CalmCace Pro يجعل من الايباد شبيه للماك بوك آير!


قد تكون واحدة من أهم الأمور التي نجدها في اللوحيات هي إمكانية تحويلهم الى حاسب محمول، فهنالك العديد من اللوحيات التي تجعلك بإستخدامها كلوحي من مختلف الشركات. و لكن لوحيات Apple لم نعتد على إستخدامها كحاسب محمول.

الغطاء CalmCase Pro، يقدم لك إمكانية إرفاق لوحة المفاتيح بالايباد عن طريق البلوتوث مما يجعل الايباد كالحاسب بشكل كامل أو للأدق سيصبح شبيه للماك بوك اير و لكن بشاشة ضخمة قليلا. بإمكانك إستخدام لوحة المفاتيح بشكل كامل عن طريق ابلوتوث و سيكلفك الغطاء 170 دولار أي ما يقاربب 640 ريال سعودي.

Engadget

تحديث جديد لتطبيق 2DO يدعم شاشات أجهزة Apple المختلفة


حصل تطبيق 2DO على الـ iOS على تحديث جديد، هذا التطبيق إشتهر على إمكانيته بالقيام بعدة أعمال مختلفة منها الأمور المتعلقة بالخدمة السحابية و أيضا عديدة أخرى. التحديث يشمل دعم التطبيق لشاشة الريتنا للـ iPad 3 و أيضا الـ iPhone 5.

التطبيق متوفر بسعر 9‪.‬99 أي مايقارب 37 ريال سعودي، و يمكنكم تحميله من متجر التطبيقات\.

هل ستصدر نسخة محسنة من الـ New iPad بمعالج A6؟


وفقا لموقع MacRumors فإن هنالك ايباد جديد يحمل معالج A6 الذي رأيناه في الايفون 5. يقال بأن هنالك تطبيق خاص للمطورين توجد به تحليلاتهم. و من خلاله، يجدون ايباد 3 بمعالج A6 يعمل حاليا. فهل هذه إشارة على وجود نسخة محسنة؟ أيضا ظهرت إشاعات سابقة تشير بأن هنالك موديل جديد من الايباد سيصدر و سيحمل معه منفذ Lightning Dock و ربما سيأتي هذا الموديل مع المعالج الجديد.

يقال بأن هذا الموديل سيصدر قبل نهاية السنة الحالية.

GeekyGadget

إشاعة: Apple تقوم بالعمل على شاشة للايباد القادم بنسبة عرض 16:9


الايفون 5 يعتبر الجهاز الأول من بين أجهزة الـ iOS الذي يأتي بنسبة عرض 16‪:‬9. نسبة العرض هذه تعني بأنك ستشاهد الأفلام من دون أن تجد في الأعلى و الأسفل سواخلفية سوداء، أي أن الفيديو يعمل على الشاشة كاملة.

وفقا للإشاعة Apple تقوم بالعمل حاليا على شاشة للايباد القادم تحتوى على نسبة عرض 16‪:‬9 التي تعرض الأفلام و بنسبة عرض و طول كاملة. الايباد 2 و الايباد الجديد يحملون نسبة عرض 4‪:‬3 التي تحتوى على خلفية سوداء في الأعلى و الأسفل. هل سيكون الـ iPad 4 الذي يبدو سيتم الإعلان عنه في شهر مارس القادم هو اللوحي الذي سيحمل هذه الشاشة؟

Cult of mac

مقارنة بين Nexus 7 و The New iPad و Kindle Fire


قد تكون المقارنات واحدة من أسباب شراء الكثيرون للمنتجات، فمن خلالها ستعرف ما هي مواصفات الأجهزة و منها ستلقي نظرة على الأفضل منهم و قد تقوم بشراء الأفضل. لذلك سيقدم لكم موقع إلكتروني مقارنة ثلاثية مع أفضل الأجهزة اللوحية الآن، الايباد الجديد هو الوحش التقني الحالي أما كيندل فاير من Amazon هو الخيار الممتاز للذين يريدون تجربة قراءة رائعة و لوحي بمواصفات مرضية بسعر رخيص، و هؤلاء هم المتحدين المناسبين للوحي Google الجديد و هو Nexus 7.

