًا في نهاية المطاف.

 

سيارات Tesla كهربائية قطعت أكثر من مليار ميل بإستخدام نظام القيادة شبه الذاتية Autopilot

Tesla model-s-interior-with-next-generation-leather-seats

حقق نظام القيادة شبه الذاتية Tesla Autopilot التابع لشركة Tesla إنجازًا كبيرًا مؤخرًا. وأكدت شركة Tesla أن ملاك سياراتها الكهربائية قاموا بقيادة سياراتهم بإستخدام نظام القيادة شبه المستقلة لنحو مليار ميل. وجدير بالذكر أن هذا الرقم يمثل 10 في المئة من مجموع المسافة المقطوعة من قبل السيارات الكهربائية التابعة لشركة Tesla حتى الآن في جميع أنحاء العالم.

تقول شركة Tesla بأن هذا الإنجاز يشير إلى أن نظام القيادة شبه الذاتية Tesla Autopilot ساعد السائقين على تجاوز مليار ميل. وقالت الشركة أيضًا أن هذا الرقم يمثل 10 في المئة من إجمالي المسافة المقطوعة من قبل سيارات Tesla حول العالم، ويشمل هذا الرقم السيارات التي تم بيعها حتى الآن قبل إطلاق نظام Tesla Autopilot، والسيارات التي قرر ملاكها عدم دفع مبالغ إضافية للحصول على نظام القيادة شبه الذاتية.

هذا إنجاز رائع، وخصوصًا إذا أخذنا بعين الإعتبار حقيقة أنه لا يمكن إستخدام Tesla Autopilot على جميع الطرق. يوضع هذا الرقم أن هناك إعتمادًا كبيرًا على هذه الميزة بين ملاك سيارات Tesla. تم إصدار تحديث رئيسي واحد فقط قبل بضعة أسابيع والذي أضاف ميزة ” Navigate on Autopilot “. ويقال بأنها خطوة واحدة فقط من الخطوات التي تعتزم شركة Tesla القيام بها لجعل سياراتها الكهربائية ذاتية القيادة بالكامل.

قامت شركة Tesla بإطلاق ميزة القيادة شبه الذاتية Tesla Autopilot في العام 2015، وهي لا تزال تواصل تحسين هذه الميزة. ويمكن فقط لهذه الميزة أن تكون شبه مستقلة في الوقت الراهن، ولكن تهدف شركة Tesla إلى تفعيل خيار القيادة الذاتية بالكامل في المستقبل.

 

شركة Tesla مهتمة بالتعاون مع شركة Mercedes-Benz لإنشاء شاحنة كهربائية

Mercedes-Benz Van

أشارت تغريدة جديدة من الرئيس التنفيذي لشركة Tesla، السيد Elon Musk إلى أن الشركة قد تكون مهتمة بالعمل مع شركة Mercedes-Benz على شاحنة كهربائية. وكما تعلمون على الأرجح، فشركة Tesla تشتهر بتصنيع السيارات الكهربائية، ليس بعد الآن على أي حال، في حين تشتهر شاحنة Mercedes-Benz Sprinter بقوتها. وتم إطلاق أحدث طراز من شاحنة Mercedes-Benz Sprinter في شهر فبراير من هذا العام. والآن، تخطط شركة Mercedes-Benz لتقديم نسخة كهربائية من هذه الشاحنة في العام المقبل.

كان Elon Musk قد رد على تغريدة حول Mercedes-Benz Sprinter، وقال أنه قد يكون من المثير للإهتمام العمل مع شركة Mercedes-Benz على نسخة كهربائية من شاحنة Sprinter، مضيفًا أنها سيارة رائعة. وبطبيعة الحال، هذا يشير إلى أن شركة Tesla ستتحدث مع شركة Mercedes-Benz عن شراكة محتملة لإنشاء نسخة كهربائية من شاحنة Mercedes-Benz Sprinter.

شركة Mercedes-Benz لم تعلق بشكل رسمي بعد على هذه المسألة، لذا لا يزال موقفها من التعاون مع شركة Tesla غير معروف. ومع ذلك، قال متحدث بإسم الشركة الألمانية الرائدة في مجال صناعة السيارات لوكالة الأنباء رويترز أنه سعيد بالإهتمام الذي أظهره Elon Musk إتجاه شاحنة شركة Mercedes-Benz.

وكان السيد Dieter Zetsche، والذي يشغل منصب الرئيس التنفذي لشركة Daimler، وهي الشركة الأم لشركة Mercedes-Benz قد أخبر صحيفة بولندية الشهر الماضي أنه لا يستبعد وجود شراكة مع شركة Tesla في وقت ما في المستقبل. قد يتذكر البعض منكم أن الشركتين كانتا على علاقة في الماضي. إشترت شركة Daimler حصة 9.1 في المئة في شركة Tesla مقابل نحو 50 مليون دولار أمريكي في العام 2009 قبل أن تتحول Tesla إلى شركة عامة. وفي وقت لاحق، باعت حصتها في شهر أكتوبر من العام الماضي مقابل 780 مليون دولار أمريكي.

 

Elon Musk يقول بأن التغريدة التي كلفته 20 مليون دولار ” تستحق ” ما دفع من أجلها

elon-musk-tesla

غرمت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية مؤخرا الرئيس التنفيذي لشركة Tesla، السيد Elon Musk والشركة بنحو 20 مليون دولار بسبب التغريدة التي نشرها في شهر أغسطس الماضي. في الواقع، قام السيد Elon Musk في اليوم السابع من شهر أغسطس الماضي بنشر تغريدة يكشف فيها بأنه كان يخطط لتحويل Tesla إلى شركة خاصة من جديد مقابل 420 دولار للسهم الواحد، وأن التمويل اللازم لهذه الصفقة الضخمة قد تم ” تأمينه “. وفي وقت لاحق، بدأت هيئة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية بإجراء تحقيق ووجدت أن التغريدة لم يكن لها أساس في الواقع. يقول Elon Musk بأن التغريدة التي نشرها كانت ” تستحق ” ما دفعه من أجلها.

جدير بالذكر أن تلك التغريدة لم تكلفه فقط غرامة مالية، فقد كلفته إجراء تسوية مع الهيئات التنظيمية في الولايات المتحدة تشمل تخليه عن رئاسة مجلس إدارة الشركة. لا يمكنه تولي هذا المنصب مرة أخرى لمدة ثلاث سنوات على الأقل. ومع ذلك، يمكنه أن يبقى الرئيس التنفيذي للشركة.

جاءت تعليقات Elon Msuk الأخيرة خلال محادثة على تويتر حول الإعجابات على تويتر. وقارن نسبة الإعجابات على تويتر و إنستاجرام، ويبدو أنه أشار إلى أن تغريدة ” 420 ” التي كانت تتحدث عن تحويل الشركة إلى شركة خاصة كانت تستحق ما دفعه من أجلها لأنه يبدو أنها حصلت على الكثير من الإعجابات.

ربما ما أثار دهشة العديد من أتباعه أكثر من زعمه بأن الغرامة التي تبلغ قيمتها 20 مليون دولار تستحق العناء هو أنه قام بنشر تغريدة في وقت لاحق قال فيها بأنه سيمتنع عن إستخدام تويتر ” لبضعة أيام “. يستخدم Elon Musk شبكة تويتر بنشاط للتفاعل مع عشاق Tesla وأيضا للتشويق للمنتجات القادمة من الشركة. السبب الذي دفع Elon Musk لتجنب إستخدام تويتر لفترة لا يزال غير معروف حتى الآن.

 

Tesla أنتجت عددًا قياسيا من السيارات الكهربائية في الربع الثالث من هذا العام

Tesla model-s-interior-with-next-generation-leather-seats

لقد تم توثيق مشاكل الإنتاج التي عانت منها شركة Tesla جيدًا، ولكن الشركة تعمل جاهدة على حل المشاكل وإنتاج أكبر عدد ممكن من السيارات. وقد أصدرت الشركة الآن نتائجها المالية للربع الثالث من هذا العام وهي النتائج المالية التي تجاوزت توقعات السوق. وقد قامت شركة Tesla في الربع الثالث من هذا العام بتسليم 83500 سيارة، وهذا ما يمثل زيادة بنسبة 80 في المئة بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

كان المحللين في بورصة وول ستريت يتوقعون أن تقوم شركة Tesla بشحن 80500 سيارة خلال الربع الثالث من هذا العام، ولكن شركة Tesla خرجت برقم أفضل. لا يزال بعض المستثمرين يشعرون بالقلق إزاء ربحية الشركة على الرغم من تحسن أرقام الإنتاج لأنهم يرغبون في رؤية الشركة توفر المزيد من البيانات حول أسعار البيع وتكاليف الإنتاج.