  • التصميم

The New iPad
وحش Apple التقني يملك تصميما أنيقا، و لن أبالغ إن قلت هو واحد من أفضل الأجهزة اللوحية أناقة إن لم يكن أفضلهم. يملك الايباد ثلاثة أزرار تقريبا، فأحدهم مخصص لتشغيل أو إقفال قفل الهاتف و هو في أعلاه، و في الأيسر نجد أزرار التحكم بمستوى الصوت. و في الأسفل نجد فتحة الشحن المعروفة لأجهزة Apple. الإصدار الجديد من الايباد و هو ضمن المقارنة يأتينا بسمك 9.4 مم، وهو أمر رائع كون جهاز لوحي بهذه الضخامة لا زال متمسك بأقل درجة سمك ممكنة، وزن اللوحي 652 جرام و هو مقارنتا بباقي الخصوم أثقل بمراحل، و لكن فئات اللوحيات تحتلف و الحجم يلعب دور كبير لذلك لن نعتبر هذه سلبية أبدا. شاشة الايباد تأتينا بحجم 9.7 انش و حقيقة هذا الحجم الذي أراه مناسبا للأجهزة اللوحية من نفس الفئة. يتوفر الايباد باللون الأبيض و الفضي و هم لونين يظهران أناقة الجهاز بكل تأكيد.

Kindle Fire
لوحي Amazon يأتينا بحجم 7 انش، و هو حجم مناسب لمن يبحث عن لوحي بسعر زهيد و بمواصفات مرضية و أيضا من منا لا يريد خدمات امازون الرائعة للكتب الإلكتروني التي ستجدها مرفقة مع الجهاز. يملك الكيندل فاير من الأسفل فتحة الـ Micro USB و فتحة السماعة، و من الأعلى سنجد زر التشغيل، قد لا يكون تصميم الجهاز من أفضل التصاميم و لكنه يؤدي واجبه بشكل جيد. سمك الجهاز يأتينا بـ 11.4 مم و هو أسمك بشكل واضح من الايباد الجديد و لكنه لا يشكل فارق في الإستخدام لأن وزن الجهاز أنحف بشكل كبير من الايباد و يصل وزنه الى 413 جرام فقط. يأتي اللوحي بلون واحد و هو الأسود و حقيقةً كونه اللوحي صاحب السعر الزهيد لن أتوقع من امازون بإضافة أكثر من نسخة بألوان مختلفة.

Nexus 7
إنه المتحدي الجديد في الساحة، Nexus 7 هو لوحي Google الذي قدمته في مؤتمرها السابق و كان يشكل صدمة كبيرة و السبب كونه يملك مواصفات ممتازة و بسعر زهيد سنتحدث عنه لاحقا. يأتينا الجهاز بشاشة بحجم 7 انش و هو حجم رائع تستطيع من خلاله قراءة الكتب بشكل مثالي و التصفح و أيضا الإستمتاع بالمشاهدة. في الجانب الأيمن من الجهاز نجد زر القفل و أزرار التحكم بالصوت. و في الأسفل نجد فتحة Micro USB و فتحة السماعة. سمك الجهاز أقل من الكيندل فاير و يأتينا بسمك 10.4 مم و بوزن 340 جرام و الذي يشكل فارق مهول بينه و بين الايباد.

هل هذا فعلا واحد من أفضل غطائات الايباد مرفق بلوحة مفاتيح؟


الكثير من مستخدمي الأجهزة اللوحية قد يواجهون القليل من البطئ في الكتابة، و السبب يعود كون الشاشة لمس و لا تستطيع أن تقوم بالكتابة بسرعة فائقة. هنالك بدائل كثيرة مثل لوحات المفاتيح اللاسلكية و لكنها كانت و لا زالت تأخذ حجم زائد و ثقل على المستخدم، هل حان الوقت لنرى إبتكار في هذه المسألة؟ أوه نعم بالطبع!

قام أحد الأشخاص بتقديم مشروع و هو عبارة عن غطاء للايباد بمختلف إصداراته و هو يساعدك كثيرا بإبقاء جهازك مع لوحة المفاتيح بشكل ممتاز، كما ترون في الصورة، لوحة المفاتيح مخفية و لن يضايقك حملها في الفترة التي لا تريد إستخدامها. يتوفر هذا الغطاء بعدة ألوان تجدونها في الصور أدناه. للمزيد من المعلومات و لمشاهدة فيديو مفصل توجهوا هنا.

الايباد الجديد يستمر بالإطاحة بأجهزة الاندرويد و يستحوذ على مجمل سوق اللوحيات!


كيف ترون سوق اللوحيات؟ هل هو السوق الذي أسسه الايباد و إستمر بالترأس فيه؟ أم هو منتجات كثيرة و منوعة من مختلف الشركات لمنافسة الايباد؟ هذا سؤال قد تصعب إجابته بدون أرقام صحيحة، من الناحية التقنية الايباد هو الأفضل حاليا، و من ناحية الأرقام و الأحصائيات الايباد الأفضل أيضا.