ويعود الفضل في نمو إجمالي أرقام الإنتاج إلى سيارة Tesla Model 3 التي تعد أول سيارة كهربائية موجهة للسوق الشامل من شركة Tesla. من أصل 80142 سيارة أنتجتها شركة Tesla في الربع الثالث من هذا العام، كانت 26903 وحدة من طراز Tesla Model S و Tesla Model X، بينما كانت 53239 سيارة من طراز Tesla Model 3. تمكنت الشركة من توفير سيارات أكثر بنسبة 80 في المئة في الربع الثالث من هذا العام بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وصرحت شركة Tesla في بيان رسمي بالقول : ” مع استقرار الإنتاج، كانت عمليات النقل والإمداد للسيارات المتجهة إلى الخارج هي أهم التحديات التي تواجهنا “، وأضافت الشركة أنها ستستمر في إجراء المزيد من التحسينات في الربع الرابع من هذا العام حتى تصبح عملية الإنتاج والنقل أكثر سلاسة وناجحة أكثر.

 

تغريدة Elon Musk كلفته 20 مليون دولار أمريكي، ومنصب رئيس مجلس شركة Tesla

elon-musk-tesla

الرئيس التنفيذي لشركة Tesla، السيد Elon Musk كان قد نشر تغريدة ذكر فيها أنه كان يفكر في تحويل الشركة إلى شركة خاصة من جديد مقابل 420 دولار أمريكي للسهم الواحد وأنه قام بتأمين المبلغ الكافي للقيام بهذه الخطوة. وظهر في وقت لاحق أنه على الرغم من أنه أجرى بعض المحادثات حول المسألة مع الداعمين الماليين المحتملين، فلا يمكن القول بشكل يقين أنه تم تأمين التمويل. رفعت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية دعوى قضائية ضد Elon Musk بعد التحقيق في الأمر وزعموا أن تغريدته ضللت المستثمرين. الآن قام Elon Musk بإصلاح الوضع مع اللجنة المعنية.

وفرضت لجنة الأوراق المالية والبورصات دفع 40 مليون دولار أمريكي كعقوبات كجزء من التسوية. سيدفع Elon Musk نحو 20 مليون دولار أمريكي شخصيًا بينما ستدفع شركة Tesla نحو 20 مليون دولار إضافية لتسوية الوضع. وتقول هيئة الأوراق المالية والبورصات في بيان صحفي ” سيتم توزيع 40 مليون دولار من العقوبات على المستثمرين المتضررين بموجب إجراءات تمت الموافقة عليها من قبل المحكمة “.

الأمر لا ينتهي هنا بالنسبة للسيد Elon Musk. تتطلب التسوية موافقة المحكمة والحاجة أيضًا إلى إزالة Elon Musk كرئيس لمجلس إدارة شركة Tesla. سيتم منعه من إعادة انتخابه كرئيس لمجلس الشركة لمدة ثلاث سنوات. يمكنه أن يبقى الرئيس التنفيذي لشركة Tesla. وقد قبل الإتفاق ” دون قبول أو إنكار مزاعم الشكوى “، وفقًا لوثيقة المحكمة.

وكجزء من التسوية، وافقت Tesla أيضًا على تعيين مديرين مستقلين جديدين لمجلس إدارتها وتشكيل لجنة مجلس الإدارة التي ستشرف على اتصالات Elon Musk.

المصدر.

 

Walmart تعلن عن خططها لشراء 30 وحدة إضافية من الشاحنة الكهربائية Tesla Semi

Tesla Semi

قد تكون شركة Tesla معروفة أكثر بسياراتها الكهربائية، ولكنها قررت في العام الماضي كشف النقاب عن الشاحنة الكهربائية Tesla Semi، وهي شاحنة كهربائية موجهة بشكل واضح للشركات العاملة في قطاع الخدمات اللوجستية والتي تتطلع إلى المساهمة في حماية البيئة. واحدة من أوائل الشركات التي أعلنت عن تبينها لشاحنات Tesla Semi الكهربائية هي سلسلة متاجر Walmart التي أعلنت عن خططها لإختبار هذه الشاحنات عن طريق طلب عدد صغير منها.

يبدو أن الإختبارات تمت بشكل جيد لأن فرع شركة Walmart في كندا أعلنت الآن عن خططها لتوسيع أسطول شاحناتها الكهربائية من خلال طلب 30 وحدة إضافية من شاحنة Tesla Semi، مما يرفع العدد الإجمالي إلى 40 شاحنة في أسطولها المتواجد في كندا. هذا جزء من هدف الشركة المتمثل في تحويل أسطولها بالكامل إلى أسطول يعتمد كليًا على الشاحنات الكهربائية بحلول العام 2028.