هُزم الاندرويد شر هزيمة من الايباد الجديد، لا تعصب هنا بل رأي مستند على حقائق. وفقا لمجموعة ICD فإن Apple تستمر بالإطاحة بأجهزة الاندرويد، الإحصائيات تقول لنا بأن هنالك 17‪.‬4 مليون جهاز لوحي تم بيعه في الربع الأول من السنة الحالية، و لكن حصة الايباد من هذا الرقم الكبير هو 11.8 مليون جهاز، نعم لقد باع الايباد الجديد 11.8 مليون وحدة و هو يستحوذ 68 من سوق اللوحيات.

يبدو بأن الايباد يستمر بترأس سوق اللوحيات و هو يتفوق على العديد من أجهزة الاندرويد و هذا قد يجعله الخيار الأول للكثير من المستخدمين.

تحديث تطبيق Vimeo لنظام iOS ليدعم الفيديو بدقة 1080p

الدعم يتوالى لمن يملكون الآيباد الجديد، حيث ظهر اليوم تحديث لتطبيق موقع الفيديو الشهير Vimeo على منصة iOS لتقديم الدعم الكامل للنظام بالنسبة لعرض الفيديو بدقة 1080p و التي تعتبر أهم مميزات الآيباد الجديد ضو الشاشة الخارقة .

التطبيق سوف يوفر إمكانية الدقة العالية و لكن سوف يعتمد على سرعة إتصالك بالإنترنت بشكل مباشر و يملك التصريح لنقلك إلى دقة 720p في حالة كانت سرعة الإتصال لديك غير كافية، أما إن أردت تحميل التحديث فهو متوفر الآن فتوجه للمتجر من هــنــا و حمله .

IGN ينشر مقارناته لمعالجات Tegra 3 و A5 و A5X فهل أبل صادقة ؟

هل تتذكرون عندما قالت أبل في مؤتمرها للكشف عن الآيباد الجديد ان معالج A5X أقوى بمرتين من معالج A5 و أربع مرات من معالج Tegra 3 رباعي النواة ؟ وقتها عرضت أبل رسم بياني لما تقول و لكنها حتى اللحظة لم تفصح كيف توصلت للنتائج أو حتى قيامها بمقارنة مباشرة، و إن كنت مثلنا مازلت تشك بكلام أبل و تريد التأكد فما عليك سوى إلقاء نظرة على نتائج إختبارات موقع IGN لمعالج A5X للآيباد الجديد و معالج الآيباد 2 A5 و معالج نيفيديا رباعي النواة Tegra 3 و الذي تم فحصه بإستخدام اللوحي Transformer Prime، مع العلم أن أبل قصدت بتفوق معالجها فئة الرسوميات أي انه أقوى من ناحية الرسوميات لذلك لنرى ما حصل أثناء الإختبار .

أول إختبار كان ببرنامج GeekBench لفحص طاقة المعالج و كانت النتائج تشير لتفوق واضح لصالح Tegra 3 و لكن هذا ليس المطلوب فما قصدته ابل هو التفوق بالرسوميات .

الإختبار الثاني كان بإستخدام GLBenchmark و الذي يقيس القدرة الرسومية للمعالج و لكن هنا تفوق معالج A5 على الجيل الأحدث منه و إن كان بفارق بسيط، أما بالنسبة لـ Tegra 3 فهو حل ثالثاً خلف معالج A5X و لكن ليس بفارق يذكر و لا حتى بـ 1% فرق، حتى الآن ابل لا تقول الصدق .

الإختبار الأخير كان بإستخدام GLBenchmark Pro و الذي يقيس قدرة المعالج من الناحية الرسومية أيضاً و لكن دون الأخذ بعين الإعتبار الشاشة المستخدمة و ربما يقدم أدق النتائج لأنه ربما الشاشة تلعب دور بأخذ طاقة ربما لو وجهت للمعالج لادى أداء أفضل .

النتيجة كانت تفوق واضح لمعالج A5x الجديد من أبل حيث تفوق بفرق واضح عن الجيل السابق له A5 و لكن ليس بضعفين كما قالت أبل و تفوق على Tegra 3 بفارق كبير و لكنه لم يصل لحد 4 مرات أكثر، و بهذا و رغم عدم دقة أبل فربما أن الإختبراات ليست دقيقة و لكن لا ننسى أن الإختبار الأخير لم يأخذ الشاشة بعين الإعتبار و بالتالي أن شخصياً أرى الغختبار الثاني هو الأفضل للأخذ بعين الغعتبار .

أبل تعوض الأستراليين عن الأيباد الجديد ذو الجيل الرابع

بعد مشاكل عديدة في مسألة الجيل الرابع خارج أمريكا وكندا وتحديدا في أستراليا، وبعد مفاوضات مع المحكمة حول إمكانية الدخول في تهمة التسويق المخادع، قررت أبل أن تستقبل طلبات إسترجاع أجهزة الأيباد الجديد ذات الجيل الرابع التي تم بيعها في أستراليا ولم تعمل على مزود الخدمة Telstra لديهم.
حيث سيتم التواصل أولا عن طريق البريد الإلكتروني لتوضح سبب رغبتك في إسترجاع الجهاز وعدم رضاك عنه، موضحة أن أجهزتها تعمل بخدمة الجيل الرابع في أمريكا وكندا ولم تذكر أنها تعمل خارج هذه الحدود حتى الآن.
وتنوه أبل أيضا على أن إمكانيات HPSA في الجهاز قد تفوقت بشكل كبير على الجيل الثالث الإعتيادي لتحرز سرعات كبيرة وملحوظة ويجب على المعترضين أل يخسروا هذه الميزة مقابل الجيل الرابع.
عذرا أبل، الوضع خرج من مجال التوضيحات إلى مجال التعويضات، فالنقاش هنا لن يقدم ولن يؤخر شيئا.

مشكلة أبل مع إسم الآيباد في الصين تعود من جديد

إذاً اعزائي كونوا مع حلقة جديدة من سلسلة محاكم أبل، و لكن ليست حلقة جديدة بالكامل فهي مجرد تكملة لمعركة أبل مع شركة Proview الصينية حول من يمتلك حق العلامة iPad حيث تنهض هذه القضية من جديد مع محاولة أبل بيع الآيباد الجديد في الصين و الشركة المالكة للإسم ترفض ذلك قطعياً .

أبل و التي تحججت بأنها إشترت حق الإسم من أحد الشركات التابعة لـ Proview أرسلت برئيسها التنفيذي تيم كوك للصين قبل عدة أيام و ربما سيفعل أي شيئ بخصوص هذه القضية و لكن مبدئياً فإن Proview لا تريد الآيباد الجديد في الصين، على كل حال لننتظر قرار المحكمة و الذي أراه شخصياً أقرب لمصلحة الشركة الصينية .

حرارة الايباد الجديد لا تختلف عن باقي الأجهزة اللوحية!


العديد و العديد من التقارير و التجارب أُقيمت على الايباد الجديد فور صدوره، و هي كانت متركزة على كشف حرارة الجهاز الزائدة عن اللزوم. ما يمكنني قوله في هذه المسألة هو تضخيم و كثرة الحديث حول موضوع لا داعي له، ما أقصده هنا هي ردة فعل المستخدمين للايباد و المواقع حول حرارة الجهاز و أيضا من بعد تصريح ابل حول هذه المسألة و أنها طبيعية لم يهدأ الوضع ولو قليلا.

هل تعتقد بأن الايباد الجديد ترتفع حرارته بشكل زائد عن اللزوم؟ إذا موقع PC World قام بالرد حول هذه التساؤلات عبر إختبار للايباد الجديد و بعض من الأجهزة اللوحية التي تعمل بنظام اندرويد. هذه التجربة كانت مختصة بحرارة الأجهزة حيث أنهم قاموا بتشغيل الألعاب فوق الساعة و بعض الأمور الأخرى لقياس حرارة الأجهزة، النتيجة كانت مفاجئة بعض الشيء.

لم تختلف نسبة حرارة الأجهزة اللوحية الأخرى عن الايباد إلا بفارق ضئيل جدا، كما ترون في الصورة أعلاه قام الايباد بتشغيل لعبة بمدة ساعة كاملة و حرارة الجهاز وصلت الى 85 و لكن جهاز اسوس اللوحي Prime كانت حرارته 84 و هي مشابهة لنسبة الايباد و لا يوجد فرق كبير بينهم.

إذا هل لازلت تعتقد بأن الايباد هو جهاز ترتفع حرارته؟ لا تدع حديث المواقع “الإعلامية” يقوم بتغير رأيك بشراء جهاز معين، حتى إن كان هنالك عيب في الجهاز فستظهر حقيقته سوأ كان العيب قابل للإصلاح أو أنه عيب في “جميع” الأجهزة.