ووفقا لنائب الرئيس الأول للخدمات اللوجيستية وسلسلة التوريد في شركة Walmart Canada، السيد John Bayliss فقد صرح بالقول : ” نحن نبحث دائمًا عن طرق مبتكرة لتقليل تأثيرنا السلبي على البيئة وقيادة هذه الصناعة نحو التغيير المستدام. من خلال تحويل 20 في المائة من أسطولنا إلى مركبات كهربائية بحلول العام 2022 والالتزام بإستخدام طاقة بديلة في جميع مركبات الأسطول بحلول العام 2028، فإننا نضع السلامة والابتكار والاستدامة في طليعة شبكتنا اللوجيستية “.

جدير بالذكر أن سلسلة متاجر Walmart ليست الوحيدة التي قامت بتبني شاحنات Tesla Semi الكهربائية، فقد أعلنت شركة UPS كذلك في وقت سابق من هذا العام أنها ملتزمة بطلب 125 وحدة من شاحنة Tesla الكهربائية بعدما قامت بإختبارها من خلال السير في جميع أنحاء البلاد وشحنها من خلال محطات الشحن Tesla Supercharger فقط، وهذا ما أثبت للشركة في نهاية المطاف أنها أكثر من قادرة على السفر لمسافات طويلة.

 

Tesla ستعيد بيع شاحنها اللاسلكي المحمول للهواتف الذكية، وهذه المرة بسعر أرخص

tesla-780x496

في حين أن شركة Tesla تعد مرادفة للسيارات الكهربائية، إلا أنها تبيع بعض الملحقات والأجهزة تحت علامتها التجارية. كان شاحن الهواتف الذكية اللاسلكي ” Tesla Wireless Charger “ واحد من هذه الملحقات التي تلقت بالفعل الكثير من الطلبات عندما تم عرضها لأول مرة للبيع في المتجر الرسمي لشركة Tesla على شبكة الإنترنت. هذا الشاحن اللاسلكي نفد بسرعة، ولكن تقوم شركة Tesla الآن بإعادة تجديد المخزون، وبالتالي إذا لم تكن قادرًا على شرائه سابقًا، فسوف تكون سعيدًا بمعرفة أن الشاحن أصبح متوفرًا للشراء من جديد، والأفضل من ذلك أنه أصبح متوفرًا بسعر أقل.

جدير بالذكر أن Tesla Wireless Charger عبارة عن بطارية محمولة بسعة 6000mAh مصممة للهواتف الذكية التي تدعم تقنية الشحن اللاسلكي. وعلاوة على ذلك، فهو شاحن يمتاز بنفس لغة التصميم المستخدمة في منتجات الطاقة التابعة للشركة، بما في ذلك Tesla Powerwall. وبالإضافة إلى شحن الهواتف الذكية لاسلكيًا، فبإمكانك إستخدامه لشحن هاتفك الذكي سلكيًا من خلال ربط كابل USB Type-C المدمج في البطارية مع الهاتف. وبالنسبة للأجهزة التي لا تملك منفذ USB Type-C، فبإمكانك إستخدام منفذ USB Type-A لربط الشاحن مع أي كابل من نوع USB-A مع العلم بأنه يمكنك إستخدام كابل USB-A المدمج لشحن الشاحن اللاسلكي Tesla Wireless Charger من أي منفذ USB.

كما قلنا سابقا، فهذا الشاحن يضم بطارية بسعة 6000mAh مما يعني أنه يمكنك إستخدامه كبطارية محمولة يمكنك أخذها معك أثناء التنقل. من حيث السعر، كانت شركة Tesla تطلب من العملاء 65 دولار أمريكي مقابل الحصول على هذا الشاحن اللاسلكي، ولكن قررت شركة Tesla الآن خفض سعر هذا الملحق إلى 49 دولار أمريكي بفضل زيادة الكمية المطلوب تصنيعها علمًا أن شركة Tesla راسلت العملاء الذين قاموا فعلا بشراء هذا الشاحن عبر رسالة إلكترونية تخبرهم فيها بذلك وبحقيقة أن الشاحن أصبح متوفرًا من جديد للشراء.

السبب الذي دفع شركة Tesla لإرسال هذه الرسالة الإلكترونية هو السماح للعملاء الأوائل الذين دفعوا 65 دولار أمريكي مقابل الشاحن بإسترداد فارق السعر البالغ 16 دولار أمريكي. سيتم رد فارق السعر إلى بطاقة الإئتمان المستخدمة لدفع ثمن الشاحن.

المصدر.

 

مبيعات السيارة الكهربائية Tesla Model 3 فاقت مبيعات سيارات الركاب من شركة BMW

Tesla Model 3

من الأسلم أن نقول بأن السيارات الكهربائية هي المستقبل عندما يتعلق الأمر بالإستدامة. بالنسبة لأولئك الذين يبحثون عن دليل على ذلك، يبدو أن سيارة Tesla Model 3 من شركة Tesla هي مثال ساطع على ذلك لأنه وفقًا للأرقام، فيبدو أن سيارة Tesla Model 3 نجحت في التفوق على التشكيلة الكاملة لسيارات الركاب من شركة BMW خلال شهر أغسطس الماضي بالولايات المتحدة الأمريكية.

لاحظ أننا نتحدث هنا عن سيارة Tesla Model 3 فقط كما أننا نتحدث عن شهر أغسطس لوحده فقط. هذا بأي حال من الأحوال يشير إلى أن شركة Tesla تفوقت على شركة BMW، ولكن هذا يعد مؤشرًا أيضا على تزايد شعبية السيارات الكهربائية، على الرغم من حقيقة أن معظمها، وخاصة سيارات Tesla ليست رخيصة بالمقارنة مع السيارات التي تعمل بالديزل.

خذ بعين الإعتبار أن المقارنة تشمل سيارات الركاب فقط من شركة BMW، وأنه إذا تم إحتساب مبيعات سيارات الدفع الرباعي، فلا تزال شركة BMW في الصدارة. وبلغة الأرقام، فقد باعت شركة BMW نحو 14450 سيارة للركاب في الولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر أغسطس الماضي، وهذا ما يمثل إنخفاضًا بنسبة 13.5 في المئة بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

ومن ناحية أخرى، يقال أن شركة Tesla باعت 20450 وحدة من سيارة Tesla Model 3 في نفس الشهر، على الرغم من أن هذا العدد يختلف بإختلاف المتتبعين الذين قاموا بإدراج أرقام مختلفة، ولكن بغض النظر عن إختلاف التقديرات، فإن مبيعات سيارة Tesla تفوق على العموم مبيعات سيارات الركاب من شركة BMW.

المصدر.

 

Tesla تطلق شاحن لاسلكي جديد مصمم للهواتف الذكية، ويكلف 65 دولار أمريكي

tesla-780x496

Tesla هي شركة معروفة بسياراتها الكهربائية، ولكن يبدو أن الشركة بدأت في توسيع قائمة منتجاتها لأن الشركة كشفت مؤخرًا عن الشاحن Tesla Wireless Charger. ومع ذلك، هذا ليس شاحنًا لاسلكيًا للسيارات الكهربائية، وإنما شاحن لاسلكي مصمم للهواتف الذكية.

ووفقا لشركة Tesla، فهي تقول بأن الشاحن اللاسلكي الجديد Tesla Wireless Charger عبارة عن بطارية محمولة بسعة 6000mAh مصممة للهواتف الذكية التي تدعم تقنية الشحن اللاسلكي. وتقول شركة Tesla كذلك بأن الشاحن اللاسلكي الجديد يمتاز بنفس لغة التصميم المستخدمة في منتجات الطاقة التابعة للشركة، بما في ذلك Tesla Powerwall. وبالإضافة إلى شحن الهواتف الذكية لاسلكيًا، فبإمكانك إستخدام الشحن السلكي من خلال ربط كابل USB Type-C المدمج مع الهاتف. وبالنسبة للأجهزة التي لا تملك منفذ USB Type-C، فبإمكانك إستخدام منفذ USB Type-A لربط الشاحن مع أي كابل من نوع USB-A مع العلم بأنه يمكنك إستخدام كابل USB-A المدمج لشحن الشاحن اللاسلكي Tesla Wireless Charger من أي منفذ USB.

كما قلنا سابقا، فهذا الشاحن يضم بطارية بسعة 6000mAh مما يعني أنه يمكنك إستخدامه كبطارية محمولة يمكنك أخذها معك أثناء التنقل. من حيث السعر، تطلب شركة Tesla من العملاء دفع 65 دولارًا أمريكيًا إذا كانوا يرغبون في الحصول على Tesla Wireless Power، وهو السعر الذي لا يمكن إعتباره مرتفعًا للغاية. وقبل الختام نود أن نشير إلى أن هذه ليست هي المرة الأولى التي تطلق فيها شركة Tesla منتجًا غير مرتبط بقطاع السيارات، فقد قامت في السابق بالكشف عن لوح لركوب الأمواج، وبطارية محمولة أيضًا لا تزال متاحة للشراء مقابل 45 دولار أمريكي.

المصدر.