مؤشر البطارية في الآيباد الجديد يكذب ؟

هل تمتلك الآيباد الجديد ؟ هل تضعه على الشاحن و تنتظر أن يعطيك أن البطارية إمتلأت ؟ إذاً فلقد وقعت في الفخ فلقد اكد باحثون أن مؤشر البطارية في الآيباد الجديد يكذب عندما يقول للمستخدم أن البطارية إكتملت حيث قال الباحثون أنه يبقى يشخن لمدة قبل أن تكتمل البطارية و هذا ربما يفسر بعض السكاوى بخصوص بطارية الآيباد الجديد .

طبعاً الشاشة عالية الوضوح التي يمتلكها الجهاز تستهلك من البطارية أكثر من الأجيال السابقة حيث أنها تحتاج لطاقة كبيرة لإضائة الكم الهائل من البكسلات فيها، لذلك إن كنت تعاني من ضعف البطارية فإطمئن فليست المشكلة فيها و لكن دعه يشحن قليلاً بعد إكتمال الشحن و أخبرنا بالنتيجة .

iTunes Movie Trailers يحصل عن تحديث لعرض الفيديو عالي الدقة

أبل تصارع الجميع لتثبت أن شاشاتها الخارقة كافية لكي تشتري الآيباد الجديد، فتلك الشاشة الخارقة الوضوح حصلت اليوم علي شيئ جميل حيث قامت أبل بتحديث تطبيق iTunes الخاص بعرض المقاطع الإعلانية للأفلام ليستقبل المقاطع بدقة عالية جداً تتناسب مع دقة الشاشة الجديدة، و لكن التطبيق لم يحصل على أي تحديثات أخرى و يبدو أن أبل سعيدة بذلك حيث أن المقاطع سوف تعرض بوضوح 1080p و هذا كافي من وجة نظر أبل .

يمكنك الحصول على التطبيق من هنا .

New iPad متاح في 25 دولة اليوم

أعلنت أبل اليوم أن جهازها اللوحي الجديد آيباد متاح في 25 دولة جديدة ويمكن لمن يقطن في تلك الدول أن يشتريه بكل سهولة سواء من فروع أبل أو من شركات الاتصال التي توفرة مع عقد.

أعلنت أبل عن تلك الدول وكان من أبرزها النمسا ،ايطاليا ،هولندا ،المكسيك ،اليونان ،الدنمرك ،فنلندا ،بلجيكا بلغاريا ،أيسلندا ،التشيك ،هنغاريا ،ماكاو ،السويد ،أسبانيا ،رومانيا ،البرتغال ،بولندا ،النرويج وللأسف لا يوجد منهم إي دولة عربية أو حتى من قارة أسيا ويبدو أن تلك الدفعة موجهه لأوروبا وأمريكا الجنوبية.

إذا كنت من سكان تلك الدول فيمكنك شراء الآيباد الجديد بكل سهولة بدءا من غدا أيضا نوهت آبل أن سعر الآيباد قد يختلف عن سعره في أمريكا حيث يباع في بعض الدول أغلى من أمريكا بـ 155 دولار !

هل تريد سيارتك الـFord F150 تستفيد من الايباد الجديد؟

هل تملك سيارة فور الرائعة F150؟ و هل تريد إستخدام الايباد الخاص بك بطريقة مميزة؟ حسنا حاول العثور على ورشة تقوم بما فعلته ورشة السيارات المميزة و صاحبة موقع SoundMan Car Audio، قام هذا الموقع بالعمل على الايباد 2 فور صدوره و الآن يعاود الكرة مع الايباد الجديد.

واحدة من الأمور التي تريدها في سيارتك هي رفاهية ممتازة، و هذا ماتستطيع فعله إن كنت تملك الايباد الجديد، تستطيع أن تجعل الايباد الخاص بك هو شاشة السيارة عبر وضعه في تلك المنطقة المخصصة، تستطيع إستخدام تطبيق الخرائط لكي تحدد وجهتك و بالطبع الايباد الجديد يملك خاصية الأوامر للكتابة و أصبح من السهل أن تقوم بنطق إسم المنطقة أو المكان التي تريد أن تذهب إليه و سيحدد لك تطبيق الخرائط ذلك بسهولة. بالطبع هذه الطريقة تعمل على أي سيارة و لكن الشرط الوحيد هو توفر المساحة الممكنة لشاشة الايباد. إليكم المقطع: